Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
حشوات الفضة اختيار آمن ولا ننصح بإزالتها واستبدالها!!
حشوات الفضة اختيار آمن ولا ننصح بإزالتها واستبدالها!!
قديم منذ /17-08-2008, 06:01 AM   #1 (permalink)

عضو ذهبي

عبدالرحمن العجمي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 227317
 تاريخ التسجيل : Jun 2007
 المشاركات : 1,134
 النقاط : عبدالرحمن العجمي is on a distinguished road

افتراضي حشوات الفضة اختيار آمن ولا ننصح بإزالتها واستبدالها!!

د. محمد بن إبراهيم العبيداء ٭
في الأسبوعين الماضيين تم تناول موضوع حشوات الفضة في الصفحة الطبية لجريدة «الرياض» وفي قناة الإخبارية وإذا بهذا الموضوع يثير جدلاً في الأوساط الطبية وخاصة في مجال طب الأسنان، وبشكل يومي نستقبل استفسارات من المرضى بخصوص هذا الموضوع وقد تفاعل الناس بشكل كبير مع طرح الموضوع وهذا بحد ذاته ذو دلالات إيجابية لارتفاع مستوى الوعي الصحي عند القراء والمتابعين.

مقدمة:

بدأ استخدام حشوات الفضة منذ حوالي 150 عاماً وذلك في أوروبا حيث قام بعض أطباء الأسنان بسحق نقود معدنية ثم خلطها بمادة الزئبق لتصبح طرية ووضعها في الحفرة المحضرة مسبقاً ثم انتظارها حتى تجف لتصبح حشوة صلبة قوية، وقد أحدث هذا الاكتشاف ثورة في طب الأسنان، ولازال الكثير إن لم يكن معظم أطباء الأسنان يعتقدون بأن الأملغم هو من نعم الله على هذا التخصص (طب الأسنان).ومنذ ذلك الوقت، ما فتئت مراكز الأبحاث من تحسين وتطوير مكونات هذه المادة حتى وصلت الآن إلى هذه التركيبة.


التركيب:

٭ القول بأن الأملغم يحتوي على 50٪من الزئبق هو قول خاطئ لأن مكونات الأملغم تختلف تماماً عن مكونات ما قبل الخلط والتصلب.

٭ يتشكل الأملغم من سلسلة تفاعلات بين مكوناته، ومكوناته الرئيسية قبل الخلط هي 35 - 42٪ زئبق بالإضافة إلى مسحوق سبائك الفضة، النحاس، القصدير، الزنك بالإضافة إلى معادن أخرى بنسب ضئيلة جداً. ويسمى الناتج النهائي من هذه التفاعلات «الأملغم».

٭ الأملغم يختلف تماماً عن مكوناته الأصلية، ومثال على ذلك فإن الماء يتكون من جزئيات الهيدروجين العالي الانفجار والأوكسجين القابل للاشتعال، والناتج النهائي لتفاعل هذه الجزئيات هو ماء لا ينفجر ولا يساعد على الاشتعال، ومثال آخر الخرسانة المكونة من ماء وأسمنت ورمل وصى، فبعد خلطها وتجفيفها يتكون منتج آخر بعيد تماماً عن المكونات الأصلية.


الأمان:

٭ يصعب تعريف كلمة «آمن» فإن أكثر المواد أماناً قد تكون خطيرة إذا استخدمت بكميات عالية جداً، ومثال ذلك ملح الطعام أو الخل أو خلافه.

٭ لا يوجد دراسة واحدة أثبتت ضرر استخدام هذه الحشوات على جسم الإنسان، حتى لو انكسر جزء من الحشوة وتم بلعها عن طريق الخطأ، لم يثبت ولا حالة واحدة عن أن ذلك قد أدى إلى تسمم المريض أو حدوث مكروه له. بل إنه ولعشرات السنين تم استخدام حشوة الأملغم كحشوة لذروة السن بعد عمل جراحة جذور الأسنان دون تسجيل أي مشاكل، هذه الحشوات محاطة بأنسجة المريض وقد تكون ملتصقة بعظم الفك. في حالات نادرة جداً يتم تسجيل حالات حساسية للأملغم وهذه لا تختلف عن الحساسية لأي مواد أخرى قد تستخدم طبياً أو علاجياً كالأدوية والمراهم أو مواد التجميل. وباختصار لا يوجد دليل واحد على أن أياً من حشوات الأسنان غير آمنة عند استخدامها بالطريقة السليمة.

٭ ومعظم المراجعات التي تمت لبحث الأمان في استخدام الأملغم وخاصة في الولايات المتحدة الأمريكية كإدارة الدواء والغذاء أو الإدارة الوطنية الأمريكية للصحة أو إدارة خدمات الصحة العامة في أمريكا، بالإضافة لمنظمات حقوق المستهلك وحقوق المرضى في الولايات المتحدة كل هذه الجهات المعنية والقوية صاحبة الصلاحيات والتي تستعين بأكبر خبراء العالم في هذا المجال كلها خلصت إلى أن الأملغم يعتبر «آمن» للاستعمال، بالاضافة إلى غالبية المنظمات الطبية الأخرى، وقد صرحت بأمان استخدام الأملغم.


السمومية:

كما ذكرنا سابقاً أكثر المواد أمناً قد يصبح قاتلاً إذا أخذ بكميات كبيرة.

ومما يؤسف بأنه في المقالات السابقة التي كتبها كل من الأستاذ الدكتور جابر القحطاني أستاذ العقاقير في كلية الصيدلة وطب الأعشاب، والأستاذ الدكتور عبدالكريم المؤمن أستاذ الأمراض الباطنية. وهذان الأستاذان الفاضلين نحن نكن لهما كل الاحترام، إلا أنما قد خلطا وبغير تعمد بين استخدام الأملغم واحتوائه على الزئبق ضمن مكوناته وبين مضاعفات التسمم بمعدن الزئبق.

قد لا نختلف مع أستاذينا الفاضلين بأن مضاعفات التسمم بالزئبق هي ما قالوا عن وصوله إلى خلايا المخ والجهاز العصبي وتأثيره على المناعة، كل لك لا نختلف معهم فيه.

أما اختلافنا معهم فهو بأن الأملغم ليس ساماً ولا يؤدي إلى ما ذكراه عن سمومية الزئبق.

فنقول: الزئبق شيء والأملغم شيء آخر ولا يوجد دليل على أن الأملغم يسبب التسمم بالزئبق.

وعندما تتحدث الجهات الطبية في بعض الدول الأوروبية على منع تصنيعه وذلك لأسباب بيئية وصناعية وليست لأسباب لها علاقة باستخدامه كمادة لحشو الأسنان.

وكما ذكر الأستاذ الدكتور جابر القحطاني فإن من «مصادر الزئبق يكمن في النباتات والحيوانات التي يتغذى بها الإنسان وقد اكتشف العلماء مركبات الزئبق السامة في الطعام كالبيض والسمك والمقح واللحم كما يوجد في مواد التجميل وملينات الأقمشة وأحبار المطابع وبعض الأدوية والبويات والبلاستيك...إلخ» فهل ننادي مثلاً بإفراغ ثلاجاتنا من البيض ومن اللحوم والأسماك ومواد التجميل، كما نادى وينادي البعض بالتخلص من حشوات الأملغم؟!






بداية المعركة:

بداية المعارضين لحشوات الأملغم قديمة، إلا أنها ظهرت بشكل جلي عندما عرض برنامج 60 دقيقة «الإخباري الأمريكي ذو السمعة العريقة برنامجاً لمدة 15 دقيقة عن سمومية الأملغم. وقد أثار ذلك البرنامج الكثير من الجدل، وقد وجد به بعض المشككين ضالتهم وكما يحدث دائماً في أمريكا وجد بعض أطباء الأسنان الباحثين عن الثراء السريع والشهرة فرصة سانحة لاستغلال شهرة وانتشار البرنامج لأسباب مادية بحتة. فارتفعت أصوات المحاربين للأملغم برغم قلتهم إلا أن أصواتهم كانت عالية، وترأس هذه الحملة دكتور هال هينجز، وهو طبيب أسنان من ولاية كولورادو الأمريكية. الذي ترك ممارسة طب الأسنان واختص بإعطاء محاضرات عن «توازن الجسم بالغذاء».

وقد ألف كتاب اشتهر فيما بعد باسم «التحكم بيدك» حيث ادعى في الكتاب أن الأملغم يسبب الكثير من الأمراض وبأنه يجب إزالته وطرد أثره من الجسم باستخدام مجموعة من الأغذية، واصدر الكثير من المنشورات عن هذا الموضوع.

بعد ذلك قام الدكتور هيجنز بتصنيع وتسويق جهاز أسماه (amalgameter) أو (قائس الأملغم) ثم باعه لشركة أخرى لتسويقه. وقد أصدرت إدارة الدواد والغذاء الأمريكية تقريراً قاسياً ضد هذا الجهاز لعدم دقته واستناده على أبحاث خاطئة، وجاء في التقرير: «لا يوجد أي دليل علمي لإزالة الأملغم واستبدالها بحشوات أخرى كما هو موصوف في مطوياتكم، ونحن نعتبر أن جهازكم مرتبط بشركة....، وهذه النصائح المقدمة في مطبوعاتكم بإزالة الأملغم قد تأتي بنتائج ومضاعفات صحية سيئة»، ثم بعد ذلك سحب ذلك الجهاز إلا أن أعداء الأملغم استمروا باستخدام أدوات وأجهزة وطرق أخرى لإقناع الناس بما يعتقدون.

دكتور هينجز بعد ذلك افتتح مركزاً وأسماه «برنامج المساعدة على التخلص من الزئبق»، ويقوم باستقبال وتحليل عينات من الشعر والبول والدم وكيمياء الدم عن طريق البريد، وبرسوم عالية جداً تصل إلى 1500 دولار ومتابعة تصل إلى 400 دولار للحالة،استفاد دكتور هيجنز مادياً من محاربة الأملغم.

واستخدام دعاية «حشوات بدون زئبق» هو أسلوب تسويقي غير مهني يستخدم التخويف طريقة لاستقطاب المرضى، وفي رسالة للمركز الوطني الأمريكي ضد التحايل الطبي ذكر التقرير «على أطباء الأسنان الذين لا يرغبون في استخدام الأملغم أن يقوموا بالممارسة المهنية عن طريق نصح المريض وتحويله إلى عيادة أخرى إذا لزم الأمر، أما استخدام عبارة «حشوات بدون زئبق» هو أسلوب غير أخلاقي لأنه مبني على اعتقاد خاطئ بأن الأملغم خطر وأن الحشوات الأخرى هي الأفضل».





إن الأملغم الموجود الآن في الأسواق «آمن» ويباع للعيادات على شكل كبسولات محكمة الإغلاق يتم خلطها بنسب محددة مسبقاً، ولا تعرض المريض أو الطبيب أو العاملين في العيادة لخطر التسمم بالزئبق.

الحرارة المرتفعة والاحتكاك أثناء إزالة الأملغم تؤدي إلى تحلله، لذا ينبغي استخدام الماء مع الحفار وجهاز شفط الهواء للتخلص من الأبخرة.

والادعاء بأن الأملغم يحتوي على زئبق عضوي أو يتحول إلى زئبق عضوي ادعاء خاطئ.


اعتبارات علاجية هامة

٭ إزالة حشوات الأملغم القديمة والسليمة لا تفيد ولا تعالج أي مرضى ولا تقي المريض ضد أي مرض، بل قد تؤدي إلى مشاكل سنية وطبية وبيئية أكثر.


الأضرار التي قد تنتج أثناء إزالة أو استبدال حشوات الأملغم:

إزالة الأملغم غير مجد وغير مفيد وقد ينتج عنه مضاعفات كثيرة غير محببة وصعبة العلاج، منها:

1 - مضاعفات استخدام التخدير الموضعي.

2 - التعرض لخطر الإصابات والجروح أثناء الإزالة.

3 - مخاطر التعرض للعدوى البكتيرية والفيروسيةم ن العيادة.

4 - مخاطر إصابة عصب السن.

5 - التوسيع غير المبرر للحفر وإضعاف السن.

6 - احتمالية تعرض عصب السن للإصابة الكيميائية أو الحرارية.

7 - خطر بلع أو استنشاق الحشوات المزالة أو أدوات الأسنان.


اعتبارات مهنية هامة:

1 - يعتمد المريض عادة على ثقته بطبيب أسنانه لاختيار ما يراه مناسباً للاستخدام بعلم وأمانة وإخلاص والتخويف والتهويل من أضرار حشوات الأملغم يؤثر سلباً على هذه الثقة.

2 - أطباء الأسنان والأطباء البشريون والمحررون الطبيون الذين يقومون بترويع الناس والمبالغة غير المبنية على دليل عن خطورة الأملغم يقومون بتعريض المرضى إلى قلق غير مبرر ويضعفون ثقة عامة الناس بمهنة طب الأسنان وقد يعتبر هذا التصرف غير مهني.

3 - على أطباء الأسنان استخدام الحشوات التي يرونها أفضل ولهم الحرية في اختيارها، ولا يجبر أي طبيب على استخدام الأملغم، وينبغي أن يكون الاختيار متماشياً مع ما نشر من أبحاث في ذات المجال.

4 - لا ينبغي على أطباء الأسنان أن يتجهون إلى مباشرة حالات التسمم بالمعادن الثقيلة والدخول في هذا المجال على حساب تخصصهم وعلى حساب مهنيتهم.

5 - أطباء الأسنان الذين يستخدمون دعاية «حشوات بدون زئبق» يدعون ضمنياً بأن استخدام الأملغم ضار وخطر، هذه الدعايات تصب في خانة الخطأ والتضليل.

6 - إزالة الأملغم يتسبب في نشر الأبخرة الضارة في الهواء وفي أنابيب المياه وعلى الأسطح ويتسبب بأضرار بيئية.

7 - بعض الدراسات المعملية أفادت بأن الزئبق قد يتسرب في بعض حشوات الأملغم ولو صدقنا جدلاً بأن هذا صحيح فلا توجد دراسة واحدة تثبت بأن هذا الزئبق يمتصه ويختزنه الجسم ويسبب أي ضرر.

وتقدر كميات الزئبق التي تصدر من الحشوات بنفس كميات الزئبق التي نحصل عليها من الطعام والشراب.

وباختصار تسوس الأسنان من الأمراض الشائعة التي من الممكن الوقاية منها تماماً، وإن اضطررنا لاستخدام حشوات للأسنان فحشوات الأملغم تبقى اختياراً «آمنا» ولا يحتوي على مضادة لا ينصح بإزالتها أو استبدالها، كما أنها لا تؤدي إلى حالة التسمم بالزئبق.







 

حشوات الفضة اختيار آمن ولا ننصح بإزالتها واستبدالها!!
قديم منذ /17-08-2008, 06:50 AM   #2 (permalink)

عضو فعال

المسافر 99 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 278597
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 المشاركات : 77
 النقاط : المسافر 99 is on a distinguished road

افتراضي

موضوع رائع شكر الله لك أخي الكريم







 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إلحق حسنات مثل الجبال ahasd المنتدى العام 0 21-10-2005 02:16 AM
مطلوب بحث عن معدن (فلز) الفضة ابو ععبدالرحمن منتدى الرياضيات 0 21-03-2005 01:45 AM
الفضة والذهب - كيمياء الحزن الاكيد منتدى الرياضيات 5 10-01-2005 06:35 PM
شباب يقترحون إلغاء التقديرات التي تمنح للخريجين واستبدالها بكلمة اجتياز ابولمى منتدى التوجيه والارشاد 1 02-11-2004 10:18 AM
إلغاء الحصص الدراسية واستبدالها ببرامج تدريبية في (5) مدارس بالرياض ابولمى المنتدى العام 1 18-04-2003 03:29 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 01:39 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1