Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
ما مصدر هذا العبث ياوزارة التربية والتعليم؟( فضيحه )
ما مصدر هذا العبث ياوزارة التربية والتعليم؟( فضيحه )
قديم منذ /09-01-2007, 06:11 AM   #1 (permalink)

عضو فضي

معلم معاصر غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 27627
 تاريخ التسجيل : Oct 2003
 المشاركات : 605
 النقاط : معلم معاصر is on a distinguished road

افتراضي ما مصدر هذا العبث ياوزارة التربية والتعليم؟( فضيحه )

ناصر الحجيلان - صحيفة الرياض
قامت وزارة التربية والتعليم مؤخرًا بصياغة ما أسمته "ميثاق أخلاقيّات مهنة التعليم" الذي أعدّته لجان في الوزارة. وقد أعلن معالي وزير التربية والتعليم العام الماضي في 15فبراير 2006، لبعض الصحف ومنها هذه الجريدة (عدد 13750) عن ظهور ميثاق أخلاقيات التعليم. وطُبع هذا الميثاق طباعة فاخرة في كتيّب يتكون من خمس عشرة صفحة ووزّع على الجهات التعليمية والمدارس. وأقامت الوزارة حفل تدشين لهذا الإصدار بتاريخ 4أكتوبر 2006؛ وقد غُطّي تغطية جيدة من وسائل الإعلام المختلفة.
والحقيقة أن ظاهر هذا العمل يبدو لنا جميلا باعتباره عملا تربويًا له صبغة علميّة من خلال اهتمامه بمختلف عناصر العمليّة التعليمية. ورغم وجود ملاحظات منهجية وأخطاء لغوية وأسلوبية كثيرة على صياغة الميثاق إلا أن المفاجأة الكبرى التي يجدها من يطلع على هذا الميثاق أنه صورة كربونيّة منقولة من كتاب آخر مع إجراء بعض التعديلات اليسيرة. ويتعجب قارىء هذا الميثاق حينما يبحث عن أي إشارة إلى المصدر فلا يجدها على الرغم من وجود نسءخٍ حرفي بطريقة "القص واللصق" لكثير من المواد من كتابٍ نشر قبل مايزيد على ثلاث وعشرين سنة. ومما يزيد العجب أن نقرأ تصريح معالي وزير التربية والتعليم الدكتور عبدالله بن صالح العبيد في كلمة التدشين حينما قال عن الميثاق: "فقد أخذ الكثير من الجهد وعكفت على إنجازه العديد من اللجان" .

ولابد من المسارعة إلى القول بأنه لا يمكن إنكار المجهود الجبار لتلك اللجان العديدة التي عكفت على إنجاز هذا الميثاق؛ فقد كانت لها رؤية ثاقبة جدًا ونظرة دقيقة للغاية تمثلت في إجراء تعديلات جوهريّة من مثل تغيير عنوان "التعليم رسالة" إلى "رسالة التعليم"، وتغيير جملة "يدلّهم بكل الطرق على الخير" إلى "يدلّهم على طريق الخير" . كذلك لا يمكن نسيان الكثير من الجهد الذي بذلته تلك اللجان في تغيير نظام الترقيم في الميثاق؛ فقد كانت في النص الأصلي على صيغة (أولا وثانيا وثالثا) فتغيرت بجهد شاق وعمل دؤوب مخلص إلى نظام الأرقام ( 1و 2و3)!

إن الكتاب الذي أخذت منه أغلب مواد الميثاق هو كتاب بعنوان "إعلان مكتب التربية العربي لدول الخليج لأخلاق مهنة التعليم" الصادر في عام 1405ه. ويمكن التوضيح بأن الميثاق قد انتشل أغلب ما في بنود ذلك الإعلان سواء بالنسخ الحرفي لكامل البند أو بأخذ جزء منه أو بتغيير بعض الكلمات والعبارات بعد الاستيلاء على المضمون.

وسوف يتضح للقراء الأعزاء -في مقالة لاحقة بمشيئة الله- مقدار الإضافة التي يمكن نسبتها لهذه الوزارة، ومدى بعد مواد الميثاق عن معطيات العصر الحديث من تقنية وكمبيوتر ووسائل اتّصال؛ لأن مواد هذا الميثاق ببساطة منقولة من مصدر قديم لم يكن فيه لهذه المعطيات دور كبير آنذاك. وهاهو الميثاق الذي يزعم أنه جديد ومواكب لمعطيات العصر وينشر في عام 2006م يُعيدنا ثلاثًا وعشرين سنة إلى الوراء!

جدير بالذكر أن عدم الدقّة في التوثيق العلمي للمصادر أو إهمالها يعدّ خطأ لا يغتفر لطلاب التعليم العام؛ أما التنكّر للمصدر والزعم بأن المعلومة (الميثاق) جاء نتيجة جهد قامت به لجان عديدة عكفت على العمل الجاد وقتًا طويلا، فهو أمر في غاية الغرابة لاسيما وأن معالي وزير التربية والتعليم قد قال واصفًا هذا الميثاق بأنه "يعتبر إنجازاً على كافة الأصعدة ونقطة تحول كبرى في العمل التعليمي" .

ومن العجائب الغريبة أن هذه الوزارة سبق أن نشرت في عهد وزيرها السابق قبل عشر سنوات تقريبًا بنود هذا الميثاق تحت عنوان "أخلاق مهنة التعليم" في دليل المعلم عام 1418ه، وذكرت بوضوح المصدر الذي استقت منه أغلب تلك البنود (انظر الصفحات: 48-52). ومع هذا فإن الوزارة بطاقمها الجديد ولجانها كشفت لنا أنها غير مطلعة على مايجب الاطلاع عليه ضمن تخصصها في عمل الميثاق.

يتبادر إلى الذهن تساؤلات حول دلالة إظهار هذا العمل بأنه من إنتاج هذه الوزارة في حين أن الواقع يبيّن أن جهدها يقتصر في أغلبه على صفّ الحروف على الكيبورد؛ وهذا عمل يستغرق العكوف عليه مدة زمنية قد لاتزيد عن النصف ساعة؟ ثم أين الدقّة العلمية عند أهم جهة معنيّة بتعليم الناشئة الدقة والصدق والأمانة؟ وبأي منطق يمكن تبرير ظهور الميثاق بهذه الصورة؟

والحقيقة أن من يطلع على هذا الخلل المنهجي والأخلاقي يتساءل عن مصدر هذا العبث. فهل هو في اللجان المكلفة بإعداد الميثاق أم في المسؤولين في الوزارة الذين أقروا الميثاق أم في سواهم؟ والمؤكد في كل الأحوال أن وزارة التربية والتعليم ممثلة في معالي الوزير تتحمل هذه المسؤولية ويجب عليها أن توضح للرأي العام موقفها بشفافية.







التوقيع
...........................................
جمعية الخيرية لمكافحة التدخين
https://www.antismoke.org/index.php
[/COLOR][/SIZE][/B]
سبحان الله وبحمده[/CENTER]
 

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ما مصدر هذا العبث ياوزارة التربية والتعليم ؟ قلم رصاص2 المنتدى العام 5 24-08-2007 03:57 PM
ما مصدر هذا العبث ياوزارة التربية والتعليم ؟ قلم رصاص2 منتدى الادارة المدرسية 0 05-02-2007 06:31 PM
آه آه آه...ياوزارة التربية والتعليم....إلى متى...؟ بنت99 المنتدى العام 12 18-06-2006 07:07 AM
الى متى ياوزارة التربية والتعليم منه تعلم زاجل الشـــــريف 0 28-05-2006 03:06 AM
ياوزارة التربية والتعليم ياوزير التربية إسمعنا جديدة المنتدى العام 1 07-10-2003 02:08 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 04:25 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1