Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر


الروايات و القصص القصيرة الروايات و القصص القصيرة

موضوع مغلق
صندوق الحكايات
قديم منذ /06-08-2009, 11:43 AM   #1 (permalink)

مشرف سابق

مرشدة 2006 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 207686
 تاريخ التسجيل : Mar 2007
 المشاركات : 5,717
 النقاط : مرشدة 2006 is on a distinguished road

افتراضي صندوق الحكايات

صندوق الحكايات
الفلاتر الثلاثة



في اليونان القديمة اشتهر سقراط بحكمته، ففي أحد الأيام صادف الفيلسوف العظيم أحد معارفه الذي جرى إليه، وقال له بتلهف: سقراط، أتعلم ما سمعت من أحد طلابك؟ رد عليه سقراط: قبل أن تخبرني، أود منك أن تجتاز امتحاناً صغيراً يُدعى امتحان الفلتر الثلاثي.. فقبل أن تخبرني عن طالبي لنأخذ لحظة لنفلتر ما كنت ستقوله.. الفلتر الأول: هو الصدق، هل أنت متأكد من أن ما ستخبرني به صحيح؟ رد الرجل: لا، في الواقع لقد سمعت الخبر.. قال سقراط: حسناً، إذن أنت لست أكيداً أن ما ستخبرني صحيح أو خطأ، لنجرب الفلتر الثاني: فلتر الطيبة، هل ما ستخبرني به عن طالبي شيء طيب؟ رد الرجل: لا، على العكس.. تابع سقراط: حسناً، إذن ستخبرني شيئاً سيئاً عن طالبي على الرغم من أنك غير متأكد من أنه صحيح؟ بدأ الرجل بالشعور بالإحراج.. تابع سقراط، ما زال بإمكانك أن تنجح بالامتحان، فهناك فلتر ثالث، فلتر الفائدة، فهل ما ستخبرني عن طالبي سيفيدني؟ رد الرجل: في الواقع لا.. فأجاب سقراط: إذا كنت ستخبرني بشيء ليس بصحيح، ولا بطيب، ولا بذي فائدة أو قيمة، فلماذا تخبرني به من الأصل!

فهُزم الرجل وأُهين..

وأنت عزيزي القارئ تذكَّر دوماً قبل أي حديث الفلاتر الثلاثة: (الصدق والطيبة والفائدة).











التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اللهم إنا نسألك باسمك الاعظم أن تحفظ مليكنا خادم الحرمين الشريفين لنا وللأمة الإسلامية ملكا عادلا وقائدا مظفرا وإماما موفقا.يارب يارب يارب استجب دعائنا :1098_p39022::1098_p39022:



الموقع الشامل لتطوير المناهج
 

صندوق الحكايات
قديم منذ /06-08-2009, 11:44 AM   #2 (permalink)

مشرف سابق

مرشدة 2006 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 207686
 تاريخ التسجيل : Mar 2007
 المشاركات : 5,717
 النقاط : مرشدة 2006 is on a distinguished road

افتراضي

قصة نجاح
تاكيو أوساهيرا



تلك قصة عجيبة لرجل ياباني يُدعى تاكيو أوساهيرا، والذي خرج من اليابان إلى ألمانيا في بعثة؛ ليدرس علم الميكانيكا والمحركات، وينال درجة الدكتوراه، وهو يريد أن ينقل لبلده من علوم ألمانيا، وأن ينهض بأمته، ويعزز من أحوالها، ولندعه يحكي لنا قصته فيقول: (ذهبت إلى ألمانيا فإذا بهم يدرسونني الكتب والنظريات، ولكني أريد أن أمتلك القدرة على تصنيع المحركات، وأن أعرف كيف أتعامل معها، فمكثت في حيرة أنظر إلى المحركات، وكأنني طفل أمام لعبة جميلة، ولكنها شديدة التعقيد، حتى سمعت عن معرض للمحركات الإيطالية، فأخذت كل ما أملكه من المال، وذهبت إلى ذلك المعرض، واشتريت محركاً مستعملاً، وذهبت به إلى بيتي، ثم شرعت في تفكيكه، وقلت إذا فككته قطعة قطعة، ثم استطعت إعادته؛ فإن ذلك يعني أني سوف أمتلك المعرفة اللازمة للتعامل مع هذه المحركات).

ثم يكمل قائلاً: (وكنت أفتح المحركات وأفككها، ثم أرسم كل قطعة رسماً دقيقاً، وقد يستغرق ذلك مني يوماً كاملاً من أوله إلى آخره، لم يكن لي فيه من الطعام إلا وجبة واحدة، ثم أعدت تركيبه، فلما أعدته وبدأت تشغيله بنجاح، فرحت فرحاً أعظم من كل شيء في حياتي، ثم أخبرت رئيس بعثتي بأني قد بدأت الطريق، فأعطاني محركاً عاطلاً فأصلحته بنجاح، وقال لي: (لا بد الآن أن تصنع لنا محركاً كاملاً من صنع يدك)، فتركت الدراسة وإكمال شهادة الدكتوراه، وذهبت إلى مصنع للصلب، ولبست لبس العمال، وبقيت تحت إمرة واحد منهم، أساعده وأعاونه تسع سنوات، حتى استطعت أن أتقن هذه الصناعة).

ويكمل قصته قائلاً: (ثم سمع بي (ميكادو) إمبراطور اليابان، ورغب في رؤيتي، فقلت في نفسي: لن ألقاه حتى أصنع تلك المحركات بنفسي في اليابان، وبعد تسع سنوات كاملة، أخذت عشر محركات، وذهبت بها إلى الإمبراطور، وقلت له هذه محركات يابانية مئة بالمئة).

فانظر إلى ثقة هذا الشاب بذاته، تلك الثقة التي دفعته أن ينقل هذه التكنولوجيا المتقدمة، بل ويطورها من أجل إفادة بلده وأمته، إنها الطاقة المحركة التي لا تهدأ، إنها الثقة بالنفس.

أيها العزيز وماذا بعد تلك الملحمة العجيبة؟

1- اصنع لنفسك سجِّلاً للمعجزات التي وهبك إياها ربنا سبحانه وتعالى، سجِّل فيه على الأقل عشرة أشياء من القدرات التي وهبك الله إياها، وزد عليها تدريجياً، وسجِّل فيه أيضاً خمسة إنجازات حققتها في حياتك.

2- اصنع ملفّاً خاصّاً لأهم نقاط قوتك التي تراها في نفسك أو يراها فيك الآخرون، واسأل من تثق بهم عن أهم نقاط قوتك التي يرونها فيك، وسجِّل على الأقل خمساً منها في هذا الملف.












التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اللهم إنا نسألك باسمك الاعظم أن تحفظ مليكنا خادم الحرمين الشريفين لنا وللأمة الإسلامية ملكا عادلا وقائدا مظفرا وإماما موفقا.يارب يارب يارب استجب دعائنا :1098_p39022::1098_p39022:



الموقع الشامل لتطوير المناهج
 
صندوق الحكايات
قديم منذ /06-08-2009, 11:56 AM   #3 (permalink)

مشرف سابق

مرشدة 2006 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 207686
 تاريخ التسجيل : Mar 2007
 المشاركات : 5,717
 النقاط : مرشدة 2006 is on a distinguished road

افتراضي

اليد المحبة



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةيحكى أن فتاة صغيرة مع والدها العجوز كانا يعبران جسرا، خاف الأب الحنون على ابنته من السقوط.

لذلك قال لها: حبيبتي أمسكي بيدي جيدا حتى لا تقعي في النهر

فأجابت ابنته دون تردد: لا يا أبى العزيز أمسك أنت بيدي.

حينها رد الأب باستغراب: وهل هناك فرق يا حبيبتي؟

فكان جواب الفتاة الصغيرة سريعاً أيضا: لو أمسكتُ أنا بيدك قد لا أستطيع التماسك ومن الممكن أن تنفلت يدي فأسقط لكن لو أمسكتَ أنت بيدي فأنت لن تدعها تنفلت منك أبدا ...

(عندما تثق بمن تحب وتطمئن على وضع حياتك بين يديه..عندها امسك بيد من تحب قبل أن تنتظر منه أن يمسك بيديك).











التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اللهم إنا نسألك باسمك الاعظم أن تحفظ مليكنا خادم الحرمين الشريفين لنا وللأمة الإسلامية ملكا عادلا وقائدا مظفرا وإماما موفقا.يارب يارب يارب استجب دعائنا :1098_p39022::1098_p39022:



الموقع الشامل لتطوير المناهج
 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 11:51 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1