Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر


الروايات و القصص القصيرة الروايات و القصص القصيرة

موضوع مغلق
قصة الدمعة الحزينة
قديم منذ /21-01-2009, 10:27 PM   #1 (permalink)

عضو جديد

ALNAJMA-2008 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 355567
 تاريخ التسجيل : Jan 2009
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 4
 النقاط : ALNAJMA-2008 is on a distinguished road

افتراضي قصة الدمعة الحزينة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قصة كتبتها

الدمعة الحزينة


قصتي هذه كتبتها و أنا أبكي الان لقد قررت أن اكتب قصتي كي تعلموا معاناتي منها كنت أعيش مع أبي وأمي وكنا من الطبقة الفقيرة وهذا شيء لا يحزنني ولكن الذي يحزنني حقا أنني مشيت في الطريق الأخر بسبب والدي لأنه سافر وأنا صغيرة وكان عمري ثلاثة سنوات و بعد ذالك أمي أصبحت تعمل ليلا ونهارا كي تؤمن لي أكلي وبعد أن أصبح عمري سبعة سنوات أصرت والدتي أن تدخلني المدرسة كي أتعلم ولكنني كنت أقول لها لا أريد أريد أن اعمل معك فقالت يجب أن تتعلمي كي تعرفي ما وهو واجب عليك فإذا مت وانت لم تتعلمي كيف يصبح حالك وأنت لا قريب لكي ولا أب يساندك فبكيت أمي و احزنني كلامها ودخلت المدرسة لأجلها فقد وعشت حياتي إلى أن أصبحت في الصف السادس وكانت في الحادية عشر من عمري وقررت أن أساعد أمي واترك الدراسة وفجأة بعد ثمانية سنين يظهر أبي بعد غياب طويل وأصبح يأخذ اجر عملي ولا يصرف في البيت شيئا من جيبه وكنت احزن على أمي كثيرا لأنها مرضت وأصبحت لا ترى شيئا بسبب والدي لقد رمي عليها قطعة من الزجاج لأنه كان يريد أن يضربني وبعد ذلك أصبحت اعمل ليلا ونهار وكان لي ثلاثة أخوان وأختين وكنت أنا اصرف عليهم كلهم وحينها نقل عملي إلى مكان ثاني وأصبحت اعمل خياطة مثل أمي وكانت تعمل معي صديقة لي في المدرسة لقد تركت الدراسة مثلي ولكن لسبب آخر وهو أنها لا تحب التعليم وكانت من اعز صديقاتي ويوم من الأيام كانت تعمل معنا فتاة لا نعرفها وكانت تتقرب مني شيئا فشيء وأصبحت تكلمني ولكن صديقتي حذرتني منها وقالت أنها فتاة تحب المشاكل ولم اسمع نصيحتها وبعد مدة من اصطحابي لهذه الفتاة فقدت أعز صديقاتي وأصبحت أحب المشاكل ورفضت من عملي وكان أبي يضربني لأنني تركت العمل وطردني من البيت ولم أجد أي مكان ليحميني غير بيت تلك الفتاة واستقبلتني أحسن استقبال ولكن من معاشرتي لها أصبحت مثلها لقد سلكت الطريق المنحرف وأصبحت أعمل معها راقصة في إحدى الأماكن لم يجبرني على هذا العمل إلا أنني لم أجد عملا كلما اشتغلت في مكان أطرد منه لأنني اسبب المشاكل وأصبحت افعل ما تفعله تلك الفتاة وفجأة وجدتني صديقتي وأنا أدخن ونصحتني و لكن لا جدوا لأنني اخترت طريقي وحياتي فقد كنت سعيدة معها وذهبت صديقتي وأخبرت والدتي عن الحال الذي أنا عليه وبعدها كنت أرسل مصروفا شهريا لأمي ولكن حينما أتيت لأعطيها المصروف صرخت في وجهي وقالت لا أريد المال الحرام وقلت لها هذا ليس مالا حرام إنه تعبي قالت أنتي يا ابنتي تعملين هذا العمل قلت لها إنني لم أجد أي عمل فقالت إذا لم تجدي عمل تعملين راقصة فقلت لها لو لا هذا العمل لمتنا من الجوع يا أمي هل نسيتي كيف كان حالنا وكيف أصبح وطردتي من البيت وذهبت إلى البيت الذي كنا فيه وأتت صديقتي ونصحتني مرة أخرى فلم أسمع نصيحتها ولكن بعد فترة رجع أبي من السفر وسأل عني وعلم كل شيء عني وحينها علمت من أختي أن أبي عاد فذهبت لكي أزوره وكن كانت المفاجأة لقد ضربني وكاد أن يقتلني وخرجت من البيت وأنا أبكي ذهبت إلى تلك الفتاة التي دعتني إلى هذا الحال ولكن رفضت أن تساعدني قلت لها لماذا تفعلين هذا بي قالت لأنني أنا لا أحب المشاكل أخاف أن يأتي أباك إلى بيتي ويضربني مثلما ضربك وأصبحت تضحك على حالي ورفضت مساعدتي ولكن ماذا أفعل أصبحت تأهة لا أحد يساعدني ولكن هناك يد مدة لي لكي تساعدني لقد كان شاب صغير في السن أخذني معه وقال تعالي لا تخافي أنا أريد مساعدتك فقد لا أريد منك شيئا آخر أخذني إلى بيته وحينما انفتح الباب لقد كانت تلك الفتاة التي كانت مع وتنصحني لقد كانت الصديقة المفضلة لدي نعم إنها هي صديقة الطفولة لقد كان ذلك الشاب أخاها لكنها لم ترفض أن تساعد بل استضافتي في بيتها وبعد يومين عدت إلى عملي وكنت أريد أن أفرحها بأنني عدت إلى رشدي ولكن وجدت أخواتي وأخواني حزينين ويبكوا ذهبت إلى غرفت أمي لم أجدها فسألت أختي أين أمي لم تجبني ما القصة لم تجبني سالت أخي ما القصة أختي أين أمي لم تجبني ما القصة لم تجبني سالت أخي ما القصة لم تجبني فسألت أخي الصغير فكانت الصدمة هنا قال لي أمي ذهبت ولن تعود أبدا ذهبت قلت لأختي هل ماتت قالت نعم فأصبحت أبكي لقد حبست نفسي في غرتي إلى أن أتى والدي فوجدني في البيت فضربني إلى أن أغمي علي ورماني خارج البيت ولم يساعدني احد إلى صديقتي حتى أنه كان أخي يريد مساعدتي لم يستطع لأن أبي ضربه وقال له إذا ذهبت إلى مساعدتها فلن تعود إلى هذا البيت وذهبت بي صديقتي إلى المشفى واستيقظت في اليوم التالي وأنا دمعتي تنسكب على خدي وكنت أنادي أمي أمي ؟؟؟؟؟؟ ولم يجبني أحد سوى صديقتي وعشت معها إلى أن مات أبي بعدها بسنتين ولكن لم يبكي عليه أحد لأننا لم نكن نحبه وبعدها اشترينا بيتا جديد وعشنا فيه أنا وإخوتي

ارجوا ان تنال اعجابكم







 

قصة الدمعة الحزينة
قديم منذ /14-02-2009, 09:28 PM   #2 (permalink)

عضو نشط

الكتكوتة غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 102833
 تاريخ التسجيل : Oct 2005
 المشاركات : 110
 النقاط : الكتكوتة is on a distinguished road

افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .








 
قصة الدمعة الحزينة
قديم منذ /24-02-2009, 05:18 PM   #3 (permalink)

عضو نشط جداً

عدنان الرشيد غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 338103
 تاريخ التسجيل : Nov 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 168
 النقاط : عدنان الرشيد is on a distinguished road

افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 09:27 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1