Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > المنتدى العام

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
الولايات المتحدة تعد برامج دراسية جديدة للعراق «خالية من العسكرية وأفكار البعث»
الولايات المتحدة تعد برامج دراسية جديدة للعراق «خالية من العسكرية وأفكار البعث»
قديم منذ /08-04-2003, 12:12 AM   #1 (permalink)

شرحبيل غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 4129
 تاريخ التسجيل : Aug 2002
 المشاركات : 2,719
 النقاط : شرحبيل is on a distinguished road

Angry الولايات المتحدة تعد برامج دراسية جديدة للعراق «خالية من العسكرية وأفكار البعث»

عقود تعليمية بـ65 مليون دولار وخطط بشحن نصوص جديدة عبر كومبيوترات محمولة قبل سبتمبر

واشنطن: ديفيد اوتاواي وجو ستفنز *
تامل ادارة الرئيس الاميركي جورج بوش، بحلول السنة الدراسية الجديدة في العراق بعد خمسة اشهر، في استكمال عملية اعادة نظر شاملة في المناهج الدارسية التي علمت اجيالا من العراقيين الاستعداد للموت من اجل الرئيس صدام حسين.
وهذه العملية هي جزء من جهد اميركي كبير لالغاء الطابع العسكري من برامج الدراسة التي تشيد بالقدرات العراقية في ميدان المعارك والاسلحة العراقية وتصف الولايات المتحدة بـ«العدو».
وافاد عراقيون يعيشون في المنفى وعلماء ان البرنامج الدراسية المعدة منذ اكثر من ربع قرن، هي واحدة من عوامل تشكيل ولاء الانتحاريين والمليشيات المتعصبة الذين يهدد صدام باستخدامهم في الدفاع الاخير عن بغداد. ويشار الى ان نصف شباب العراق لم يعرفوا سوى هذا النظام التعليمي.
ويناقش عراقيون يعيشون في المنفى مع وزارة الخارجية الاميركية استراتيجيات لاعداد منطلق جديد للتعليم. وتستعد الوكالة الاميركية للتنمية الدولية لمنح عقود تعليمية قيمتها 65 مليون دولار. وحصل تحالف تجاري برئاسة كرييتف اسوشيتس انترناشونال في واشنطن، في الآونة الاخيرة على عقد قيمته 16.5 مليون دولار لمشروعات مماثلة في افغانستان.
وكشفت وثائق خاصة بالمساعدات الاجنبية، اطلعت عليها «واشنطن بوست»، عن ان ادارة بوش تنوي تكرار استراتيجية افغانستان، التي شيدت العديد من المدراس بسرعة، باعتبارها علامة واضحة على التحسن الناجم عن التدخل الاميركي.
والقضايا المطروحة كبيرة، اذ كشفت دراسة لخبراء الامن الدولي عن ان اعادة بناء العراق هو «تجربة» ستذهب بعيدا في تعزيز صورة الولايات المتحدة في العالم الاسلامي. وتجدر الاشارة الى ان برامج التعليم العراقي الحالية ترسخ في نفوس الطلاب منذ الصغر الاشادة بصدام حسين، حسبما افاد فيب مار، وهو استاذ سابق في «جامعة الدفاع الوطني» الاميركية ومؤلف كتاب «تاريخ العراق الحديث».
وقال مار «ان اهم الموضوعات التي يجري تعليمها تتمثل في حمل السلاح والاستعداد الدائم لقتال الاعداء». واضاف «تعريف الامة والهوية (في البرامج العراقية) مرتبط ارتباطا كبيرا بالجانب العسكري. وجميع البرامج التعليمية تشير الى ضرورة ان تكون مستعدا للقتال من اجل الدفاع عن بلدك».
فمنذ سن صغيرة، تقف زينب سويج وباقي التلاميذ في طابور الصباح لاعلان الولاء لصدام. ويقول جميع التلاميذ: «بالروح، بالدم، نفديك يا صدام. نضحي بارواحنا من اجلك يا صدام». وحتى التلاميذ الذين لا تتجاوز اعمارهم السادسة يفتحون الكتب المدرسية التي تحمل صورة صدام حسين مرتدياً الملابس العسكرية ومحييا القوات العسكرية. وتظهر الصور الاخرى الدبابات والمدافع الرشاشة وراجمات القنابل. وتقول سويج البالغة من العمر 32 سنة الآن وتعيش في بوسطن ان «الاطفال يتعلمون اموراً مرعبة».
وحتى في نصوص مدرسية مخصصة لاصغر التلاميذ العراقيين، ينتشر العنف عبر الصفحات. ففي كتاب لتلاميذ المرحلة السادسة يستخدم منذ سنوات، يشير الى ان الجيش هو مدرسة الابطال وحقل الفروسية والشجاعة والجرأة. بينما يظهر في كتاب آخر اطفال صغار يرتدون الملابس العسكرية، بما في ذلك طفل يفحص ذخيرة.
وفي احد الاختبارات الدراسية يحث الكتاب المدرسي التلاميذ على العثور على صور لحرب الخليج السابقة عام 1991، ثم يشير الى «جيشنا في معركة الشرف ضد الامبريالية الاميركية». ويكرر الكتاب الاشارة الى «اكبر اعداء الوطن: الايرانيون والصهاينة والاميركيون».
وقال عراقيون يعيشون في المنفى ان المدرسين التابعين لحزب البعث يوجهون طلبة الروضة لترديد الاناشيد والاشتراك في المسيرات والتظاهر بحمل مسدسات. ويبدأ العديد منهم في الانضمام الى معسكرات عسكرية صيفية.
وتتضح استراتيجية صدام التعليمية في كلمة القاها عام 1977، قبل عامين من توليه الرئاسة، عندما قال: «لقد هرب بعض الآباء من سيطرتنا لعدة اسباب، ولكن الطفل الصغير لا يزال تحت سيطرتنا. علموه مواجهة والديه»، طبقا لما جاء في تقرير للفيدرالية الدولية لحقوق الانسان. واضاف صدام في كلمته: «ان مثل هذا التلميذ سيحمل السلاح ليلاً ونهاراً ومن دون تردد عندما يطلب منه مواجهة الامبريالية».
وتمتزج آلية «الشهادة» في برامج التعليم مع سلسلة من ميليشيات من الشباب البعثي تجند التلاميذ الذين تصل اعمار بعضهم خمس سنوات، طبقا لما جاء في تقرير الفيدرالية الدولية. ويطلق على جماعات الكشافة المقسمة طبقا للاعمار عدة اسماء: اشبال صدام، الرواد، الفرسان، والوية الشباب. واشترك عشرات الآلاف من العراقيين في معسكرات التدريب التي تديرها هذه الجماعات.
وتتعهد تلك الجماعات منح الاطفال الاموال والامتيازات والحصول على دراجات اعلى في المدرسة، وهو ما يترجم بالحصول على فرص احسن في المجتمع العراقي. ويرتدي الاعضاء ملابس عسكرية مموهة ويتدربون على اطلاق النار ويسيرون في تشكيلات ويقفزون وسط النار.
واضاف التقرير انهم «يتعلمون تأليه صدام كشخص. ويمكن للشبل التحدث بلا ترتيب مسبق عن ادانة والديه او جيرانه او الاصدقاء، واصبحت الادانة جزءا منظما بالنسبة للشبل وهو يكبر». ويورد التقرير ايضاً ان «الطفل الذي مات أبوه او اختفى يعتبر هدفا مثاليا لكي يصبح عضوا من الاشبال ثم فدائياً في المستقبل».
وتعتقد زينب سويج التي انتقلت للولايات المتحدة قبل عقد من الزمن، ان العديد من المقاتلين المتعصبين هم من اليتامى الذين تم تبنيهم ثم اغرتهم الدولة. كذلك يهتم حزب البعث بتعليم الاطفال الذين يولدون خارج نطاق الزواج. وقالت سويج «يتركون في سلال القمامة» ثم تجندهم منظمات الشباب. واضافت «انهم لقطاء لا يعرفون اي شيء عن العالم، عدا ان صدام هو الذي يقدم لهم المال، والمأوى».
يذكر انه قبل حرب الخليج السابقة كان نظام التعليم من بين افضل الانظمة في العالم العربي، حيث انه كان يحقق نسبة عالية لمن يعرفون القراءة والكتابة، اضافة الى وجود طبقة متوسطة ضخمة تضم عددا كبيرا من الحرفيين. لكن الحرب وما آلت اليه من فرض للعقوبات الدولية على العراق ادت الى وقوع تدهور سريع.
واليوم تصف تقارير الولايات المتحدة والامم المتحدة مدارس العراق وجامعاته بانها في وضع يرثى له. فقد كشف بحث ميداني قامت به الامم المتحدة سنة 1993 ان 8 من كل 10 مدارس في وسط العراق وجنوبه في حاجة الى اعادة تأهيل مبانيها. وانخفضت نسبة التسجيل في المدارس من 75 في المائة سنة 1989 الى 53 في المائة في اواخر التسعينات حسب الوكالة الاميركية للتنمية الدولية. فالتجهيزات الاولية مثل المقاعد الدراسية والسبورات ناقصة جدا في المدن وهي غير موجودة تقريبا في المناطق الريفية اضافة الى وجود نقص كبير في عدد المعلمين.
ووضعت الوكالة الاميركية للتنمية الدولية مشروعا طموحا لتوفير التجهيزات وتجديد البرنامج الدراسي واعادة تدريب المعلمين. ودعت الخطة لتوفير مواد تعليمية لـ2.1 مليون طفل في 12500 مدرسة ابتدائية وثانوية خلال ستة اشهر ولـ 4.2 مليون طفل في الخمس وعشرين الف مدرسة خلال سنة واحدة من سقوط صدام حسين.
وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية غريغ سوليفان ان الجانب اللوجستي في توفير الكتب المدرسية على عجل قد يؤول الى شحن النصوص الى كومبيوترات محمولة وتوزيعها على المدرسين مع برامج «باور بوينت». واضاف سوليفان: «املنا هو في ان نكون مستعدين قبل انتهاء شهر سبتمبر (ايلول) المقبل».
وكانت وزارة الخارجية قد طرحت في ابريل (نيسان) الماضي مشروعا باسم "مستقبل العراق» والذي عمل اخصائيون عراقيون مقيمون في المنفى بدراسة الاصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية. وضمت احدى اللجان ممثلين من كل التنظيمات الدينية والاثنية الرئيسية في العراق واعطيت مهمة تقديم مقترحات لتحقيق الاصلاح التعليمي.
والتقت اللجنة التي تتكون من 18 شخصا خلال يومين في يناير (كانون الثاني) الماضي حسب هند رسام كولهان مدرِّسة علم النفس في كلية فري بنيويورك. وقالت رسام: «اقترحنا دراسة عدة نماذج تربوية وليس النموذج الاميركي فقط». واضافت ان اللجنة ناقشت «التعليم الفعال عن طريق مشاركة الطالب الايجابية» وطالبت بتعزيز «حقوق الطلبة» داخل الصف وتثبيت فصول دراسية في الانجليزية كلغة ثانوية.
واضافت سويج التي كانت ضمن المشاركين في اللجنة التربوية: «نحن لدينا خبراء في علم نفس الطفل. وسيكون هناك عمل كثير لتخليص هؤلاء الاطفال من اثار «التبعيث لجعلهم اناسا طبيعيين».
* خدمة «واشنطن بوست» ـ خاص بـ«الشرق الأوسط»

https://www.aawsat.com/

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة







 

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الولايات المتحدة الامريكية بوربوينت .... بالتوفيق للجميع الحمدان منتدى الجغرافيا 17 13-11-2011 07:26 PM
حمل بوربوينت الولايات المتحدة الأمريكية الفلكي منتدى الجغرافيا 30 20-01-2011 09:53 PM
آخر اكتشافات مسببات مرض السرطان من مستشفى جون هوبكنز في الولايات المتحدة القبطان نامق المنتدى العام 15 05-05-2007 05:14 PM
بعض الصور التي تتفادى الولايات المتحدة رؤيتها { 24 صورة } الباحث عن الفائدة المنتدى العام 20 12-09-2006 02:45 PM
بوش ... رئيس الولايات المتحدة (( صورة مضحكة )) الأحمدي 2009 المنتدى العام 5 07-08-2006 09:57 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 05:01 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1