الجرسي المدرسي
رام ( 6 ) كفايات المعلمين [ تخصص فيزياء ]5
رام ( 5 ) كفايات المعلمين [ تخصص كيمياء]4
رام (1) الاستعداد لاختبار القدرات العامة
رام 1 في إختبار القدرات الجزء الكمي ( بنين - بنات )
رام 3 كفايات المعلمين ( الاستعداد لاختبارات الكفايات للمعلمين والمعلمات )0
رام ( 4 ) كفايات المعلمين ( تخصص رياضيات )1
[ الطبعة الجديدة ] رام ( 2 ) الاستعداد للاختبار التحصيلي

العودة   منتديات الشريف التعليمية > منتدى الإدارة المدرسية والاشراف التربوي والنشاط > منتدى التوجيه والارشاد

اضغط هنا للاعلان في منتديات الشريف التعليمية
موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-11-2006, 08:01 AM   #1 (permalink)
عمدة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
الدولة: htrh
المشاركات: 18,390
ابولمى is on a distinguished road
افتراضي دكتور ميسرة يخاطبكم... مشكلات تربوية وطرق علاجها

مشكلتي في المذاكرة


مرحبا دكتور ميسرة .. أعاني من مشكلة في المذاكرة مع العلم بأني متخرجة ولكن في هذه الفترة سيحدد المصير في أني أكمل دراسات عليا أو لا ؟ المشكلة هي بسيطة لكن للاسف ما لقيت لها حلا وهي كما يلي لما آتي أذاكر علشان الإختبار أذاكر وأركز في المذاكرة وألخص المذكرة في أوراق قليلة لكن إذا جاء الاختبار وحان وقته لازم قبل الاختبار بخمس أو عشر دقائق أراجع على الملخص كله وإذا ما راجعت مستحيل أكتب إجابه أنا ما راجعتها حتى لو أنا حافظاها عن ظهر قلب وإذا جاءني سؤال ما راجعته ما أقدر أجاوبه لو أجلس أفكر كم وإذا طلعت من اللجنه وشفت أول كلمة من الاجابه اقول كل الإجابه والمشلكة هذي مع الاختبار التحريري أما الشفوي أخذ عشرة على عشرة لدرجة المدرسة تقولي وشلون في الشفوي ممتازة والتحريري لا؟ أتمنى أن أجد حلا لهذه المشكلة لأن عندي اختبار مقابلة لاختيار معيدات الكلية وخايفه تضيع عليه
خولة . د


مشكلة المذاكرة تحتاج لحل جذري يتعلق بطريقة قراءتك أثناء العام الدراسي وأثناء الاستعداد للاختبار، والحل أن تقللي من الاعتماد على الحفظ الأصم لأن الواضح من رسالتك أنك تعتمدينه بشكل كبير بدليل أنك بمجرد رؤيتك لأول كلمة في الإجابة تتذكرين بقيتها..نصيحتي لك الآتي:
1- حاولي أن تقرئي كل موضوع مقرر عليك من أكثر من مرجع.
2- اقرئي الفصل مرة واحدة قراءة عامة.
3- أعيدي قراءة الفصل مرة ثانية مع كتابة عنوان من عندك لكل فقرة شريطة أن يكون معبرا عن مضمون الفقرة.
4- توقفي وأنت تقرئين واسترجعي ما قرأت، وإذا تبين لك أنك لم تتقني فقرة ما فأعيدي قراءتها مرة ثانية.
5- ضعي أسئلة على موضوعات الكتاب واعتمدي الكتابة للاجابة عنها وليس التسميع بالصوت .
6- بالغي في التعلم بمعنى بعد أن تكوني قد تيقنت من فهمك لما قرأت عودي لقراءته مرة ثانية.
7- ابتعدي ما استطعت عن الحفظ الأصم واحرصي على فهم ما قرأت وأعيديه بطرق متنوعة معبرة بذلك عن فهمك.
8- صممي خرائط ومخططات لما تقرأينه.
9-لا تهملي الخرائط والأشكال التوضيحية إن وجدت.
10-خذي قسطا جيدا من الراحة ليلة الاختبار.

ابولمى غير متواجد حالياً  
قديم 10-11-2006, 08:04 AM   #2 (permalink)
عمدة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
الدولة: htrh
المشاركات: 18,390
ابولمى is on a distinguished road
افتراضي

دراستي لاتحقق طموحي
دكتور ميسرة .. قد لا تكون مشكلتي كبيرة بالنسبة لك لكنها كبيرة بالنسبة لي أنا ،أنا أدرس بالكلية سنة ثاني قسم جغرافيا المشكلة أني قدمت أوراقي في جامعة الملك فيصل لكي أدرس في قسم الصم و البكم و علم نفس لكن رفضوني بحجة رسوبي في اختبار القدرات مع أن نسبتي كانت عالية، قسم الجغرافيا لا يحقق طموحي في الحياة أريد أن أكون شخصا له دور في الحياة لدي أهتمامات كثيرة فأنا طباخة و أهتم بالديكور و أستطيع تحليل شخصيات الناس من خلال التوقيع و طريقة لبسهم و كلامهم فبماذا تنصحونني؟
ابنتك الضائعة إيلاف




تخصص الجغرافيا من التخصصات المهمة في الحياة ، ولكن كونه لا يحقق طموحاتك فهذا أمر آخر ، ولكن الواضح أنك ممن يرى أن التربية الخاصة هي المجال والتخصص الذي يمكن أن يحقق لك شعورا بالنجاح والتفوق ولتحقيق هذه الرغبة يمكنك أن تنهي درجة البكالوريوس في الجغرافيا باعتبارها الدراسة المتاحة لك في الوقت الحاضر وتتابعي في مجال آخر في مرحلة الماجستير لأن بعض الجامعات في المملكة تقبل الطلاب والطالبات في تخصص علم النفس بعد البكالوريوس مهما كان تخصصهم فيه بشرط حصولهم على دبلوم عام في التربية وإذا كنت في كلية تربوية فربما ساعد هذا كثيرا، كما أن هناك حلا آخر هو أن تتابعي دراستك في كلية التربية لمرحلة الماجستير في علم النفس وتحرصي أن تكون الرسالة في مجال الفئات الخاصة إضافة إلى أن بعض الجامعات العربية تتيح الفرصة للطلاب لمتابعة دراستهم في الماجستير والدكتوراه في علم النفس بغض النظر عن التخصص في البكالوريوس.

ابولمى غير متواجد حالياً  
قديم 10-11-2006, 08:06 AM   #3 (permalink)
عمدة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
الدولة: htrh
المشاركات: 18,390
ابولمى is on a distinguished road
افتراضي

أكتب وعيني تذرف الدموع
الدكتور ميسرة.. ابعث اليك رسالتي هذه وارجو من الله ثم منك ان تدلني على حل يخرجني من ازمتي لااعرف من اين ابدأ ، لكن معاناتي بدأت حين تخرجت من كلية تقنية قبل 4 اشهر وبحثت عن عمل هنا وهناك لكن لم يرد الله ولم يكتب الله لي ان اجد عملاً،ومنذ ذلك الحين وانا في وضع سيئ والسبب اهلي عائلتي الذين اعيش بينهم ففي كل لحظة وكل ساعة يلقون علي كلمات وعبارات اتمنى ان تبتلعني الارض ولم اسمعهاحتى الاطفال يادكتور ينبزونني بألفاظ منها(ياعاطل -ياباطل -ياضعيف - يا، ، ، ،، ) والسبب كله الوظيفة وان الله لم يكتبهالي.مما جعلني افقد الثقة بنفسي، وتبددت كل آمالي واظلمت الدنيا في وجهي والشئ الذي دهورني اكثر واكثر هو دعاء والدتي علي منها ( الله لايسعدك وغيرها) لا تقل يادكتور اني عاق لوالدتي، والله يادكتور انني طول عمري وانا اسعى لرضاها ولم اشتمها يوماً، لكنها الله يطول عمرها تدعو علي في اسباب تافهة، حيث كانت اخر دعوة دعتها علي لان الخط كان زحمة ولم استطع ان اسرع في الوصول اليها في البيت فاتصلت علي ودعت علي بان لايسعدني الله والله يادكتور ثم والله اني اكتب لك ودمعتي على خدي، ، فصرت في حالة يرثى لها حتى وصل تفكيري في الانتحارففكرت في اكل حبوب او ارمي بنفسي من العمارة او اشنق نفسي لكن كلها كنت خائف منها ، اخيراً توصلت الى ان ارتطم بالسيارة بسرعة عالية في حاجز او كبري وهذا اللي اقدر عليه حينما قرأت الجريدة ووجدت ردودك على المراسلين كتبت لك رسالتي لعل الله ان يفرج همي بك .ارجوك يادكتور لاتهمشني ارجووووك لان حياتي على المحك.ولم اعد اطيق الحياة
سامي . ف ـ جدة


أخي سامي تقول في رسالتك أن من حولك يتعاملون معك بفظاظة وينعتونك بألقاب غيرلائقة وأن السبب هو عدم إيجاد عمل مناسب لك وفقا لتصورك والحقيقة أنا أشك في أن يكون هذا هو السبب الحقيقي.
أنت بحاجة لمراجعة دقيقة لطريقة تعاملك مع من هم حولك، ربما كنت بطيئا في الاستجابة لطلبات من حولك، وربما كنت تتصور أن من حولك يعرف ظروفك فلا تتحدث لشرحها، فأمك حين تدعو عليك لأنك تأخرت في الوصول إليها كان بإمكانك وأنت في الطريق أن تخبرها أولا بأول عن مكان وصولك وتضعها في صورة الطريق المزدحم وبهذا ستشعر هي أنك قدرتها وأن الأمر خارج عن إرادتك.
ما أريد أن أؤكده لك أن الله تباركت أسماؤه يعرف حقيقة أمرنا وحين نؤدي ما يرضيه وما يتوجب علينا أداؤه تجاه آبائنا فينبغي أن نكون مطمئنين لحسن تصرفنا ولا نكترث لما يمكن أن يوقعه بعض المحيطين بنا من ظلم وسوء فهم لتصرفنا شريطة أن نكون واضحين ولا نمن وبخاصة على أبوينا بما نفعله لهم كن واضحا وأد الواجب المطلوب ووضح ما تفعل وقدر أمك بالطريقة المناسبة لكل موقف وادعو الله أن يكسبك برها واصبر على سرعة غضبها لأن ذلك من برك لها أيضا.

ابولمى غير متواجد حالياً  
قديم 10-11-2006, 08:07 AM   #4 (permalink)
عمدة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
الدولة: htrh
المشاركات: 18,390
ابولمى is on a distinguished road
افتراضي

زوجي مدمن
إلى الدكتور ميسرة ..ارجو من حضرتك مساعدتي في مشكلتي فزوجي مدخن للحشيش مع انه توقف عن تعاطيه فترة وحرص على الالتزام والتحلي بالدين وقد عاد الان لماكان عليه بل صار يتعاطاه بشراهة حيث أن سيجارة الحشيش همه الاول يفكرفيها ومتى سيدخنها وقد حاولت معه من خلال الذهاب للطبيب مرة وبالعصبية مرة اخرى ولكن دون جدوى ولا يريد الذهاب للعلاج لانه غير مقتنع وحلف علي بالطلاق ان فكرت في طلب المساعدة من اخوته او والدته خفت من ذلك لانني طلقت مرتين ماذا افعل اصبحت عاجزة حيال ذلك الامر هو يردد كلمة اتركيني افعل مااريد واذا قمت بالمواعظ لن اتوقف ثم اسكت ولكن لاارى مبادرة ماذا افعل ساعدني ارجوك .. وجزاك الله خير الجزاء.
ن.ص


الحل لمشكلتك وفقا لهذه الظروف أن تذهبي لبيت أهلك وإذا سألك أحد منهم عن سبب مجيئك فقولي : أريد أن أبقى عندكم ولا تطلبوا مني تقديم أي سبب لذلك، واحرصي على أن لا تخبري أحدا منهم، وإن أصروا على معرفة السبب فأحيليهم إلى زوجك وقولي: اسألوه فالجواب عنده.
بعد ذلك قد يتصل زوجك للاستفسار عن سبب خروجك من منزلك فقولي له عندها أنك لم تعودي قادرة على تحمل هذا السلوك منه وأنك لم تخبري أحدا من أهلك ولكنك لن تعودي إليه إلا إذا قام بخطوة إيجابية تجاه العلاج، واصبري على بعدك عن دارك وعنه أيضا.
الاحتمالات المتوقعة لتصرفه أن يتأكد أولا من أنك فعلا لم تخبري أحدا ، فإن تأكد له أنك حافظت على سره سيرتاح وعندها إما أنه سينساق وراء سيجارة الحشيش وإما أن يسارع لطلب العلاج، وإذا استمر في انسياقه وراء متعته فسيتحرك بعض من أهله متسائلين عن سبب خروجك من دارك عندها قولي لهم اسألوا ولدكم.
وإن اتصل بك فأبلغيه قرارك النهائي أنك لن تعودي إليه إلا إذا عالج نفسه مما هو فيه وأنك مستعدة لمساعدته إن هو خطا خطوة إيجابية بهذا الاتجاه وإلا فإن الحياة بينكما لن تستمر.
في حال استمراره في نهجه الخاطئ دون أن يعير خروجك أي اهتمام ولمدة طويلة فليس أمامك إلا طريق واحد أن تخبري أهلك بالسبب الحقيقي لخروجك وأنك لم تعودي قادرة على احتمال هذا السلوك من طرف زوجك إلا إن هو سارع في العلاج.
وإن سارع في العلاج فقفي معه وابحثي مع طبيبه المعالج الأسباب النفسية الدافعة لسلوكه الإدماني هذا وما يخصك احرصي على أدائه لمساعدته في أزمته.

ابولمى غير متواجد حالياً  
قديم 10-11-2006, 08:10 AM   #5 (permalink)
عمدة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
الدولة: htrh
المشاركات: 18,390
ابولمى is on a distinguished road
افتراضي

كابوس الحب الأول


أنا شاب في الخامسة والعشرين من عمري أعمل لحسابي الشخصي، كنت أستيقظ كل صباح لتوصيل أخواتي إلى المدرسة، وفي يوم طلبت مني أختي توصيل زميلة لها لدارها، ولم أمانع، فتعلق قلبي بها وأحببتها لدرجة الجنون وما شدني إليها محافظتها على صلاتها، فعرضت عليها الزواج ورحبت به، كثرت مقابلاتي معها حتى خسرت جميع أشغالي بسببها، وكلما اتصلت بها كانت تقول لي إنها ذاهبة إلى تحفيظ القرآن وهي مشغولة، وفي أحد الأيام اتصلت بي من جوال أمها وطلبت مني مقابلتها وكنت مشغولا فقلت لها سأتصل بك لاحقا ثم اتصلت بها فردت أمها وسألتها عنها فقالت هي في البيت فأحببت أن أجعلها مفاجأة وذهبت إلى بيتهم لأجدها بكامل زينتها تستعد للخروج فشككت في الأمر وتعذرت بأن لدي عملا كثيرا أود الذهاب لإنجازه وما إن خرجت إلى الشارع لبعض الوقت حتى خرجت هي لتركب في سيارة فارهة مع شاب غريب وتابعتها فوجدت أنها أمضت اليوم كله معه وكدت أجن فأنا الذي دفعت كل ما أملك لها تفعل هذا معي؟ وعلى أثر ذلك تركتها ولا أدري كيف؟ وأنا الآن أنعم الله علي بزوجة جميلة وطيبة ولكن الحقيقة أنني أعيش كل يوم مع كابوس الحب الأول؟

أخوكم : (ح . ا . م . د ) من جدة



هذه فتاة ـ وفقا لوصفك لمجريات الأحداث ـ أبرز ما بها الكذب ويبدو أنه صار سمة مميزة لها، كما أنها تعيش تناقضا واضحا في شخصيتها فهي تلبس لبوس الفتاة الحريصة على حفظ القرآن وتمارس تحت مظلته سلوكا مريبا لاسيما وأنها كما ذكرت على علاقة ببعض من تعرف من الشبان ، وخروجها مع ذلك الشاب صاحب السيارة الفارهة دليل آخر على عدم انضباط سلوكها ، إضافة إلى أن أمها هي الأخرى قد تركت لها الحبل على الغارب بدءا من السماح لك بدخول منزلهم لمجرد أنك أخ زميلتها وانتهاء بالسماح لها بتمضية يوم كامل خارج المنزل مع ذلك الشاب وهي لا تعرف أين ابنتها وهذا دليل آخر على أن الأسرة بصفة عامة لديها قدر كبير من التسيب وعدم الانضباط، ويبدو أن الفتاة عرفت بعضا من صفاتك الطيبة وعرفت حرصك على الزواج من فتاة ذات خلق قويم وهذا ما جعلها تلعب بهذه الورقة وكانت تعطيك ما يرضيك وترسم لنفسها عندك الصورة التي تحبها أنت ونجحت في ذلك لولا أن الله كشف أمرها ولم يرد لك اكتشاف ذلك بعد الزواج ، لأنك لو اكتشفت بعضا من سلوكها المعوج هذا بعد الزواج لكانت طامة كبرى بالنسبة لك، وها أنت قد فزت بالزواج من شابة طيبة وجميلة كما ذكرت وحصلت على وظيفة فاحمد الله كثيرا على ذلك أما حبك الأول الذي تعاني من عدم قدرتك على نسيانه فهو ليس حبا وإنما شعور بالهزيمة وإحساس بمرارة خسارتك أمامها وكيف أنها نجحت في ابتزازك واللعب عليك لمدة طويلة وربما دفعك هذا للرغبة بالانتقام منها ولو على مستوى لا وعيك من خلال الرغبة في الارتباط بها لكي تقول لنفسك أنا مرغوب فهي قد أوصلت لك العديد من الرسائل بفعلتها تلك أبرزها أنك واحد ممن لعبت بهم وضحكت عليهم ، واعلم أنك محظوظ جدا وأنت شاب حريص على كسب رضا والديك واخواتك والدليل على ذلك أنك ممن يشعرون بالمسئولية عن أخواتهم لذا فقد بارك الله لك وأكرمك بزوجة بها من الصفات ما يجعلك تشعر بالرضا أما كابوس الحب الأول فهو إلى زوال وسيزول تماما إذا تذكرت أن كشف أمرها قبل زواجك منها أفضل بكثير من كشفه بعد زواجك.

ابولمى غير متواجد حالياً  
قديم 10-11-2006, 08:13 AM   #6 (permalink)
عمدة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
الدولة: htrh
المشاركات: 18,390
ابولمى is on a distinguished road
افتراضي

الزوج المعترف بخطئه

أنا رجل ملتزم أصلي جميع الصلوات في المسجد، متزوج منذ ثمان وعشرين سنة، أبلغ من العمر أربعة وخمسين عاما ، زوجتي ملتزمة ومحافظة، فوجئت بمكالمة تليفونية من امرأة استدرجتني للحديث معها تلفونيا فقط. وكان للشيطان أثر كبير في تورطي في الموافقة على الحديث معها، وقد اكتشفت زوجتي ذلك، وبذلك رجعت لصوابي وكرهت ما وقعت فيه، واعتذرت لزوجتي وأقسمت لها أني لن أعود لذلك ولكنها لم تقتنع ومنذ خمسة شهور ونحن في مشاكل تصل إلى حد الطلاق وزوجتي حولت حياتنا إلى جحيم ولم تغفر لي هذه الزلة ، والحزن خيم على وجهها وأحيانا البكاء.لقد ضاقت الدنيا في وجهي ولا أريد التضحية بزوجتي والخطأ صدر مني وليس لها ذنب.
فما هو الحل وماذا ترشدونها إليه لتعود السعادة إلى منزلنا.
نأمل أن نرى إجابتكم قبل الفراق، علما بأنها تقرأ في النت وفي كتب الخيانة الزوجية فتزيدها ألما،والله يحفظكم .


الزوج المعترف بخطئه

** لن أزيد أخي الكريم على ما فعلت فقد أخطأت واعترفت بخطئك والواضح أنك صادق في هذا الاعتراف وصادق في رغبتك في عودة المياه إلى مجاريها مع زوجتك والعقبة الكأداء أمامك هو موقف الزوجة غير المتسامح مع زلتك واعتذارك.
أريد أن أذكر زوجتك بحديث للرسول الكريم عليه الصلاة والسلام يرويه أبو هريرة يقول : «أَتى رجلٌ رسولَ الله صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فقالَ: يا رسولَ الله هَلَكْتُ، قالَ رسولُ الله صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «وَيْحَكَ ما ذَاك» قالَ: إنِّي وَقَعْتُ على امْرَأَتِي وأنا صائمٌ في رمضانَ، قالَ رسولُ الله صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «هَلْ تَجِدُ رَقَبَة تُعْتِقُهَا»، قالَ: لا، قالَ: «فَهَلْ تَسْتَطِيْعُ أن تصومَ شهرينِ متتابعينِ»، قالَ: لا، قالَ: «فَهَلْ تَجِدُ طعامَ ستينَ مسكيناً»، قالَ: لا، فَسَكَتَ النبيُّ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ. قالَ أبو هريرةَ: فبيْنا نحنُ عَلَى ذَلِكَ إذَا أُتِيَ النبيُّ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِعَرَقٍ فيه تَمْر فقالَ: «أَيْنَ الرجُلُ آنِفاً، خُذْ هَذَا فَتَصَدَّقْ بِهِ»، قالَ: عَلَى أَفْقَرَ مِنْ أَهْلِي يا رسولَ الله ما بينَ لاَبَتَيْهَا أهلُ بيتٍ أفْقَرُ مِنَّا، قالَ: فَضَحِكَ النبيُّ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حتَّى بَدَتْ أنيابُهُ ثم قال: «أَطْعِمْهُ أَهْلَكَ».
وفي هذا الحديث جملة كبيرة من المعاني تستحق أن نقف عند بعضها على الأقل وأبرزها أن النبي عليه السلام لم يعاتب الرجل المخطئ ولم يؤنبه تدرين أختي الكريمة لماذا ؟
لأن الرجل اعترف بخطئه والاعتراف بالخطأ من الفضائل الكبرى لذا كان حديث المصطفى عليه السلام كل ابن آدم خطاء وخير الخطائين التوابون).
خير الخطائين التوابون وأنت أدرى الناس بأن التوبة لابد أن يسبقها الاعتراف بالخطأ والندم عليه والواضح من الرسالة المنشورة في هذا العدد ومن رسالة إلحاقية أخرى وصلتني من زوجك أنه نادم على ما فعل بل إنه يخشى من أن يقوى الشيطان عليه وعليك هذه المرة وتعطينه الفرصة كي يفرق بينكما.
زوجك ليس ملاكا ولكني أكبر فيه اعترافه بالخطأ وندمه عليه فكثيرون هم الرجال الذين يأتونني وهم مخطئون وكثير منهم أيضا الذين يكابرون ولا يعترفون وقليل منهم من يندم بشدة على ما فعل ولا يتهمون زوجاتهم بالتقصير ، إن في رسالة زوجك الثانية ما يشير إلى اعتراف بالخطأ وندم عليه فلا تترددي أن تغفري لزوجك وتذكري أنك بغفرانك له ستعيننه على شيطانه ولكنك بالمقابل حين تصرين على عدم مسامحته ستساعدين الشيطان عليه.
وتبقى كلمة أخيرة لابد لي أن أقولها لك من حقك أن تنزعجي ومن حقك أن تتألمي ومن حقك أن تصعب عليك نفسك كما يقولون ولكن تذكري أن لا أحد منا معصوم من الخطأ فقط تذكري لو أن الشيطان وسوس لك وضعفت وكنت أنت من تكلم مع رجل في لحظة ضعف وعلم زوجك بذلك هل مما يسرك أن يسامحك أم أن يصر على تعذيبك بكلامه وتذكيرك بما فعلته.
أولادك يحتاجون إلى ابتسامة على وجهك تشعرهم وتشعر زوجك المحب لك أنك قد سامحت وغفرت وتذكري أن مفتاح السعادة للجميع بيدك.
تذكري أن أجرك لن يعدله أجر بل إن هذا العفو هو السبيل الحقيقي لرفع مرتبتك عند الله يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم فاحرصي على سلامة قلبك واغسليه من درن الحقد والغل وتذكري أن أصحاب الجنة هم الذين لا يحملون غلا في قلوبهم لأحد فكيف بزوج محب أنهكه الخطأ وأتعبه الحرص على استعادة رضاك؟

ابولمى غير متواجد حالياً  
قديم 10-11-2006, 08:14 AM   #7 (permalink)
عمدة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
الدولة: htrh
المشاركات: 18,390
ابولمى is on a distinguished road
افتراضي

طباخ السم


أبعث اليك برسالتي هذه لكي أخرج ما بداخلي وأريد منك المساعدة حيث أني يتيمة من دون أب ولا أم وقد رباني عمي وتزوجت من شاب وكان في بدء الأمر شابا تقيا وورعا يخاف الله ولكن سرعان ما تبدل هذا الأمر بعد الزواج حيث اتضح لي انه يتعاطى الحشيش المخدر وهو أيضا يتاجر به ولقد اتضح لي هذا الأمر عندما كنت اخرج مافي جيبه لكي اضع ملابسه في الغسيل ورأيت دفترا مكتوبا عليه دفتر للف السجائر.. وعندما واجهته بالأمر قام بالاعتراف أمامي أنه يقوم بالمتاجرة بالحشيش منذ فترة وأن طباخ السم لازم يتذوقه، ويقول ان هذه التجارة مربحة وأن الحشيش ليس به ادمان ولا يوجد دليل واحد عليه وعندما اتخذت قراري بأن يطلقني قام بربطي بسرير وتجريدي من ملابسي وقام بتصويري وأنا الآن أنجبت منه أطفالا فماذا أفعل؟
أم مسرور


لقد تأثرت كثيرا برسالتك ولكني لا أعرف وسيلة للتواصل معك كي أوجهك لمراجعة ذوي الشأن الذين أعرف يقينا أنهم يحرصون على مساندة أمثالك آمل أن تكتبي لنا وترسلي عنوانك اما بواسطة الفاكس أو بالبريد الاليكتروني.
وبهذه المناسبة لابد لي أن أوضح لك أمرا مهما فزوجك يغالط نفسه كثيرا، أما أن الحشيش ليس به ادمان فأمر خاطئ والحقيقة أنه من المواد الادمانية الأكثر انتشارا ويتم تعاطيه بواسطة التدخين أو بالأكل وشأنه شأن بقية المخدرات قاتل لخلايا الدماغ ومؤذ ، أما ما فعله من تصويرك فسلوك دنيء لا يليق بزوج عاقل يملك الحد الأدنى من الشهامة الا أن تعاطي المخدرات لاشك أنه يفقد الرجل قدرا كبيرا من هذه الشهامة والمروءة والصواب، ولكن ينبغي أن تحرصي على بذل الجهد الواعي والعاقل لرده الى صوابه فهو لا يزال أب أولادك ولا يزال أيضا مواطنا يحتاجه وطنه معافى وليس مدمنا، عاقلا وليس فاقدا لصوابه شهما وليس دنيئا.

ابولمى غير متواجد حالياً  
قديم 10-11-2006, 08:15 AM   #8 (permalink)
عمدة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
الدولة: htrh
المشاركات: 18,390
ابولمى is on a distinguished road
افتراضي

أريد دواء للكراهية

دكتور ميسرة. لا أعرف كيف أبدأ مشكلتي فقد مللت منها وملت مني. للأسف نحن عائلة مكونة من أم و4 بنات. لغة الحب والحوار والصراحة والاحترام مفقودة. بل إنه وصل الحال لدرجة الكره. هل تتخيل أنه لا يمر يوم ولا ساعة إلا وفيها مشاكل، لذا فضلت البعد والانعزال ولكن مع ذلك لم أسلم من شر المحيطين بي لقد وصل الكره إلى الحد الذي لا يطاق ولم أعد قادرة على تحمل ما يدور داخل أسرتنا فكل واحدة منا تتمنى الموت للأخرى، أنا لم أعد أحتمل ولا أعرف ماذا أفعل فهل هناك دواء للكراهية؟
أ. م جدة

الواضح أن العلاقات بينك وبين أخواتك قد وصلت إلى حد كبير من التوتر والبغضاء، ولكي أكون صريحا معك فالحل يتطلب شرطين اثنين حتى ينجح أولهما أن تتذكري أن هذه الدنيا لن تغني عن الآخرة وأننا طال الزمن الذي سنعيشه أم قصر لابد لنا من ملاقاة ربنا وملاقاة أعمالنا.
والشرط الثاني أن الصبر مهم جدا في مثل هذه الحالات ولكنه يحتاج لمعرفة وخبرة كما قال الرجل الصالح لموسى: وكيف تصبر على مالم تحط به خبرا؟
سأعطيك بعض مفاتيح الحل وإن احتجت للمزيد فاكتبي لنا على البريد الأليكتروني المرافق للعدد والموضح في أعلى الصفحة. وقبل ان أعطيك المفاتيح أود تذكيرك أن هذه الخطة تحتاج لفترة لا تقل عن ثمانية أسابيع حتى تظهر نتائجها بشرط عدم التراجع عن أي بند فيها.
المفتاح الأول : الدفع بالتي هي أحسن والدفع يعني العطاء وليس الأخذ فإن أردت تعديل سلوك شخص ما فأعطيه أفضل ما تملكين سواء بالكلمة أو بسواها.
المفتاح الثاني: الصبر على توقعاته السلبية لأن أي أخت من أخواتك حين ترى منك سلوكا حسنا فستنتابها التكهنات وستفترض أن ما تفعلينه مؤقت وقد تختبر صدق ما تفعلين برد الإحسان الذي رأته منك بإساءة منها وهنا نحتاج للشرط الثاني في الخطة وهو الصبر وتأكدي أنها لن تصمد أمام إحسانك لها طويلا.
المفتاح الثالث : اثبتي على ما أنت عليه من إحسان حتى تتلاشى كل التكهنات السلبية ، عندها ستلاحظين أن من تحسني إليها ستحاول أن تكون أفضل منك إن لم تكن مثلك ولكن شرط النجاح الذي ذكرناه يحتاج منك إلى صبر.
المفتاح الرابع : لا تسمحي لأحد باستفزازك ونكوصك للوراء وتذكري في كل مرة أنك الرابحة إن لم يكن في الدنيا مع أخواتك ففي الآخرة عند ربك.
نار الكراهية لا يطفئها إلا ماء الإحسان تذكري هذا وأنا واثق أنك ستنجحين بإذن الله.

ابولمى غير متواجد حالياً  
قديم 10-11-2006, 08:18 AM   #9 (permalink)
عمدة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
الدولة: htrh
المشاركات: 18,390
ابولمى is on a distinguished road
افتراضي

رجل في دوامة
أنا شخص متميز في مجال عملي وعلاقاتي الاجتماعية والعملية وأحظى بمحبة من حولي وقد تعرفت على فتاة طيبة خلوقة ومن عائلة محترمة أحببتها وعندما وجدت نفسي متعلقا بها فاتحتها بموضوع الزواج واستمرت العلاقة بيننا مايقارب السنة دون ان تبين لي رأيها فأحيانا أجدها متعلقة بي وتتطلع لي كزوج لها وأحيانا أجد أنها تنظر إلي كأخ مع العلم ان الذي جعلني انتظر فترة السنة هذه هي علمي بمشكلتها مع موضوع الزواج تعرفت عليها أمي وأختي بعد أن أطلعتهما على رغبتي في الزواج منها كل هذه الأحداث جعلتني ادخل في دوامة من الأفكار والمشاكل تفاجأت بنفسي أقع في عزلة عن الناس داخل بيتي خسرت عملي ابتعدت عن الناس دخلت في دوامة من المشاكل ارتكبت عددا من الأخطاء في حق نفسي وفي حق الإنسانة التي أحببت اكتفيت بالجلوس في البيت مابين تصفح الانترنت وقراءة الكتب والكتابة وها أنا الآن أجد أني قد اخسر الانسانة التي أحببتها بسبب هذا الوضع.
هذه باختصار مشكلتي التي تفرعت إلى كم كبير من المشاكل لم تجعلني قادرا على معرفة من أي مشكلة أبدأ لحلها

ع. هـ الرياض


- أنت تحتاج إلى مراجعة لقرا ر الارتباط بهذه الفتاة وعليك أن تحزم أمرك فترددها ونظرتها المتأرجحة بين النظر إليك كزوج تارة وكأخ تارة أخرى تعني خوفها منك أو من أهلها وتعني أنها تحتاج إليك وعلى اعتبار أن أمك وأختك يعرفانها فليس من الحكمة إطالة أمد الانتظار. واضح أنك تهرب من قرار التقدم لخطبتها والدخول لبيت أهلها من الباب لاعتبارات غير واضحة في رسالتك واكتفيت بذكر بعض من خسائرك المتمثلة في جلوسك على «النت» وتركك لعملك إضافة لمشكلات الدراسة علما بأنك على ما يبدو تعي تماما أن الهروب لن يحل لك مشكلتك بل على العكس يبدو أنها تفاقمت وتولدت عنها مشكلات فرعية كثيرة، نصيحتي لك إذا كنت فعلا تتمنى أن تكون هذه الفتاة زوجة لك وأنت مقتنع بها فسارع للطلب من أمك أن تخطبها لك لتحول هذه العلاقة من الظلام إلى النور، أنت شاب ولاشك أن سنة من التواصل سواء كان عبر الهاتف أو من خلال مقابلات بينكما أمر يثير عندكما التوتر والقلق.
بداية حلك لمشاكلك التقدم لخطبتها فإن وافقت ووافق أهلها فبها ونعمت وإلا فإن ملفا كهذا ينبغي أن تغلقه وتلتفت إلى باقي مشاكلك التي يبدو أن جلها قد تفرع عن المشكلة الأصلية.
فأنت شاب تحتاج إلى زوجة في حياتك وانتظارك هذه السنة علمك بموقفها من موضوع الزواج أمر يحتمل عدة وجوه وحسم المسألة يتطلب طرق باب أهلها فقد يكون خوفها من الزواج هو خوف من الخطأ الذي وقعت به معك والعلاقة التي تتمناها وتخاف من عواقبها ، وقد يكون خوفها بسبب خبرات سلبية تعرضت لها ، أو بسبب سوء العلاقة بين والديها ، وفي كل الحالات أنت تحتاج لإنهاء الموضوع إما بالقبول أو بالرفض حتى تستطيع التفرغ لباقي شئون حياتك.

ابولمى غير متواجد حالياً  
قديم 10-11-2006, 08:19 AM   #10 (permalink)
عمدة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
الدولة: htrh
المشاركات: 18,390
ابولمى is on a distinguished road
افتراضي

الأمل اليتيم


قبل سنة من الآن.. اتصلت علي إمرأة فلم ابال في وقتها وبقي رقمها بحوزتي قمت بالاتصال عليها فعرضت عليها التعرف على بعض فرفضت ولكن فيما بعد وقعنا في شباك المعرفة ببعض..وهام الحب بيننا.. وكان اعظم شيء جعلني اهيم في حبها وتبدأ حكاية عشقي وسوالف خواطري هو الشعور الذي وجدته عندها والحب الذي لم اعرفه إلا منها.
ثمة امر قد حصل حيث ..اخبرتني من احببتها أن أحداً يزعجها ويضايقها تارة يشتمها واخرى يرسل لها اجمل الرسائل.. وكانت تقول لي ان احساساً يراودها أن احداً بقربي وعلى معرفة بي هو من يؤذيها فما كان مني إلا أن اقول إنني على ثقة تامة بمن حولي ومن هم يقطنون معي ....اخبرت اخاها الذي يكبرها بما حصل ولكن اخاها كان لاهياً عنها بأمه المريضة.. فكانت ترفض ان تعطيني الرقم وان ترسل رسائل الإيذاء وبعد محاولات ارسلت لي الرقم..وكانت الطامة الكبرى عندما قمت بالاتصال على الرقم ورد علي اعز أصدقائي وعندما واجهته بالحقيقة لم ينكر وكان يقول لي من خوفي عليك من هذا الطريق أردت ان افضح لك حقيقة هذه البنت وأنها كما تحاكيك سوف تحاكي غيرك .. وقد كنت مغفلا حينما بحت لصديقي باسراري.
وقد عزمت بعدها ان اقطع علاقتي بالفتاة ولكن بعد أن تقوم أمها من فراش المرض لكيلا اكون في نظرها نذلاً وخائناً في وقت تحتاجني فيه..أعلم ان هتاف حبي لن يدوم.... سوف اتحين الوقت المناسب لأسحب نفسي وأحفظ ماء وجهي لمن احب وإن بقي شيئ يسير أما عن البند الثاني الذي قد طلعت به من دوامة الطعنة التي تلقيتها من اعز اصدقائي..ان اقطع علاقتي بأعز اصدقائي ..لأن هناك شيئا في النفس يمنعني من رؤيته والوقوف أمامه وما أخافه ان تزيد كراهيتي له؟! فماذا افعل مع من أحببت ومع أعز أصدقائي ؟!

الأمل اليتيم

- مشكلتك حلها سهل وبيدك والواضح أنك شاب متميز دراسيا، ربما تكون قد سلكت طريقا به عدة عثرات أبرزها أنك بعد أن تعلقت بالفتاة لم تفعل ما كان ينبغي أن تفعله بسرعة وهو الارتباط بها وبدل ذلك صرت تبوح لصديقك بما بينك وبينها، وبغض النظر عن نيته وراء ما فعل فالواضح أنه واحد من اثنين إما أنه يحمل قناعة بفساد أخلاق هذه الفتاة وأنها كما يرى مثل غيرها كما قال لك ستتكلم مع غيرك كما تتكلم معك وأراد أن يثبت لك ذلك ، وإما أنه أراد استغلال ما يعرفه من معلومات عنها لابتزازها.
أما عن قرار الهروب من هذه الفتاة لكي تحفظ ماء وجهك فأمر مستهجن ومستغرب منك ، فأنت فكرت فقط بنفسك وكيف تحفظ ماء وجهك ولم تفكر كيف تحفظ لهذه الفتاة ماء وجهها مع أنك قمت جاهدا بربط قلبها بك طوال الفترة الماضية.
إذا كنت تريد التسلية بها فاقطع علاقتك بها الآن ولا تنتظر قيام أمها من مرضها وخروجها من المستشفى، وتوقف عن القيام بدور المشفق عليها لأنك عمليا لم تشفق عليها حين سمحت لنفسك أن تربطها بك طوال الفترة الماضية ولم تشفق عليها حين أفشيت سر علاقتك بها لصديقك.
وسؤالي لك هل ترضى أن يفعل أحد بأختك ما فعلته معها؟
إن كنت غير قادر على إكمال مشروع الزواج معها وبسرعة فتوقف لأنها ستحزن قليلا وستنساك وسيما أنها تشعر أنها مطعونة منك الآن.
في كل الحالات صديقك لا ينبغي تركه بعد هذه السنين ولكن ينبغي أن تنقطع عن البوح بأسرارك له لأنه لا يحفظ سرا.
وتعلم درسا مهما من تجربتك أن بنات الناس لهن قلوب ومشاعر تحتاج للاحترام وأن للبيوت أبوابا من دخلها اعتبره أهل الدار زائرا مرحبا به ، ومن دخل من النوافذ في الظلام لن يلقى إلا الاتهام بالسرقة، أسرع في اتخاذ قرارك وواجه مشكلتك ويكفي هروبا.

ابولمى غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: http://www.alshref.com/vb/t104983.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
حقيبة التدريب التعاوني - منتديات التربية والتعليم This thread Refback 19-04-2013 10:00 PM

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أسباب غياب المعلمات وطرق علاجها؟؟؟؟؟ maarmaar منتدى الادارة المدرسية 6 16-10-2011 08:53 PM
هنا نشرة تربوية (اسباب تدني مستوى بعض الطلاب في الرياضيات وطرق العلاج ) الباروت منتدى الرياضيات 39 09-01-2009 10:01 PM
المشكلات السلوكية عند الطلاب اسبابها وطرق علاجها ابولمى منتدى التوجيه والارشاد 3 04-05-2006 04:30 AM
مقتطفات علاجية: مراجعة مختصرة للمشاكل العامة لدى التوحديين وطرق علاجها ياسر الفهد منتدى التربية الخاصة 1 24-12-2004 03:04 AM
مشكلات تربوية الصياد منتدى التوجيه والارشاد 0 26-08-2002 11:49 AM

SEO by vBSEO 3.6.1
جامعة نجران

الساعة الآن 06:11 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.9 Beta 3
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
Adsense Management by Losha
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
Ad Management plugin by RedTyger