Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية
العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > المنتدى العام

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
أيها المسافرون .... احذروا قبل فوات الأوان .. أبيكم بكلمة رأس
أيها المسافرون .... احذروا قبل فوات الأوان .. أبيكم بكلمة رأس
قديم منذ /02-12-2008, 01:59 AM   #1 (permalink)

عضو فعال

شاطىء الأمان غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 45932
 تاريخ التسجيل : Jun 2004
 المشاركات : 31
 النقاط : شاطىء الأمان is on a distinguished road

افتراضي أيها المسافرون .... احذروا قبل فوات الأوان .. أبيكم بكلمة رأس

هذه الأيام يحزم كثير من الناس حقائبهم ليسافروا في حفظ الله ورعايته مشرقين ومغربين وكذلك ذاهبين شمالا وجنوبا حفظهم الله في حلهم وترحالهم
ولكن هناك أمر خطير أيها الاخوة يقع فيه كثير من المسافرين وخاصة من يسافرون في الطائرة ولمدة تزيد عن خمس أو ست ساعات أو أكثر
ألا وهو تأخير الصلاة عن وقتها الذي حدده الله عزوجل ( إن الصلاة كانت على المؤمنين كتابا موقوتا ) وحدده جبريل للنبي عليه الصلاة والسلام وعلمناه إياه رحمة بنا ‘
ولقوله تعالى "فويل للمصلين الذين هم عن صلاتهم ساهون" فقد ورد في تفسيرها أنهم الذين يؤخرونها عن وقتها
فلا ينبغي للمسلم أن يؤخر الصلاة عن وقتها ، لكن يجوز للمسافر أن يقصر ويجمع بين الظهر والعصر في وقت إحداهما أو المغرب والعشاء في وقت إحداهما أيضا ولا يجمع الفجر مع صلاة أخرى
ولقد رأيت في بعض السفريات أن هناك من المسافرين المسلمين لا يصلون البتة وبعضهم لا يصلي الفجر إلا بعد وصول الطائرة إلى أرض المطار وقد خرجت الشمس
ولقد قرأت لأحدهم في أحد المنتديات أنه جمع الظهر والعصر والمغرب والعشاء مرة واحدة! وهذا لا يصح إلا إذا كان نائما ولم يوقظه أحد ولم يستيقظ لقوله صلى الله عليه وسلم " من نام عن صلاة او نسيها فليصلها اذا ذكرها لا كفارة له إلا ذلك "أو كما قال عليه الصلاة والسلام
المقصود هو أداء كل فرض في وقته مع رخصة الجمع والقصر للمسافر
ومرة سألني شخص في إحدى المطارات الساعة السابعة والنصف صباحا أي بعد طلوع الشمس بساعة سألني عن القبلة فاستغربت منه وسألته كيف لم يصليها في وقتها فلم يعطني جوابا مقنعا
أرجو من الإخوة الأفاضل إثراء هذا الموضوع للفائدة

وهذه فتوى لفضيلة الشيح محمد بن صالح بن عثيمين رحمه الله
مكتبة الفتاوى : فتاوى نور على الدرب (نصية) : الطهارة
السؤال: المستمع محمد على الطيب سوداني مقيم بالعراق يقول في بعض الأحيان أكون مسافراً بالطائرة أو بالسيارة ثم يدخل وقت الصلاة أثناء الرحلة وهناك لا أعرف اتجاه القبلة ولا أتمكن من الركوع أو السجود ولست على وضوء ولم أجد ما أتيمم به فيكف تكون الصلاة في مثل هذه الظروف فأنا أؤجلها حتى أصل فأصليها قضاء فهل فعلي هذا صحيح أم لا؟

الجواب
الشيخ: فعلك هذا ليس بصحيح فإن الصلاة يجب أن تفعل في وقتها لقوله تعالى (إن الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتا) وإذا وجب أن تفعل في وقتها فإنه يجب على المرء أن يقوم بما يجب فيها بحسب المستطاع لقوله تعالى (فاتقوا الله ما استطعتم) ولقول النبي صلى الله عليه وسلم لعمران بن حصين صلِّ قائماً فإن لم تستطع فقاعداً فإن لم تستطع فعلى جنب ولأن الله عز وجل أمرنا بإقامة الصلاة حتى في حال الحرب والقتال ولو كان تأخير الصلاة عن وقتها جائزاً لمن عجز عن القيام بما يجب فيها من شروط وأركان وواجبات ما أوجب الله تعالى الصلاة في حال الحرب وعلى هذا يتبين أن ما فعله الأخ السائل من كونه يؤخر الصلاة إلى ما بعد الوقت فيصليها قضاء بناء على أنه لا يعرف القبلة وأنه ليس عنده ماء في الطائرة وأنه لا يتمكن من الركوع والسجود يتبين أن فعله هذا خطأ ولكن ماذا يصنع المرء في مثل هذه الحال نقول يتقي الله ما استطاع فبالنسبة للقبلة يمكنه أن يسأل المضيفين في الطائرة أين اتجاه القبلة فيتجه حيث وجهوه إليه وهذا في صلاة الفريضة أما النافلة فيصلي حيث كان وجهه كما هو معروف، بالنسبة للقيام والركوع والسجود نقول له قمْ لأن القيام ممكن والطائرة في الجو ونقول له اركع لأن الركوع ممكن لا سيما في بعض الطائرات التي يكون ما بين الكراسي فيها واسعاً فإن لم يتمكن من الركوع قلنا له توميء بالركوع وأنت قائم في حال السجود نقول اسجد والغالب أنه لا يمكنه إذا لم يكن في الطائرة مكان معد للصلاة فإذا لم يتمكن من السجود قلنا له اجلس بعد أن تقوم من الركوع وتأتي بالواجب اجلس وأومئ بالسجود وأنت جالس وأما القعود بين السجدتين والقعود للتشهد فأمره واضح وبهذا تنتهي الصلاة قد أتقى الله فيها ما استطاع وأما فيما يتعلق بالوضوء فنقول إذا لم يكن لديك ماء وليس هناك ماء يمكن أن تتيمم به فإنك تصلى ولو بلا وضوء ولا تيمم لأن ذلك هو منتهى استطاعتك وقدرتك فالمهم ألا تؤخر الصلاة عن وقتها إلا إذا كانت الصلاة مما يجمع إلى ما بعده كما لو كانت الرحلة في وقت الظهر وبإمكانك أن تؤخر الظهر إلى العصر فتجمعهما جمع تأخير في وقت العصر فهذا جائز بل يكون واجباً في هذه الحالة.







 

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 06:53 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1