Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر


الكتب الكتب

موضوع مغلق
ياسر هواري في مؤلفه: (حدث غداً)!!
ياسر هواري في مؤلفه: (حدث غداً)!!
قديم منذ /27-11-2008, 05:53 PM   #1 (permalink)

مشرف سابق

مرشدة 2006 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 207686
 تاريخ التسجيل : Mar 2007
 المشاركات : 5,717
 النقاط : مرشدة 2006 is on a distinguished road

افتراضي ياسر هواري في مؤلفه: (حدث غداً)!!

زرعنا الريح بأنفسنا فحصدنا العاصفة ورجعنا 50 سنة


الكاتب والإعلامي اللبناني العريق ياسر هواري صاحب القلم المعتدل المتزن بأسلوبه الإصلاحي في السياسة والإعلام كان قد اختار الهجرة من وطنه لبنان الأخضر بأشجار الأرز ومياه البحر الأبيض المتوسط الدافئة واختار العيش في لندن ثم باريس واستقر المطاف به في العاصمة الفرنسية، إنه يحن دائما إلى وطنه الأول رغم مساحته الصغيرة في العالم العربي.

ويعتبر أن لبنان فقد هويته العربية الأصيلة التي التزم بها عند حصوله على الاستقلال عام 1943 بسبب الحرب المدمرة التي تعرض لها لبنان في عقد السبعينيات من القرن الماضي وكان من ورائها أعداء الوطن أصحاب الميليشيات المنتحرة على السلطة وارتكبوا جرائم دموية بحق الأبرياء العزل من السلاح وكان جزاؤهم أن ليس لهم دخل بالأحداث المؤلمة، وترافق كل ذلك مع ولادة طبقة جديدة من كبار أثرياء الحرب.

وأصدر مؤخراً مؤلفاً بعنوان (حدث غداً) تضمن مجموعة من مقالاته في رحلته الطويلة مع الصحافة ووضع مقدمة الكتاب عميد الصحافة اللبنانية الصحافي الكبير الأستاذ غسان تويني ناشر جريدة النهار الجريدة الأولى في لبنان.

وأهداني الزميل ياسر هواري نسخة من مؤلفه وهو يذكرني بالصلات الأخوية المتينة التي جمعتنا سويا في مهنة البحث عن المتاعب وتعاونا في رحلة طويلة في عقد السبعينيات منذ أن تولى رئاسة تحرير مجلة (الأسبوع العربي) لناشرها السياسي جورج أبو عضل ورئيس مجلس إدارتها في ذاك التاريخ صديقنا المشترك رجل الأعمال السوري الدكتور عثمان عائدي.

والحقيقة وجدت هذا الزميل مخلصاً للعاملين في مهنة الصحافة العربية وهو صاحب لسان دافئ ولم يطعن بأي زميل وبعيداً عن المهاترات همه الأول الحفاظ على أخلاقيات رجال المهنة وإصلاح أوضاعهم وشؤونهم وهو يحمل نموذجاً لاختبارات عمله وإقامة صحافة تعمل للإصلاح السياسي في لبنان في وقت كان لبنان يبحث عن آفاق جديدة ينطلق إليها مستمداً خدماته، ويفتح الحرية الاقتصادية الفائقة الحد لاجتذاب الرأسمالية العربية والأجنبية للاستثمار فيه.

لقد أرفق ياسر هواري هدية كتابه بكلمة رقيقة تعبر عن مرحلة التعاون بينما قال فيها: إلى رفيق أيامنا الحلوة مطيع ...الخ.

نعم كانت تلك الأيام حلوة وجميلة لأن التعاون قام على مصداقية وصراحة ومحبة أخوية سواء في الأسبوع العربي، ثم في مجلة كل العرب في باريس ومن بعدها إصدار مجلة (أرابيز) باللغة الفرنسية بعد أن قرر هجر الصحافة العربية ولتكون هذه المجلة (جسر) عبور وتفاهم بين العالم العربي والغربي، ثم أتبعها بمجلة شهرية باللغة الإنجليزية هي (تراندز) وكان في كل مشروعاته الإعلامية يعطي المثل الصالح في مجال التعايش المشترك وهدفه الأول أن يخرج الصحافة اللبنانية من البوتقة محلية الأفق العربية الشاملة أولا ومن ثم إلى العالم.

وبالرغم من تجاربه الطويلة فما يزال ينظر المؤلف إلى لبنان بأنه يسير داخل النفق المظلم الطويل الذي بدأ يجتازه منذ استقلاله في عام 1943 وإلى اليوم ولجملة أسباب وقد حددها بنقاط أربع وهي:

أولاً : مراحل انتعاشه المصطنع الذي قام على حساب انهيار أنظمة الدولة المجاورة له وانتقال رساميلها المادية وطاقاتها الفكرية والبشرية إليه.

ثانياً : أزماتها السياسية والاجتماعية والدموية التي كانت نتاج تكوينه الطائفي والفكري وضياع هويته وهو مراهنة زعمائه على الدول الغربية والإقليمية المتصارعة في المنطقة للوصول إلى الحكم، ولو قدموا كل ما هو وطني على ما هو خارجي لوفروا على أنفسهم الفتن والثورات التي عانوها منذ مائة عام.

ثالثاً : تداخل مصالح الدول المجاورة وتصارعه على أرضه واستزلام شرائح من مجتمعه المدني والسياسي، عن قناعة أو عن ارتزاق، لأيديولوجيات وأنظمة وأحزاب من خارج الحدود.

رابعاً : إن هذه الجمهورية الثالثة التي قامت على اتفاق الطائف بتفاهم إقليمي دولي لإرساء قواعد يمكن عليها إعادة تظهير صورة متطورة للبنان جديد، جُوبه بعقبات ومطبات، ومصالح محلية وخارجية، حالت كلها دون تطبيق بنوده، رغم أن هذا الاتفاق أوقف حرباً مدمرة ووضع حداً لحكم الميليشيات وبدأ يؤسس لدولة واضحة الهوية.. دولة مؤسسات يحكمها القانون ويسودها العدل.. ولكن كل تلك التمنيات ذهبت أدراج الرياح، فلم تطبق بنود الطائف بحذافيرها، ما أدى إلى تراجع الوضع إلى الوراء.. قائلا: بعد أن زرعنا الريح بأنفسنا.. فحصدنا العاصفة ورجعنا 50 سنة.

مطيع النونو










التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اللهم إنا نسألك باسمك الاعظم أن تحفظ مليكنا خادم الحرمين الشريفين لنا وللأمة الإسلامية ملكا عادلا وقائدا مظفرا وإماما موفقا.يارب يارب يارب استجب دعائنا :1098_p39022::1098_p39022:



الموقع الشامل لتطوير المناهج
 

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 03:01 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1