Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية
العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > المنتدى العام

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
معلمات يلجأن لمحلات "أبو ريالين" لشراء هدايا تحفيزية لطالباتهن
معلمات يلجأن لمحلات "أبو ريالين" لشراء هدايا تحفيزية لطالباتهن
قديم منذ /25-03-2008, 07:57 AM   #1 (permalink)

عمدة المنتدى

ابولمى غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1824
 تاريخ التسجيل : Mar 2002
 المكان : htrh
 المشاركات : 18,542
 النقاط : ابولمى will become famous soon enough

افتراضي معلمات يلجأن لمحلات "أبو ريالين" لشراء هدايا تحفيزية لطالباتهن


يلجأ كثير من المعلمات وخاصة في المرحلة الابتدائية إلى محلات "أبو ريالين" لجلب الحوافز المادية لطالباتهن، والتي غالبا ما تكون مساكات شعر أو ألعاباً بسيطة لا تعني لهن شيئا، وذلك في ظل غياب الدعم المادي والجانب التحفيزي من قبل إدارات المدارس.
تقول روان مستور (طالبة بالصف السادس بإحدى المدارس الابتدائية بالطائف) إنها تشعر بالخجل الشديد، وتتعرض للتهكم من قبل زميلاتها إذا قدمت لها معلمتها هدية عبارة عن قطعة شوكولاتة أو (***سات) للشعر من النوع الرخيص جدا الذي يباع في محلات (أبو ريالين).
أما رهف (طالبة بالصف الثالث الابتدائي بإحدى مدارس الطائف) فذكرت أنها تحرص على المشاركة بأي عمل في المدرسة، سواء أطلبت منها المعلمة ذلك أم لا، وتشير إلى أنها تفرح كثيرا عندما تقدم لها المعلمة هدية، ولو كانت بسيطة، وتضيف أنها تحرص على المشاركة من أجل أن تكون في نظر معلمتها طالبة مجدة ونشيطة، وتحب من معلمتها كلمات الثناء أو الرسومات التي تكون على شكل نجمة أو نحو ذلك.
حوافز معنوية
أما الطلاب فكان لهم رأي في الموضوع، حيث يشير الطالب عبد المجيد الشريف من ابتدائية الإمام نافع لتحفيظ القرآن بمكة المكرمة إلى أنه يحتاج للحوافز المعنوية أكثر من المادية، مثل شهادة التقدير ومنح درجات إضافية، مبينا أنها دافع له للأمام، ولها تأثير على معنوياته، ويرى أن العتاب التربوي من معلمه يشعره بتأنيب الضمير، ويكون لديه حافز أيضا ليكون عند حسن ظن معلمه.
ويرى الشريف أن الحوافز ينبغي أن تكون مشجعة وقوية للطالب، وأن تخرج من إطار التقليدية والهدايا الرخيصة، وقال " لو كانت الحوافز قيمة كشريط سوني أو جهاز جوال أو جهاز بلاي ستيشن لكان تأثيرها أقوى".
أما الطالب عمر عبد الرحمن (الصف الثالث الابتدائي بمكة المكرمة) فذكر أنه يفضل هدايا ألعاب السيارات والدبابات، ويتمنى لو كانت كبيرة، حتى يستطيع الركوب فيها واللعب بها.
إحباط وضرب
وقال الطالب ناصر الغامدي (الصف الرابع الابتدائي بإحدى المدارس الابتدائية الأهلية بالطائف) " لا يوجد تحفيز من قبل إدارة المدرسة ولا المعلمين، وإنما يلاحقنا الإحباط والألفاظ الجارحة، وقد يصل الأمر للضرب، وحتى عند تصحيح الدفاتر لا يكتب المعلم عبارة تشجيعية، وحينما نريد أن نذهب في رحلة. نجد أن برنامج الرحلات مخصص فقط للطلاب المقربين للإدارة أو أبناء المعلمين أو أشقائهم".
وأضاف "يجب أن يكون هناك تمييز للطلاب المتفوقين عن غيرهم، وتشجيعهم بأي طريقة مناسبة لدفعهم للنجاح والتقدم".
عبارات تشجيعية
من جهتهن أكد عدد من التربويات على أهمية الحافز لدى الطلاب والطالبات، وكشفن عن الطرق التي يستخدمنها في التحفيز، حيث تقول صالحة العباسي (المعلمة بابتدائية التحفيظ الثانية بجدة) " ينبغي على المعلمة أن تنوع في الهدايا، فمثلا جهاز الكمبيوتر الشخصي لسماع القرآن والساعات متوسطة الثمن والأبجورات من أنسب الهدايا للطالبات".
وتشير إلى أنها عادة ما تسأل طالباتها عن نوع الهدية التي يفضلنها، حيث تكمن أهميتها في أن تكون هدية مناسبة تعتز بها الطالبة، وتستطيع الاحتفاظ بها على مر الأيام.
وتؤكد العباسي كذلك على أهمية العناية بالجوانب المعنوية، فهي حافز كبير في دفع الطالبات للأمام، فمثلا تعليق عبارات تشجيعية على الصدر، أو عمل لوحات تحمل أسماء الطالبات، ووضع اسم الطالبة في لوحة الفصل وأمام الطالبات. ثم وضعها بعد ذلك في لوحة الشرف ليراها الجميع في المدرسة
وكشفت العباسي أن جميع الهدايا تكون من حسابها الخاص، وتعمل ذلك دون فرض من أحد، وإنما هو تشجيع فقط لتلك المواهب الصغيرة والفتية، والتشجيع لا يشترط أن يكون خاصا بجانب التحصيل العلمي، وإنما يكون في جوانب أخرى كالنظافة ونحوه.
تنوع أساليب التحفيز
وذكرت فوزية الجعيد (معلمة بالمرحلة الابتدائية 114بمكة) أن التنوع في الأساليب التحفيزية والهدايا المختلفة مثل المفكرات وأدوات المطبخ والألعاب البسيطة و***سات الشعر والحلوى له دور في رفع الروح المعنوية لدى الطالبات. على الرغم من اختلاف الفروق الفردية بينهن، وذكرت أن المعلمة عندما تركز على نوع واحد من الهدايا تصاب الطالبات بالملل والإحباط، وتصبح الهدية غير ذات قيمة.
وذكرت الجعيد أن هناك حوافز معنوية بسيطة يجب عدم إغفالها، كأن تنشد الطالبات بشكل جماعي، ويقمن بتحية الطالبة وشكرها على ترتيبها لنفسها أوفي كتبها أو في دفاترها أو في نظافتها، وهذا الحافز يعطيها ثقة بنفسها، إضافة إلى وضع استكرات وعبارات منتقاة على دفاتر الطالبات أو على المريول المدرسي، مما يساهم في دفع الطالبات لطريق النجاح.
وأكدت أيضا أن تقديم الحافز عادة ما يكون على حسابها الخاص وقالت "لماذا نبخل على الطالبات، وهن يستحققن ذلك؟!"، واستغربت بعض تصرفات مديرات المدارس اللاتي يرفضن وضع ختم المدرسة على شهادة شكر صممتها المعلمة بنفسها لطالباتها، حيث ترى بعض مديرات المدارس أنها ورقة غير رسمية، وترفض وضع ختم المدرسة عليها.
دورات في فن التحفيز
من جهتها قالت التربوية المتقاعدة مديرة الابتدائية 35 بالطائف سابقا زبيدة الردهان "ينبغي أن يكون هناك دورات لمعلمات الصفوف الأولية في فن التحفيز، كما ينبغي أن يكون لمديرات المدارس خلفية كاملة في طريقة التعامل مع هؤلاء الصغار".
وبينت ردهان أن الطالبات الصغيرات لا ينسين معلماتهن ولا تصرفاتهن، مؤكدة على أهمية أن تكون المعلمة قدوة في كل شيء، مشيرة إلى أن الحافز المقدم للطالبات مهم جدا، حيث يدفع الطالبات للنجاح والعطاء، وإذا لم يكن لدى المعلمة القدرة على الدفع فهناك العبارات التشجيعية، حيث إن النجمة التي توضع في دفتر الطالبة لها دور، إضافة إلى البطاقات التشجيعية والعبارات التحفيزية.
واقترحت الردهان بعض الأساليب التحفيزية كصنع تاج للطالبة، وتسمى من خلاله ملكة الأدب والنظافة والخلق، وحذرت من استخدام المعلمات للوعود الكاذبة مع طالباتهن، بحيث يذكرن لهن بأنهن سيمنحونهن الجوائز والهدايا ونحوه. ثم لا يوفون مما يفقدهن المصداقية والثقة أمام طالباتهن، ويعود الطالبة على أن تكذب على أسرتها.







 

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تحضير جديد " بنات "المواد العربية المرحلة الثانوية " الأول"و "والثاني" و"والثالث" هتون الغيم منتدى مواد اللغة العربية 67 22-02-2010 05:55 PM
"التربية" تدرس صرف مبالغ للطلاب والطالبات لشراء الكتب المدرسية ابولمى المنتدى العام 9 06-05-2008 09:37 PM
"عبير الرشيدي" ضحية حادث معلمات "النحيتية" تناشد خادم الحرمين وولي عهد السيدسعود المنتدى العام 0 21-02-2008 10:18 PM
من يرغب المنـــاقلــــه داخل وخارج المدينة يدخل هنا"""""""""" ابو وجد111 المنتدى العام 1 01-11-2007 04:10 PM
"أبو ريالين" تبيع المعاجين المسرطنة رغم الحظر ابولمى المنتدى العام 1 05-09-2007 03:49 AM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 07:05 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1