Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
لقاء مع رئيس تحرير صحيفة سبق اللقاء بالداخل
لقاء مع رئيس تحرير صحيفة سبق اللقاء بالداخل
قديم منذ /16-07-2008, 06:57 PM   #1 (permalink)

عضو نشط جداً

التربوي5 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 231559
 تاريخ التسجيل : Aug 2007
 المشاركات : 153
 النقاط : التربوي5 is on a distinguished road

افتراضي لقاء مع رئيس تحرير صحيفة سبق اللقاء بالداخل

لقاء مع مؤسس و رئيس تحرير صحيفة سبق الإلكترونية
الأستاذ / علي الحازمي
أعد اللقاء :
أبو ياسر الخرمي و محسن الخرمي
أجراه : محسن الخرمي
الأستاذ : علي الحازمي
* بدايةً نود التعرف على الأستاذ علي الحازمي مؤسس و رئيس تحرير صحيفة سبق الإلكترونية ,
فهل لك أن تعرفنا والإخوة و الأخوات مشاهدي هذا اللقاء على علي الحازمي
و كيف كانت بداياتك مع الانترنت ؟
أنا علي عبده إسماعيل عبدالفتاح الحازمي من مواليد قرية صلهبة ( شرق صبيا ) عام 1395 هـ متزوج و لدي ولدين ( محمد و يزن ) و حاصل على درجة البكالوريوس في إدارة الأعمال من جامعة الملك سعود بالرياض , أعمل حاليًا بوزارة التربية و التعليم بالرياض و قد كانت بداياتي مع الانترنت عام 1419 هـ عندما أنشأت موقعي الشخصي
( شبكة مساهير الثقافية ) والذي كان من أوائل المواقع الالكترونية في المنطقة و قد كتبت عنه بعض الصحف السعودية
و بسبب خلل فني فُقدت بيانات الموقع , و بعد شهرين أنشأت منتديات أزاهير بمشاركة عدد من الزملاء و الذي تخصص فيما بعد بالمجال الأدبي , و بانتقال عملي إلى العاصمة الرياض توليت الإشراف على موقع وزارة التربية و التعليم
و أسست صحيفة سبق .
* قبل التطرق إلى قصة بداية صحيفة سبق الإلكترونية ما صحة ما يُشاع في المنتديات
بأن صحيفة سبق ما هي إلا امتداد لصحيفة الوفاق و ما هي أسباب توقف صحيفة الوفاق ؟
بدايةً أود نفي ما يشاع في بعض المنتديات بأن سبق امتداد لصحيفة الوفاق و أن لا صحة لهذا الكلام أما بخصوص أسباب توقف صحيفة الوفاق فلست مخولاً للتصريح بسبب ذلك و لكن حسب ما تناقلته المنتديات بأن مالك الصحيفة ( الناشر ) قد قام بإيقاف الصحيفة لأسباب لم يفصح عنها .
* و ما هي قصة بداية و تأسيس صحيفة سبق ؟
علي الحازمي كان أحد فريق عمل الوفاق و من خلال العمل في الوفاق عرفت ما يطلبه الناس من أخبار و مازلت أعتز بالفترة التي قضيتها في منبر إعلامي كالوفاق فقد اكتسبت خبرة في هذا المجال من خلال الوفاق أما بداية سبق فقد كانت في أواخر فبراير 2007 , و للبداية قصة حيث أنني كنت أعمل في إحدى الصحف الإلكترونية و التي مازالت قائمة إلى الآن و حيث أنه كانت لدي الرغبة لتأسيس منبر إعلامي برؤية جديدة تحمل نوع من الجرأة في الطرح و تلامس هموم المجتمع فنبعت فكرة سبق فتم اختيار الاسم و حجز النطاق و الاستضافة الخاصة بالصحيفة خلال ساعة واحدة و بعدها أجريت اتصالاتي بزملائي في الوسط الإعلامي و عرضت عليهم مشروعي فرحبوا بهذه الفكرة و أجدها فرصة لتقديم الشكر الجزيل لكل من نصحني و وجهني للطريق الصحيح .
* هل نستطيع القول بأن سبق اكتسبت شهرة عظيمة من خلال المقطع
الذي تم تداوله عن طريق سبق و الذي صور ضرب بعض السجناء السعوديين
من قبل رجال الأمن وهل واجهتم أية مشاكل جراء هذا المقطع ؟
نعم كان هذا المقطع سبب بداية إعلامية قوية لسبق وقد استدعيت بعدها من الجهات المختصة و أخضعت للمساءلة
و من ثم تم توجيهي للطريق الصحيح و لم أواجه أي مشاكل و لله الحمد .
* و هل تواجهون حاليًا أي مشاكل في مسيرة الصحيفة ؟
بالعكس , سبق تجد تعاون لا حدود له و قد أوجدنا و لله الحمد قناة تواصل مع العديد من الجهات الحكومية
و هدفنا من ذلك أخذ الحقيقة من مصدرها .
* تناقلت بعض المنتديات تعرض أحد مراسلي الصحيفة في المنطقة الشرقية للقتل ,
و تعرضكم شخصيًا للاعتداء , فما صحة هذه الأنباء ؟
هذه الأخبار غير صحيحة , و قد تم نفي هذه الشائعة في وقتها .
* تعرضت الصحيفة لهجوم إلكتروني أدى إلى توقفها أكثر من مرة بالإضافة إلى بعض المشكلات التقنية
و أرجأت بعض المنتديات سبب ذلك إلى قيام سبق بنشر العديد من منجزات هيئة الأمر بالمعروف
و النهي عن المنكر بشكل مكثف و متتالي , فما صحة ذلك ؟
طبعًا هذا السبب غير صحيح , فنحن ننشر انجازات الهيئة كما ننشر انجازات الجهات الأمنية و نخص منها شرطة منطقة الرياض حيث لا يكاد يمر يوم إلا و تطرح سبق إنجازًا جديدًا لهم , أما المشاكل التقنية التي تعرضت لها سبق فهي مشاكل طبيعية تحدث لأي موقع و قد تم عمل الاحتياطات اللازمة للتصدي لأي هجوم ( فلود )
* نشاط سبق و كثرة الأخبار المطروحة تدل على تميزكم بفريق عمل كبير
فكم يقدر عدد مراسلي صحيفة سبق ؟
يتكون طاقم المراسلين في سبق من سبعة عشر مراسلاً متعاون , و قد تم الاتفاق مؤخرًا مع أكثر من خمسة عشر مراسلاً سينضمون للصحيفة خلال شهر و هي المدة المتوقعة لصدور النسخة الجديدة من سبق بعد أن أشرفت عليها شركة إعلامية متخصصة بالإضافة إلى الاتفاق مع متخصصين في إدارة التحرير ,
و سيتم تدشين النسخة الجديدة من سبق في حفل إعلامي سيتم إقامته في العاصمة الرياض .

* و هل تحرصون على تطوير مراسلي سبق بإقامة دورات لهم في هذا المجال ؟

تم الاتفاق مع إحدى الجهات المتخصصة لإقامة ورشات عمل لمراسلي و محرري صحيفة سبق و تستضيفها مشكورة مدارس المملكة بالرياض .

* تنافس مثير تشهده ساحة الصحف الإلكترونية في المملكة فأين تجدون صحيفة سبق من ذلك ؟

الحمد لله صحيفة سبق حجزت لها مكانًا في المقدمة بين وسائل الإعلام بشكل عام و حسب إحصائية جديدة من هيئة الاتصالات و تقنية المعلومات فقد احتلت سبق المركز الحادي و الثلاثون كأكثر المواقع زيارة في المملكة العربية السعودية و المركز الثالث بين وسائل الإعلام الإلكترونية و الورقية بعد جريدتي الرياض و عكاظ
( و يمكنكم الرجوع إلى الموقع العالمي أليكسا )

* سنبتعد قليلاً عن سبق لنتجه إلى منتديات جازان ,
يقال أنك عاصرت منتديات جازان منذ البدايات و الآن نجد علي الحازمي مختفيًا عن منتديات جازان
فهل لك أن تحدثنا عن هذا الجانب ؟

كنت من أوائل من تشرف بالانضمام لمنتديات جازان منذ انطلاقتها و بحكم معرفتي بالأستاذ سمير راجح مدير المنتديات
و الأستاذ بندر الحمزي المشرف العام على المنتديات و لمعرفتي بالنهج الذي يسير عليه هذا المنبر المميز فقد شاركت بعدة مواضيع وقد يخفى على العديد من أعضاء و مشرفي هذا المنتدى المميز أنني كنت أحد مشرفي المنتدى و نظرًا لسفري إلى العاصمة الرياض و استقراري فيها بالإضافة إلى تكليفي بالإشراف على موقع وزارة التربية و التعليم فقد أدى ذلك للانقطاع عن المشاركة في المنتديات و ترك الإشراف, و لكنني ما أزال من المتابعين لما يكتب في هذا المنبر وباستمرار .

* عودة مرة أخرى إلى سبق و بالأخص - جوال سبق -
هل لك أن تحدثنا عن هذه الخدمة ؟

جوال سبق هي إحدى الخدمات التي تقدمها صحيفة سبق لزوارها و من خلال هذه الخدمة يتم تمييز المشتركين فيها بسرعة وصول الخبر قبل نشره و مواكبة الأحداث لحظة وقوعها و قد وجدت هذه الخدمة الرواج و الإقبال الرائع من زوار سبق .

* و كم يبلغ عدد المشتركين في هذه الخدمة ؟

في آخر تقرير وصلنا من الشركة المزودة للخدمة تجاوز عدد المشتركين ثلاثون ألف مشترك و لله الحمد

* و أين عملاء موبايلي عن هذه الخدمة ؟
تم طلب الخدمة بشكل رسمي من شركة اتحاد الاتصالات ( موبايلي ) كما تم تقديم كافة الأوراق الرسمية وستنطلق هذه الخدمة إن شاء الله خلال الأيام القليلة القادمة .

* هل هناك توجه لتسجيل الصحيفة بشكل رسمي أو تحت مظلة جهة رسمية داخل المملكة ؟

لم يكن تواجدنا فقط لمجرد الحضور أو ملء فراغ على الشبكة العنكبوتيه ,, سعينا منذ انطلاقتنا لان نكون أصحاب ريادة وتواصل وهذا ما تم ,, صحيح أننا لم نصل إلى درجة الكمال إلا أننا حرصنا الوصول إلى مراتب الشرف , وبالتأكيد مسالة تسجيل اسمنا يهمنا حتى نتمتع بأبعاد رسمية ولنستطيع أن نتعامل مع الكل بصفة رسمية و هذا ما ننتظره فمتى ما اعتمدت الجهات المختصة قوانين وأنظمة الحصول على التصاريح الرسمية للصحف الالكترونية سنسعى أن نكون من أوائل المسجلين لصحيفتنا بشكل رسمي , ومن هنا ندعو الجهات الرسمية ذات العلاقة إلى تفعيل موضوع تسجيل المواقع الالكترونية لتتمتع بصلاحيات أكثر وتمارس عملها بشكل مهني , وهناك بعض الدول التي تتماشي الكترونيا بشكل متنامي وصارت تعاملاتها فقط عبر الانترنت ولا اعتقد إن الجهات الرسمية في الدولة تغفل هذا الجانب المهم والذي باتت الدول تقاس الآن في بعض المجالات من منظور تعاملاتها عبر الشبكة العنكبوتية.
يتبع








 

لقاء مع رئيس تحرير صحيفة سبق اللقاء بالداخل
قديم منذ /16-07-2008, 06:59 PM   #2 (permalink)

عضو نشط جداً

التربوي5 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 231559
 تاريخ التسجيل : Aug 2007
 المشاركات : 153
 النقاط : التربوي5 is on a distinguished road

افتراضي

* حققت صحيفة (سبق) أسبقية في عدد من الأخبار ,
فهل يعني هذا أن الصحيفة تحظى بدعم أو مباركة رسمية ؟
وكيف استطعتم تحقيق هذه الأسبقية ؟
لأننا أنجزنا الكثير في وقت قصير وباتت سبق تمثل مرجع إخباري مهم ليس فقط محليا ولأننا نتبع سياسة إعلامية مهنية حقيقية أخذنا من اسمنا الكثير ومن صدقنا شعار ومن حرفيتنا مهنة جعلت غالبية الجهات الحكومية والقطاع الخاص تعتمد (سبق) كموصل جيد وهذا فخرنا ,, ولأننا تعبنا في بدايتنا برغم صعوبات تأقلم القراء مع الموقع إلا إن الوقت كان كفيلا لان تتبوأ سبق مركز متقدم وهذا ليس بغرور إلا أنه حين نحصل على أكثر من 15 شهادة تقدير من مؤسسات وجمعيات ووزارات فهذا ما جعل منا أصحاب ريادة وزيادة .
وكما ذكرت فان صبرنا وتجاهل الكثير لنا في البدايات وحصولنا في مرات على أسبقية الحصول على أخبار تهتم بالشأن المحلي وحقن أخبارنا بتصريحات رسمية جعلت منا تحقيق هذه الأسبقية حتى انقلب الوضع وصار الجميع يسعى لان يكون لهم في سبق تصريح أو خبر أو موضوع أو تقرير ,, وهذا دليل على وصولنا.
* كم يبلغ عدد زوار الصحيفة يومياً ؟
وما الخبر الذي يستأثر بأكبر عدد من الزوار ؟

عدد الزوار يختلف من وقت إلى آخر فنجد نهاية الأسبوع ينخفض عدد الزيارات بنسبة 25% ، ولكن بشكل أدق فإن عدد الزيارات ( عدد الضغطات ) في اليوم يتخطى حاجز النصف مليون ولله الحمد ، وحسب إحصائية أليكسا وقبل أن يتوقف الدومين حققت صحيفة (سبق) المركز التاسع و العشرون من ضمن أفضل 100 موقع كأكثر زيارة من السعودية و ثالث المواقع المواقع الإعلامية بعد صحيفتي الرياض و عكاظ متخطياً بذلك عدد من الصحف الورقية والإلكترونية والقنوات الإخبارية .. والآن ومع عودة النطاق سيعود الوضع لما كان عليه و أفضل بإذن الله وسنعمل على مواصلة الجهد لتحقيق مراكز متقدمة .

* العديد يشيد بالمكانة المرموقة التي وصلت إليها صحيفة (سبق) الإلكترونية
بين الصحف الإلكترونية و أنها قد سحبت البساط من أمام الصحافة الورقية ,
فما تعليقكم على ذلك ؟
نسعى دوما إلى الريادة وهذا حق مشروع وحقنا إن نبحث عن المكانة المرموقة ,, وهنا عودة لإحدى أسئلتك السابقة ونؤكد مجددا أن تأقلم القراء والمتلقي مع (سبق) وحتى الجهات الرسمية إلى جانب الكم الوافر من الزوار جعل منا متقدمين , ولو أن القارئ أو الجهات الرسمية رأت فينا خللا أو افتراء أو البحث عن الإثارة لما تسارعوا إلينا ,, ولا يعني هذا أننا سحبنا البساط من احد , الصحف الورقية تواصل عملها ولها طبعا قرائها وبالتأكيد لها الكثير من المزايا عن الصحف الالكترونية وجميعنا يسعى إلى كسب المزيد من القراء في ظل التطورات المتسارعة التي تشهدها الدولة والانفتاحية على الآخر ,,

* تقوم بعض الصحف الورقية بنقل الأخبار من مواقع الصحف الإلكترونية
بحكم أسبقية تواجد الخبر في الصحيفة الإلكترونية ,
هل كان لكم موقف حيال ذلك ؟

بعض الأخبار نستطيع الحصول عليها من مصادرنا والصحف الورقية تتوسع في الخبر بعد قراءته في سبق .. وبحكم طابع الرسمية فإنها لا تجد صعوبة كبيرة في الحصول على تصاريح وإيضاحات من المسئولين وغيرهم ..
ولا أخفيك القول .. فنحن في (سبق) نتابع الصحف الورقية وعندما نجد خبر يهم المواطن نقوم ينقله مع الإشارة للمصدر ونفتح باب النقاش عليه .. فالعملية تبادلية

* كيف ترى قوة الإقبال من متصفحي الانترنت على تصفح الصحف الإلكترونية
بشكل عام وصحيفة (سبق) الإلكترونية بشكل خاص ؟

بالتأكيد لا تجهل أن الأفضلية الآن باتت للمواقع الالكترونية ومنها الصحف لأسباب عدة من أهمها إن الصحف الالكترونية تتابع الخبر منذ بداية وقوعه ولهذا فان غالبية وكالات الإنباء العالمية إلى جانب الصحف المقروءة حرصت على أن يكون لها مواقع على الانترنت لتماشي إقبال القراء على الصحف الالكترونية ,, ولان سبق قد حازت الكثير من السمعة الجيدة بعد إن باشرت الكثير من الحوادث "خبريا" ونقل الأخبار فورا مع الصور والتوسع فيه جعلت منا أهم الصحف الالكترونية السعودية وعندما نقول إن هناك ما يقارب من النصف مليون ضغطة على محتوى الموقع فهذا دليل قوة الإقبال على سبق وعلى الصحف الالكترونية.

* إذا نظرنا للموقع من ناحية تقنية ... فكيف يمكن إدارة الموقع إلكترونياً ؟

يعتمد الموقع في إدارته للمحتوى على مشرف عام ويساعده في الإدارة أربعة من المشرفين يتابعون إدارة التعليقات ومتابعة المحتوى وتحديث الأخبار بدون اعتماد نهائي ليتولى المشرف العام اعتماد الخبر .. وهناك فريق ضخم من المراسلين يتبعون لسبق من داخل المملكة وخارجها يقومون بإرسال المواد والصور إلى المشرف العام أو مساعديه والذين يقومون بعد ذلك بما يعرف" بالمطبخ الصحفي" للمادة وإعادة صياغتها وعنوانيها حتى تظهر بشكل لائق أمام أعين القراء ,, ولا أخفيك أننا نعمل بشكل متواصل على مدار الساعة .

* نرى في الآونة الأخيرة كثرة وجود الصحف الإلكترونية ..
لكن نادراً ما نجد من يتميز من بينها ..
السؤال : هل بالفعل أن إطلاق صحيفة إلكترونية
أصبح في غاية السهولة ؟

فكرة إطلاق صحيفة إلكترونية سهلة جداً وقد لا يستغرق من الشخص سوى ساعة زمن فقط .. ولكن ماذا بعد إطلاق الموقع وهنا الصعوبة وحين لا يكون الشخص قادر على العمل 24 ساعة في اليوم والاعتماد على فريق من المراسلين, ولذا سمعنا الكثير من إطلاق صحف الالكترونية وسريعا ما تنهار.

* سنختم معكم هذا اللقاء الشيق
حول فترة عصيبة مرت على سبق , سؤالنا حول ما حدث في الآونة السابقة
من سرقة للدومين الأساسي لصحيفة (سبق) ..
فهل لكم أن تحدثونا عن طبيعة ما حدث وكيف تغلبتم على المشكلة ؟

كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن اختراق صحيفة (سبق)، أو إيقافها من قبل الجهات المختصة.. ولكن حقيقة الأمر هو أن أحدهم استطاع اختراق البريد المسجل في معلومات النطاق وتم استعادة الرقم السري للنطاق من موقع الشركة المسجلة للنطاق .. فقام بتغيير كافة معلومات النطاق وكذلك DNS الموقع فأصبح النطاق يوجه لموقع آخر .. وتم عمل الإجراءات الرسمية لاستعادته وتم مخاطبة الشركة الرسمية وتقديم كافة الوثائق التي تثبت ملكية النطاق لنا ، ونجدها فرصة للجهات الحكومية التي قدمت لنا بعض الإفادات والتي تنص على ملكيتنا للنطاق .

في ختام هذا اللقاء نتقدم بجزيل الشكر و التقدير لأستاذنا العزيز علي الحازمي
على الوقت الممتع الذي قضيناه بصحبته حين إجراء هذا اللقاء ..
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

رابط اللقاء في منتديات جيزان
لقاء منتديات جازان مـع الأستاذ علي الحازمي ( رئيس تحرير صحيفة سبق ) - منتديات جازان








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وفاة رئيس تحرير الصحيفة السويدية ناشرة الصورة المسيئة للنبي بجلطة دماغية خالد السليمان المنتدى العام 1 16-02-2008 08:39 PM
الحكم بسجن رئيس تحرير صحيفة في روسيا البيضاء أعاد نشر الرسوم المسيئة للرسول الكريم الكهرب المنتدى العام 2 19-01-2008 04:31 PM
إقالة رئيس تحرير الصحيفة الفرنسية النحرير المنتدى العام 1 02-02-2006 08:06 PM
بين رئيس الوزراء ورئيس تحرير الجريدة المغترب نت المنتدى الاسلامي 0 02-02-2006 03:26 PM
رسالة رئيس تحرير الصحيفة الدنماركية لمواطني المملكة العربية السعودية سعادة المعلم زاجل الشـــــريف 2 31-01-2006 04:13 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 03:28 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1