Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
معلمون يشكون احتكار الدراسات العليا
معلمون يشكون احتكار الدراسات العليا
قديم منذ /01-09-2003, 08:48 AM   #1 (permalink)

عمدة المنتدى

ابولمى غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1824
 تاريخ التسجيل : Mar 2002
 المكان : htrh
 المشاركات : 18,542
 النقاط : ابولمى will become famous soon enough

افتراضي معلمون يشكون احتكار الدراسات العليا

يبحث كثير من المعلمين من خريجي كليات إعداد المعلمين وكلية الشريعة والدراسات الإسلامية بالأحساء عن حقوقهم الغائبة، التي تكون حالة أشبه بمن يجري خلف السراب. وتزداد العقبات كلما كان المعلم أكثر كفاءة وتميزا ورغبة في التطور وصناعة القرار. حتى لتشعر بجمر في الجوى عندما ترى المساواة في المميزات بين معلم جاد ضليع في مادته، مبدع في أدائه، راق في سلوكه، أمين على طلابه، وبين ذلك الذي لا يعرف النطق الصحيح لاسم مادته، ولا الأدب مع زملائه أو حتى طلابه، يصحبه الجهل الذريع والإهمال المريع. (اليوم) تعرفت على هذه المشكلة عن قرب، والتقت مجموعة من المعلمين، الذين واجهتهم الكثير من المصاعب في محاولتهم مواصلة الدراسات العليا للماجستير والدكتوراة.
عدم موافقة المسئول
خالد حمد عبدالله البويت، أحد مجموعة معلمي التربية الإسلامية، الراغبين في الارتقاء المعرفي والحصول على درجات علمية أرفع، من خلال رغبته لمواصلة دراساته العليا والدكتوراة في الشريعة الإسلامية، وبعد معرفته للشروط والمتطلبات سعى جاهدا لتحقيقها واستكمالها، بين دورات تدريبية طويلة، كلفت الجهد والوقت والمال، والمقابلات الشخصية، الأوراق الروتينية، والسفر شرقا وغربا، لاستكمال بعض المتطلبات. وبعد أشهر من العناء والجهد المضني في نيل القبول من الوزارة على إكمال الدراسات العليا، وبعد إتمام كافة الشروط المطلوبة، ورفع الأوراق للتوقيع في الوزارة، صدم بعدم الموافقة من المسئول، والسبب أن تخصص المتقدم ليس تربويا.

أسئلة حائرة
عبدالله عبد الرحمن الحواس أيضا معلم، خريج كلية الشريعة والدراسات الإسلامية، والذي حدث معه نفس ما حدث مع البويت، وبدأ مشاورة من الاستفهامات العريضة، فهو يقول: أليس من الغريب، بل المعيب أن تذهب لمراجعة أحد الدوائر الحكومية، فتفاجأ بحال موظفيها، حيث أنهم لا يعرفون ولا يدركون طبيعة عملهم، بل يتهربون من مواجهة المراجع لهم، رغم العناء الذي تكبده هذا الإنسان وطول المسافة التي يقطعها لكي ينهي معاملته، ويقضي مصالحه؟ ولماذا منح من كانوا قبلنا بسنة أو سنتين؟ فهل كانت تخصصاتهم تربوية في العام الماضي وأصبحت غير تربوية في هذا العام؟ أليس هناك من أنظمة ولوائح محددة لهذا الشأن في الوزارة؟ أم أنها مجرد اجتهادات فردية؟
وواصل في التساؤل عن حصر مفهوم التربية بالوسائل والطرق وننسى المضمون والمحتوى، فعلى ماذا نربي طلابنا؟ وعلى أي أساس ننشئهم؟ إنك لن تجد أفضل من علم الشريعة الإسلامية واللغة العربية. وإذا قبلنا جدلا أن الدراسة في الشريعة الإسلامية واللغة العربية ليست تربوية فلماذا لم يخبرونا بذلك مسبقا؟ رغم وجود تعاميم بهذا الشأن لإدارة التدريب التربوي والابتعاث في الوزارة، ولكن هناك خطأ في فهمها و تطبيقها؟ ونحن نناشد المسئولين أن يساهموا معنا في إيجاد حل لهذه المشكلة وغيرها من المشاكل المتراكمة على المعلمين، الذين يبنون أجيال المستقبل. ويغرسون فيهم الأمل، فكيف إذا كان المعلم محطما لا أمل له؟ فكيف يعد جيلا واعدا بغد ومستقبل أفضل؟
الوزارة غير حريصة
عبد الله صالح محمد البوحنية، من نفس المجموعة، يقول: يجب ان تحرص وزارة التربية والتعليم على رفع مستوى منسوبيها، من خلال إقامة دورات تدريبية، أو الابتعاث للدراسة في تخصصات محدودة، ولكن الملاحظ أن الوزارة تتجاهل تماما رغبات منتسبيها وميولاتهم وتخصصاتهم، مع رفض غير مبرر ومقنع لمحاولة منسوبي الوزارة إكمال دراستهم العليا في تخصصاتهم، وهذا من شأنه ان يحد من المشاركة في هذه البرامج، وعدم الإبداع فيها.
ويرى أيضا ضرورة إتاحة الفرصة للمعلم كي يطور من قدراته، وأن يرفع من مستواه، بالسماح له مواصلة دراساته العليا في مختلف التخصصات.. ويتساءل: لماذا لا نرى في صفوف التعليم العام من يحمل شهادات عليا في الماجستير أو الدكتوراة، حتى نثري من مستوانا التعليمي لأجيالنا، الذي سينعكس على مستوى الطلبة في المدارس. وما نلاحظه اليوم من ضعف في العملية التعليمية ما هو إلا نتيجة لضعف مستوى المعلم في قاعدته المعرفية، والوقع يشهد بذلك، بل ان كثيرا ما ترى بعض الطلبة يفوق في إدراكه بعض المعلمين، والسبب في ذلك هو ضعف التأصيل العلمي عند المعلم نفسه. أما في الدول الغربية فنجد أن معلمي المراحل التأسيسية الابتدائي والمراحل المتوسطة هم من أصحاب المؤهلات العالية، لما تتطلبه هاتين المرحلتين من أداء متميز.
وأردف قائلا: إلى متى تبقى الدراسات العليا حكرا على الأكاديميين في الجامعة، أو الراغبين في الحصول على المناصب الإدارية الرفيعة، فنحن معلمون، ونريد أن نبقى معلمين، ولكننا نريد أن نرتقي بمستوياتنا المعرفية، بالحصول على الدرجة العلمية المناسبة، التي تؤهلنا لبناء جيل يتمتع بالمعرفة والعلوم المتطورة، لا أن نظل نعيد ونكرر ما عفى عليه الزمن.. ويتساءل: لماذا لا يكون عندنا الدكتور فلان معلم التربية الإسلامية، أو الدكتور معلم اللغة العربية وغيرها من التخصصات؟ فكل أمة يجب أن تنهض بشعوبها بالتقدم عن طريق العلم و المعرفة، فالمستوى الحضاري لأي أمة مرهون بمستوى أصحاب العلم فيها، والمعلمون في المدارس هم عماد الحضارة للأمة، وهم من يعد لها جيل المستقبل الواعد الذي يحمل الراية لرقيها.







 

معلمون يشكون احتكار الدراسات العليا
قديم منذ /01-09-2003, 02:21 PM   #2 (permalink)

عضو فضي

صوت الامد غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 14377
 تاريخ التسجيل : May 2003
 المشاركات : 537
 النقاط : صوت الامد is on a distinguished road

افتراضي

لاحو ل ولا قوة الا بالله
ليه ياوزارة








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بخصوص الدراسات العليا ............ شخص ما28 زاجل الشـــــريف 3 14-03-2008 09:14 PM
معلمون في احدى مدارس الثقبه يشكون مديرهم لمركز الاشراف ابوميعاد المنتدى العام 1 14-09-2005 01:15 AM
الدراسات العليا الموضوعي المنتدى العام 0 17-09-2003 12:41 PM
الدراسات العليا ابو عبدالسلام المنتدى العام 4 29-10-2002 12:51 PM
الدراسات العليا الخطاف المنتدى العام 3 01-08-2002 04:24 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 11:14 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1