Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > زاجل الشـــــريف

زاجل الشـــــريف كل مايخص التربية والتعليم من أخبارجديدة في الصحف اليومية

موضوع مغلق
تربويون يعترفون: نحن مقصرون في توظيف ثوابتنا وقيمنا في بناء شخصية تلاميذنا
تربويون يعترفون: نحن مقصرون في توظيف ثوابتنا وقيمنا في بناء شخصية تلاميذنا
قديم منذ /30-06-2003, 04:43 PM   #1 (permalink)

عمدة المنتدى

ابولمى غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1824
 تاريخ التسجيل : Mar 2002
 المكان : htrh
 المشاركات : 18,542
 النقاط : ابولمى will become famous soon enough

افتراضي تربويون يعترفون: نحن مقصرون في توظيف ثوابتنا وقيمنا في بناء شخصية تلاميذنا

يمثل الانحراف الفكري لدى بعض الطلاب مشكلة خطيرة تواجه المجتمع بشكل عام وتمثل عقبة في النبوغ العلمي والتقدم الحضاري لدى هذه الفئة الغالية وكثيرا ما اصبح هؤلاء الطلاب فريسة سهلة لبعض التيارات الهدامة التي تبحث عن هذه البيئة التي يمكن التغرير بها لأنها لم تتحصن بمنهج الوسطية والاعتدال الذي حث عليه الكتاب والسنة في التحقيق نستعرض اسباب هذا الانحراف والعلاج في محاور عدة مع عدد من المشرفين التربويين القريبين من هؤلاء الطلاب.

ديننا ينبذ الغلو والتطرف
قال الاستاذ احمد بن سعيد ال مسحان مساعد مدير مركز السويدي لا شك بان المنهج الاسلامي السليم هو منهج الوسطية والاعتدال فهذه الامة هي امة الوسط والدين الاسلامي هو دين الاعتدال والوسطية فهو دين ينبذ الغلو والتطرف وكذلك ينبذ التفريط والله سبحانه وتعالى بعث لنا محمدا صلى الله عليه وسلم لكي يضع عنا الاصر والاغلال التي كانت على من قبلنا.
واضاف :والدين الاسلامي دين يحل الطيبات ويحرم الخبائث فلا يوجد طيب من مأكل ولا مشرب او ملبس الا اباحه الاسلام بدون اسراف أو تبذير.
وهو الدين الذي يجمع بين الدنيا والآخرة فلا رهبانية في الاسلام وهو دين المحبة والسلام والاخاء.
وقال هذه المعاني الجميلة في هذا الدين العظيم يجب ان نوصلها الى ابنائنا الطلاب لكي يفهموا الاسلام فهو صحيحا ولا شك بأن البيت والمدرسة والمجتمع عليهم مسؤولية عظيمة في ايصال هذه المعاني الجميلة لابنائنا الطلاب.
واوضح لكن مسؤولية المعلم والمنهج كبيرة جدا في ايصال معاني الاسلام الجميلة للطلاب.
فالمعلم هو المربي الفاضل الذي يستطيع بعد توفيق الله بحكمته وعلمه واداركه ان يربي الطلاب تربية سليمة وان يشرح لهم معنى الاعتدال والوسطية شرحاً وافياً.
وقال يستطيع المعلم الذي يشعر بالمسؤولية العظيمة ان يحقق ما ذكر عن طريق وصوله الى قلوب الطلاب وان يكون قدوة لهم يشعرهم بالمحبة والحنان ويحاورهم ويناقشهم ويعالج مشكلاتهم ويتيح لهم الفرصة لالقاء الاسئلة والحوار والمناقشة في جو من المحبة والتآلف مع اعداده لنفسه اعدادا علميا وتربويا والاطلاع على كل جديد في العلوم والتربية، وبهذه الطريقة يستطيع المعلم بعون الله ان يؤثر على ابنائه الطلاب ويؤثر في افكارهم وتصرفاتهم تأثيرا ايجابيا ويستطيع ان يبين لهم محاسن الدين الاسلامي.
واضاف لا شك باننا اذا استعطنا ان نعد مقررا دراسيا يعالج مشاكل الطلاب ويلبي احتياجاتهم واشركنا المعلمين والطلاب مع المختصين في اعداد المناهج تمكنا باذن الله من اعداد المناهج الدراسية التي يستطيع الطلا ان يفهموها ويدركوها اداركاً سليماً وبالتالي يستطيع الطالب من خلال المنهج المدرسي (المقررات الدراسية) ان يفهم الاسلام فهما صحيحا وان دين الوسطية والاعتدال بعيدا عن الغلو والتطرف.
ولا شك بان المناهج الموجودة تم تطويرها وتعديلها لكي تفي بالغرض وهي بحاجة لمزيد من المراجعة والتطوير واعتقد بأن المشروع الشامل للمناهج سيفي بهذا الجانب بعون الله.
لابد من إيجاد بيئة تربوية متميزة
وقال المشرف التربوي الأستاذ عبدالرحمن الشهراني: لا شك ان من اخطر ما يواجه أي مجتمع من المجتمعات هو خطر الانحراف الفكري، خصوصاً إذا كان المستهدف هم الطلاب عماد الأمة وبناة مجدها، وبحكم اننا أصبحنا مستهدفين في هذا الجانب، بل اننا اكتوينا بناره، كان لابد من تناول هذا الموضوع بشفافية تلمساً لمواطن الخلل وسبل علاجها والوقاية منها.
من هنا يجب أن ندرك اننا أمة غنية بثوابتها وقيمها لأن الله شرفنا برعاية هذا الدين القويم، إلا انه يجب الاعتراف بأننا قصرنا في توظيف ثوابتنا وقيمنا في بناء شخصية تلاميذنا وتقويم سلوكهم بما يسهم في تعزيز جذور المناعة لديهم ضد اي انحراف فكري، مع ادراكنا بمواطن الخطر ومن ذلك مد العولمة بعد ان اصبح العالم يمثل قرية صغيرة أمام تقدم وسائل النقل والاتصال وتداخل المصالح الاستراتيجية ونشاط مصدري الأفكار الهدامة المنحرفة واستهدافهم لقلب مجتمعنا ممثلا في شبابه وهم من يعول عليهم بعد الله في رفع راية الاسلام وتحقيق غاياته السامية، ناهيك عن اسهام بعض العوامل الداخلية في تهيئة مناخ ملائم لانتشار مثل تلك الافكار المنحرفة، ومن ذلك احساس الشباب بالفراغ لعدم توافر البرامج التي تسهم في تلبية رغباتهم وتفريغ طاقاتهم بشكل هادف ومدروس، كذلك غياب مبدأ الاصغاء والحوار والنقاش معهم. وجمود طرائق التربية والتعليم واساليبها عند عينة من المعلمين وضعف التواصل بين مصادر التنشئة التربوية في مجتمعنا، وانحصار التواصل الاجتماعي بين افراد مجتمعنا مع وقوفنا مكتوفي الأيدي امام المد الاعلامي العالمي دون رسم منهجية واضحة بما يتفق وثوابتنا التي تسهم في
منح ابنائنا الحصانة اللازمة. وضعف الجهد الاعلامي الموجه للأسرة بمختلف شرائحها وضعف استثمار الاعلام للطاقات المبدعة في الميدان التربوي. ومع ادراكنا واعترافنا بجوانب القصور لدينا.
وأضاف: لابد ان نقدم بعض الحلول المقترحة للحد من انتشار هذه الافكار الهدامة بين شبابنا وذلك من خلال اتباع ما يلي:
رفع كفاءات المعلمين التربوية التعليمية وتعميق مفهوم الرسالة التي تشرفوا بحمل امانتها، تنمية روح الانتماء للشباب من خلال توظيف المعارف في بناء شخصيتهم وتقويم سلوكهم، إيجاد بيئة تربوية خلاقة في مدارسنا من خلال تفعيل دور الطالب ومصادر التعلم بشكل موجه ومؤثر لتمكين التلاميذ من اكتشاف قدراتهم وتحقيق ذواتهم مع التعزيز والتحفيز، اعادة هيكلة مناهجنا الدراسية بما يتماشى ومتطلبات سوق العمل مع التمسك بالثوابت والمنطلقات الخلاقة بما يسهم مستقبلا في توفير فرص العمل لشبابنا، مد جسور التواصل والتعاون بين البيئة التربوية التعليمية في مدارسنا وبيئة العمل داخل مصانعنا ومؤسساتنا الانتاجية بما يسهم في تأصيل شرف اكتساب الانسان للمهنة التي تتفق وميوله مواهبه وقدراته، المزيد من التواصل بين بيئتنا المدرسية ومصدر اتخاذ القرار لمعايشة الواقع التربوي عن كثب للتخلص من عوائق الروتين وللمساهمة في التطوير الشامل لأركان العملية التربوية التعليمية، إيجاد الحوافز والمميزات المعنوية والمادية للمبدعين في الميدان التربوي، تفعيل فكرة استثمار المباني المدرسية كمراكز اشعاع ثقافية ورياضية واجتماعية، مساهمة رجال المال والأعمال في استثمار جزء من ثروات
هم في إنشاء ما يسمى بنوادي الأحياء كمراكز ثقافية ورياضية واجتماعية، التأكيد على مبدأ الرسول صلى الله عليه وسلم في بناء الفكر وذلك من خلال السعي إلى تأصيل الجوهر قبل ما سواه باسلوب محبب إلى النفس مقبول بعيدا عن الفوقية أو الاقصاء، زرع روح الثقة في نفوس تلاميذنا من خلال تكليفهم ببعض الأعمال التي تخدم المجتمع وتنمي لديهم روح الانتماء لدينهم ووطنهم.
تربية النفوس على المنهج الصحيح
وأوضح الأستاذ خالد بن عبدالله الدوسري المشرف التربوي ان سياسة التعليم في المملكة مبنية على مبادئ الدين الإسلامي الصحيح الذي ينبذ الإرهاب وينبذ الانحراف الفكري والعنف ويراعي حقوق الإنسان ليحيا حياة كريمة ويحفظ الضرورات الخمس ومن هذا المنطلق أسست مناهجنا الدراسية وبنيت معلوماتها وليس صحيحاً أن يكون للمناهج الدراسية أي تأثير على أفكار الشباب.
وقال: ويكفي ان القيادات التربوية والسياسية في بلدنا وقد درست هذه المناهج وها هي الآن تبني هذا الوطن وتدافع عنه وتبذل الغالي والنفيس للحفاظ عليه.
إذاً ينبغي أن نعرف بأن من يحمل هذه الأفكار المنحرفة إنما حمله من يحمله بعد تأثره بأفكار دخيلة وافدة على بلدنا من خلال:
1- السفر للخارج والتأثر بالمعتقدات والمناهج الفكرية المنحرفة.
2- التأثر بوسائل الإعلام المختلفة الحاقدة على بلادنا.
3- التأثر بمنتديات الانترنت المتطرفة.
وأوضح: لاشك ان التعليم له دور عظيم في غرس العقيدة الإسلامية في نفوس الناشئة على منهج أهل السنة والجماعة وربط الناشئة بعلماء الأمة وبيان فضلهم وضرورة الالتفاف حولهم وبيان أهمية نعمة الأمن والأمان الذي نعيشه وكيف حرمت منه أمم أخرى تتمنى أن تعيش بأمان ومن خلال التعليم من الممكن أن نحذر الشباب من اصحاب هذه الأفكار الهدامة.
ونبين لهم مفهوم الصحبة الصالحة وتساعد مع الأسرة في تربية ابنائهم فنحن شركاء في التربية.. فيجب أن نحذرهم من وسائل الإعلام الحاقدة ونحذرهم من منتديات الانترنت المتطرفة.
وقال: وجميع ما ذكر يستطيع المعلم من خلال الكتاب المدرسي أن يزرع في نفوس الناشئة الأخلاق الفاضلة ويشترك مع المعلم وسائل إعلامنا وقنواتنا فعليها ايضاً مسؤولية كبرى في بناء البرامج المفيدة.
فإذا تم ذلك فسوف يموت الفكر الدخيل في مهده وتتحطم وتنهدم قبل البناء جدرانه.
وأشار لاشك ان الاجازة الصيفية من الأوقات المهمة التي ينبغي على المربين والمعلمين التركيز عليها وبذل الجهد لتحفيز الشباب على استغلالها فيما ينفعهم فإنك ان لم تشغلهم بالشيء المفيد فقد ينشغلون بالشيء الضار وينبغي أن ننبه الشباب على بعض الأمور منها:
1- أن يلتحق الشباب بحلقات تحفيظ القرآن الكريم ويحرصوا على حفظ كتاب اله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم.
2- أن يستغلوا الاجازة الصيفية بالمشاركة في المراكز الصيفية ففيها صقل لمواهب الشباب واظهار للابداع.
3- المشاركة في دورات للحاسب الآلي أو تعلم لغة.
4- تحذيرهم من منتديات الانترنت ووسائل الاعلام الهدامة.
5- تحذيرهم من السهر والانشغال بالألعاب غير المفيدة.
وأضاف: وعلى الآباء والأمهات في أيام الاجازة الصيفية مسؤولية عظيمة ودور كبير في متابعة أبنائهم فالوسطية مطلوبة فلا يكون الأب مفرطاً لدرجة اهمال الابناء وترك الحرية المفرطة لهم يعملون ما يشاؤون ولا يكون الأب متشدداً لدرجة أن يحرم أبناءه من حقهم في التمتع بإجازتهم بعد عناء عام دراسي.
وأردف كما ينبغي التحذير من السفر للخارج بحجة السياحة فيتعلم الأبناء بعض العادات التي لا تتفق مع ديننا ومبادئنا وبلادنا ولله الحمد حباها الله سبحانه وتعالى النعم العظيمة فالمقدسات الإسلامية (مكة والمدينة) في بلادنا والمناظر الخلابة والطبيعية في بلادنا والبحار والسواحل في بلادنا فلماذا نلجأ للسفر للخارج







 

تربويون يعترفون: نحن مقصرون في توظيف ثوابتنا وقيمنا في بناء شخصية تلاميذنا
قديم منذ /02-07-2003, 08:39 AM   #2 (permalink)

مراقب عام سابق

كريدوم غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 11103
 تاريخ التسجيل : Mar 2003
 المشاركات : 3,249
 النقاط : كريدوم is on a distinguished road

افتراضي

ليس عيبا أن تخطئ ...

بل العيب ...

الاستمرار في الخطأ ...








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
يااااا الله كم نحن مقصرون معك يا رسول الله !!!! مدير التنفيذى المنتدى العام 2 04-03-2008 04:46 AM
مراهقون يعترفون بالإفطار في نهار رمضان والمتخصصون يحملون الأسرة المسؤولية ابولمى منتدى التوجيه والارشاد 4 14-10-2005 04:53 AM
نقل الشيخ الحوالي إلى جدة والكادر الطبي يبدي دهشته من أغرب شخصية تنام بمستشفى النور سعدالحنيني المنتدى العام 43 19-06-2005 10:40 PM
لا و يقولون تربويون هتلر11 المنتدى العام 0 09-09-2003 06:47 PM
مشرفون تربويون جدد في جميع التخصصات المفتش المنتدى العام 0 23-08-2002 04:49 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 10:27 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1