Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية
العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > المنتدى العام

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
طــلابـنـــا هــــــــــــم سـفـرائـنا الحقيقيون في الخــــارج !!!!
طــلابـنـــا هــــــــــــم سـفـرائـنا الحقيقيون في الخــــارج !!!!
قديم منذ /17-06-2008, 09:39 PM   #1 (permalink)

عضو نشط جداً

مدير متردد غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 301327
 تاريخ التسجيل : May 2008
 المشاركات : 149
 النقاط : مدير متردد is on a distinguished road

افتراضي طــلابـنـــا هــــــــــــم سـفـرائـنا الحقيقيون في الخــــارج !!!!

حقق المبتعث السعودي مهدي إبراهيم أبو الحسن طالب مرحلة الماجستير في التجارة والقوانين الدولية بجامعة فالباريسو بولاية إنديانا الأمريكية إنجازاً بحصوله على جائزة التميز لعام 2008، كأول طالب أجنبي يحصل على هذه الجائزة منذ إنشاء الجامعة من قبل 150 سنة، وهي أعلى جائزة تمنحها الجامعة، وتمنح لطالب دراسات عليا واحد فقط كل عام، وتأتي هذه الجائزة مباشرة بعد حصوله في شهر أبريل الماضي على مرتبة الشرف للتفوق الدراسي.
تحدث أبو الحسن لـ "الوطن" عن الجائزة وكيفية الحصول عليها، وقال "هي جائزة تمنح من الجامعة على أساس التميز الدراسي والقيادي وخدمة المجتمع، وتمثيل الجامعة على المستوى الوطني، وقد منحت لي هذه الجائزة بعد تصفيات للمرشحين لـ 26 أمريكياً، وقد بدأ ترشيحي من قبل عميد ولجنة كلية الدراسات العليا بالجامعة الذين يطلب منهم سنوياً ترشيح طالب متميز للمنافسة على نيل هذه الجائزة مع المتميزين الآخرين من الكليات والأقسام الأخرى، وذلك بناء على معايير ومعلومات محددة عن إنجازات المرشح الأكاديمية والاجتماعية والإنسانية في مجتمع الجامعة الداخلي والخارجي".
وأضاف أنه تم اختياره من قبل لجنة الجامعة المخصصة لاختيار الفائز لهذه الجائزة على مستوى طلاب الدراسات العليا بالجامعة، وكأول طالب غير أمريكي يحصل على هذه المرتبة، ويكسر الاحتكار الأمريكي لها منذ 150 عاماً من تأسيس الجامعة..
وعن مراسم التكريم قال " شرف حفل التكريم رئيس الجامعة الدكتور ألين هارير، وعمداء الكليات، وعدد من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة، حيث جرت العادة أن يقدم عميد الكلية التي اختير منها الفائز بالجائزة كلمة ترحيبية بالحضور، ويعطي نبذة عن الطالب المكرم من كليته، وقد قدمت البروفسورة جينيفر جزويسك كلمة معبرةً عن سعادتهم بأن تكون الجائزة لأحد طلاب كليتهم، ثم تحدثت عني لمدة أربع دقائق تقريباً، ومن ضمن عباراتها التي ستبقى في ذاكرتي نبراساً لي ولوطني " مهدي شخص استثنائي في جامعتنا، وقدراته الشخصية والقيادية امتدت لخارج مجتمع الجامعة، وهو شخص متمكن أكاديمياً، وقد تم تكريمه قبل شهر لحصوله على مرتبة الشرف لتفوقه الدراسي".
وأشار مهدي إلى أن مقدم الحفل طلب منه تقديم كلمة عن خطته للمستقبل، يقول "لقد وجدت حضور رئيس الجامعة وعمداء الكليات وكبار أساتذة الجامعة فرصة كبيرة أن أبرز قيم بلادي ومبادئها، فقد شكرت الحضور وعبرت عن سروري وفخري بأن اخترت لنيل جائزة التميز لعام 2008، وفخري لتسجيل اسم بلدي في لوحة الجائزة كأول طالب غير أمريكي يحصل عليها منذ تأسيس الجامعة، وفخري بأن أحقق أهداف خادم الحرمين الشريفين، الملك عبدالله بن عبدالعزيز من إرسالنا إلى الولايات المتحدة الأمريكية فقلت " لقد أرسلني الملك عبدالله إلى أمريكا لأكون حاضراً هنا على خشبة هذا المسرح، لأمثل أمامكم القيم والمبادئ السعودية التي أساسها الإسلام الصحيح. نحن ننهج في بلادنا الإسلام الصحيح الذي يحارب الإرهاب ويدعو للإنسانية"، ثم ذكرت مقولة للملك اطلعت عليها في موقع السفارة السعودية بواشنطن الإلكتروني التي يقول فيها "إن الإرهاب ضد ديننا وضد ثقافتنا"، خاتماً بأننا نضيف قيمة إيجابية للحياة أينما كنا.
وأضاف مهدى أنه تحدث عن خطته المستقبلية وهي العودة وخدمة وطنه ورعاية والديه، ثم تم تسليمه الدرع وأخذ الصور التذكارية مع رئيس الجامعة الدكتور ألين هارير.
وعن إنجازاته الأكاديمية والاجتماعية والإنسانية في مجتمع الجامعة الداخلي والخارجي قال مهدي"أولاً وبفضل من الله تفوقي دراسيا، بالإضافة إلى أنشطة أخرى قمت بها مثل تنظيم اليوم الثقافي السعودي في الجامعة بالتعاون مع الإخوة السعوديين، وبالتنسيق مع السفارة السعودية، وكذلك تقديم بعض الأعمال الإنسانية، حيث تدربت لأداء الخدمات الإنسانية، وأعمل حالياً كمتطوع في ولاية إنديانا في جمعية (أسيرا) لمعاونة المرضى ذوي الأمراض المزمنة، وتقديم الخدمات الإنسانية لهم، وفي المجال العلمي قدمت ثلاثة بحوث منحت فيها الامتياز. الأول عن العولمة وآثارها على الثقافة والدين، والثاني كان عن السياسات الأمريكية الجديدة، مثل إجراءات التأشيرة ودخول البلد والجوازات وأثرها على الباحثين والطلاب الأجانب، والثالث عن خدمات المواصلات لذوي الاحتياجات الخاصة في المملكة، كما قمت بالتدخل مرات عدة لحل بعض مشاكل الطلاب السعوديين مع كلياتهم أو إدارة الجامعة، وكذلك حصولي على خطاب شكر من مكتب الدراسات الدولية لمساعدتهم في تأهيل الطلاب الجدد، بالإضافة لانضمامي إلى عضوية عدة جمعيات إدارية في أمريكا في مجال الإدارة والموارد البشرية وقوانين التجارة الدولية خلال السنتين الماضيتين".
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة







 

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 04:36 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1