Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي

المنتدى الاسلامي المنتدى الاسلامي

موضوع مغلق
أروع قصة حب فى التاريخ قصة حب هى حب سيدنا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) للسيدة خديجة
أروع قصة حب فى التاريخ قصة حب هى حب سيدنا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) للسيدة خديجة
قديم منذ /12-09-2010, 07:36 AM   #1 (permalink)

الأستاذ أبو يوسف غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 448770
 تاريخ التسجيل : Nov 2009
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 2,688
 النقاط : الأستاذ أبو يوسف is on a distinguished road

افتراضي أروع قصة حب فى التاريخ قصة حب هى حب سيدنا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) للسيدة خديجة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

خديجة بنت خويلد


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نسبها و نشأتها

هي خديجة بنت خويلد بن أسد بن عبد العزى قصي بن كلاب القرشية الأسدية ، ولدت سنة 68 قبل الهجرة (556 م) تربت وترعرعت في بيت مجد ورياسة، نشأت على الصفات والأخلاق الحميدة، عرفت بالعفة والعقل والحزم حتى دعاها قومها في الجاهلية بالطاهرة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


زواجها من الرسول صلى الله عليه و سلم

‏قال ابن إسحاق: كانت خديجة بنت خويلد امرأة تاجرة ذات شرف ومال، تستأجر الرجال على مالها مضاربة، فلما بلغها عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ما بلغها من صدق حديثه، وعظم أمانته، وكرم أخلاقه، بعثت إليه فعرضت عليه أن يخرج لها في مال تاجراً إلى الشام، وتعطيه أفضل ما تعطى غيره من التجار، مع غلام لها يقال له ميسرة .

فقبله رسول الله صلى الله عليه وسلم منها، وخرج في مالها ذلك، وخرج معه غلامها ميسرة حتى نزل الشام، فنزل رسول الله صلى الله عليه وسلم في ظل شجرة قريباً من صومعة راهب من الرهبان، فاطلع الراهب إلى ميسرة

فقال: من هذا الرجل الذي نزل تحت الشجرة؟
فقال ميسرة: هذا رجل من قريش من أهل الحرم.
فقال له الراهب: ما نزل تحت هذه الشجرة إلا نبي.

ثم باع رسول الله صلى الله عليه وسلم سلعته - يعني تجارته - التي خرج بها، واشترى ما أراد أن يشتري، ثم أقبل قافلاً إلى مكة ومعه ميسرة، فكان ميسرة - فيما يزعمون - إذا كانت الهاجرة واشتد الحر يرى ملكين يظلانه من الشمس وهو يسير على بعيره، فلما قدم مكة على خديجة بمالها باعت ما جاء به، فربح المال ضعف ما كان يربح.

وحدثها ميسرة عن قول الراهب وعما كان يرى من إظلال الملائكة إياه، وكانت خديجة امرأة حازمة شريفة لبيبة مع ما أراد الله بها من كرامتها، فلما أخبرها ميسرة ما أخبرها، بعثت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم من يعرض عليه الزواج منها , وكانت أوسط نساء قريش نسباً، وأعظمهن شرفاً، وأكثرهن مالاً، كل قومها كان حريصاً على ذلك منها لو يقدر عليه.


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


ولنتركْ نَفِيسَة بنت مُنْيَة تروي لنا قصة زواج النبي -صلّى الله عليه وسلَّم- من السيدة خديجة -رضي الله عنها-.

قالت نَفِيسَة: كانت خديجة بنت خُوَيْلِد امرأة حازمة، جَلْدَة، شريفة، مع ما أراد الله بها من الكرامة والخير، وهي يومئذ أوسط قريش نسباً، وأعظمهم شرفاً، وأكثرهم مالاً، وكل قومها كان حريصاً على نكاحها لو قَدِر على ذلك، قد طلبوها وبذلوا لها الأموال، فأرسلتني دَسيساً إلى محمّد -صلّى الله عليه وسلَّم- بعد أن رجع في عيرها من الشام، فقلت: محمّد! ما يمنعك أن تزوَّج؟
فقال: (مَا بِيَدي ما أَتزوَّجُ بِهِ).
قلت: فإن كُفِيتَ ذلك ودُعيتَ إلى الجمال والمال والشرف والكفاءة ألا تُجيب؟
قال: (فَمَن هي ؟).
قلت: خديجة.
قال: (وَكَيفَ لي بِذَلك ؟).
قلت: عليَّ.
قال: (فأنا أَفْعلُ).

قالت نفيسة: فذهبتُ فأخبرت خديجة، فأرسلت إليه: أنِ ائتِ لساعة كذا وكذا، وأرسلت إلى عمَّها عمرو بن أسد لِيزوِّجها فحضر - لأن أباها مات قبل حرب الفِجار -.‏

فلما قالت ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم ذكر ذلك لأعمامه، فخرج معه عمه حمزة حتى دخل على خويلد بن أسد، فخطبها إليه فتزوجها عليه الصلاة والسلام.

قال ابن هشام: فأصدقها عشرين بكرة، وكانت أول امرأة تزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولم يتزوج عليها غيرها حتى ماتت.

وكان لها من العمر أربعين سنة ولرسول الله صلى الله عليه و سلم خمس وعشرون سنة.

أنجبت له ولدين وأربع بنات وهم: القاسم (وكان يكنى به)، وعبد الله ، ورقية وزينب وأم كلثوم وفاطمة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


إسلامها و نصرتها للرسول صلى الله عليه و سلم


أول ما نزل الوحى على رسول الله صلى الله عليه و سلم
{اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ * خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ * اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ * الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ * عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ}

فرجع بها رسول الله صلى الله عليه وسلم يرجف فؤاده فدخل على خديجة بنت خويلد، فقال: زملوني زملوني، فزملوه حتى ذهب عنه الروع.
فقال لخديجة فقال : " مالي يا خديجة؟ وأخبرها الخبر و قال: لقد خشيت على نفسي.
فقالت خديجة: كلا والله لا يخزيك الله أبداً، إنك لتصل الرحم، وتقري الضيف، وتحمل الكل، وتكسب المعدوم، وتعين على نوائب الحق.

فانطلقت به خديجة حتى أتت ورقة بن نوفل بن أسد بن عبد العزى، ابن عم خديجة.
وكان امرأ قد تنصَّر في الجاهلية، وكان يكتب الكتاب العبراني، فيكتب من الإنجيل بالعبرانية ما شاء الله أن يكتب، وكان شيخاً كبيراً قد عمي.
فقالت له خديجة: يا ابن عم ! اسمع من ابن أخيك، فقال له ورقة: يا ابن أخي ماذا ترى؟ فأخبره رسول الله صلى الله عليه وسلم خبر ما أُري.
فقال له ورقة: هذا الناموس الذي كان ينزل على موسى

وآمنت خديجة بنت خويلد، وصدقت بما جاءه من الله ووازرته على أمره، وكانت أول من آمن بالله ورسوله، وصدقت بما جاء منه، فخفف الله بذلك عن رسوله صلى الله عليه وسلم لا يسمع شيئاً يكرهه من ردٍ عليه، وتكذيب له، فيحزنه ذلك إلا فرج الله عنه بها إذا رجع إليها تثبته، وتخفف عنه، وتصدقه، وتهون عليه أمر الناس، رضي الله عنها وأرضاها.

قَالَ ابْنُ إِسْحَاقَ: حَدَّثَنِي إِسْمَاعِيْلُ بنُ أَبِي حَكِيْمٍ:
أَنَّهُ بَلَغَهُ عَنْ خَدِيْجَةَ أَنَّهَا قَالَتْ: يَا ابْنَ عَمِّ، أَتَسْتَطِيْعُ أَنْ تُخْبِرَنِي بِصَاحِبِكَ إِذَا جَاءكَ؟
فَلَمَّا جَاءهُ، قَالَ: (يَا خَدِيْجَةُ، هَذَا جِبْرِيْلُ).
فَقَالَتْ: اقْعُدْ عَلَى فَخِذِي.
فَفَعَلَ، فَقَالَتْ: هَلْ تَرَاهُ؟
قَالَ: (نَعَمْ).
قَالَتْ: فَتَحَوَّلْ إِلَى الفَخِذِ اليُسْرَى.
فَفَعَلَ، قَالَتْ: هَلْ تَرَاهُ؟
قَالَ: (نَعَمْ).
فَأَلْقَتْ خِمَارَهَا، وَحَسَرَتْ عَنْ صَدْرِهَا، فَقَالَتْ: هَلْ تَرَاهُ؟
قَالَ: (لاَ).
قَالَتْ: أَبْشِرْ، فَإِنَّهُ -وَاللهِ- مَلَكٌ، وَلَيْسَ بِشَيْطَانٍ.


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


منزلتها عند رسول الله

كانت السيدة خديجة امرأة عاقلة، جليلة، دينة، مصونة، كريمة، من أهل الجنة، فقد أمر الله – تعالى – رسوله أن يبشرها في الجنة ببيت من قصب لا صخب فيه ولا نصب

عَنْ أَبِي زُرْعَةَ، سَمِعَ أَبَا هُرَيْرَةَ يَقُوْلُ: أَتَى جِبْرِيْلُ النَّبِيَّ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- فَقَالَ: هَذِهِ خَدِيْجَةُ أَتَتْكَ مَعَهَا إِنَاءٌ فِيْهِ إدَامٌ أَوْ طَعَامٌ أَوْ شَرَابٌ، فَإِذَا هِيَ أَتَتْكَ، فَاقْرَأْ عَلَيْهَا السَّلاَمَ مِنْ رَبِّهَا وَمِنِّي، وَبَشِّرْهَا بِبَيْتٍ فِي الجَنَّةِ مِنْ قَصَبٍ، لاَ صَخَبَ فِيْهِ وَلاَ نَصَبَ.

عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ: قَالَ رَسُوْلُ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-: (سيِّدَةُ نِسَاءِ أَهْلِ الجَنَّةِ بَعْدَ مَرِيْمَ: فَاطِمَةُ، وَخَدِيْجَةُ، وَامْرَأَةُ فِرْعَوْنَ؛ آسِيَةُ).
كان رسول الله يفضلها على سائر زوجاته، و لم يتزوج عليها غيرها حتى ماتت وكان يكثر من ذكرها بحيث أن عائشة كانت تقول : ما غرت على أحد من نساء النبي ما غرت على خديجة وما رأيتها، ولكن كان النبي يكثر من ذكرها وربما ذبح الشاة ثم يقطعها أعضاء ثم يبعثها في صدائق خديجة فربما قلت له كأنه لم يكن في الدنيا إلا خديجة، فيقول إنها كانت وكان لي منها ولد

قَالَتْ عَائِشَةُ: كَانَ رَسُوْلُ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- إِذَا ذَكَرَ خَدِيْجَةَ، لَمْ يَكَدْ يَسْأَمُ مِنْ ثَنَاءٍ عَلَيْهَا، وَاسْتِغْفَارٍ لَهَا.

فَذَكَرَهَا يَوْماً، فَحَمَلَتْنِي الغَيْرَةُ
فَقُلْتُ: لَقَدْ عَوَّضَكَ اللهُ مِنْ كَبِيْرَةِ السِّنِّ!
قَالَ: فَرَأَيْتُهُ غَضِبَ غَضَباً، أُسْقِطْتُ فِي خَلَدَي، وَقُلْتُ فِي نَفْسِي:
اللَّهُمَّ إِنْ أَذْهَبْتَ غَضَبَ رَسُوْلِكَ عَنِّي، لَمْ أَعُدْ أَذْكُرُهَا بِسُوْءٍ.
فَلَمَّا رَأَى النَّبِيُّ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- مَا لَقِيْتُ، قَالَ: (كَيْفَ قُلْتِ؟ وَاللهِ لَقَدْ آمَنَتْ بِي إِذْ كَذَّبَنِي النَّاسُ، وَآوَتْنِي إِذْ رَفَضَنَي النَّاسُ، وَرُزِقْتُ مِنْهَا الوَلَدَ، وَحُرِمْتُمُوْهُ مِنِّي).
قَالَتْ: فَغَدَا وَرَاحَ عَلَيَّ بِهَا شَهْراً.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وفاتها رضى الله عنها

توفيت السيدة خديجة قبل الهجرة إلى المدينة المنورة بثلاثة سنوات، ولها من العمر خمس وستون سنة، , وكانت وفاتها مصيبة كبيرة بالنسبة للرسول - صلى الله عليه وسلم- تحملها بصبر وجأش راضياً بحكم الله – سبحانه وتعالى و لقد حزن عليها الرسول صلى الله عليه و سلم حزنا كبيرا حتى خُـشى عليه و مكث فترة بعدها بلا زواج



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

يوم فتح مكة


والناس ملتفون حول الرسول وقريش كلها تأتى إليه ليسامحها ويعفو عنها فإذا به يرى سيدة عجوز قادمة من بعيد ..فيترك الجميع ويقف معها يكلمها ثم يخلع عباءته ويضعها على الأرض ويجلس مع العجوز عليها ,
فالسيدة عائشة تسأل ..من هذه التى أعطاها النبى (صلى الله عليه وسلم ) وقته وحديثه وإهتمامه كله ؟
فيقول :هذه صاحبة خديجة !
فتسأل :وفيم كنتم تتحدثون يا رسول الله ؟
فقال :كنا نتحدث عن أيام خديجة
فغارت أمنا عائشة وقالت: أمازلت تذكر هذه العجوز وقد واراها التراب وأبدلك الله خير منها ؟
فقال النبى ( صلى الله عليه وسلم ) :والله ما أبدلنى من هى خير منها ...فقد واستنى حين طردنى الناس وصدقتنى حين كذبنى الناس
فشعرت السيدة عائشة أن النبى قد غضب فقالت له: إستغفر لى يا رسول الله
فقال : إستغفرى لخديجة حتى أستغفر لك

(رواه البخارى عن السيدة عائشة)
فأعظم قصة حب هى حب سيدنا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) للسيدة خديجة حب عجيب حتى تموت السيدة خديجة

وبعد موتها بسنة تأتى إمرأة من الصحابة للنبى ( صلى الله عليه وسلم ) وتقول له : يارسول الله ألا تتزوج ؟ لديك سبع عيال ودعوة هائلة تقوم بها .. فلابد من الزواج انها قضية محسومة لأى رجل
فيبكى النبى ( صلى الله عليه وسلم ) وقال: وهل بعد خديجة أحد ؟

ولولا أمر الله لمحمد ( صلى الله عليه وسلم ) كالزيجات التى جاءت بعد ذلك لما تزوج أبدا

فسيدنا محمد لم يتزوج كرجل إلا خديجة وبعد ذلك كانت زيجات لمتطلبات رسالة النبى ( صلى الله عليه وسلم ) ولم ينس زوجته أبدا حتى بعد وفاتها بأربعة عشر عاما.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة







التوقيع
قال تعالى(وقليل من عبادي الشكور )
(قول النبي صلى الله عليه وسلم: (من لا يشكر الناس لا يشكر الله)، يعني أن من كان من طبيعته وخلقه عدم شكر الناس على معروفهم وإحسانهم إليه فإنه لا يشكر الله؛ لسوء تصرفه ولجفائه، فإنه يغلب عليه في مثل هذه الحال أن لا يشكر الله .....من فتاوى بن باز رحمه الله

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



[/CENTER]
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 

أروع قصة حب فى التاريخ قصة حب هى حب سيدنا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) للسيدة خديجة
قديم منذ /12-09-2010, 12:11 PM   #2 (permalink)

عضو ذهبي

نورآْ~ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 572893
 تاريخ التسجيل : Aug 2010
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : الرياض ..
 المشاركات : 1,222
 النقاط : نورآْ~ is on a distinguished road

افتراضي

صلى الله عليك وسلم يا رسول الله .. ورضيَ الله عنك يا خديجة ..

موضوع رائع .. سيرة جميلة ومختصرة .. أشكرك حقاً ..








 
أروع قصة حب فى التاريخ قصة حب هى حب سيدنا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) للسيدة خديجة
قديم منذ /12-09-2010, 12:29 PM   #3 (permalink)

الأستاذ أبو يوسف غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 448770
 تاريخ التسجيل : Nov 2009
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 2,688
 النقاط : الأستاذ أبو يوسف is on a distinguished road

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نورآْ~ مشاهدة المشاركة

صلى الله عليك وسلم يا رسول الله .. ورضيَ الله عنك يا خديجة ..

موضوع رائع .. سيرة جميلة ومختصرة .. أشكرك حقاً ..

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة







التوقيع
قال تعالى(وقليل من عبادي الشكور )
(قول النبي صلى الله عليه وسلم: (من لا يشكر الناس لا يشكر الله)، يعني أن من كان من طبيعته وخلقه عدم شكر الناس على معروفهم وإحسانهم إليه فإنه لا يشكر الله؛ لسوء تصرفه ولجفائه، فإنه يغلب عليه في مثل هذه الحال أن لا يشكر الله .....من فتاوى بن باز رحمه الله

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



[/CENTER]
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 
أروع قصة حب فى التاريخ قصة حب هى حب سيدنا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) للسيدة خديجة
قديم منذ /12-09-2010, 09:26 PM   #4 (permalink)

عضو جديد

omdh غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 87408
 تاريخ التسجيل : Sep 2005
 المشاركات : 1
 النقاط : omdh is on a distinguished road

افتراضي

الله يجزاك الف خير على هذه القصة الشيقة المعبره وكل عام والجميع بخير








 
أروع قصة حب فى التاريخ قصة حب هى حب سيدنا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) للسيدة خديجة
قديم منذ /12-09-2010, 10:46 PM   #5 (permalink)

عضو نشط جداً

sodfa habib غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 363853
 تاريخ التسجيل : Feb 2009
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 186
 النقاط : sodfa habib is on a distinguished road

افتراضي

صلى الله عليك وسلم يا رسول الله .. ورضيَ الله عنك يا خديجة ..

موضوع رائع .. سيرة جميلة ومختصرة .. أشكرك حقاً ..








 
أروع قصة حب فى التاريخ قصة حب هى حب سيدنا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) للسيدة خديجة
قديم منذ /13-09-2010, 01:19 AM   #6 (permalink)

الأستاذ أبو يوسف غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 448770
 تاريخ التسجيل : Nov 2009
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 2,688
 النقاط : الأستاذ أبو يوسف is on a distinguished road

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة omdh مشاهدة المشاركة

الله يجزاك الف خير على هذه القصة الشيقة المعبره وكل عام والجميع بخير

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة







التوقيع
قال تعالى(وقليل من عبادي الشكور )
(قول النبي صلى الله عليه وسلم: (من لا يشكر الناس لا يشكر الله)، يعني أن من كان من طبيعته وخلقه عدم شكر الناس على معروفهم وإحسانهم إليه فإنه لا يشكر الله؛ لسوء تصرفه ولجفائه، فإنه يغلب عليه في مثل هذه الحال أن لا يشكر الله .....من فتاوى بن باز رحمه الله

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



[/CENTER]
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 
أروع قصة حب فى التاريخ قصة حب هى حب سيدنا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) للسيدة خديجة
قديم منذ /17-09-2010, 11:41 AM   #7 (permalink)

الأستاذ أبو يوسف غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 448770
 تاريخ التسجيل : Nov 2009
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 2,688
 النقاط : الأستاذ أبو يوسف is on a distinguished road

افتراضي

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة








التوقيع
قال تعالى(وقليل من عبادي الشكور )
(قول النبي صلى الله عليه وسلم: (من لا يشكر الناس لا يشكر الله)، يعني أن من كان من طبيعته وخلقه عدم شكر الناس على معروفهم وإحسانهم إليه فإنه لا يشكر الله؛ لسوء تصرفه ولجفائه، فإنه يغلب عليه في مثل هذه الحال أن لا يشكر الله .....من فتاوى بن باز رحمه الله

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



[/CENTER]
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 
أروع قصة حب فى التاريخ قصة حب هى حب سيدنا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) للسيدة خديجة
قديم منذ /17-09-2010, 04:06 PM   #8 (permalink)

عضو نشط جداً

الحوباني غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 13771
 تاريخ التسجيل : Apr 2003
 المشاركات : 204
 النقاط : الحوباني is on a distinguished road

افتراضي

فتح الله الله عليك
نعم لهي اعظم قصة حب في الدنيا وكيف لا وهي تحمل اعظم قصة وفاء وممن من أعظم رجل عرفه التاريخ وعرفته الدنيا , فاللهم صلى وسلم على حبيبك وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ورضي الله عن ام المومنين خديجة , اللهم اجمعنا بهم في مستقررحمتك

بارك الله فيك اخي الغالي ابو انس








التوقيع
لا تيأس إذا تعثرت أقدامك

وسقطت في حفرة واسعه .. فسوف تخرج منها

و أنت أكثر تماسكا وقوة

.. والله مع الصابرين

التعديل الأخير تم بواسطة الحوباني ; 17-09-2010 الساعة 04:09 PM
 
أروع قصة حب فى التاريخ قصة حب هى حب سيدنا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) للسيدة خديجة
قديم منذ /17-09-2010, 05:14 PM   #9 (permalink)

عضو فعال

المجتهــــــدة غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 573468
 تاريخ التسجيل : Aug 2010
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 57
 النقاط : المجتهــــــدة is on a distinguished road

افتراضي

جزاااااااااااااااااك الله الف خيــــــــــــــــــر

جعله في ميزان حسناتك








 
أروع قصة حب فى التاريخ قصة حب هى حب سيدنا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) للسيدة خديجة
قديم منذ /19-09-2010, 02:32 AM   #10 (permalink)

الأستاذ أبو يوسف غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 448770
 تاريخ التسجيل : Nov 2009
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 2,688
 النقاط : الأستاذ أبو يوسف is on a distinguished road

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحوباني مشاهدة المشاركة

فتح الله الله عليك
نعم لهي اعظم قصة حب في الدنيا وكيف لا وهي تحمل اعظم قصة وفاء وممن من أعظم رجل عرفه التاريخ وعرفته الدنيا , فاللهم صلى وسلم على حبيبك وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ورضي الله عن ام المومنين خديجة , اللهم اجمعنا بهم في مستقررحمتك

بارك الله فيك اخي الغالي ابو انس

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة







التوقيع
قال تعالى(وقليل من عبادي الشكور )
(قول النبي صلى الله عليه وسلم: (من لا يشكر الناس لا يشكر الله)، يعني أن من كان من طبيعته وخلقه عدم شكر الناس على معروفهم وإحسانهم إليه فإنه لا يشكر الله؛ لسوء تصرفه ولجفائه، فإنه يغلب عليه في مثل هذه الحال أن لا يشكر الله .....من فتاوى بن باز رحمه الله

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



[/CENTER]
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 03:07 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1