Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
موضوع خاص بالكبار فقط.. دجاجة 12 سلندر .. وبالصورة!
موضوع خاص بالكبار فقط.. دجاجة 12 سلندر .. وبالصورة!
قديم منذ /21-02-2008, 01:14 PM   #1 (permalink)

عضو ماسي

أنــــا *الــوزيــر* غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 143738
 تاريخ التسجيل : Apr 2006
 المشاركات : 2,328
 النقاط : أنــــا *الــوزيــر* is on a distinguished road

افتراضي موضوع خاص بالكبار فقط.. دجاجة 12 سلندر .. وبالصورة!

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

يا أيّها الهواميرُ من أصحابِ السعادةِ، رِفقاً بإخوانكم المسحوقينَ من أهل الشقاءِ!.

كلّكم نباتٌ في حوض آدمَ، لكن كعادةِ أصحابِ السعادةِ أنّهم ذوو حظٍّ عظيم ٍ فقد كان مغرسُهم أقربَ إلى الشمالِ ، وهؤلاءِ لتعاسةِ حالِهم، وبؤس ِ حظّهم كانوا أقربَ للجنوبِ، فشبعَ أولئكَ وأتخموا وارتووا، وأمّا هؤلاءِ فقد هزلوا واضمحلّوا وذووا!.

كان أحدُنا إذا غشيَ متاجرَ الجملةِ قصدها مكسواً ببهجةِ الطفل ِ، وإشراقةِ الصبح ِ، فيملأ أوقار الإبلِ، ويحشو أحواض الوانيتِ، ثمَّ إذا هو بالغَ في قيمة ما يدفعهُ فلن يزيدَ عن 500 ريالٍ، يسلمها مسروراً، مغتبطاً، طيّبةً بها نفسهُ، ولا يفوتهُ أثناءَ ذلك أن يهبَ العمّالَ والحملةَ وضعفةَ الحالِ.

إلا أنَّ ما شاهدتهُ قبل أيام ٍ في أحدِ المحالِّ الصغيرةِ المنزويةِ في حيٍّ من أحياءِ الرياضِ الجنوبيّةِ كانَ أمراً عجباً!، شاهدتُ العاملَ يقولُ لأحدِ المشترينَ: سوف يصلُ طبقُ البيضِ إلى 19 ريالاً، وأنّه يبيعهُ الآن بخسارةٍ بـ 17 ريالاً.

لعمري إنَّ هذا لأطرفُ خبرٍ رُفعَ إلى السماءِ في تيكَ الليلةِ الليلاءِ!.

وإذا كان هذا سعرهُ في ذلك الحيِّ القصيِّ الهلهالِ، حيثُ يسكنُ الكثيرُ من المعدمينَ المقترينَ من أصحابِ الدخلِ المحدودِ، فكيف بسعرهِ في أحياء أخرى تضيقُ بأصحابِ الأرصدةِ من ذوي الدخلِ الذي يزداد بازدياد خفقات قلبه وزفرات نفَسهِ؟!.

وأي شيءٍ هذه الدجاجةُ التي بلغَ سعرُ بيضها هذا الحدِّ؟!، أهي دجاجةٌ أكلتْ من شجرةِ الخلدِ فأوتيَ آكل بيضِها حياةً لا تنفدُ، ومُلكاً لا يبلى، وشباباً لا يهرمُ؟!، أم أنَّ صيرورةَ الحياةِ ولزومَ القولِ بمذهبِ النشوءِ والارتقاءِ قد آتى الديَكةَ حقَّ التبييضِ، فلقحتْ، ثم حملتْ حملاً خفيفاً ببيضها فوضعتهُ، غير مستقحبةٍ إثماً ولا واغلةٍ، فناءتْ بسعرِ بيضِها مداخيلُ المعوزينَ لندرتهِ وطرافةِ خبره؟!.

تذكرتُ حينها بعضَ الهواميرِ، ممن يمتلكُ مزارعَ الدجاجِ ومفاقسَ البيضِ، وقد زاد سعارهُ، وهو عاقدٌ حاجبيهِ من اللؤمِ، وفاركٌ يديهِ من الطمعِ، يرى دجاجاتهِ يبضنَ ذهباً ويضعنَ ألماساً، فسعرُ البيضةِ الواحدةِ لامسَ الريالَ، فهذه تبيضُ في اليوم بيضتانِ صباحاً ومساء، وأخرياتٍ يبضنَ ثلاثاً غدواً وعشيّاً وحين يُظهرنَ، وتلك دجاجة ذات 12 سلندر كلما تحرّكت حركةً باضتْ، وعنده في كل ناحيةٍ مئينٌ منهنَّ، وأمّا مستعمراتهُ الدجاجيّةُ فشأنٌ آخرُ في كثرةِ جحافلِ الدجاجِ يموجُ بعضهنَّ في إثرِ بعضٍ، ممّا سوف يتمخّضُ عنهُ قريباً نشوءُ عوائلَ ينتحلنَ هذه الصنعةَ، ويقتتلنَ عليها، كما اقتتلتْ من قبلُ عوائلُ المافيا الخمسُ في نيويورك على القمارِ والملاهي والمخدراتِ، والتي عبّر عنها ماريو بوزو في أسطورتهِ الخالدةِ " العرّاب "، حينَ أبدعَ مارلون براندو في تجسيد دور الدون كورليوني حاشياً فمّهُ بالقطنِ طيلةَ تمثيلهِ لتلك الروايةِ، وقد غيّرَ نبرةَ صوتهِ لتتفقَ مع طبيعةِ دوره الإجراميِّ.

ثمَّ يبدأ هؤلاءِ في شراءِ خيشِ الأرزِ الفارغةِ، وكراتينِ المغّاطاتِ المحكمةِ، ففي الأولى يحشونَ الأموالَ المجموعةَ، وبالثانيةِ يشدّونَ أربطةَ تلكَ الفئاتِ النقديّةِ المختلفةِ التي استقطروها من المسحوقِ ودمهِ، لتتكدّسَ الأرصدةُ بالملايينِ، فإنَّ أحدَهم إذا كان يمتلكُ 10 آلاف دجاجةٍ فقّاسةٍ فهذا يعني أنهنَّ سيبضنَ يومياً ما لا يقلُّ عن 30 ألف بيضةٍ، وبورصةُ البيضِ تشهدُ ارتفاعاً متزايداً في سعرها، والحسابةُ بتحسب كما في المثلِ العامّي.

والدجاجةُ مع مرورِ الوقتِ ستصبحُ عزيزةَ المنالِ، قليلةَ الوجودِ، بعيدةَ المرامِ، إلا في يد فئةٍ قليلةٍ محتكرةٍ لها، مع أنَّ الدجاجَ في طبعهِ يشبهُ المواطنَ العربيَّ في الكثيرِ من الدولِ، آكلاً في أولِ عمرهِ مع طأطأةِ رأسهِ واستحكامِ ذلّتهِ، مأكولاً في آخر عمرهِ مسحوقاً تحتَ عجلةِ القمع ِ والتسلّطِ والاستبدادِ والفقرِ، لكن هيهاتَ هيهاتَ!، حتّى الدجاجُ كفرَ بهذا المواطنِ العربيِّ، وشبَّ عن طوقهِ، فصارَ يثامَنُ عليهِ بالقناطيرِ المقنطرةِ من الذهبِ والفضةِ.

ومن غرائبِ الأحوالِ، أنَّ سعرَ البيضِ دبّلَ في أقلَّ من سنةٍ، فقد كان بـ 9 ريالاتٍ، فوصلَ إلى 19 ريالاً، متفوّقاً بذلك على أسهم الشركاتِ الكبرى، كالرّاجحيِّ وسابك وسافكو، والتي تخطو خطواً وئيداً، وتمشي الهوينى، وأصبحت الدجاجةُ تزهو مختالةً، رافعةً رأسها، نافشةً ريشها، وهي تتغنّى: وادلع يا كايدهم!، حتّى إنَّ البيضَ صارَ حديثَ المجالسِ، يزاحمُ في ذيوعهِ أخبارَ الاحتباسِ الحراريِّ، والانفتاقِ الأوزونيَّ، والانبعاجِ المائيِّ، متفوّقاً على سِيَرِ الوسيمِ باراك أوباما، والطخمة هيلاري كيلنتون، والمهنّق جون ماكين.

أمّا المكدودُ من أصحابِ الشقاءِ، والمجهودُ من أربابِ الفاقةِ، فقد أصبحَ واجماً مذهولاً وهو يرى الطعامَ تحوّلَ إلى بورصةٍ يتنافسُ فيها أولئكَ الجشعةُ كلٌّ يغالي في سعرِ ما يريدُ، دونَ أن يجدَ وازعاً من ضميرٍ أو خلقٍ أو كرمٍ.

يفكّر ذلك التاجرُ الجشعُ في إجازتهِ أين يقضيها؟، وفي أي المصايف العالميّةِ سوف يبدّدُ عمرهُ، وعلى أيِّ الشواطئ الذهبيّةِ يتبطّحُ ليأخذ حمّامَ الشمسِ، وفي أي صالاتِ القمارِ يلهو في بعثرةِ أموالهِ، ويتباهى بكثرةِ إنفاقهِ، بينما يحلمُ البائسُ الفقيرُ في بيضاتٍ معدوداتٍ يدفعنَ مسغبةَ بنيهِ وذويهِ، وما هو الأوفر في طريقة الطبخِ أيأكلونها مقليّةً أم مسلوقةً؟، فإنَّ قرّرَ أكلها مقليّةً فإنَّ ذلك سوف يُجشّمهُ عناءَ الحاجةِ للزيتِ والخبزِ، والزيتُ يعصرهُ جشعةُ التجّارِ من أفانين الشجرِ القائمِ على ربوةِ الفردوسِ الأعلى، والخبز الذي يؤدمُ بهِ يجتنون جنا حبوبهِ من زرعٍ غرسهُ ملائكةٌ كرامٌ في أرضِ الخلدِ التي لا تبلى، وهو ما بلغَ بهِ سعرُ ذينِ حداً عجباً في ارتفاعهِ وتضخّمهِ، وإن أكلها مسلوقةً فهي لا تقيمُ أوداً، ولا تشدُّ صُلباً، فيالشقاءِ هذا الفقيرِ المكدودِ بينَ بأسِ الجوعِ وقرحِ التفكيرِ الممضِّ!.

تروحُ الأيّامُ وتغدو وهؤلاءِ الجشعةُ لا يتعظونَ ولا يهتدونَ سبيلاً، يودُّ أحدُهم لو يعمّر ألف سنةٍ يمتصُّ فيها فتاتَ ما يعتاشُ بهِ البائسُ الفقيرُ، فلا في قلوبِهم رحمةٌ، ولا بصدورِهم رأفةٌ، ولو بقيَ أحدُهم الدهرَ كلّهُ لما رقَّ حالهُ لضعيفٍ، ولا استعبرَ على ذي حاجةٍ، وغايةُ أمانيهِ كيف يمتصُّ المالَ، ويصهرُ ما في الجيوبِ.

إنَّ لغةَ الضادِ ساميةٌ، سامقةٌ، عفّةٌ المفرداتِ، حييةُ المعاني، وهو ما يضيقُ معها قاموسُها المحيطُ عن الألفاظِ الوضيعةِ التي يستحقّها هؤلاءِ الجشعةُ من التجّارِ، فقد بلغَ أذاهم حداً بعيداً، وصارت حالتُهم شديدةَ الفسادِ، وفي كلِّ يومٍ لهم باقعةٌ في سلعةٍ يبلغونَ بسعرها عنانَ السماءِ، لا أربحَ اللهُ تجارتُهم، ولا باركَ في أموالِهم.

أخي المسحوق العزيز: إن كنتَ أرصدتَ شيئاً من البيضِ الأبيضِ لعوادي الدهرِ وغوائلِ الوقتِ في اليومِ الأسودِ، فهذا أوانها وحينُها، فالله الله ببيضتك، اشددْ عليها يدكَ، وزيّنْ بها مائدتكَ، وأنزلْ فيها وطأتك، ومتّعْ بها نفسكَ وأهليكَ أجمعينَ، فيوشكُ عمّا قليلٍ أن لا تجدَ قيمةَ بيضةً واحدةٍ، ومن كان منكم معاشرَ القرّاءِ الكرامِ لديهُ فضلُ بيضٍ فليعُدْ بهِ على من لابيضَ عندهُ.


منقول







 

موضوع خاص بالكبار فقط.. دجاجة 12 سلندر .. وبالصورة!
قديم منذ /21-02-2008, 01:37 PM   #2 (permalink)

عضو ماسي

عميل للوزارة غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 223385
 تاريخ التسجيل : Jun 2007
 المكان : وزارة لاتعطي المعلم المستوى المستحق (وميزانيتها 105 مليار)
 المشاركات : 2,305
 النقاط : عميل للوزارة is on a distinguished road

افتراضي

شو هيدا








التوقيع
وجه التشابه بين قضية فلسطين و قضية المعلمين:
1- الظالم ( اليهود _ الوزارة )
2- استخدام الحرب النفسية دليل ذلك ( التعاميم _ الصحافة _ الخ .. )

3- مغالطة للحقوق ( التحسين حسب الراتب )
3-عدم الخوف من الله كزططط
 
موضوع خاص بالكبار فقط.. دجاجة 12 سلندر .. وبالصورة!
قديم منذ /21-02-2008, 01:40 PM   #3 (permalink)

عضو ذهبي

رافع العمري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 75516
 تاريخ التسجيل : May 2005
 المشاركات : 1,521
 النقاط : رافع العمري is on a distinguished road

افتراضي

الاخ الكريم انا الوزير اشكرك اولا

ثانيا:لقد قرأت المقال المنقول والذي بأختصار لمن لايريد الاطالة من القراء يتحدث عن غلاء البيض بسخرية وتهكم معه فيها كل الحق لأن شر البلية ما يضحك

ولكن لفت نظري اقتباسه لكثير من الايات والاحاديث واقحامها في غير موضعها وهو ما يعتبر انتقاصا من قدرها

فارجوا منك لو استطعت تنقيح الموضوع وحذف كل ما يسيء الى القرآن والسنة من اشراكها في مقال استخفافي لا يتعدى طبق بيض








 
موضوع خاص بالكبار فقط.. دجاجة 12 سلندر .. وبالصورة!
قديم منذ /21-02-2008, 01:52 PM   #4 (permalink)

عضو ماسي

أنــــا *الــوزيــر* غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 143738
 تاريخ التسجيل : Apr 2006
 المشاركات : 2,328
 النقاط : أنــــا *الــوزيــر* is on a distinguished road

افتراضي

أخي الفاضل الكريم ,
أولا سعدت بمروركم وإبداء رأيكم فيما نقلت , ومع أحترامي لنقدكم
إلا أنني لا أجد ذلك الملحظ الواضح لما أطلقت عليه بإساءة
خاصة أن صاحب الموضوع من الفضلاء طلاب العلم
نحسبهم والله حسيبهم

أقدر لكم غيرتكم ولكم مني كل تقدير








 
موضوع خاص بالكبار فقط.. دجاجة 12 سلندر .. وبالصورة!
قديم منذ /21-02-2008, 02:43 PM   #5 (permalink)

عضو ذهبي

رافع العمري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 75516
 تاريخ التسجيل : May 2005
 المشاركات : 1,521
 النقاط : رافع العمري is on a distinguished road

افتراضي

اخي الكريم انا الوزير : هذه هي الماحظات التي لاحظتها واعتقد انها لا تليق بكثرة الاقتباس والتشبيه بين مضامين الايات ومايحتويه المقال

" أهي دجاجةٌ أكلتْ من شجرةِ الخلدِ فأوتيَ آكل بيضِها حياةً لا تنفدُ، ومُلكاً لا يبلى،"

قال تعالى:{فوسوس إليه الشيطان، قال يا آدم هل أدلك على شجرة الخلد وملك لا يبلى}


"وأخرياتٍ يبضنَ ثلاثاً غدواً وعشيّاً وحين يُظهرنَ،"

قال تعالى:{فسبحان الله حين تمسون وحين تصبحون وله الحمد فى السماوات وعشيا وحين تظهرون}

"تروحُ الأيّامُ وتغدو وهؤلاءِ الجشعةُ لا يتعظونَ ولا يهتدونَ سبيلاً، يودُّ أحدُهم لو يعمّر ألف سنةٍ"

قال تعالى:{ولتجدنهم أحرص الناس على حياة ومن الذين أشركوا يود أحدهم لو يعمر ألف سنة}

" ومن كان منكم معاشرَ القرّاءِ الكرامِ لديهُ فضلُ بيضٍ فليعُدْ بهِ على من لابيضَ عندهُ."

روى أبو سعيد الخدري -رضي الله عنه-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال « من كان معه فضل ظهر فليعد به على من لا ظهر له ،

ومن كان معه فضل زاد فليعد به على من لا زاد له »


ارجوا ان تكون فكرتي وصلت بشكل صحيح ولكم جزيل الشكر








 
موضوع خاص بالكبار فقط.. دجاجة 12 سلندر .. وبالصورة!
قديم منذ /21-02-2008, 03:01 PM   #6 (permalink)

عضو ماسي

أنــــا *الــوزيــر* غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 143738
 تاريخ التسجيل : Apr 2006
 المشاركات : 2,328
 النقاط : أنــــا *الــوزيــر* is on a distinguished road

افتراضي

أخي العزيز رافع العمري زادني وإياك علما وتقوى.
دفعتني للبحث عن مسألة طرأت في تعليقك السابق وفقك الله حول الاقتباس من القران الكريم في الكلام.
فوجدت كلاما جيدا يناقش هذه المسألة أنقله للفائدة :



السؤال
السلام عليكم.
أنا من الذين لهم ميول أدبية، وأحب عند حديثي مع الناس أن يتخلله كثير من المفردات العربية الفصحى، وأعلم أن القران الكريم هو أفصح اللغة العربية، فلذلك أتحدث أحياناً بمقاطع من القرآن في سياق كلامي بشكل عفوي، وفي أحيان أخرى أتعمد ذلك، على سبيل المثال: عندما رأيت من صديقي أمراً أغضبني عبرت عن استيائي، فقلت له: يا ليتني مت قبل هذا وكنت نسياً منسياً، فهل في ذلك محظور شرعي؟ وجزاكم الله خيراً.

الجواب
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:
أقول وبالله التوفيق:
أما عنايتك –يا أخي الكريم- باللغة العربية واهتمامك بها فهذا أمر يُحمد لك، فهي لغة ليست كغيرها من اللغات، إذ هي لغة القرآن الكريم ولغة الرسول المصطفى –صلى الله عليه وسلم- والعناية بها وحفظها أمر وثيق الصلة بالدين وحفظه، وإذا صاحب اهتمامك بها نية التقرب بذلك إلى الله كنت مأجوراً على صنيعك، لكن ينبغي أن يكون هذا من غير تكلُّف وتشدُّق، ففي الحديث:"إن الله –عز وجل- يبغض البليغ من الرجال الذي يتخلل بلسانه تخلل الباقرة بلسانها"، خرجه أبو داود في سننه (5/274) (5005).
أما ما ذكرت من أنك تُورد أحياناً مقاطع من القرآن في سياق كلامك بشكل عفوي، وفي أحيان أخرى تتعمد ذلك، كقولك على سبيل المثال: وقد رأيت من صديقك أمراً أغضبك معبراً عن استيائك "يا ليتني مت قبل هذا وكنت نسياً منسياً" [مريم:24] فأقول لك: إن هذا الأمر يندرج تحت ما يُعرف بالاقتباس، والذي منه تضمين الشعر أو النثر بعض القرآن لا على أنه منه بألاّ يقال فيه قال الله –تعالى- ونحوه، فإنك إن صدرته بقولك: قال الله –تعالى- لم يكن اقتباساً، وإنما يجري هذا مجرى الاستدلال.
ومسألة الاقتباس هذه مما اختلف فيه، فقد نقل السيوطي –رحمه الله- أنه اشتهر عن المالكية تحريمه وتشديد النكير على فاعله، أما الشافعية فلم يتعرض له المتقدمون ولا أكثر المتأخرين منهم، مع شيوع الاقتباس في أعصارهم، واستعمال الشعراء له قديماً وحديثاً وتعرض له جماعة من المتأخرين، فسئل عنه الشيخ: عز الدين بن عبد السلام فأجازه، واستدل بما ورد عنه –صلى الله عليه وسلم- من قوله في الصلاة وغيرها:"وجهت وجهي للذي فطر السماوات والأرض حنيفاً وما أنا من المشركين..."الخ، رواه مسلم (771) والترمذي (3421) وأبو داود (760) والنسائي (897)، وقوله:"اللهم فالق الإصباح وجاعل الليل سكناً والشمس والقمر حسباناً اقض عني الدين وأغنني من الفقر...الخ" خرجه الإمام مالك في الموطأ بلاغاً (1/201)، وورد في سياق وصية أبي بكر –رضي الله عنه- قوله:"أني أستخلف عليكم عمر بن الخطاب فإن يعدل فذاك ظني به ورجائي فيه وإن يجر ويبدِّل فلا أعلم الغيب، "وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون" نقلها ابن كثير في تفسيره عند تفسير هذه الآية (3/355).
وبالجملة فهذه النصوص وغيرها تدل على جوازه في النثر في مقام الوعظ والثناء والدعاء وكره بعض العلماء تضمينه في الشعر، وقد ورد في تراجم بعض العلماء استعماله في الشعر كما ورد في ترجمة أبي منصور عبد القاهر بن طاهر البغدادي أنه قال شعراً:
يا من عدا ثم اعتدى ثم اقترف ثم انتهى ثم ارعوى ثم اعـترف
أبشر بقـــول الله في آياته "إن ينتهوا يغفر لهم ما قد سلف"
والذي يظهر –والله أعلم- أنه إذا كان المقام يحتمله وفيه موعظة وتذكير فلا حرج، أما إذا كان السياق لا يحتمله فإن هذا مما لا يجوز نظماً أو نثراً، كما قيل عن أحد ولاة بني مروان أنه رُفعت إليه شكاية من بعض عماله فوقَّع عليها "إن إلينا إيابهم ثم إن علينا حسابهم" [الغاشية:25-26] وكذا لو تكلف وأسرف في ليّ أعناق النصوص القرآنية ليعبر بها عن معنى من المعاني كالذي ينقل عن المرأة التي كانت لا تتحدث –في زعمهم- إلا بالقرآن فإن هذا من التكلف، وهو أشبه بالعبث بألفاظ القرآن الكريم –نسأل الله العافية-.
وهذه المسألة تبحث في آداب تلاوة القرآن فليعتنِ اللبيب ببحثها في مظانها من كتب علوم القرآن وممن بحثها الإمام السيوطي –رحمه الله- في كتابه (الإتقان في علوم القرآن)، وفق الله الجميع، وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.



د. رشيد بن حسن الألمعي
عضو هيئة التدريس بجامعة الملك خالد







 
موضوع خاص بالكبار فقط.. دجاجة 12 سلندر .. وبالصورة!
قديم منذ /21-02-2008, 05:05 PM   #7 (permalink)

عضو ذهبي

رافع العمري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 75516
 تاريخ التسجيل : May 2005
 المشاركات : 1,521
 النقاط : رافع العمري is on a distinguished road

افتراضي

جزاك الله

المهم انك عرفت ان مقصدي ليس الانتقاص من موضوعك ولكن اثرائه واقتناص الفوائد منه

على العموم شر البلية ما يضحك فقد كثرة المواضيع التي تتحدث عن ضيق المعيشة في هذه الايام واكثرها بشكل ساخر حيث يدل هذا على شدة الازمة وقلة الحيلة في علاجها








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نسر .....أصبح دجاجة!!!! نورررة الحنونة المنتدى العام 0 08-04-2007 12:40 AM
الصقر الذي أصبح دجاجة! ابوأيمن** الصف الأول 2 13-11-2006 03:53 AM
دجاجة بأربـــعة أرجــل ســـبحان الله ( صور ) غــــــــزلان المنتدى العام 3 08-05-2006 05:26 PM
فضائح الشباب شاهدوها وبالصورة في جريدة عكاظ المرشد الطلابي الباحه المنتدى العام 5 29-10-2005 05:06 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 03:42 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1