Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
***اختر وأكتب عن ماتريد من هنا***
***اختر وأكتب عن ماتريد من هنا***
قديم منذ /03-07-2009, 05:09 PM   #1 (permalink)

مشرف سابق

albadrani غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 83304
 تاريخ التسجيل : Aug 2005
 المكان : الـقــــصـ *الرس*ـــيـــم
 المشاركات : 5,497
 النقاط : albadrani is on a distinguished road

افتراضي ***اختر وأكتب عن ماتريد من هنا***

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذه أحبتي الكرام بعض المفاتيح الإسلامية والأعمال الخيرة

اختر أحدهم أو أكثر ثم أكتب عنه بقدر استطاعتك لكي يكن لك الأجر والمثوبة ولكي يستفد من ماكتب الآخرون وتفوز بالأجر إن شاء الله وجزاكم الله خير

العمل على تقوية صلة العبد بربه
توعية الذكور والإناث بأدوارهم الأسرية
بيان الفضل في كظم الغيظ والصفح عن الخطية والزلات
التحذير من تمزيق النسيج الإجتماعي ونبذ الفرقه
يان الأجر العظيم في مساعدة الفقراء والمحتاجين وابن السبيل
وجوب توجيه الأبناء في بر الوالدين
دعم صلة الرحم وبيان الأجر في صلتهم وعدم قطيعتهم
بيان حقوق العلماء وتوقيرهم واحترامهم
تحقيق الأخوة في الله ونشر الألفة والمحبة في المجتمع
تقوية صلة العبد بربه ماله وماعليه
بيان وصية الجار وأنها من كمال الإيمان

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته








التوقيع
الله يشفيك ياوالدي عاجلاً غير آجل ولايريك مكروه إن شاء الله


رحمك الله يا أبا ياسر وجعل الجنة مقامك
إنا على فراقك لمحزونون




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 

***اختر وأكتب عن ماتريد من هنا***
قديم منذ /03-07-2009, 05:34 PM   #2 (permalink)

الله يرحمك يا ابا حسن
 
الصورة الرمزية سميربالبيد

سميربالبيد غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 246775
 تاريخ التسجيل : Oct 2007
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : k.s.a جدة
 المشاركات : 8,002
 النقاط : سميربالبيد is on a distinguished road

افتراضي

توعية الذكور والإناث بأدوارهم الأسرية
الاب والام لهما دور كبير في سلوك الابناء فتجد البيت الذي يعرف الناس انه بيت دين وعلم وتلاوة القرأن او العكس فتجد الابناء والبنات ينهجون النهج نفسه وبنسب متفاوته

ومن وجهة نظري المتواضعة ان الاسرة تعتمد في توجهها السليم او العكس على الوالدين وشاهدتها بعيني من خلال المعارف والجيران (قد يقول قائل ليس دائما) واقول نعم ليس دائما (انك لا تهدي من احببت .........)
موضوع رائع كروعة مشرفنا البدراني
اختصرت وخير الكلام ما قل ودل








التوقيع
قد تخلو الزجاجة من العطر .. ولكن تبقى الرائحة العطرة عالقة بالزجاجة ..كما تبقى الذكرى الطيبة عالقة بالقلب ..
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
***اختر وأكتب عن ماتريد من هنا***
قديم منذ /03-07-2009, 06:32 PM   #3 (permalink)

القلم الصريح

بلا....ميعاد غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 335821
 تاريخ التسجيل : Oct 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : نبض الشرقيــــــ الأحـساءـــــــــة
 المشاركات : 2,853
 النقاط : بلا....ميعاد is on a distinguished road

افتراضي

اقتباس:
بيان الفضل في كظم الغيظ والصفح عن الخطية والزلات
قال تعالى:..
.( الَّذِينَ يُنْفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ ۗ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ....)(134)

كلنا نواجه هذا اللون من الاستفزاز الذي هو اختبار لقدرة الإنسان على الانضباط، وعدم مجاراة الآخر في ميدانه، وهناك عشرة أسباب ينتج عنها أو عن واحد منها ضبط النفس
:


أولاً: الرحمة بالمخطئ والشفقة عليه، واللين معه والرفق به.

قال سبحانه وتعالى لنبيه محمد -صلى الله عليه وسلم-:
(فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْر)[آل عمران: 159].

ثانيًا: من الأسباب التي تدفع أو تهدئ الغضب سعة الصدر وحسن الثقة؛ مما يحمل الإنسان على العفو.
وقال يوسف لإخوته بعد ما أصبحوا في ملكه وتحت سلطانه: (لا تَثْرِيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللَّهُ لَكُمْ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ) [يوسف:92].
ثالثًا: شرف النفس وعلو الهمة، بحيث يترفع الإنسان عن السباب، ويسمو بنفسه فوق هذا المقام.
وَإِنَّ الذِي بَيْنِي وَبَيْنَ بَنِي أَبِي *** وَبَيَن بَنِي عَمِّي لَمُخْتَلِفٌ جِدَا
فَإِنْ أَكَلُوا لحَمْي وَفَرْتُ لُحُومَهُم *** وَإِنْ هَدَمُوا مَجْدِي بَنَيْتُ لَهُمْ مَجْدَا
وَلَا أَحْمِلُ الْحِقْدَ الْقَدِيم عَلَيهِم *** ولَيْسَ رَئِيسُ الْقَوْمِ مَنْ يَحْمِلُ الْحِقْدَا

رابعًا: طلب الثواب عند الله.
إنّ جرعة غيظ تتجرعها في سبيل الله- سبحانه وتعالى- لها ما لها عند الله -عز وجل- من الأجر والرفعة.
خامسًا: استحياء الإنسان أن يضع نفسه في مقابلة المخطئ.
وفي حديث خروج النبي -صلى الله عليه وسلم- من الطائف، وقد ردوه شر رد.. تقول عائشة – رضي الله عنها- زَوْجَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم: إنَّهَا قَالَتْ لِلنَّبيِّ صلى الله عليه وسلم: هَلْ أَتَى عَلَيْكَ يَوْمٌ كَانَ أَشَدَّ مِنْ يَوْمِ أُحُدٍ؟ قَالَ : " لَقَدْ لَقِيتُ مِنْ قَوْمِكِ مَا لَقِيتُ، وَكَانَ أَشَدُّ مَا لَقِيتُ مِنْهُمْ يَوْمَ الْعَقَبَةِ، إِذْ عَرَضْتُ نَفْسِي عَلَى ابْنِ عَبْدِ يَالِيلَ بْنِ عَبْدِ كُلاَلٍ، فَلَمْ يُجِبْنِي إِلَى مَا أَرَدْتُ، فَانْطَلَقْتُ وَأَنَا مَهْمُومٌ عَلَى وَجْهِي، فَلَمْ أَسْتَفِقْ إِلاَّ وَأَنَا بِقَرْنِ الثَّعَالِبِ، فَرَفَعْتُ رَأْسِي، فَإِذَا أَنَا بِسَحَابَةٍ قَدْ أَظَلَّتْنِي، فَنَظَرْتُ فَإِذَا فِيهَا جِبْرِيلُ؛ فَنَادَانِي فَقَالَ: إِنَّ اللَّهَ قَدْ سَمِعَ قَوْلَ قَوْمِكَ لَكَ وَمَا رَدُّوا عَلَيْكَ، وَقَدْ بَعَثَ إِلَيْكَ مَلَكَ الْجِبَالِ لِتَأْمُرَهُ بِمَا شِئْتَ فِيهِمْ، فَنَادَانِي مَلَكُ الْجِبَالِ، فَسَلَّمَ عَلَيَ ثُمَّ قَالَ: يَا مُحَمَّدُ ، فَقَالَ ذَلِكَ فِيمَا شِئْتَ ، إِنْ شِئْتَ أَنْ أُطْبِقَ عَلَيْهِمِ الأَخْشَبَيْنِ! فَقَالَ النبيُّ صلى الله عليه وسلم : بَلْ أَرْجُو أَنْ يُخْرِجَ اللَّهُ مِنْ أَصْلاَبِهِمْ مَنْ يَعْبُدُ اللَّهَ وَحْدَهُ لاَ يُشْرِكُ بِهِ شَيْئًا " أخرجه البخاري ومسلم .
سادسًا: التدرب على الصبر والسماحة فهي من الإيمان.
اغسل هذا القلب، وتعاهده يوميًّا؛ لئلا تتراكم فيه الأحقاد، والكراهية، والبغضاء، والذكريات المريرة التي تكون أغلالاً وقيودًا تمنعك من الانطلاق والمسير والعمل، ومن أن تتمتع بحياتك.
سابعًا: قطع السباب وإنهاؤه مع من يصدر منهم، وهذا لا شك أنه من الحزم.
حُكِيَ أَنَّ رَجُلاً قَالَ لِضِرَارِ بْنِ الْقَعْقَاعِ: وَاَللَّهِ لَوْ قُلْت وَاحِدَةً؛ لَسَمِعْت عَشْرًا !
فَقَالَ لَهُ ضِرَارٌ: وَاَللَّهِ لَوْ قُلْت عَشْرًا؛ لَمْ تَسْمَعْ وَاحِدَةً !

ثامنًا: رعاية المصلحة؛ ولهذا أثنى النبي -صلى الله عليه وسلم- على الحسن رضي الله عنه بقوله: (ابْنِي هَذَا سَيِّدٌ، وَلَعَلَّ اللَّهَ أَنْ يُصْلِحَ بِهِ بَيْنَ فِئَتَيْنِ مِنَ الْمُسْلِمِينَ ) أخرجه البخاري.
فدل ذلك على أن رعاية المصلحة التي تحمل الإنسان على الحرص على الاجتماع, وتجنب المخالفة هي السيادة.

تاسعًا: حفظ المعروف السابق, والجميل السالف.
ولهذا كان الشافعي - رحمه الله- يقول: إِنَّ الْحُرَّ مَنْ رَاعَى وِدَادَ لَحْظَةٍ وَانْتَمَى لِمَنْ أَفَادَ لَفْظَةً.

منقووول ...بتصرف من الناقل....(منتدى _اخوات طريق الإسلام)
تحياتي لصاحب الموضوع ..جعل الله مانقدم في ميزان حسناتك







التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

التعديل الأخير تم بواسطة بلا....ميعاد ; 03-07-2009 الساعة 06:34 PM
 
***اختر وأكتب عن ماتريد من هنا***
قديم منذ /04-07-2009, 03:42 AM   #4 (permalink)

(سهام الخير) غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 244192
 تاريخ التسجيل : Sep 2007
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : jeddah
 المشاركات : 12,915
 النقاط : (سهام الخير) is on a distinguished road

افتراضي

موضوع رائع اخوي البدراني ان شاء الله سأكتب عن واحدة ..
لي عوده بإذن الله...








التوقيع
جمال الحياه وعدمه , قرار تتخذه نفسي ولاتفرضه علي الحياة

,
,

مهما خذلتنا الأيام هناك بصيص أمل قادم من رحم المعاناة
شكر عميق لله , ولكل الأشياء القادرة على إسعادي
,
 
***اختر وأكتب عن ماتريد من هنا***
قديم منذ /04-07-2009, 05:05 PM   #5 (permalink)

شعلة المنتدى

خواطر فتاة غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 307262
 تاريخ التسجيل : Jun 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : \.خلف أسوار قلوبهم.\.}
 المشاركات : 13,267
 النقاط : خواطر فتاة is on a distinguished road

افتراضي

وجوب توجيه الأبناء في بر الوالدين

من واجبنا نحن الابناء البر بالوالدين فرضاهم من رضا الله عز وجل ومن الامور التي يجب علينا فعلها حتى نكسب رضاهم ومحبتهم:
1)الصدقة
2) عمل الخير
3)صلة أهل ودهما
4)الاحترام والتقدير
5)عدم معصية أمرهم
6)الدعاء لهما

ومن الوسائل المعينة على البر بهم:
*استحضار فضلهم وانهم سبب وجودنا في هذه الحياة بعد الله سبحانه وتعالى.
* قراء قصص عن فضل بر الوالدين وما يترتب على معصيتهم.
*الصحبة الصالحة (فهي تعين على بر الوالدين بعكس أصدقاء السوء)
*تذكر الفضل والخير الذي سنجينه من بر الوالدين فالبر بهم يجلب الخير والبركة .
((وَقَضَى رَبُّكَ أَلاّ َتَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَن عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً >كَرِيمًا ّ وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَة وَقُل رَّبِّ >ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا رَّبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا فِي نُفُوسِكُمْ إِن تَكُونُواْ صَالِحِينَ ((








التعديل الأخير تم بواسطة خواطر فتاة ; 04-07-2009 الساعة 05:09 PM
 
***اختر وأكتب عن ماتريد من هنا***
قديم منذ /04-07-2009, 05:11 PM   #6 (permalink)

شعلة المنتدى

خواطر فتاة غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 307262
 تاريخ التسجيل : Jun 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : \.خلف أسوار قلوبهم.\.}
 المشاركات : 13,267
 النقاط : خواطر فتاة is on a distinguished road

افتراضي

مووووضوع رااائع اخي الكريم
جزاك البارئ الجنة ولاحرمك البارئ الاجر والمثوبة
وان أصبت فمن الله وان اساءت فمن نفسي والشيطان








 
***اختر وأكتب عن ماتريد من هنا***
قديم منذ /09-09-2009, 08:38 AM   #7 (permalink)

مشرف سابق

albadrani غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 83304
 تاريخ التسجيل : Aug 2005
 المكان : الـقــــصـ *الرس*ـــيـــم
 المشاركات : 5,497
 النقاط : albadrani is on a distinguished road

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سميربالبيد مشاهدة المشاركة

توعية الذكور والإناث بأدوارهم الأسرية
الاب والام لهما دور كبير في سلوك الابناء فتجد البيت الذي يعرف الناس انه بيت دين وعلم وتلاوة القرأن او العكس فتجد الابناء والبنات ينهجون النهج نفسه وبنسب متفاوته

ومن وجهة نظري المتواضعة ان الاسرة تعتمد في توجهها السليم او العكس على الوالدين وشاهدتها بعيني من خلال المعارف والجيران (قد يقول قائل ليس دائما) واقول نعم ليس دائما (انك لا تهدي من احببت .........)
موضوع رائع كروعة مشرفنا البدراني
اختصرت وخير الكلام ما قل ودل



جزاك الله خير أخي سمير على مرورك وإضافاتك
جعلها الله في ميزان حسناتك







التوقيع
الله يشفيك ياوالدي عاجلاً غير آجل ولايريك مكروه إن شاء الله


رحمك الله يا أبا ياسر وجعل الجنة مقامك
إنا على فراقك لمحزونون




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
***اختر وأكتب عن ماتريد من هنا***
قديم منذ /09-09-2009, 08:40 AM   #8 (permalink)

مشرف سابق

albadrani غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 83304
 تاريخ التسجيل : Aug 2005
 المكان : الـقــــصـ *الرس*ـــيـــم
 المشاركات : 5,497
 النقاط : albadrani is on a distinguished road

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بلا....ميعاد مشاهدة المشاركة

قال تعالى:..
.( الَّذِينَ يُنْفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ ۗ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ....)(134)


كلنا نواجه هذا اللون من الاستفزاز الذي هو اختبار لقدرة الإنسان على الانضباط، وعدم مجاراة الآخر في ميدانه، وهناك عشرة أسباب ينتج عنها أو عن واحد منها ضبط النفس
:


أولاً: الرحمة بالمخطئ والشفقة عليه، واللين معه والرفق به.
قال سبحانه وتعالى لنبيه محمد -صلى الله عليه وسلم-:
(فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْر)[آل عمران: 159].
ثانيًا: من الأسباب التي تدفع أو تهدئ الغضب سعة الصدر وحسن الثقة؛ مما يحمل الإنسان على العفو.
وقال يوسف لإخوته بعد ما أصبحوا في ملكه وتحت سلطانه: (لا تَثْرِيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللَّهُ لَكُمْ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ) [يوسف:92].
ثالثًا: شرف النفس وعلو الهمة، بحيث يترفع الإنسان عن السباب، ويسمو بنفسه فوق هذا المقام.
وَإِنَّ الذِي بَيْنِي وَبَيْنَ بَنِي أَبِي *** وَبَيَن بَنِي عَمِّي لَمُخْتَلِفٌ جِدَا
فَإِنْ أَكَلُوا لحَمْي وَفَرْتُ لُحُومَهُم *** وَإِنْ هَدَمُوا مَجْدِي بَنَيْتُ لَهُمْ مَجْدَا
وَلَا أَحْمِلُ الْحِقْدَ الْقَدِيم عَلَيهِم *** ولَيْسَ رَئِيسُ الْقَوْمِ مَنْ يَحْمِلُ الْحِقْدَا
رابعًا: طلب الثواب عند الله.
إنّ جرعة غيظ تتجرعها في سبيل الله- سبحانه وتعالى- لها ما لها عند الله -عز وجل- من الأجر والرفعة.
خامسًا: استحياء الإنسان أن يضع نفسه في مقابلة المخطئ.
وفي حديث خروج النبي -صلى الله عليه وسلم- من الطائف، وقد ردوه شر رد.. تقول عائشة – رضي الله عنها- زَوْجَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم: إنَّهَا قَالَتْ لِلنَّبيِّ صلى الله عليه وسلم: هَلْ أَتَى عَلَيْكَ يَوْمٌ كَانَ أَشَدَّ مِنْ يَوْمِ أُحُدٍ؟ قَالَ : " لَقَدْ لَقِيتُ مِنْ قَوْمِكِ مَا لَقِيتُ، وَكَانَ أَشَدُّ مَا لَقِيتُ مِنْهُمْ يَوْمَ الْعَقَبَةِ، إِذْ عَرَضْتُ نَفْسِي عَلَى ابْنِ عَبْدِ يَالِيلَ بْنِ عَبْدِ كُلاَلٍ، فَلَمْ يُجِبْنِي إِلَى مَا أَرَدْتُ، فَانْطَلَقْتُ وَأَنَا مَهْمُومٌ عَلَى وَجْهِي، فَلَمْ أَسْتَفِقْ إِلاَّ وَأَنَا بِقَرْنِ الثَّعَالِبِ، فَرَفَعْتُ رَأْسِي، فَإِذَا أَنَا بِسَحَابَةٍ قَدْ أَظَلَّتْنِي، فَنَظَرْتُ فَإِذَا فِيهَا جِبْرِيلُ؛ فَنَادَانِي فَقَالَ: إِنَّ اللَّهَ قَدْ سَمِعَ قَوْلَ قَوْمِكَ لَكَ وَمَا رَدُّوا عَلَيْكَ، وَقَدْ بَعَثَ إِلَيْكَ مَلَكَ الْجِبَالِ لِتَأْمُرَهُ بِمَا شِئْتَ فِيهِمْ، فَنَادَانِي مَلَكُ الْجِبَالِ، فَسَلَّمَ عَلَيَ ثُمَّ قَالَ: يَا مُحَمَّدُ ، فَقَالَ ذَلِكَ فِيمَا شِئْتَ ، إِنْ شِئْتَ أَنْ أُطْبِقَ عَلَيْهِمِ الأَخْشَبَيْنِ! فَقَالَ النبيُّ صلى الله عليه وسلم : بَلْ أَرْجُو أَنْ يُخْرِجَ اللَّهُ مِنْ أَصْلاَبِهِمْ مَنْ يَعْبُدُ اللَّهَ وَحْدَهُ لاَ يُشْرِكُ بِهِ شَيْئًا " أخرجه البخاري ومسلم .
سادسًا: التدرب على الصبر والسماحة فهي من الإيمان.
اغسل هذا القلب، وتعاهده يوميًّا؛ لئلا تتراكم فيه الأحقاد، والكراهية، والبغضاء، والذكريات المريرة التي تكون أغلالاً وقيودًا تمنعك من الانطلاق والمسير والعمل، ومن أن تتمتع بحياتك.
سابعًا: قطع السباب وإنهاؤه مع من يصدر منهم، وهذا لا شك أنه من الحزم.
حُكِيَ أَنَّ رَجُلاً قَالَ لِضِرَارِ بْنِ الْقَعْقَاعِ: وَاَللَّهِ لَوْ قُلْت وَاحِدَةً؛ لَسَمِعْت عَشْرًا !
فَقَالَ لَهُ ضِرَارٌ: وَاَللَّهِ لَوْ قُلْت عَشْرًا؛ لَمْ تَسْمَعْ وَاحِدَةً !
ثامنًا: رعاية المصلحة؛ ولهذا أثنى النبي -صلى الله عليه وسلم- على الحسن رضي الله عنه بقوله: (ابْنِي هَذَا سَيِّدٌ، وَلَعَلَّ اللَّهَ أَنْ يُصْلِحَ بِهِ بَيْنَ فِئَتَيْنِ مِنَ الْمُسْلِمِينَ ) أخرجه البخاري.
فدل ذلك على أن رعاية المصلحة التي تحمل الإنسان على الحرص على الاجتماع, وتجنب المخالفة هي السيادة.
تاسعًا: حفظ المعروف السابق, والجميل السالف.
ولهذا كان الشافعي - رحمه الله- يقول: إِنَّ الْحُرَّ مَنْ رَاعَى وِدَادَ لَحْظَةٍ وَانْتَمَى لِمَنْ أَفَادَ لَفْظَةً.


منقووول ...بتصرف من الناقل....(منتدى _اخوات طريق الإسلام)


تحياتي لصاحب الموضوع ..جعل الله مانقدم في ميزان حسناتك


جزاك الله خير بلا ...ميعادعلى مرورك وإضافاتك
جعلها الله في ميزان حسناتك








التوقيع
الله يشفيك ياوالدي عاجلاً غير آجل ولايريك مكروه إن شاء الله


رحمك الله يا أبا ياسر وجعل الجنة مقامك
إنا على فراقك لمحزونون




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
***اختر وأكتب عن ماتريد من هنا***
قديم منذ /09-09-2009, 08:42 AM   #9 (permalink)

مشرف سابق

albadrani غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 83304
 تاريخ التسجيل : Aug 2005
 المكان : الـقــــصـ *الرس*ـــيـــم
 المشاركات : 5,497
 النقاط : albadrani is on a distinguished road

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سهام الخير) مشاهدة المشاركة

موضوع رائع اخوي البدراني ان شاء الله سأكتب عن واحدة ..
لي عوده بإذن الله...



حياك الله أخت سهام

ننتظر إضافاتك







التوقيع
الله يشفيك ياوالدي عاجلاً غير آجل ولايريك مكروه إن شاء الله


رحمك الله يا أبا ياسر وجعل الجنة مقامك
إنا على فراقك لمحزونون




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
***اختر وأكتب عن ماتريد من هنا***
قديم منذ /09-09-2009, 08:43 AM   #10 (permalink)

مشرف سابق

albadrani غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 83304
 تاريخ التسجيل : Aug 2005
 المكان : الـقــــصـ *الرس*ـــيـــم
 المشاركات : 5,497
 النقاط : albadrani is on a distinguished road

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خواطر فتاة مشاهدة المشاركة

وجوب توجيه الأبناء في بر الوالدين

من واجبنا نحن الابناء البر بالوالدين فرضاهم من رضا الله عز وجل ومن الامور التي يجب علينا فعلها حتى نكسب رضاهم ومحبتهم:
1)الصدقة
2) عمل الخير
3)صلة أهل ودهما
4)الاحترام والتقدير
5)عدم معصية أمرهم
6)الدعاء لهما

ومن الوسائل المعينة على البر بهم:
*استحضار فضلهم وانهم سبب وجودنا في هذه الحياة بعد الله سبحانه وتعالى.
* قراء قصص عن فضل بر الوالدين وما يترتب على معصيتهم.
*الصحبة الصالحة (فهي تعين على بر الوالدين بعكس أصدقاء السوء)
*تذكر الفضل والخير الذي سنجينه من بر الوالدين فالبر بهم يجلب الخير والبركة .
((وَقَضَى رَبُّكَ أَلاّ َتَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَن عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً >كَرِيمًا ّ وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَة وَقُل رَّبِّ >ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا رَّبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا فِي نُفُوسِكُمْ إِن تَكُونُواْ صَالِحِينَ ((

جزاك الله خير خواطر فتاة على مرورك وإضافاتك
جعلها الله في ميزان حسناتك







التوقيع
الله يشفيك ياوالدي عاجلاً غير آجل ولايريك مكروه إن شاء الله


رحمك الله يا أبا ياسر وجعل الجنة مقامك
إنا على فراقك لمحزونون




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 08:27 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1