Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية
العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > المنتدى العام

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
د. صالح بن فوزان الفوزان : ( أقلوا عليهم لا أبا لأبيكم ) ! دفاعا عن رجال الهيئة
د. صالح بن فوزان الفوزان : ( أقلوا عليهم لا أبا لأبيكم ) ! دفاعا عن رجال الهيئة
قديم منذ /14-04-2008, 09:53 AM   #1 (permalink)

عضو ذهبي

998 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 23020
 تاريخ التسجيل : Sep 2003
 المشاركات : 1,901
 النقاط : 998 is on a distinguished road

افتراضي د. صالح بن فوزان الفوزان : ( أقلوا عليهم لا أبا لأبيكم ) ! دفاعا عن رجال الهيئة

أقلوا عليهم لا أبا لأبيكم !

قال الله تعالى : إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَاللهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ .

في هذه الآية الكريمة الوعيد الشديد على من نشر خبر الفاحشة المنكرة الواقعة في المجتمع المسلم ؛ فكيف بمن يتهم الأبرياء من المسلمين ؟

فكيف بمن يتهم من لهم مكانة ويقومون بمسؤولية في المجتمع ويدرأ الله بهم الفساد ويدفع الله بهم الهلاك عن المسلمين ؟ وهم ( رجال الحسبة ) !

إن من يقع فيهم ؛ فعقوبته أشد لفضلهم وحصانتهم الرسمية .

وقال تعالى : وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ .

في هذه الآية الكريمة أن الوقائع التي تهم المجتمع في دينهم وأمنهم يتولى النظر فيها أولوا الأمر ؛ وهم العلماء والأمراء على ضوء ما جاء عن الرسول - صلى الله عليه وسلم - ، وأن ذلك خير للمسلمين في حل مشاكلهم وأحسن مئالاً من أن يتولى النظر في ذلك دهماء الناس ومن ليس من شأنه النظر في قضايا المسلمين أولا يحسن النظر فيها ، فإن ذلك شر وأسوأ عاقبة .

وقال النبي - صلى الله عليه وسلم - : ( يا معشر من آمن بلسانه ولم يدخل الإيمان في قلبه لا تغتابوا المسلمين ولا تتبعوا عوراتهم ؛ فإن من تتبع عورات المسلمين تتبع الله عورته ، ومن تتبع الله عورته يفضحه في عقر بيته ) .

فقد توعد الله الذي يتتبع عورات المسلمين ويؤذيهم توعده بأن الله يتتبع عورته ومن تتبع الله عورته فإنه يفضحه في قعر بيته .

أقول هذا بمناسبة ما ينشر في بعض صحفنا المحلية : من تهم تلصق برجال ( هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ) ، ومن إلصاق التهم بهم في قضايا قتل أو مطاردة للعصاة والمخالفين دون أن يتثبت كاتب المقال من صحة التهمة .

ولو صحت فالنظر فيها يرجع فيه إلى المحاكم الشرعية وتكون المحاكمة مقتصرة على المدعي والمدعى عليه كسائر القضايا ولا يتدخل فيها الصحفي كأنه وكيل عن المدعي وينشر مجريات التحاكم قبل أن تنتهي الخصومة ويحمل رجل ( الهيئة ) المدعى عليه المسؤولية قبل صدور الحكم وتشاع مجريات القضية بين الناس كما قال تعالى : وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ .

ألا يدل هذا على معاداة رجال ( الهيئة ) والحقد في صدور هؤلاء عليهم ؟

إن في المحاكم قضايا كثيرة لا يهتم بها هؤلاء إلا قضية رجل ( الهيئة ) التي لم يثبت فيها شيء .

أليس هذا من النميمة والوشاية المحرمتين في الكتاب والسنة ؟

أليس في هذا سعي لتعطيل شعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ؟

وهل يشترط في رجل ( الهيئة ) أن يكون معصومًا لا يخطئ لو قدر أنه وقع منه خطأ .

إلا إن كان هؤلاء الذين يتكلمون في رجل ( الهيئة ) يريدون أن تنزل ملائكة من السماء تتولى الحسبة فهذا لن يكون .

ثم قضية المطاردة لأصحاب الجرائم الواقع أنها متابعة وليست مطاردة ، هل يريد هؤلاء الصحفيون أن يُترك المجرمون يعبثون يتفق الرجل والمرأة على الجريمة ويذهب بها إلى حيث يريد ولا يُتابع ؟ ثم لو كان صاحب السيارة المشتبه فيه بريئًا لم يهرب !

إن المتابعة والقبض على أصحاب الجرائم واجب ديني .

ثم هل رجال ( الهيئة ) يتابعون الأبرياء أو يأخذون من ظهرت لهم براءته بعد التثبت من شأنه .

إن عمل رجال ( الهيئة ) كعمل رجال الأمن بل أهم وكل منهم رجال أمن ومسؤوليتهم متشابهة ولا لوم عليهم إذا قاموا بواجب عملهم ولو سخط من سخط لأن المصلحة للجميع .

وكان حقهم علينا المناصرة والتشجيع والدعاء لا الانتقاد والتهوين من شأن مهمتهم وتتبع زلاتهم إن كانت .

فيا رجال ( الهيئة ) استعينوا بالله واصبروا كما قال لقمان لابنه : يَا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَاصْبِرْ عَلَى مَا أَصَابَكَ إِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الأُمُورِ .

قال تعالى : وَالْعَصْرِ . إِنَّ الإِنْسَانَ لَفِي خُسْرٍ . إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ .

وأختم بقوله تعالى : الْمُنَافِقُونَ وَالْمُنَافِقَاتُ بَعْضُهُمْ مِنْ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمُنْكَرِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمَعْرُوفِ وَيَقْبِضُونَ أَيْدِيَهُمْ نَسُوا اللهَ فَنَسِيَهُمْ .

وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللهَ وَرَسُولَهُ .



كتبه : د. صالح بن فوزان الفوزان
عضو هيئة كبار العلماء
6 ربيع الآخر 1429 هـ







 

د. صالح بن فوزان الفوزان : ( أقلوا عليهم لا أبا لأبيكم ) ! دفاعا عن رجال الهيئة
قديم منذ /14-04-2008, 09:54 AM   #2 (permalink)

عضو ذهبي

998 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 23020
 تاريخ التسجيل : Sep 2003
 المشاركات : 1,901
 النقاط : 998 is on a distinguished road

افتراضي

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة








 
د. صالح بن فوزان الفوزان : ( أقلوا عليهم لا أبا لأبيكم ) ! دفاعا عن رجال الهيئة
قديم منذ /14-04-2008, 11:18 AM   #3 (permalink)

عمدة المنتدى

ابولمى غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1824
 تاريخ التسجيل : Mar 2002
 المكان : htrh
 المشاركات : 18,542
 النقاط : ابولمى will become famous soon enough

افتراضي

جزى الله الشيخ العلامة صالح الفوزان خير الجزاء على هذه المقالات القيمة.







 
د. صالح بن فوزان الفوزان : ( أقلوا عليهم لا أبا لأبيكم ) ! دفاعا عن رجال الهيئة
قديم منذ /14-04-2008, 12:44 PM   #4 (permalink)

عضو ماسي

أسد الجوف غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 144837
 تاريخ التسجيل : Apr 2006
 المشاركات : 3,810
 النقاط : أسد الجوف is on a distinguished road

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 998 مشاهدة المشاركة

أقلوا عليهم لا أبا لأبيكم !

قال الله تعالى : إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَاللهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ .

في هذه الآية الكريمة الوعيد الشديد على من نشر خبر الفاحشة المنكرة الواقعة في المجتمع المسلم ؛ فكيف بمن يتهم الأبرياء من المسلمين ؟

فكيف بمن يتهم من لهم مكانة ويقومون بمسؤولية في المجتمع ويدرأ الله بهم الفساد ويدفع الله بهم الهلاك عن المسلمين ؟ وهم ( رجال الحسبة ) !

إن من يقع فيهم ؛ فعقوبته أشد لفضلهم وحصانتهم الرسمية .

وقال تعالى : وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ .

في هذه الآية الكريمة أن الوقائع التي تهم المجتمع في دينهم وأمنهم يتولى النظر فيها أولوا الأمر ؛ وهم العلماء والأمراء على ضوء ما جاء عن الرسول - صلى الله عليه وسلم - ، وأن ذلك خير للمسلمين في حل مشاكلهم وأحسن مئالاً من أن يتولى النظر في ذلك دهماء الناس ومن ليس من شأنه النظر في قضايا المسلمين أولا يحسن النظر فيها ، فإن ذلك شر وأسوأ عاقبة .

وقال النبي - صلى الله عليه وسلم - : ( يا معشر من آمن بلسانه ولم يدخل الإيمان في قلبه لا تغتابوا المسلمين ولا تتبعوا عوراتهم ؛ فإن من تتبع عورات المسلمين تتبع الله عورته ، ومن تتبع الله عورته يفضحه في عقر بيته ) .

فقد توعد الله الذي يتتبع عورات المسلمين ويؤذيهم توعده بأن الله يتتبع عورته ومن تتبع الله عورته فإنه يفضحه في قعر بيته .

أقول هذا بمناسبة ما ينشر في بعض صحفنا المحلية : من تهم تلصق برجال ( هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ) ، ومن إلصاق التهم بهم في قضايا قتل أو مطاردة للعصاة والمخالفين دون أن يتثبت كاتب المقال من صحة التهمة .

ولو صحت فالنظر فيها يرجع فيه إلى المحاكم الشرعية وتكون المحاكمة مقتصرة على المدعي والمدعى عليه كسائر القضايا ولا يتدخل فيها الصحفي كأنه وكيل عن المدعي وينشر مجريات التحاكم قبل أن تنتهي الخصومة ويحمل رجل ( الهيئة ) المدعى عليه المسؤولية قبل صدور الحكم وتشاع مجريات القضية بين الناس كما قال تعالى : وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ .

ألا يدل هذا على معاداة رجال ( الهيئة ) والحقد في صدور هؤلاء عليهم ؟

إن في المحاكم قضايا كثيرة لا يهتم بها هؤلاء إلا قضية رجل ( الهيئة ) التي لم يثبت فيها شيء .

أليس هذا من النميمة والوشاية المحرمتين في الكتاب والسنة ؟

أليس في هذا سعي لتعطيل شعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ؟

وهل يشترط في رجل ( الهيئة ) أن يكون معصومًا لا يخطئ لو قدر أنه وقع منه خطأ .

إلا إن كان هؤلاء الذين يتكلمون في رجل ( الهيئة ) يريدون أن تنزل ملائكة من السماء تتولى الحسبة فهذا لن يكون .

ثم قضية المطاردة لأصحاب الجرائم الواقع أنها متابعة وليست مطاردة ، هل يريد هؤلاء الصحفيون أن يُترك المجرمون يعبثون يتفق الرجل والمرأة على الجريمة ويذهب بها إلى حيث يريد ولا يُتابع ؟ ثم لو كان صاحب السيارة المشتبه فيه بريئًا لم يهرب !

إن المتابعة والقبض على أصحاب الجرائم واجب ديني .

ثم هل رجال ( الهيئة ) يتابعون الأبرياء أو يأخذون من ظهرت لهم براءته بعد التثبت من شأنه .

إن عمل رجال ( الهيئة ) كعمل رجال الأمن بل أهم وكل منهم رجال أمن ومسؤوليتهم متشابهة ولا لوم عليهم إذا قاموا بواجب عملهم ولو سخط من سخط لأن المصلحة للجميع .

وكان حقهم علينا المناصرة والتشجيع والدعاء لا الانتقاد والتهوين من شأن مهمتهم وتتبع زلاتهم إن كانت .

فيا رجال ( الهيئة ) استعينوا بالله واصبروا كما قال لقمان لابنه : يَا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَاصْبِرْ عَلَى مَا أَصَابَكَ إِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الأُمُورِ .

قال تعالى : وَالْعَصْرِ . إِنَّ الإِنْسَانَ لَفِي خُسْرٍ . إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ .

وأختم بقوله تعالى : الْمُنَافِقُونَ وَالْمُنَافِقَاتُ بَعْضُهُمْ مِنْ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمُنْكَرِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمَعْرُوفِ وَيَقْبِضُونَ أَيْدِيَهُمْ نَسُوا اللهَ فَنَسِيَهُمْ .

وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللهَ وَرَسُولَهُ .



كتبه : د. صالح بن فوزان الفوزان
عضو هيئة كبار العلماء
6 ربيع الآخر 1429 هـ


مشكور اخوي 998

وجزا الله الشيخ خير الجزاء







التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


وطـن لآنـحـمــيـه لآنـسـتـحـق الـعـيـش فـيـه

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رسالة إلى ابن بخيت وأعوانه من الشيخ صالح بن فوزان الفوزان ابولمى المنتدى العام 13 26-08-2008 07:00 AM
الحوار حقه وباطله لفضيلة الشيخ د. صالح بن فوزان الفوزان 998 المنتدى العام 1 10-06-2008 09:38 AM
حوارنا مع من يخالفنا في العقيدة / للشيخ صالح ابن فوزان الفوزان ابولمى المنتدى العام 3 02-07-2005 08:53 AM
التكفير وضوابطه للشيخ صالح بن فوزان الفوزان 998 المنتدى العام 1 15-02-2005 07:27 AM
رد د.عبد العزيز بن فوزان بن صالح الفوزان على من اعترض على كلامه عن الزلزال ابولمى المنتدى العام 2 17-01-2005 05:07 AM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 03:57 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1