Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية
العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > المنتدى العام

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
تربويون وأولياء أمور: النصح والحوار أفضل لعلاج الغش من العقاب الجسدي
تربويون وأولياء أمور: النصح والحوار أفضل لعلاج الغش من العقاب الجسدي
قديم منذ /14-06-2003, 07:17 AM   #1 (permalink)

عمدة المنتدى

ابولمى غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1824
 تاريخ التسجيل : Mar 2002
 المكان : htrh
 المشاركات : 18,542
 النقاط : ابولمى will become famous soon enough

افتراضي تربويون وأولياء أمور: النصح والحوار أفضل لعلاج الغش من العقاب الجسدي

مع الدخول في "معمعة" اختبارات الثانوية.. تطل المشكلة برأسها



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
كلما تقترب الاختبارات تحضر معها مشكلة الغش

حذرت الاختصاصية الاجتماعية المتخصصة في تعديل السلوك، حنان مصطفى، من أن أساليب العقاب التي تستخدمها كثير من الأسر لتربية أطفالها كالعقاب الجسدي تنشئ جيلا مهزوزاً. كما حذرت الاختصاصية الاجتماعية حنان مصطفى من التشهير بما يفعله الطفل من سلوك الغش بين أقرانه في المدرسة، كأن يخبر المعلم زملاءه بأنه غش وسيعاقب، ويكتب على ورقة امتحانه غشاش، حيث إن نعته بصفة الغشاش لها آثارها السلبية التي ربما تصعب معالجتها فيما بعد، حيث إن الطفل سيعتاد على هذه الصفة ويؤمن بأنه كذلك، ويتصرف من هذا المنطلق وربما يترتب عليها سلوك عدواني، حيث يشعر بأنه أدنى ممن حوله من الأطفال.
وتنصح حنان بأهمية الحوار مهما كان سن الطفل، فيمكن تبادل الحوار مع الطفل بالطريقة التي يفهما وإخباره كيف يكون غير غشاش أفضل من مصارحته مباشرة بأنه غشاش.
وتبرز مشكلة الغش التي يلجأ إليها بعض الطلبة كسلوك خاطئ خاصة في المرحلة الابتدائية، باعتبارها المرحلة التي يترتب عليها سلوك الطفل مع إشراف العام الدراسي على نهايته، ودخول الطلاب والطالبات الاختبارات.
تشهير بالغشاشين أم حوار؟
وتتفاوت ردة فعل أولياء أمور الطلاب حيال هذا السلوك، تقول أم عهود "إذا علمت بشيء كهذا عن بنتي، سأطلب من معلمتها مباشرة أن تشهر بها في الفصل والمدرسة كي لا تعاود تكرار هذا السلوك".
أما سوزان أم عمر فتقول إنها تعرضت لموقف مشابه، وحاورت طفلها بحضور والده واستخدما معه أسلوب التأنيب، وتذكيره بأن ذلك فيه عصيان لله، وأن الله سوف يعاقبه إذا تكرر ذلك منه، وسوف يغفر له إذا تعهد أمامهما بأنه لن يكرر هذا الفعل، وتضيف "وبالفعل جلس وحده في الغرفة لوقت قصير ثم نهض ليتوضأ ويصلي".
العقاب المعنوي والمادي
وتروي منى أم محمد أنها واجهت هذا الموقف مع ابنها وكانت محتارة في الطريقة التي تعاقبه بها، ثم قررت أن تحرمه من المصروف ومن محادثتها لعدة أيام، بعدما وضحت له أنه بفعلته سبب لها إحراجا كبيراً. أما راوية فتذكر أنها عاقبت ابنها عقابا شديدا عندما علمت بغشه في الامتحان حيث حرمته من مصروفه ومن الخروج ومن الكمبيوتر.
ضوابط للغش في المدارس
وتؤكد مديرة مدرسة الصالحية الابتدائية للبنات نوال حلواني، أن "هناك أنظمة وضوابط لحالات الغش في المدارس وهي أنظمة معمول بها في جميع المنشآت التعليمية، ومنها التحفظ على وسيلة الغش ومقارنتها بورقة الإجابة وتقرير ما إذا كانت الطالبة مستفيدة أو لا، ولكن قبل اللجوء إلى هذه الإجراءات التي بالطبع ستؤثر على الطالبة من جميع النواحي يجب أن يكون هناك نوع من النصح والإرشاد". وتشير حلواني إلى "أن الصفوف الأولى لم تحدث بها حالات غش نهائي لأنهم صغار ولا يدركون معنى الغش إلا أن هناك نوعاً من غرس وتعميق الفضيلة لدى الطالبات خاصة في السنوات الدراسية المتقدمة حيث نعرفهن ما معنى الغش ونوضح لهن أنه ليس وسيله للنجاح وأن من تقوم بذلك هي لا تغش معلماتها وأهلها فقط وإنما تغش نفسها أيضا فهي بهذا الأسلوب لن تستفيد من تعليمها لأنها تخطفها وتسرقها وبهذا نساوي بين الغش والسرقة".
الترهيب والنصيحة وحسم الدرجات
وتضيف حلواني "أنه من الضروري استخدام الترهيب، وليس المقصود به الترهيب الجسدي و إنما المعنوي، ففي البداية نقدم النصيحة من خلال حوار المعلمة مع الطالبة بشأن سبب إقدامها على هذا الفعل، وإذا تكرر هذا الفعل مرة أخرى تلجأ المعلمة إلى إلغاء امتحانها لأن درجات الامتحان ليست من حقها، وعند تكرار ذلك مرة أخرى تستخدم المعلمة أسلوب الترهيب الذي أشرنا إليه بأن تخبرها أن هذا السلوك سوف يؤذي سمعتها وما إلى ذلك مما يترتب على هذا السلوك".

وتشير الاختصاصية حنان مصطفى إلى أن سلوك الغش مجرّم اجتماعيا بكل أشكاله سواء من خلال سلوك طفل في المدرسة أو الجامعة أو من خلال سلوك تاجر أو موظف، لهذا فإن الحرص على تربية الأطفال على الفضائل هو الذي يحدد سلوكهم المستقبلي واختيارهم لأسلوب حياتهم.







 

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اللعب والتعزيز الجسدي للأطفال الغير ناطقين ياسر الفهد منتدى التربية الخاصة 5 25-08-2005 03:00 PM
أرجو مساعدتي في درس التلخيص والحوار للصف السادس أبو عبدالله2003 منتدى مواد اللغة العربية 5 06-05-2003 07:56 PM
الفرق بين الحوار العملي والحوار النظري...............صورة بالداخل ابولمى المنتدى العام 1 07-04-2003 08:43 AM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 12:31 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1