Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية
العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > المنتدى العام

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
قبل أن نفقد لغة القران ,,, تنظيم جديد *وخطير* .. للمدارس الأهلية
قبل أن نفقد لغة القران ,,, تنظيم جديد *وخطير* .. للمدارس الأهلية
قديم منذ /30-03-2007, 12:02 AM   #1 (permalink)

عضو ماسي

أنــــا *الــوزيــر* غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 143738
 تاريخ التسجيل : Apr 2006
 المشاركات : 2,328
 النقاط : أنــــا *الــوزيــر* is on a distinguished road

افتراضي قبل أن نفقد لغة القران ,,, تنظيم جديد *وخطير* .. للمدارس الأهلية

ألا هل بلغت اللهم اشهد
أميمة أحمد الجلاهمة*
أزف لكم بشرى.. فبعد عقد من الزمان سيتحدث بعض أبناء المملكة العربية السعودية بلغات مختلفة وبطلاقة، إذ ستكون اللغة العربية لغتهم الثانية، ومهما نصت القوانين المنظرة على غير هذه النتيجة، سيبقى الأمر على الأرض ينبئ بهذه الحقيقة..!
بالله عليكم.. أليس جميلا أن ينطق أبناؤنا لغة كتاب الله بلكنة الأجنبي حديث العهد بنا! أليس جميلا أن يردوا السلام علينا بقولهم (السلامو عالايكم ورهمة الله وبركاتوهو) موسيقى وتناغم رائع لكلمات لن تكون مفهومه بالمطلق! لكنها تدل بالتأكيد على مدى الرقي الذي يغلف طبقة صنفت نفسها بالراقية! فهذا التعليم من وجهة نظرها يفرضه - البرستيج - والمظهر الاجتماعي! ومن هنا لا أفهم سبب هذا الامتعاض الذي يظهر عليك الآن أيها القارئ؟!
ولمن يرفض تصديق هذا الواقع الممسوخ! أضع أمامه خبراً عمدت إلى نشره جريدة محلية منذ أسابيع، فقد جاء فيه: (قررت وزارة التربية والتعليم السماح للمدارس الأهلية باعتماد تأليف وتدريس مناهج تختلف عن المناهج المطبقة حاليا في مدارس التعليم العام الحكومي وتدريسها باللغة الإنجليزية أو بأية لغة أخرى تراها المدرسة).
هذه المدارس الواعدة! سيفسح لها المجال لتأليف كتب، وتدريسها بأية لغة!، وليس المقصود بذلك -لا سمح الله- أنه سيفسح المجال فيها لتدريس لغات أخرى كلغة ثانية! فالمقصود أنها ستتمكن من اعتماد اللغة التي تراها إدارتها كلغة أساسية، ولتتراجع اللغة العربية فيها لتكون في مقام اللغة الثانية!
وهذا الواقع سيعني أن متابعة الوزارة لما يدرس خلف جدران تلك المدارس سيكون من الصعوبة بمكان، إلا إذا تكرمت وأنشأت قسما خاصا يشمل موجهين يجيدون إجادة كاملة لكل اللغات المنطوقة - وغير المنطوقة من باب الاحتياط ليس إلا، فقد يقع اختيار إحدى تلك المدارس على إحداها! على أن يكون هؤلاء الموجهون مؤهلين تأهيلا عاليا لمراجعة كل المناهج ولكل المراحل ابتدائي ومتوسط وثانوي!
والخبر المنشور لم ينته بعد فقد نقل على لسان المشرف العام للتعليم الأهلي بالوزارة قوله: (إن التنظيم الجديد الذي سيطبق اعتبارا من العام الدراسي المقبل، يستثني مواد التربية الإسلامية واللغة العربية فقط- !- في حين يمكن لأي مدرسة أهلية ابتدائية أو متوسطة أو ثانوية التعديل في بقية المناهج وفق رؤيتها الخاصة سواء بإضافة مواد جديدة أو التعديل في مضمون المواد المطبقة حاليا على أن تطلع الوزارة على النسخة النهائية للمناهج قبل تطبيقها للتأكد من توافقها مع سياسة التعليم في المملكة ومناسبتها وقدرات الطلاب..) وأضاف أيضا: (أن هناك برنامجيين دوليين معتمدين الأول الدبلوم الأمريكي والذي يطبق على مناهج بمواصفات أمريكية والآخر البكالوريا الأوروبية والتي تعنى بالتعليم الأوروبي، بحيث يتاح للطالب والطالبة حرية الاختيار)!
وهنا أتساءل وعلى فرض أن الوزارة حمت مقدرات أبنائنا العقلية وحصنت انتماءهم الديني من خلال رعايتها المباشرة لمواد الدين واللغة العربية، فهل ستتمكن من تدريس هذه المواد بالقدر الذي تدرس في مدارسنا النظامية، وهل ستشرف على وضع وتصحيح امتحانات هذه المواد للتأكد من تحقيق الغايات والأهداف منها، ومن ناحية أخرى هل ستستطيع حماية أبنائنا مما قد يدس في المواد الأخرى من معلومات تتناقض مع تعاليم ديننا وتراثنا الوطني، كمواد العلوم والأحياء على سبيل المثال، وهل ستتابع الوزارة سير العملية التعليمية في تلك المدارس، وكيف ستتمكن من ذلك، واللغات المعتمدة فيها غير محدودة بلغة أو اثنتين؟
ثم أين تاريخ بلادي من هذه السياسة التعليمية الجديدة؟ وأين جغرافية هذا الوطن الغالي؟ وهل سيفسح لتلك المدارس تدريس تاريخ الشعوب الأخرى على حساب تاريخنا الإسلامي وتاريخنا الوطني؟ وهل سيأتي يوم على أبنائنا لا يعرفون خلفاءنا الراشدين.. ولا يعرفون تراثنا الإسلامي..ولا يعرفون بسالة وتواضع عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود وإنجازاته ؟!هل سيأتي يوم نتعامل فيه مع أبنائنا كغرباء يتحدثون بغير لغاتنا ويفكرون بغير فكرنا ؟! هل ستكون ثقافتهم التاريخية محدودة بالحرب الأهلية الأمريكية، وهل ستدرس مادة الوطنية الدستور الأمريكي، والديمقراطية الأمريكية؟! وحق الاختيار للملحدين وللمثليين ؟! أم هل ستدرس الهولوكوست!! أم ستدرس تاريخ بريطانيا التي لا تغيب عنها الشمس!! أم ستدرس الفتن التي مرت على التاريخ الإسلامي بغرض إشعالها وتأجيج نارها وتعزيز الفرقة بين أمتنا..؟!
ليت القائمين على هذا القرار يعيدون النظر فيه، فمستقبل البلاد وسلامتها وصحة انتماء أبنائها وبناتها مناط بهم، بعد الله سبحانه، ليتهم يرجعون للمؤتمر الذي عقد مؤخرا في الولايات المتحدة الأمريكية، تحت عنوان (إعادة تفسير القرآن وعلمنة الإسلام)، ليتهم يتوقفون عند السير الذاتية للمنظمين له، إذ سيجدون أن الفاعلين منهم ينتمون إما لتيار المحافظين الجدد المعروفين بدفاعهم المستميت عن المحتل الصهيوني، أو أنهم تابعون لمؤسسات أوروبية تتباهى بموالاتها للصهيونية، ليتهم يتفكرون في كون معظم المتحدثين فيه إما غير مسلمين، أو مرتدين عن الدين الإسلامي محاربين له، ليت واضعي هذا القرار يتابعون توصيات هذا المؤتمر، التي منها ضرورة صياغة "إسلام عصري" يواكب متطلبات المرحلة التاريخية الراهنة، من خلال "إعادة تفسير القرآن" و"إعادة قراءة التاريخ الإسلامي" باستبعاد كل محتوياته التي دعمت هويته الذاتية وحفظت له بقاءه رغم التحديات التي واجهته، لقد بحث المشاركون فيه كيفية إحداث تحول في الثقافات الإسلامية والعربية، وكيفية إجبار دول العالم الإسلامي على الانفتاح على الغرب، والتخلي عن الالتزام الجاد بتعاليم الدين الإسلامي، وقبول العلمنة كأساس فكري بديل، وتدعيم حرية التعبير - على إطلاقها - في المجتمعات الإسلامية.. والسعي لقبول تلك المجتمعات لكل ما يتعارض والدين والعرف الإسلامي.
وأخيرا ليتهم يتوقفون عند القمة التي عقدت على هامش هذا المؤتمر وتناولت دور الاستخبارات في تدشين حركات فكرية مناهضة لتنامي الحركات الإسلامية في العالم، - وبغض النظر عن توجهها سلبياً كان أم إيجابياً - ليتهم يكرموننا بالبحث عن خلفية من شارك فيه، إذ سيعلمون علم اليقين أن عددا من قادة المخابرات الصهيونية ممن كان لهم باع طويل في الموساد الصهيوني، كانوا من المتحدثين الأساسيين فيه.
قرار الوزارة هذا اطلعت عليه منذ عدة أسابيع، ومن ثم حاولت كعادتي الهروب منه، ورمي حمله على غيري، إلا أن هذا المؤتمر أعاده إلى ذاكرتي، مما دفعني للبحث عن نصه، لعلي أدق ناقوس الخطر.. فيعاد النظر فيه وفي أهدافه ونتائجه.. ألا هل بلغت اللهم اشهد؟
* أكاديمية سعودية في جامعة الملك فيصل







 

قبل أن نفقد لغة القران ,,, تنظيم جديد *وخطير* .. للمدارس الأهلية
قديم منذ /30-03-2007, 12:04 AM   #2 (permalink)

عضو ماسي

أنــــا *الــوزيــر* غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 143738
 تاريخ التسجيل : Apr 2006
 المشاركات : 2,328
 النقاط : أنــــا *الــوزيــر* is on a distinguished road

افتراضي

أيها العاقّون لا تظنُّوها عقيماً!!
محمد بن أحمد الرشيد
استمراراً للحديث عن التمسك باللغة العربية - لغة تعلم وتعليم - في المملكة العربية السعودية وجدت أن من واجبي الديني والوطني أن ألفت الأنظار إلى ضرورة تعليم أبنائنا في المدارس (حكومية كانت أم أهلية) بلغتنا العربية،
وأن التنظيم الجديد الصادر من وزارة التربية والتعليم بتاريخ 1427/12/23ه الذي سمح للمدارس الأهلية (بنين وبنات)، التي تحتضن أبناءنا السعوديين بالتدريس بلغة غير عربية (باستثناء العلوم الدينية والعربية) تنظيم ينبغي إعادة النظر فيه، كما وجدت من واجبي أن ألفت الأنظار إلى الحقائق الآتية:
الأولى: حتى حين صدور هذا التنظيم الجديد فإن اللائحة المعمول بها والمقرة من مجلس الوزراء بناءً على قرار مجلس الشورى تعدّ إلحاق الطلاب السعوديين في المدارس الأجنبية أمراً غير نظامي، وذلك لأن التدريس فيها بغير اللغة العربية.
الثانية: يوجد في المملكة أكثر من ستين مدرسة أجنبية، استعرضتُ برامجها، ومناهجها، فوجدتُها - دون استثناء - تعلم بلغتها القومية: فمن يتحدث الفرنسية يعلّم بها، ومن يتحدث الأردو يعلم بها، ومن يتحدث التركية يعلم بها، وهلم جرا... وهي - في معظمها - أهلية وتجارية، فلم ير أهل أي لغة - مهما كانت مكانتها - أن يتنازلوا عن التعليم بلغتهم، ولنتذكر أن التنظيم الجديد للتعليم الأهلي يسمح للراغبين من ملاك المدارس في عقر دارنا أن يختاروا لغة أخرى للتعليم غير اللغة العربية.
الثالثة: لو أن المدارس الأهلية المتميزة اختارت للتعليم لغة غير العربية فإنه لن يكون من بين المواطنين مؤهل للتدريس في تلك المدارس، وستعتمد على متعاقدين من الناطقين باللغة المختارة.
الرابعة: حتى تنجح المدرسة (أو أي مؤسسة أخرى) فإن على إدارتها أن تكون متمكنة من التفاهم مع العاملين معها بلغتهم، وعندئذ سيندر أن نجد إدارة قادرة على ذلك في مدارسنا الأهلية، بحكم أن غالبية المعلمين فيها من الناطقين بغير العربية.
الخامسة: شاركت في كثير من الدراسات التقويمية للتعليم العام والتعليم العالي في المملكة وخارجها ولم يتبين لنا أن التعليم باللغة العربية كان عامل ضعف في أيّ من مخرجات التعليم، بل على العكس، كان عدم التمكن من اللغة العربية هو السبب الرئيسي في أي ضعف بدا على مسيرة أي مدرسة!!
السادسة: لا أعرف على الإطلاق متفوقاً من أبناء المملكة، في أي مجال من مجالات الحياة العملية، سواءً كانت سياسية، أو اقتصادية، أو إدارية، أو عسكرية، أو تجارية، أو طبية، أو زراعية، أو فنية، أو هندسية، أو غيرها. كان مردّ تفوقه أنه تعلم في مدرسته بغير العربية، ويحضرني قول أحد مشاهير علماء اللغة "من لا يفكر بلغته الأم لا يبدع".
السابعة: يعرف الجميع أن الرابط الوثيق بين أبناء أي بلد - وبلادنا على وجه الخصوص - هو المصدر التعليمي والثقافي الواحد، فإذا اختلف الإعداد، واختلفت لغات التعليم فإن ذلك يعني اهتزازاً لأهم الروابط الوثيقة التي توحد توجهنا.
الثامنة: يتخوف بعض الناس من تعليم اللغة الإنجليزية لغة ثانية في المدارس لأنها قد تؤثر على مستوى اللغة العربية، وفي كل مرة (ومنذ أربعين سنة) كان المسؤولون عن صياغة الخطط الدراسية في وزارة المعارف (آنذاك) "وزارة التربية والتعليم حالياً" حين يفكرون في تعليم لغة ثانية ضمن المنهج الدراسي لأي مرحلة من مراحل التعليم، كان الشرط الأول: ألا تؤثر على مستوى الطلاب في إتقانهم للغة العربية. وفي التنظيم الجديد للمدارس الأهلية فإن الأمر يتعدى تعليم اللغة الأجنبية إلى التعليم باللغة الأجنبية!! وشتان بين الأمرين!! والقاعدة العلمية المؤكدة هي: أن تعلم الطالب في مراحل التعليم العام كافة العلوم والفنون بلغتهم الأم أدعى لإتقانه لغته، وفهمه للمادة العلمية.
التاسعة: لا أعتقد أن هناك تعبيراً عن الشعور بالنقص في الذات والهوية أكبر من عزوف الفرد عن لغته واختيار لغة أخرى. وكنت أقول للكثيرين من أبنائي الطلاب: "إنه أمر جيد أن يتقن الإنسان لغة أخرى، لكن الأجود هو إتقانكم للغتكم العربية، وبراعتكم في التعبير بها - في كل شأن من شؤون الحياة، وفي كل علم وفن - بفصاحة وبلاغة".
العاشرة: إننا في المملكة العربية السعودية نحتضن في قلوبنا مهبط الوحي ولقب ملكنا هو: "خادم الحرمين الشريفين"، ونحن قلب العروبة النابض، وينبغي أن نكون في مقدمة حرّاس الدين الإسلامي، ووعائه اللغوي (اللغة العربية الخالدة)، وكل تصرف منا يوحي بانتقاصنا للغة العربية، وعدم الوثوق بها، لغة علم وحضارة هو تصرف غير مقبول. نحن قدوة لكثيرين وينبغي أن نظل قدوة حسنة، وعلينا ألا نلتفت لقلة منا اختاروا غير هذا النهج، نحترمهم وفي الوقت ذاته نأخذ برأي الكثرة الكاثرة التي تخالفهم.
الحادية عشرة: إننا باختيارنا لغة غير العربية للتعليم نكون قد سننا سنّة غير حسنة، وابتدعنا بدعة سيئة قد تكون سبباً في ضعف حماس بعض الدول العربية التي اختارت اللغة العربية لتعليمها بعد أمد طويل من الاستعمار الذي فرض عليها أن تعلم أبناءها بلغته (كالجزائر والمغرب وتونس).
الثانية عشرة: فيما يخص العلوم الطبيعية، والتقنية، والرياضيات، فقد شاركت في اختيار مناهجها لمدارس التعليم العام في جميع المراحل الدراسية في المملكة وبقية دول مكتب التربية العربي لدول الخليج، وهي من أفضل المناهج على مستوى العالم إن لم تكن أفضلها قاطبة، ومقر الشركة الناشرة في الغرب، وقد تضمن العقد مع وكيل الشركة ترجمة تلك المناهج إلى اللغة العربية، وقد أشار علينا الخبراء في الشركة الناشرة بضرورة تدريس هذه المناهج باللغة العربية لأن تدريسها باللغة الإنجليزية يقلل من جدواها، وذكروا لنا أن دولاً غيرنا ناطقة بغير الإنجليزية اختارت تلك السلاسل من المناهج لجميع مراحل التعليم ونجحت في تدريسها بلغتها القومية، ومع البدء في تدريس تلك المناهج بلغتنا العربية قريباً في مدارسنا نكون بإذن الله قد قفزنا قفزة نوعية ممتازة في تلك المجالات.
الثالثة عشرة: عندما استقلت الجزائر بعد أن رزحت تحت نير الاستعمار الفرنسي زهاء قرن من الزمن، فقد خلاله الكثيرون من أبنائها لغتهم العربية، لم تنس الجزائر أن أهم مقومات عروبتها هو أن تكون اللغة العربية هي لغة كل العلوم وضروب المعارف، وعزمت على تعريب التعليم لكل المواد التعليمية، وعلى ندرة المعلمين من السعوديين في ذلك الزمن أرسلت المملكة عدداً من خيرة القادة التربويين لا لتعليم اللغة العربية فحسب، بل لتدريس الرياضيات والعلوم وغيرها بالعربية. فكانوا في الجزائر العاصمة، وعنابة، ووهران، وغيرها من المدن الجزائرية، وكلهم زهوا بما أنجزوه بعودة الجزائريين للغتهم العربية لغة علم وتعليم.
الرابعة عشرة: ومن حرص المملكة وعظيم إسهاماتها في نشر اللغة العربية لغة للعلم والثقافة بصورة عامة أنها كانت - ولا تزال - ترسل معلمين سعوديين وتتعاقد مع معلمين عرب ليعلّموا أبناء الجاليات العربية في الدول المختلفة بما في ذلك دول في أمريكا الجنوبية.
الخامسة عشرة: لقد أتاحت لي المناصب التي تقلبت فيها حين كنت مستشاراً لمعالي الشيخ حسن بن عبدالله آل الشيخ رحمه الله أول وزير للتعليم العالي، وحين كنت مديراً عاماً لمكتب التربية العربي لدول الخليج .. ثم أخيراً وزيراً للتربية والتعليم - أن أشهد العديد من مبادرات المملكة في تعزيز مكانة اللغة العربية منها - على سبيل المثال لا الحصر - تزويد دول عربية وإسلامية بالكتب العربية والمطابع وندب معلمين سعوديين إلى بلدان مثل: (الصومال، وجزر القمر، وجيبوتي) إضافة إلى عمل دؤوب لتتبوأ اللغة العربية مكانتها في المنظمات الدولية، وإن كريم بذل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز غير المحدود في الإنفاق على نشر اللغة العربية وتعليمها في بلاد أجنبية كثيرة مثل الاتحاد الروسي لدليل ناصع على ما توليه القيادة للعناية بلغة القرآن الكريم، وآخر الإسهامات في هذا المجال هو التبرع السخي من ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز لليونسكو من أجل تعزيز النشر والتأليف باللغة العربية، وأن تكون في مصاف اللغات الرئيسية في تلك المنظمة.
السادسة عشرة: افتتحت المملكة معاهد عدة في عدد من دول العالم مثل: (طوكيو، جاكرتا، واشنطن) تدرس اللغة العربية وعلومها، وتدرس باللغة العربية العلوم الشرعية وغيرها... إيماناً بأهمية لغتنا المجيدة والآن نسمح أن يدرس أبناؤنا بغير العربية في مدارسنا الأهلية في عقر دارنا. ألا يدعو هذا للعجب والاستغراب؟؟
السابعة عشرة: قابلت عدداً من العلماء الأجلاء والأثرياء الفضلاء يحملون جنسيات أمريكية وكندية وأوروبية وهم من أصول عربية، يبحثون عن وسيلة لإرسال أولادهم الصغار إلى بلدان عربية حتى يتلقوا التعليم الأساسي في المواد كافة باللغة العربية، ولا ينتهي بهم الأمر إلى عجمة اللسان.
الثامنة عشرة: ينص التنظيم الجديد للمدارس الأهلية - الذي صدر عن وزارة التربية والتعليم - على أن المدارس الأكثر حظاً في مبانيها، وتجهيزاتها وإمكاناتها المادية كافة، والتي أثبتت نجاحاً دلت عليه نتائجها الباهرة في السنتين الأخيرتين هي التي لها حق اختيار المناهج ولغة التعليم مما يعني أن المناهج السعودية واللغة العربية هي للمدارس التي لم تكتمل تجهيزاتها، وليست في مبنى مناسب معد لأن يكون مدرسة ولم تحقق تفوقاً في السنتين الماضيتين، وماذا يعني هذا؟!
التاسعة عشرة: الذين يظنون أن التدريس بلغة غير العربية (اللغة الإنجليزية مثلاً) سوف يسهل على أبنائهم القبول في الجامعات الأجنبية واهمون واهمون؛ إذ لم تكن الشهادة الثانوية السعودية - يوماً ما - سبباً في رفض أي طالب تنطبق عليه شروط القبول من حيث معدله الدراسي.
العشرون: اتصل بي مذكراً مستغرباً وزير سابق للتربية والتعليم في إحدى الدول العربية الشقيقة، بعدأن قرأ عن السماح للمدارس الأهلية عندنا بالتدريس بلغة أجنبية وقال: أتذكر يا أبا أحمد حين اقترحت علينا المؤسسة التربوية الأجنبية الفلانية أن ندرس في مدارس بلدنا العلوم الطبيعية والرياضيات بالإنجليزية، أتذكر كيف غضبت أمام الملأ، ونهيتني بقسوة تشبه التأنيب حين رأيت مني بوادر الاقتناع؟! ثم تابع الوزير قائلاً: (الله يا صديقي من يصدق أننا نشهد هذا اليوم الذي ننافح فيه عن اللغة العربية عند من يُظن بأنهم من أنصارها وأنهم - بعد الله - ضمن حماتها!!).
وأخيراً: لعل مما يوقظ بعض القلوب الغافية في هذه المناسبة قصيدة الشاعر الراحل حافظ إبراهيم (رحمه الله) التي ينعى فيها حظ اللغة العربية بين أهلها، وفيها يقول على لسان اللغة العربية:
وسعتُ كتابَ الله لفظاً وغاية وما ضقت عن آي به وعظات
فكيف أضيق اليوم عن وصف آلة وتنسيق أسماء لمخترعات؟
أنا البحر في أحشائه الدرّ كامنٌ فهل ساءلوا الغواص عن صدفاتي؟
فيا ويحكم أبلى وتبلى محاسني ومنكم - وإن عز الدواء -أُساتي؟
فلا تكلوني للزمان فإنني أخاف عليكم أن تحين وفاتي
أرى لرجال الغرب عزاً ومنعة وكم عزَّ أقوامٌ بعزّ لغات
إن لغة القرآن الكريم، والسنَّة المطهرة لغة ودود ولود، فلا تظنوها عقيماً، ولا تلقوا عليها ظلال ضعف الناطقين بها، وعجزهم، وجهلهم.
وفقنا الله جميعاً إلى الخير والصواب والأخذ بأسباب القوة مهما غلا ثمنها. اللهم اجعل صدورنا سليمة معافاة، وأمدنا يا ربنا بتأييد من عندك وتسديد.








 
قبل أن نفقد لغة القران ,,, تنظيم جديد *وخطير* .. للمدارس الأهلية
قديم منذ /30-03-2007, 12:07 AM   #3 (permalink)

مشرف سابق

أبوفراس الغامدي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 66998
 تاريخ التسجيل : Mar 2005
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : مكة المكرمة
 المشاركات : 4,889
 النقاط : أبوفراس الغامدي is on a distinguished road

افتراضي

جزاك الله خير








 
قبل أن نفقد لغة القران ,,, تنظيم جديد *وخطير* .. للمدارس الأهلية
قديم منذ /30-03-2007, 12:13 AM   #4 (permalink)

عضو ماسي

أنــــا *الــوزيــر* غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 143738
 تاريخ التسجيل : Apr 2006
 المشاركات : 2,328
 النقاط : أنــــا *الــوزيــر* is on a distinguished road

افتراضي

وإياك أخي الفاضل








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ممكن احد يفيدنا عن نظام وشروط الإعارة للمدارس الأهلية استاذ-الرياض المنتدى العام 5 18-02-2008 12:43 AM
تعليمات مشددة من وزارة التربية و التعليم للمدارس الأهلية سلهب المنتدى العام 3 30-08-2005 01:20 PM
تنظيم الاختبارات في المدارس الأهلية ومعاقبة المديرين المقصرين ابولمى المنتدى العام 0 07-01-2005 07:46 AM
التنظيمات العامة للمدارس الأهلية الوليد99 منتدى الادارة المدرسية 0 05-10-2003 02:01 AM
وزارة المعارف تنظم اللقاء السنوي للمدارس الأهلية ابولمى المنتدى العام 1 07-03-2003 03:17 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 06:07 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1