Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

الثقافة والأدب الثقافة والأدب

موضوع مغلق
فهد رده الحارثي.. إيجاز من إنجاز
فهد رده الحارثي.. إيجاز من إنجاز
قديم منذ /06-05-2010, 03:55 PM   #1 (permalink)

مشرف سابق

مرشدة 2006 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 207686
 تاريخ التسجيل : Mar 2007
 المشاركات : 5,717
 النقاط : مرشدة 2006 is on a distinguished road

افتراضي فهد رده الحارثي.. إيجاز من إنجاز

الاسم: فهد ردة الحارثي

- انضم إلى عضوية جمعية الثقافة والفنون بالطائف عام 1402هـ - 1981م.. كمقرر للجنة الإعلامية ثم كرئيس للجنة الإعلام والنشر ثم كرئيس للجنة الفنون المسرحية.. ثم مستشاراً للجنة الفنون المسرحية- ثم مديراً للأنشطة.

- عضو مؤسس لورشة العمل المسرحي بالطائف..

- عضو لجنة الفنون المسرحية بجمعية الثقافة والفنون بالطائف

- عضو اللجنة التحضيرية لجمعية المسرحيين السعوديين

- عضو مؤسس لجمعية المسرحيين السعوديين

المهرجانات المحلية التي شارك بها:

- مهرجان التراث والثقافة بالجنادرية 20 دورة.

- مهرجان أبها المسرحي ست دورات.

- مهرجان المسرح السعودي الثاني بجدة.

- مهرجان الباحة المسرحي الأول

- مهرجان مسرح المونودراما الأول بالطائف

- مهرجان المسرحيات القصيرة بالدمام دورتين

- مهرجان المسرح السعودي الرابع بالرياض

- مهرجان الفرق المسرحية بمكة المكرمة

- مهرجان مسرح الرياض للمونودراما

- المهرجانات الدولية والعربية:

- المهرجان الخامس للفرق المسرحية الأهلية لدول مجلس التعاون الخليجي بالكويت بمسرحية الفنار) 1997م

- مهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي خمس دورات. بمسرحيات - الفنار- البروفة الأخيرة - لعبة كراسي - المحتكر - الناس والحبال

- فعاليات معرض الكتاب الدولي والاحتفال بيوم المسرح العالمي البحرين. بمسرحية ( لعبة كراسي (99م

- مهرجان أيام قرطاج الدولي المسرحية بتونس ثلاث دورات. بمسرحيات بازار وعصف، وحالة قلق.

- مهرجان المسرح العربي بالقاهرة محرم 1425 بمسرحية (أبناء الصمت) لفرقة مسرح المرايا المصرية للمخرج رامي أبو زيد.

- مهرجان المسرح العربي الدورة الخامسة بمسرحية ( يوشك أن ينفجر (2006م

- مهرجان فاس الدولي للمسرح الاحترافي بمسرحيتين هما (سفر الهوامش - ويوشك أن ينفجر 2006م.

- مهرجان مراكش الدولي للمسرح بمسرحيتين هما ( سفر الهوامش ) و (يوشك أن ينفجر) 2006م.

- مهرجان المسرح الأردني الثالث عشر 2006م بمسرحية سفر الهوامش.

- مهرجان نيابوليس الدولي لمسرح الطفل الدورة 21 بمسرحية ( بساط الريح) 2006م.

- مهرجان المسرح العربي الخامس للمونودراما - اللاذقية سوريا بمسرحية ( عندما يأتي المساء) 2009م.

- مهرجان قرطاج المسرحي الدورة الرابعة عشر بمسرحية (حالة قلق) 2009م.

- عروض مسرحية (يوشك أن ينفجر) في طرابلس وبيروت بدعوة من النقابة الفنية ومركز العزم الثقافي 2010م.

- مهرجان المونودراما السادس باللاذقية بمسرحية (يوشك أن ينفجر) 2010م.

- عرضت أعماله في ثمانية مدن سعودية و30 مدينة عربية.

- من ابرز مسرحياته تأليفاً:

«يا رايح الوادي - بيت العز - شدت القافلة - النبع - البابور - أنا مسرور يا قلعة - زبن خليك رجال - الفنار - البروفة الأخيرة - المحتكر - لعبة كراسي - بازار - عصف - الناس والحبال - العرض الأخير- سفر الهوامش - يوشك أن ينفجر- أبناء الصمت - حالة قلق- رحلة بحث - أريد أن أتكلم - كنا صديقين/ إضافة إلي ثمانية أعمال لمسرح الطفل..

- وأبرز أعماله إخراجاً الراوي ورحلة الكشاف ميمون للأطفال وعازف الكمان مونودراما

- حصلت مسرحيات «النبع - البابور - الفنار - البروفة الأخيرة - المحتكر - عصف - الناس والحبال».. على جوائز افضل عرض مسرحي في عدد من المهرجانات المحلية..

- حصل على جائزة المفتاحة لأفضل نص مسرحي عن مسرحية «عصف» 1423هـ. كما حصلت المسرحية على جائزة الجنادرية لأفضل نص مسرحي لعام 1424هـ.

- حصل على جائزة أفضل نص مسرحي عن مسرحية (سفر الهوامش) في مهرجان الجنادرية لعام 2006م

- تم تكريمه ضمن الأدباء المكرمين لمحافظة الطائف عام 1998م.

- تم تكريمه في مهرجان الجنادرية لعام 1999م ضمن رواد الحركة المسرحية في المملكة.

- تم تكريمه في مهرجان المسرح العربي بمصر في دورته السادسة 2007م ضمن المكرمين العرب لهذه الدورة.

- تم تكريمه من قبل مهرجان المسرح السعودي الرابع ضمن رواد الحركة المسرحية السعودية 2008م.

- تم تكريمه من هيئة السياحة بالطائف ضمن المؤسسين لورشة العمل المسرحي بالطائف لدورها في خدمة المسرح السعودي 2009م.

- تم تكريمه في ملتقى وج الثقافي الفني الأول 2009م.

- تم تكريمه في مهرجان أيام قرطاج المسرحية الدورة الرابعة عشر 2009م.







التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اللهم إنا نسألك باسمك الاعظم أن تحفظ مليكنا خادم الحرمين الشريفين لنا وللأمة الإسلامية ملكا عادلا وقائدا مظفرا وإماما موفقا.يارب يارب يارب استجب دعائنا :1098_p39022::1098_p39022:



الموقع الشامل لتطوير المناهج
 

فهد رده الحارثي.. إيجاز من إنجاز
قديم منذ /06-05-2010, 03:56 PM   #2 (permalink)

مشرف سابق

مرشدة 2006 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 207686
 تاريخ التسجيل : Mar 2007
 المشاركات : 5,717
 النقاط : مرشدة 2006 is on a distinguished road

افتراضي

فهد ردة الحارثي.. المسرحوي الواجهة
سعيد الدحية الزهراني



وأنت تتأمل تجربة متفردة، كتجربة المسرحي فهد ردة الحارثي، ستجد نفسك تنحني انحناءة كاملة تقديراً واحتراماً، ليس لتجربة فهد فقط، بل لأن فهد يحترم انتماءه واتجاهه كثقافة تعبر في حقيقتها عن ذات مخلصة وصادقة حين تنتمي إلى اتجاه أو شكل ثقافي معين.. وهذا هو المسرحي فهد ردة الحارثي المخلص بصدق لكل ما هو مسرح.. الأبعد من هذا كيف يتحول كل ما يتصل بفهد إلى مادة ممسرحة..

مدهش حد التأمل هذا التكوين لدى فهد الحارثي.. حين تجد أنه سخَّر كل طاقاته وملكاته من شعر وسرد وفنون.. بل وحتى تفاصيل العادي واليومي والتلقائي.. لتصبح كلها أدوات يؤثث عبرها همة المسرحي الأعلى..

من يتابع أعمال فهد الحارثي.. سيتيقن أنه أمام مشروع لمسرح عاش يتيماً أو هكذا أشبه ما يكون.. إلا من قلة من الأوفياء لانتماءاتهم وهوياتهم العميقة أمثال فهد.. الأجمل أن فهد عاش وفي تقديري أنه لن يتحول.. مؤمناً برسالة فكرية معرفية عالية.. إلا أنه اضطر إلى تقديمها عبر رمزية معينة.. لسبب بسيط وهو أن لديه مشروعا ورؤية حقيقية تتجاوز ممارسات الهواة وعاشقي الأضواء.. ولا يرد لها أن تتعثر أمام رواسب ما نعاني من جمود..

خلال الأعوام الماضية شرفنا بفهد ردة الحارثي في «الثقافية» كاتباً مميزاً.. وشرفتُ به شخصياً ضيفاً عبر حوار سأعتز به كثيراً.. كنتُ طيلة ذلك الحوار أسعى إلى تحقيق غاية مهنية صحفية.. لكنه كان أباً للمسرح ولفكره ومشروعه المسرحي الذي يخشى عليه كابن مدلل للغاية.. كنتُ أتحايل لأنقل فكره بصورة مباشرة.. وتوقفت عندما قالها هو بصورة أكثر وضوحاً.. لا تحرمني حلمي!!

أمس.. والطائف المأنوس.. يحتفي بفهد الحارثي ابناً واجهة.. ومثقفاً وجيهاً.. فهو يحتفي بمرحلة مسرحية مهمة في تاريخ المسرح السعودي.. ولي أن أقف تثميناً عميقاً لأصدقاء فهد في ورشة الطائف المسرحية.. هؤلاء هم فهد ردة الحارثي.. ولهم أقول: بحجم هذا الصنيع الثقافي الوطني الكبير.. شكراً..وقبل أن أختم.. فقط أتساءل: أين وزارة الثقافة والإعلام.. من هذا التكريم؟!!


***

لإبداء الرأي حول هذا المقال، أرسل رسالة قصيرة SMS تبدأ برقم الكاتب 6748 ثم أرسلها إلى الكود 82244




Aldihaya2004@hotmail.com







التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اللهم إنا نسألك باسمك الاعظم أن تحفظ مليكنا خادم الحرمين الشريفين لنا وللأمة الإسلامية ملكا عادلا وقائدا مظفرا وإماما موفقا.يارب يارب يارب استجب دعائنا :1098_p39022::1098_p39022:



الموقع الشامل لتطوير المناهج
 
فهد رده الحارثي.. إيجاز من إنجاز
قديم منذ /06-05-2010, 03:57 PM   #3 (permalink)

مشرف سابق

مرشدة 2006 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 207686
 تاريخ التسجيل : Mar 2007
 المشاركات : 5,717
 النقاط : مرشدة 2006 is on a distinguished road

افتراضي

التكريم المستحق
فهد الحوشاني



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةداء التكريم ب (الجملة) أصيبت به مهرجاناتنا المسرحية، أسلوب جديد للتكريم يبدو أن له علاقة بخصوصيتنا!.. فعدد المكرمين يذكّرني بحفلات التخرج! لسبب بسيط هو أن التكريم لا يخضع لآلية واضحة ودقيقة! وغالباً لا يكون هناك فرز حقيقي لمن كان له جهد مسرحي مؤثر أو إنجازات في مجال تخصصه سواء كان مؤلفاً أو مخرجاً أو غير ذلك! مما يجعل التكريم يفقد شيئاً من أهميته ويشعر المكرم أنه مجرد عدد في قائمة أُعدت بدافع المحبة والعلاقة الشخصية أو لأسباب أخرى!.. ولهذا فإنني أجزم بأن حفل تكريم (السفير) فهد الحارثي سيكون مختلفاً جداً.. وأقول السفير لأنه سفير حقيقي بما تعنيه الكلمة للمسرح السعودي.. فهو من القلائل المعروفين في العالم العربي الذين يحظون بالاحترام والتقدير! لن أتحدث عن إنجازات المُحتفى به.. لكن يكفينا أنه مؤخراً تم تكريمه كأحد أفضل عشرة كُتّاب عرب في مهرجان قرطاج المسرحي, وسبق أن كُرم في مهرجان المسرح العربي بالقاهرة, وهذا بحد ذاته إنجاز مهم ليس للحارثي فقط.. ولكن للمسرح السعودي! لذلك يأتي حفل التكريم الذي خطط له وأعده وصممه أعضاء ورشة العمل المسرحي بالطائف في وقته، وهو لفتة جيدة للجهات المسؤولة عن المسرح في المملكة لتقوم بدورها في تكريم الأشخاص الذي يقدمون بصدقهم الفني مسرحاً سعودياً مشرفاً سواء في الداخل أو الخارج.. ولعله من باب الاستحقاق أيضاً الثناء على هذه الورشة التي ظلت متماسكة تقدم المسرح رغم كل ما واجهها من صعاب إدارية في بعض الفترات.. وحتى من بعض المسرحيين الذين اختلفوا معها.. ولكنهم أخيراً أقروا بالدور الكبير الذي تقوم به وفق منهجيتها وطريقتها الخاصة! ولقد تعودنا أن الفرق والورش الفنية في كثير من الدول سريعاً ما تنقسم وتنشأ عنها فرقاً أخرى لكن فرقة الطائف تزداد تماسكاً.. وهذا الاحتفاء أحد الدلائل القوية على تماسكها ودليل على نموها وتنامي أعضائها فهي لا تزال بنفس مستوى العطاء منذ أن أنشأت عام 1413 ه.. لتبقى على مر عقدين من الزمان تقريباً.. وهي تعطي للمسرح السعودي أعمالاً مسرحية تتسم بالجدية والجودة تحت دافعية متألقة للعمل المسرحي تأخذ همتها ونشاطها من عرّابها وملهمها فهد الحارثي الذي كان أيضاً له دور ريادي مع زميله المخرج أحمد الأحمري في تصدير تجربة ورشة الطائف إلى عدد من فروع جمعية الثقافة والفنون في مناطق المملكة.

ختاماً لعله من الواجب الإشادة بما يقوم به معالي محافظ الطائف الأستاذ فهد بن عبد العزيز بن معمر من جهود تعودناها في دعم الثقافة والفنون في مدينة الطائف.. ولعل دعمه لأنشطة الجمعية ورعاية مثل هذا التكريم لسفير المسرح السعودي دليل على ما يقدمه من رعاية مستمرة للثقافة والمثقفين.





alhoshanei@hotmail.com







التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اللهم إنا نسألك باسمك الاعظم أن تحفظ مليكنا خادم الحرمين الشريفين لنا وللأمة الإسلامية ملكا عادلا وقائدا مظفرا وإماما موفقا.يارب يارب يارب استجب دعائنا :1098_p39022::1098_p39022:



الموقع الشامل لتطوير المناهج
 
فهد رده الحارثي.. إيجاز من إنجاز
قديم منذ /06-05-2010, 03:58 PM   #4 (permalink)

مشرف سابق

مرشدة 2006 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 207686
 تاريخ التسجيل : Mar 2007
 المشاركات : 5,717
 النقاط : مرشدة 2006 is on a distinguished road

افتراضي

أعطني «صبة» أعطك مسرحاً سعودياً
بندر خليل



من بدايات مسرح الطائف المثيرة للاهتمام فعلاً، يأتي مسرح الصبة. وقد سمي بهذا الاسم لأنه المسرح الأسمنتي الوحيد من نوعه في هذا العالم. وفيما يبدو أن مسرحيي الطائف أسموه باسمه الافتراضي هذا من باب السخرية الضاربة في الحزن. لأن الممكن محدود على مسرحٍ (قاسٍ) كمسرح الصبّة. بل يكاد الممكن ينحسر على أرضه الميتة حتى يتلاشى بشكل نهائي في الهواء.

ومن أبرز ما أفرزه مسرح الصبة وبقية الأدوات البسيطة الأخرى، كان يأتي اسم فهد ردّة الحارثي، معه عدد كبير من الأسماء الكبيرة والواعدة على أرض مسرحنا السعودي ما يجعل المطالبة ببناء مسرح من الأسمنت والطوب والخرسانة ومغطى بال(صبّة) في كل مناطق المملكة فكرة تحمل الكثير من أوجه الموضوعية والمنطق.كان أول لقاء يجمعني بالمسرحي الجميل فهد ردة بمدينة أبها، قبل عامين تقريباً، وذلك بعد محاضرة ألقاها بنادي أبها الأدبي، تحدث فيها عن الكائن الحي الذي يستقر في دمه وجميع خلاياه، والذي يسمونه المسرح، وقال الكثير عن المشاق التي يكابدها كل عاشق لهذا الفن العريق والأزلي في تاريخ الشعوب، وحين جلسنا على هامش المحاضرة، أنا وهو وعدد من الأصدقاء، حكى لنا فهد المزيد والمزيد من المتاعب الذي يواجهها المسرحي لمجرد أنه كان مسرحياً، ولم يجد من مصيره أي خلاص يأخذه من هواه. فمن مسرح الصبة إلى إشكاليات المؤسسة وبرودها في التعامل مع المعضلات التي يواجهها المسرح السعودي. إلى النجاحات التي حققها المسرح السعودي تحت اسم فهد ردّة وغيره كثير.

ولعل الجميل في مسرح الصبة بالطائف، أنه شكل هذه الأرضية الصلبة للمسرح السعودي، واستطاع أن يُخرج لنا وللعالم العربي اسما مسرحيا مشرفا بحجم فهد الحارثي الذي كان كبيرا بإحساسه المسؤول عن فنه الذي اختاره طريقا لحياته، فكان على قدر مسؤولية الاختيار إذ لم ينكسر لكل المتاعب التي ما زال المسرحيون يواجهونها، ولم ينهزم أمام حالات الإحباط التي لابد أن تلازم أي مسرحي في أي محيط لم يستوعب هذا الفن بعد، وبالتالي لم يستوعب أهله ولا حاجاتهم التي تمكنهم من ممارسة هوايتهم وفنهم كما يفترض.

وأخيراً، الاحتفاء إشارة إلى عدم الاكتفاء.. بمعنى: أن الاحتفاء ليس مناسبة عبثية أو نقطة نهاية للمحتفى به، بل هي رغبة ملحّة في المزيد من الإبداع والمزيد من العمل بأي طريقة ممكنة وبما توفر من أدوات..



Bkan445@gmail.com







التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اللهم إنا نسألك باسمك الاعظم أن تحفظ مليكنا خادم الحرمين الشريفين لنا وللأمة الإسلامية ملكا عادلا وقائدا مظفرا وإماما موفقا.يارب يارب يارب استجب دعائنا :1098_p39022::1098_p39022:



الموقع الشامل لتطوير المناهج
 
فهد رده الحارثي.. إيجاز من إنجاز
قديم منذ /06-05-2010, 03:59 PM   #5 (permalink)

مشرف سابق

مرشدة 2006 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 207686
 تاريخ التسجيل : Mar 2007
 المشاركات : 5,717
 النقاط : مرشدة 2006 is on a distinguished road

افتراضي

سعوديون وخليجيون وعرب
فهد ردة.. هدية المسرح السعودي



الجزيرة- الثقافية

هنا جملة من الشهادات التي أصرَّ عدد من المسرحيين السعوديين والخليجيين والعرب على تقديمها والبوح بها حول مسيرة ومكانة المسرحي السعودي المتألق فهد ردة الحارثي. لن نطيل.. فإلى ذلك:

فهد ردة الحارثي.. هدية المسرح السعودي

بداية يقول الدكتور عالي القرشي: فهد الحارثي هدية للمسرح في هذه البلاد؛ حقق إنجازات على مستوى كتابة النص، وفي هذا كان تميزه المتفرد؛ إذ استطاع أن يكتب النص المسرحي الذي لا يستقر على وتيرة واحدة؛ فدخل في ألوان من التجارب قادت إلى كتابة لها تحولاتها المختلفة في تجارب فهد؛ مما جعل هذه التجارب تشكّل النص المفتوح الذي تعيد تشكيله خشبة المسرح على وعي من الكاتب بهذه الأبعاد الجديدة المنتظرة لنصه، مع أبعاد أُخَر يشكّلها التلقي.

ولا ننسى جهود فهد في القيام على قيادة نشاط مسرحي عبر ورشة العمل المسرحي، طاف بأعمال الورشة عواصم وأطراف العالم العربي، وحين يكرَّم اليوم من قِبل أصدقائه ومحبيه فإن هذا التكريم يدل على نجاح الإصرار والمثابرة الذي حققه فهد الحارثي للفعل المسرحي على مستوى العالم العربي.

كيف نعرف فهد الحارثي

أما المخرج المسرحي الأستاذ صديق واصل فيقول: فهد الحارثي غني عن التعريف، ومهما قلنا عنه فلن نوفيه حقه؛ فهو فنان مثابر ومجتهد؛ حيث عمل في تطوير الفنون المسرحية بتأسيس ورشة العمل المسرحي بالطائف، وهو الجندي المجهول الذي لا يبحث عن الشهرة والمسميات؛ بل كان يعمل بصمت وثابر واجتهد وساهم في التطوير بعزم وقوة؛ فهو صديق صدوق في إحساسه المرهف.

وقد ساهم بالعديد بالمشاركة في خمسة وعشرين مهرجانا محليا وفي ثلاثين مهرجانا عربيا ودوليا، وحصل على جوائز عدة لأفضل عرض مسرحي وأفضل نص مسرحي، كما شارك في إلقاء العديد من المحاضرات عن المسرح السعودي في جمعية الثقافة والفنون بالطائف وإدارة تعليم البنين بالطائف والنادي الأدبي بالطائف والنادي الأدبي بمكة المكرمة وجمعية القصيم، وله عدد من البحوث حول المسرح السعودي، كما أدار العديد من الورش المسرحية في الأيام الدولية لمسرح الطفل بحمام سوسة ومهرجان نيابوليس الدولي لمسرح الطفل بتونس، وتم اختياره من قِبل الهيئة المصرية للكتاب لتسجيل أعماله في قاموس المسرح العربي.

فهد.. العطاء باسم المسرح

ويأتي المسرحي الأستاذ راشد الورثان.. فيقول: عرفناك يا فهد دائماً بعطائك، وصوتك باسم الجماعة للمسرح والمسرحيين، مبدعا دائماً وأبدا، تقف كالنخيل في شموخ برغم الجفاف، تعطي وتنتج هنا وهناك، ودائماً كلمة نحن المسرحيين هي شغلك الشاغل..

إن تكريمك هذا تكريم لجميع الأوفياء الذين لا يبحثون عن الذات بل يجدون أنفسهم ونجاحهم مقروناً بنجاح الجميع ورفع اسم الوطن عالياً.. فإلى الأمام دائماً، والله يرعاك.

فهد.. والبحث الأسمى

أما المسرحي التونسي الأستاذ عبدالغني بن طارة.. فيقول: كلام فهد ردة الحارثي يريحك هدوؤه، وينفذ إليك باختصاره.. وقلمه يمنحك أجنحة تحملك إلى عالم الإبداع والبلاغة والاحتفال؛ فهو شعلة من ضياء تنير دروب سؤالك عن الحق وتوقد فيك الرغبة الجامحة للبحث المتواصل عن الأسمى والأجمل.. وعندما تريد أن تلقاه اسأل عنه «رياح الوادي» علّك تجده في «بيت العزّ» يستنير «بالفنار» أو قد تكون أخذته «لعبة الكراسي» لتهديه «العرض الأخير» بعد «البروفة الأخيرة» عصف «المحتكر» يدخله «بازار» الناس والحبال «فيشك أن ينفجر» لأنه مع «أبناء الصمت».. هو نبع سخي في دنيا الثقافة والمسرح والإعلام.

فهد الحارثي..

مموعة الميزات

أيضاً الكاتب والباحث والمخرج المسرحي الدكتور عبدالكريم جواد من سلطنة عمان يقول: أعرف أن ميزات عدة يمكن أن يشار إليها بالبنان في سيرة المسرحي فهد ردة الحارثي، ليس أولها نتاجه المسرحي الثري، وليس آخرها مشاركاته الخارجية المتعددة والاحتفاء والجوائز والتكريم الذي حظي به في مختلف المهرجانات المسرحية في شتى أرجاء الوطن، وهي ميزات، بكل المقاييس، موضع فخر واعتزاز أن تكون ضمن سجل أي فنان مسرحي في جميع بقاع المعمورة، فما بالك أن يكون هذا الفنان في المملكة العربية السعودية، وفي نطاق دول مجلس التعاون حيث يعد المسرح، في بيئة سمتها الأساسية الصحراء والترحال، مستنبت معاصر تعوزه الجذور لتشد من دعائمه، وتخذله محدودية بينة في احتضان المجتمع له، وانسجام مفقود، حقيقيا كان ذلك الفقد أو مصطنعا، يبقى دون المقدرة على أن يردم تلك الهوة بينه وبين أعراف الناس وعاداتهم وتقاليدهم وممارساتهم اليومية, فأي مهمة تلك التي نذر الفنان المسرحي، مثل فهد ردة الحارثي، نفسه للاضطلاع بها، وأي تحد ذلك الذي انبرى للتصدي له، المساحة أقصر من أن تفي كل تلك السنوات من العمل المسرحي الدؤوب حقها، غير أني سأقف عند ثلاث سمات أرى أنها الأوضح في مسيرته ونحن نحتفل به وبها اليوم.

فهنيئا لفهد الحارثي ذلك المشوار الحافل الذي نغبطه عليه كمسرحيين، وهنيئا له ذلك التقدير والعرفان من تلاميذه وزملائه ومحبيه ومن داره التي نهض بها أول ما نهض مسرحيا جمعية الثقافة والفنون بالطائف.

فهد ردة.. المتورط بالحياة

كذلك المسرحي الأستاذ عبدالعزيز السماعيل قال: لا أدري كيف يفهم شخص مبدع كصديقي فهد التكريم.. أردت أن أهمس في أذنه.. ماذا تحب أن يكرموك به..؟ فوجدت أنه مسرحي بامتياز، وقد تورط فعلا بالحياة.. أليس المسرح هو فن الحياة بامتياز؛ عندما تكرم الحياة يكرم المسرحي والمسرح أيضا.. قال: سوف أستمر في الحياة وفي المسرح.. سأكتب وأشارك في الفعل المسرحي كل يوم وكل ليلة.. سأبحث عن مسرحنا السعودي الكامن فينا.. المخبوء في صدورنا في وجوه الممثلين والمخرجين والأصدقاء وحتى العابرين علينا بنعال من شوك ومن حجر..

أيها الأصدقاء.. كرموه.. قولوا ما شئتم عنه وافرحوا به.. صفقوا له وارقصوا معه.. فقد حق علينا حبه والفرح به.. فقد رأيته منذ أن جاءنا ذات مساء جميل من الطائف إلى الدمام يحمل مسرحه ويبشرنا بميلاد عبقري جديد.











التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اللهم إنا نسألك باسمك الاعظم أن تحفظ مليكنا خادم الحرمين الشريفين لنا وللأمة الإسلامية ملكا عادلا وقائدا مظفرا وإماما موفقا.يارب يارب يارب استجب دعائنا :1098_p39022::1098_p39022:



الموقع الشامل لتطوير المناهج
 
فهد رده الحارثي.. إيجاز من إنجاز
قديم منذ /06-05-2010, 04:01 PM   #6 (permalink)

مشرف سابق

مرشدة 2006 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 207686
 تاريخ التسجيل : Mar 2007
 المشاركات : 5,717
 النقاط : مرشدة 2006 is on a distinguished road

افتراضي

فرح المسرح السعودي
نايف معيض البقمي



أمس هو فرح لنا جميعاً لأنه باختصار يوم مسرح حقيقي لمتمرد واجه عُقد الوضع الاجتماعي الموغل في التقليدية المُقيدة للإبداع والتألق منذ كان طفلاً، نشأته مختلفة، فقد كان يلهو ويستمتع بأمهات الكتب في الأدب والثقافة والتاريخ والسياسة من مكتبة السيد المدرسة الأولى له في مدينة الطائف، التي اتخذ صاحبها من الأرصفة مقراً لها، فقد اعتاد ابن العاشرة على التردد على هذه المكتبة لاستعارة الكتب وقراءتها وإعادتها مرة أخرى ليبدأ رحلة استمتاع بكتاب آخر، ولصاحب هذه المكتبة نظرية عجيبة في بيع وإعارة الكتب، فهو لا يقرأ ولا يكتب ويقدر قيمة الكتاب بالوزن الذهني دون وعي منه بما يحتويه، إلا أنها مدرسة كان صديقنا المزدحم بهموم تفوق سنة يقدرها كثيراً.

اتجه لكتابة الشعر للشعر، لتنشأ بينهما جمالية الخيال وإبداع الكلمة، ولأن الإبداع متملكه إلى أخمص قدميه أحب الصحافة والتحق بها عبر عدة صحف محرراً وكاتباً في ظروف تتفقد الحياة الرقمية التي نعيشها اليوم، لينشأ أول صفحة متخصصة في المسرح من خلال جريدة البلاد.

توجه للمسرح صدفة، وما أجملها من صدفة من خلال جمعية الثقافة والفنون بمدينة الورد، لتبدأ حكاية المسرح والحياة، فقد تحوّلت حياته إلى مسرح، يستفيق على مسرحية ويشرح لتلاميذه في المرحلة الابتدائي بأسلوب مسرحي ثم يمضي بقية يومه في مقر الجمعية لينطلق إبداعه من لجنة المسرح بها. ولأنه حالة استثنائية ومتمرد بطبعة قام بدك حصون التقليدية التي عاشها المسرح في حقبة الثمانينات ليصنع نقطة تحول للمسرح السعودي من خلال كتاباته المسرحية التي اتجهت إلى الملحمية والرمزية والعبثية وصولاً إلى التجريب، سخر الشعر والإعلام اللذين يسكنانه إلى خدمة أبي الفنون ومستعيناً بما اكتسبه من مكتبة السيد لينتج لنا كاتباً مختلفاً تميز بأسلوبه الشاعري الخاص ونقده المدسوس في العسل، أنشأ مشروعه الذي حلم به ورشة العمل المسرحي مع من أيدوه وكانوا عوناً له من أبناء الجمعية، لتبدأ أكاديمية الطائف المسرحية المتمثلة في هذه الورشة في تثقيف أفرادها والخروج من معملها المسرحي بإبداعات أنتجت لنا (شدة القافلة والنبع وأنا مسرور يا قلعة والفنار والبابور ولعبة كراسي وبازار والبروفة الأخيرة والمحتكر وعصف وسفر الهوامش ونقطة آخر السطر وحلة قلق) إضافة إلى عروض المونودراما وعروض الأطفال، ليكون العامل المشترك الوحيد في هذه الأعمال هو نفسه ابن مكتبة السيد، وصل إبداعه إلى خارج المملكة للتلقف عدة فرق عربية نصوصه وتقوم بتجسيدها.تمسك بمشروعة وناضل من أجله ليتصدى إلى كل من حاول المساس أو العبث أو التقليل بكل ما يقدمه لينتصر أخيراً المسرح السعودي بهذا المبدع. إضافة إلى الإبداع المسرحي الذي أتحفنا به لأكثر من ربع قرن فهو مبدع إداري متمكن، حول مع زملائه الجمعية التي لا يتحرك بها إلا عضو واحد وهو المسرح إلى كائن حي مكتمل الأعضاء، لتصبح جمعية الطائف خلية إبداع في جميع لجانها.في هذا اليوم يحق لنا أن نحتفل بفرح المسرح السعودي: فهد ردة الحارثي لتمتزج مشاعر فخرنا بقامة مسرحية بحجم (فرح) مع سعادتنا وفرحنا بهذا التكريم المستحق.


الثقافية







التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اللهم إنا نسألك باسمك الاعظم أن تحفظ مليكنا خادم الحرمين الشريفين لنا وللأمة الإسلامية ملكا عادلا وقائدا مظفرا وإماما موفقا.يارب يارب يارب استجب دعائنا :1098_p39022::1098_p39022:



الموقع الشامل لتطوير المناهج
 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 09:14 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1