Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
مقترحات عملية لنصرة إخواننا في غزة
مقترحات عملية لنصرة إخواننا في غزة
قديم منذ /01-01-2009, 08:10 AM   #1 (permalink)

عضو ماسي

حربي1 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 33133
 تاريخ التسجيل : Feb 2004
 المشاركات : 2,971
 النقاط : حربي1 is on a distinguished road

Lightbulb مقترحات عملية لنصرة إخواننا في غزة

فكرت ثم فكرت ثم فكرت
كيف يمكننا نحن المواطنين نصرة أخواننا في غزة
هل نجمع لهم تبرعات أو نستل السيوف أم ماذا نفعل

رأيت أن أفضل طريقة لمن هم في مثل حالنا هي طريقة الدعااااااااااااااااء
وهو سلاح موجود في يد كل مسلم وهو أنفع سلاح لنا في هذا الوقت
ورأيت أن من واجبي تذكير أخواني فربما قرأ هذا المقال رجل لو أقسم على الله - عز وجل - لأبر قسمه .

ولكن كيف أستخدم قلمي وأنا لم أرزق بموهبة الكتابة الجاذبة للقراء فلم أرى أفضل من هذا المقال لينقل ما أراد قوله قلبي


مقترحات عملية لنصرة إخواننا في غزة
د.سعد مطر العتيبي
أستاذ السياسة الشرعية في المعهد العالي للقضاء

( لـُجينيات )

قد يصاب بعض الناس من أهل الغيرة والحمية، وخاصة الشباب بنوع من الإحباط أو اليأس وهم يشهدون ما يجري في غزة من حرب صهيونية ومتصهينة قذرة، وحق لهم أن يتألموا.. ولكن ربما تصرف بعضهم تصرفاتٍ غير مشروعة، لا يرجعون فيها لعالم معتبر، ولا سياسي حاذق.
ولهؤلاء يقال: السكينة السكينة.. يمكنكم أن تصنعوا شيئا في نصرة المسلمين بطرق مشروعة مرجوة النفع مأمونة العواقب، إزاء ما يجري من حرب وحصار لإخواننا في غزة.
بإمكاننا كأفراد أن نقوم بجهود نصرة شرعية قانونية مؤثِّرة إن شاء الله تعالى، على المدى القريب والبعيد، وهذه بعض الأمثلة للوسائل المشروعة المتاحة أذكرها على سبيل التنبيه لا الحصر:

المثال الأول: الدعاء لإخواننا في غزّة في مواطن إجابة الدعاء، والقنوت لنازلتهم، وقد أفتى بذلك في هذه القضية بالذات سماحة مفتي عام المملكة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ حفظه الله لكل من سأله .
كيف وقد وجدنا في الأنباء أنَّ حاخامات يهود يدعون إلى الصلاة من أجل تحرير جندي ظالم، وفي عدد من دول العالم هب الصهاينة لنصرة إخوانهم الصهاينة في أرض الإسلام المحتلة بشكل عجيب.. فما أهوننا إن لم نرفع أيدينا إلى الله عز وجل نطلب منه الغوث لأهلنا في غزة، ونتضرع إليه طلبا للطفه سبحانه بالأجنة في بطون الحوامل، والصغار في أحضان الأمهات، والشيوخ في قارعة الطريق، والمصابين والمرضى في عنابر المشافي وغرف الإنعاش.


والثاني: الدعم المعنوي من خلال تثبيت أهلنا في غزة، بكل الوسائل الإعلامية المتاحة، ومن أيسرها المجموعات البريدية والمنتديات الفلسطينية التي يكثر زوارها هذه الأيام، وغيرها، وكشف الحقائق الشرعية في مفهوم النصر، وحكم الشارع في اتخاذ الشهداء ( ويتخذ منكم شهداء )..
مع التأكيد في وسائل الإعلام والمنتديات العربية والإسلامية على عظم إثم التثبيط، فضلا عن عواقب الخيانة والغدر بأهل الرباط، والتحذير من العمالة للعدو.. وكشف كل مؤامرات الخيانة لتتضح الحقيقة للناس ويميز الله الخبيث من الطيب.

والثالث: الدعم المادي من خلال جميع القنوات الشرعية المتاحة، ولا يخلو بلد إسلامي من منظمات موثوقة وجمعيات خيرية رائدة، قادرة على توصيل المعونات والإمدادات.
ولدينا في المملكة يمكن تقديم التبرعات لحسابات بنكية تابعة للجنة فلسطين في الندوة العالمية للشباب الإسلامي، وهيئة الإغاثة.

والرابع: الكشف الإعلامي للحقائق المتعلقة بأسرانا في فلسطين، أعداداً وأوضاعا، وأحوالا، فليزر من يروم نصرة إخوتنا في فلسطين - على سبيل المثال - مواقع الأسرى على الشبكة العالمية، وليحكِ منها للناس بعض ما يجد من معاناة امرأة أو طفل أسير أو شيخ قد بلغ من الكبر عتيا! أو مولود فلسطيني ولد أسيرا في عنابر السجون الصهيونية الظالمة! فربما رقّ مؤمن فانتصر بالدعاء الذي قد لا يرد، أو اطلع ذو مالٍ فاتقى الله في ماله وبذل، أو قرأ خصم فارعوى ورجع، أو بلغ من هو أوعى من قارئ. ومثله كشف الحقائق المتعلقة باللاجئين الذين يحل محلهم ظلما وعدوانا قطعان المستوطنين في المغتصبات الصهيونية الظالمة.

والخامس: إبراز كل ما يتعلق بجهود المقاطعة الشعبية وأسبابها المشروعة، من خلال مواقع المقاطعة الشعبية للكيان الصهيوني على الشبكة العالمية وغيرها، ومنها مواقع عديدة معروفة ومليئة بالحقائق الميدانية، والمزيد من الأفكار العملية المشروعة التي تحتاج إلى مزيد تفعيل، لتساهم في بقاء القضية الإسلامية حية في نفوس الأمة، وتوعية الرأي العام العالمي بها من خلال عرض كل جديد وتوضيحه مدعما بالوثائق والأدلة.
وعدم نسيان الحقائق المتعلقة بالجهود الصهيونية في محاولة هدم المسجد الأقصى، وما يجري منهم تحته من أعمال حفر وتنقيب، وخلخلة لمبانيه وامتهان لأرضه، وتهديد بذلك على أيدي العصابات الصهيونية شديدة التطرف، وكذا محاولاتهم السيئة في تغيير التركيبة السكانية في القدس المحتلة.

والسادس: كشف خطوات التطبيع الظالم، والإفادة في ذلك من إحصائيات المواقع الموثوقة التي أنشأتها المؤسسات الإسلامية والعربية في البلاد التي تضرر أهلها من التطبيع، ولم يجنوا منه غير الفساد في الاقتصاد والزرع والنسل، وتيسير الاختراق الصهيوني للبلاد العربية والإسلامية ومؤسساتها الحيوية المهمة.

والسابع: كشف الحقد الصهيوني وكشف دعاواه الباطلة، لدى الرأي العام العربي والعالمي، ونشر الصور التي تكشف حقيقة ما يجري من مجازر، ولا سيما صور الأطفال والشيوخ، التي يغيبها الإعلام المتواطئ مع العدو وعملائه، أو العاجز عن نقل الصورة بنفسه من ميدان المعركة.

الثامن: وهو خاص بمتقني اللغة العبرية: المشاركة في المنتديات العبرية، وتوهين العدو من خلال منتديات الصهاينة واليهود المحتلين على الشبكة العالمية، بكشف جوانب مهمة لقراء تلك المنتديات من الصهاينة، وتوضيح خداع زعمائهم لهم، وبيان خطر جريمتهم على واقعهم ومستقبلهم، وترجمة بيانات المقاومة التي تتوعدهم..
هذه أمثلة لبعض الأمور التي يمكننا أن نقوم بها دون عناء بصورة مشروعة مأمونة. نسأل الله عز وجل أن ينصر الإسلام والمسلمين، وأن يوفق ولاة أمور المسلمين للقيام بكل ما يطيقون من جهد في نصرة الحق وأهله، ورفع الظلم عن إخواننا المسلمين في كل مكان.









التوقيع
قال الشاعر /
ليس للعلم علةٌ تُذكر **** إلا متعلم بالخلقِ يجهل


التعديل الأخير تم بواسطة حربي1 ; 01-01-2009 الساعة 08:47 AM
 

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 01:10 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1