Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية
العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > المنتدى العام

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
هـــــــل طرقــــت البــــــــــاب قبـــل أن يغلــــق !!!! قصص واقعيـــــة ومواضيع تربويـــة ومقاطع مؤثرة فتابع معنا
هـــــــل طرقــــت البــــــــــاب قبـــل أن يغلــــق !!!! قصص واقعيـــــة ومواضيع تربويـــة ومقاطع مؤثرة فتابع معنا
قديم منذ /21-12-2010, 07:36 PM   #1 (permalink)

عطاء بلا حدود
 
الصورة الرمزية المفكر التطويري

المفكر التطويري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 280415
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : الريــاض
 المشاركات : 4,439
 النقاط : المفكر التطويري is on a distinguished road

افتراضي هـــــــل طرقــــت البــــــــــاب قبـــل أن يغلــــق !!!! قصص واقعيـــــة ومواضيع تربويـــة ومقاطع مؤثرة فتابع معنا

نحن في زمن كثرت فيه الفتن حتى كأننا في الزمان الذي قال فيه صلى الله عليه وسلم : (( فإن وراءكم أيام الصبر ، الصبر فيهن كقبض على الجمر للعامل فيهن أجر خمسين منكم )) .. وقال صلى الله عليه وسلم : (( يقول الله : " وعزتي لا أجمع على عبدي خوفين ولا أجمع له أمَنين إذا أمِنَني في الدنيا أخفته يوم القيامة وإذا خافني في الدنيا أمّنته يوم القيامة " ))فمن كان خائفاً في الدنيا معظّماً لجلال الله أمِنَ يوم القيامة وفرح بلقاء الله .. أما من عصى وهمّه شهوة بطنه وفرجه فهو في خوف وفزع في الآخرة .. فتوكل على الله وتوكلي .. قبل أن يغلق الباب ويحضر الحساب .. ولا تغتر بكثرة المتساقطين .. ولا ندرة الثابتين .. فإنك على الحق المبين
نسوق هذه القصص للعبرة والعظة
***************************************
(ولــد من جديــد)

مدمن خمر يسكر فيضربها هي وبناتها ويطردهم .. جيرانهم يشفقون عليهم ويتوسلون إليه ليفتح لهم .. يسهر ليله سكراً .. وتسهر هي بكاءً ودعاء .. كان سيء الطباع .. سكن بجانبهم شاب صالح فجاء لزيارة هذا السكير فخرج إليه يترنّح فإذا شاب ملتحٍ وجهه يشع نوراً فصاح به : ماذا تريد ؟قال : جئتك زائراً !فصرخ :لعنة الله عليك يا كلب .. هذا وقت زيارة ! وبصق في وجهه .. مسح صاحبنا البصاق وقال : عفواً آتيك في وقت آخر .. مضى الشاب وهو يدعو ويجتهد .. ثم جاءه زائراً .. فكانت النتيجة كسابقتها .. حتى جاء مرة فخرج الرجل مخموراً وقال : ألم أطردك .. لماذا تصر على المجيء ؟ فقال : أحبك وأريد الجلوس معك.. فخجل وقال : أنا سكران .. قال : لا بأس اجلس معك وأنت سكران .. دخل الشاب وتكلم عن عظمة الله والجنة والنار .. بشّره بأن الله يحب التوابين.. كان الرجل يدافع عبراته .. ثم ودعه الشاب ومضى .. ثم جاء فوجده سكراناً فحدثه أيضاً بالجنة والشوق إليها .. وأهدى إليه زجاجة عطر فاخر ومضى .. حاول أن يراه في المسجد فلم يأت.. فعاد إليه فوجده في سكر شديد .. فحدثه فأخذ الرجل يبكي ويقول : لن يغفر الله لي أبداً .. أنا حيوان .. سكّير لن يقبلني الله .. أطرد بناتي وأهين زوجتي وأفضح نفسي .. وجعل ينتحب .. فانتهز الشاب الفرصة وقال : أنا ذاهب للعمرة مع مشايخ ، فرافقنا .. فقال : وأنا مدمن!! قال : لا عليك .. هم يحبونك مثلي .. ثم أحضر الشاب ملابس إحرام من سيارته وقال : اغتسل والبس إحرامك.. فأخذها ودخل يغتسل .. والشاب يستعجله حتى لا يعود في كلامه .. خرج يحمل حقيبته ولم ينس أن يدسّ فيها خمراً .. انطلقت السيارة بالسكير والشاب واثنين من الصالحين .. تحدثوا عن التوبة .. والرجل لا يحفظ الفاتحة ..فعلموه.. اقتربوا من مكة ليلاً .. فإذا الرجل تفوح منه رائحة الخمر .. فتوقفوا ليناموا .. فقال السكير : أنا أقود السيارة وأنتم ناموا !! فردّوه بلطف .. ونزلوا وأعدوا فراشه .. وهو ينظر إليهم حتى نام .. فاستيقظ فجأة فإذا هم يصلون .. أخذ يتساءل : يقومون ويبكون وأنا نائم سكران .. أُذّن للفجر فأيقظوه وصلّوا ثم أحضروا الإفطار.. وكانوا يخدمونه كأنه أميرهم .. ثم انطلقوا .. بدأ قلبه يرقّ واشتاق للبيت الحرام .. دخلوا الحرم فبدأ ينتفض .. سارع الخطى .. أقبل إلى الكعبة ووقف يبكي: يا رب ارحمني .. إن طردتني فلمن التجأ ! لا تردني خائباً .. خافوا عليه .. الأرض تهتز من بكائه .. مضت خمس أيام بصلاة ودعاء .. وفي طريق عودتهم .. فتح حقيبته وسكب الخمر وهو يبكي .. وصل بيته .. بكت زوجته وبناته.. رجل في الأربعين وُلِد من جديد .. استقام على الصلاة .. لحيته خالطها البياض ثم أصبح مؤذناً .. ومع القراءة بين الآذان والإقامة حفظ القرآن .. منقول

تابعوا معنا







 

هـــــــل طرقــــت البــــــــــاب قبـــل أن يغلــــق !!!! قصص واقعيـــــة ومواضيع تربويـــة ومقاطع مؤثرة فتابع معنا
قديم منذ /21-12-2010, 09:06 PM   #2 (permalink)

عضو نشط

العطاء بلا حدود غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 506137
 تاريخ التسجيل : Mar 2010
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 87
 النقاط : العطاء بلا حدود is on a distinguished road

افتراضي

جزاك الله خير








 
هـــــــل طرقــــت البــــــــــاب قبـــل أن يغلــــق !!!! قصص واقعيـــــة ومواضيع تربويـــة ومقاطع مؤثرة فتابع معنا
قديم منذ /22-12-2010, 08:28 PM   #3 (permalink)

عطاء بلا حدود
 
الصورة الرمزية المفكر التطويري

المفكر التطويري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 280415
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : الريــاض
 المشاركات : 4,439
 النقاط : المفكر التطويري is on a distinguished road

افتراضي

(وهم لاحقيقة)

كان يظن أن السعادة في
تتبع الفتيات .. وفي كل يوم له فريسة .. يكثر السفر للخارج ولم يكن موظفاً فكان يسرق ويستلف وينفق في لهوه وطربه .. كان حالي شبيهاً بحاله لكني - والله يشهد - أقل منه فجوراً .. هاتفني يوماً وطلب إيصاله للمطار .. ركب سيارتي وكان مبتهجاً يلوّح بتذاكره .. تعجبت من لباسه وقصة شعره فسألته : إلى أين .. قال :... قلت : أعوذ بالله!! قال :لو جربتها ما صبرت عنها .. قلت :تسافر وحدك ! قال : نعم لأفعل ما أشاء .. قلت :والمصاريف ؟ قال : دبّرتها .. سكتنا .. كان بالمسجل شريط " عن التوبة " فشغلته .. فصاح بي لإطفائه فقلت : انتهت ( سواليفنا )خلنا نسمع ثم سافر وافعل ما شئت .. فسكت .. تحدّث الشيخ عن التوبة وقصص التائبين.. فهدأ صاحبي وبدأ يردد :أستغفر الله .. ثم زادت الموعظة فبكى ومزّق تذاكره وقال : أرجعني للبيت .. وصلنا بيته بتأثر شديد .. نزل قائلاً :السلام عليكم .. بعدما كان يقول :بآآآآي .. ثم سافر لمكة وعاد بعدها وهو من الصالحين لم أره إلا مصلياً أو ذاكراً وينصحني دائماً بالتوبة والاستقامة .. مرض أخوه بمدينة أخرى فسافر إليه .. وبعد أيام كانت المفاجأة !اتصل بي أخوه وقال : أحسن الله عزاءك في فلان.. صلّى المغرب البارحة ثم اتكأ على سارية في المسجد يذكر الله .. فلما جئنا لصلاة العشاء وجدناه ميتاً ..

تابعوا معنا







 
هـــــــل طرقــــت البــــــــــاب قبـــل أن يغلــــق !!!! قصص واقعيـــــة ومواضيع تربويـــة ومقاطع مؤثرة فتابع معنا
قديم منذ /24-12-2010, 12:27 AM   #4 (permalink)

عطاء بلا حدود
 
الصورة الرمزية المفكر التطويري

المفكر التطويري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 280415
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : الريــاض
 المشاركات : 4,439
 النقاط : المفكر التطويري is on a distinguished road

افتراضي

(صلِّ قبل أن يُصلّى عليك)

كنت تاركاً للصلاة.. كلهم نصحوني.. أبي أخوتي .. لا أعبأ بأحد .. رنّ هاتفي يوماًفإذا شيخ كبير يبكي ويقول : أحمد ؟ .. نعم ! .. أحسن الله عزاءك في خالد وجدنا ميتاً على فراشه .. صرخت : خالد ؟!كان معي البارحة .. بكى وقال: سنصلي عليه في الجامع الكبير .. أغلقت الهاتف .. وبكيت : خالد ! كيف يموت وهو شاب ! أحسست أن الموت يسخر من سؤالي دخلت المسجد باكياً .. لأول مرة أصلي على ميت.. بحثت عن خالد فإذا هو ملفوف بخرقة .. أمام الصفوف لا يتحرك .. صرخت لما رأيته .. أخذ الناس يتلفتون.. غطيت وجهي بغترتي وخفضت رأسي .. حاولت أن أتجلد .. جرّني أبي إلى جانبه .. وهمس في أذني : صلِّ قبل أن يُصلى عليك!! فكأنما أطلق ناراً لا كلاماً.. أخذت أنتفض .. وأنظر إلى خالد .. لو قام من الموت .. ترى ماذا سيتمنى ! سيجارة ؟ صديقة ؟ سفر ؟ أغنية !! تخيلت نفسي مكانه .. وتذكرت ( يوم يكشف عن ساق ويدعون إلى السجود فلا يستطيعون ).. انصرفنا للمقبرة .. أنزلناه في قبره .. أخذت أفكر : إذا سئل عن عمله ؟ماذا سيقول :عشرون أغنية ! وستون فلماً ! وآلاف السجائر ! بكيت كثيراً .. لا صلاة تشفع .. ولا عمل ينفع .. لم أستطع أن أتحرك .. انتظرني أبي كثيراً .. فتركت خالداً في قبره ومضيت أمشي وهو يسمع قرع نعالي ..


تابعوا معنا








 
هـــــــل طرقــــت البــــــــــاب قبـــل أن يغلــــق !!!! قصص واقعيـــــة ومواضيع تربويـــة ومقاطع مؤثرة فتابع معنا
قديم منذ /27-12-2010, 12:07 PM   #5 (permalink)

عضو فعال

الاعاصير غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 568846
 تاريخ التسجيل : Jul 2010
 المشاركات : 22
 النقاط : الاعاصير is on a distinguished road

افتراضي

بارك الله في كتاباتك وجعل ذلك في موازينك








التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
هـــــــل طرقــــت البــــــــــاب قبـــل أن يغلــــق !!!! قصص واقعيـــــة ومواضيع تربويـــة ومقاطع مؤثرة فتابع معنا
قديم منذ /27-12-2010, 06:44 PM   #6 (permalink)

عضو فعال

لمى الحسناء غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 625043
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 25
 النقاط : لمى الحسناء is on a distinguished road

افتراضي

الله الله في الصلاة ,اعمل لدنياك كأنك تعيش أبدا واعمل لآخرتك كأنك تموت غدا .جزيت خيرا ووفقت للخيرات








 
هـــــــل طرقــــت البــــــــــاب قبـــل أن يغلــــق !!!! قصص واقعيـــــة ومواضيع تربويـــة ومقاطع مؤثرة فتابع معنا
قديم منذ /30-12-2010, 02:21 PM   #7 (permalink)

عطاء بلا حدود
 
الصورة الرمزية المفكر التطويري

المفكر التطويري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 280415
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : الريــاض
 المشاركات : 4,439
 النقاط : المفكر التطويري is on a distinguished road

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لمى الحسناء مشاهدة المشاركة

الله الله في الصلاة ,اعمل لدنياك كأنك تعيش أبدا واعمل لآخرتك كأنك تموت غدا .جزيت خيرا ووفقت للخيرات

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة







 
هـــــــل طرقــــت البــــــــــاب قبـــل أن يغلــــق !!!! قصص واقعيـــــة ومواضيع تربويـــة ومقاطع مؤثرة فتابع معنا
قديم منذ /06-01-2011, 08:37 PM   #8 (permalink)

عطاء بلا حدود
 
الصورة الرمزية المفكر التطويري

المفكر التطويري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 280415
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : الريــاض
 المشاركات : 4,439
 النقاط : المفكر التطويري is on a distinguished road

افتراضي

(تاجرتُ مع الله )
كان يشتكي من آلام شديدة في قلبه .. فذهب إلى مدينة لندن وبعد الكشف وإجراء الفحوصات والتحاليل وجدوا لديه ضِيْقاً في إحدى شرايين القلب .. فقرروا إجراء جراحة له لتوسيع ذلك الشريان ..
فرجع إلى القاهرة وقبل الذهاب إلى لندن بثلاثة أيام ، كان جالساً مع صديقٍ له ، ومقابل له في الجهة الأخرى محل جزارة ، فرأى امرأةً عجوز في المحل تجمع فتات اللحم والعظم فذهب إليها سائلاً عن فعلها .. فأجابت :- زوجي توفي ولي ست بنات لم يذوقوا اللحم منذ شهور .
فتألم لحالتها وطلب من الجزار أن يعطيها كل أسبوع ما تحتاج من لحم .. فما كانت من المرأة إلا أن رفعت يديها ودعت له دعاءً صادقاً .. فرجع إلى بيته وهو يشعر بسعادة وقوة في بدنه حتى أنه فكَّر فى عدم الذهاب إلى لندن ، لكن بعد إلحاح زوجته وأولاده عليه ذهب ، وهناك رأى العجب .. لقد ذهب المرض دونما علاج .. فبكى الرجل بكاءً شديداً قائلاً :- تاجرت مع ربي ..
نعم تاجر الرجل مع ربه .. تاجر بصناعته للمعروف .. تجارة بها النجاة فى الدنيا والآخرة .. تجارة مع الخالق .. بها طلب لرضا الرحمن .. تجارة بها شفاء من الأمر .. بها تفريج للعثرات وسداد للديون ..

منقول








 
هـــــــل طرقــــت البــــــــــاب قبـــل أن يغلــــق !!!! قصص واقعيـــــة ومواضيع تربويـــة ومقاطع مؤثرة فتابع معنا
قديم منذ /11-01-2011, 04:06 PM   #9 (permalink)

عضو نشط

سناءالكون غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 639734
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 92
 النقاط : سناءالكون is on a distinguished road

افتراضي

قصص رائعة ومتميزة
تأثرت بقصة وهم لاحقيقة كثيرا
سبحان الله ما أبلغ الموعظة، لذا نقول لجميع الدعاة اجتهدوا في الدعوة إلى الله فالناس على خير وعلى فطرة
مهما اشغلتهم الملذات والشهوات يبقى حب الله ورسوله سلى الله عليه وسلم حبا فطريا في قلوبهم


شكرا لك أخي على هذا الموضوع، ونتمنى المزيد من القصص

وفقك الله








 
هـــــــل طرقــــت البــــــــــاب قبـــل أن يغلــــق !!!! قصص واقعيـــــة ومواضيع تربويـــة ومقاطع مؤثرة فتابع معنا
قديم منذ /12-01-2011, 10:11 AM   #10 (permalink)

عضو فعال

ابوطيوفه غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 463487
 تاريخ التسجيل : Jan 2010
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 33
 النقاط : ابوطيوفه is on a distinguished road

افتراضي

الله يجزاك خير








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 11:02 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1