Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

الثقافة والأدب الثقافة والأدب

موضوع مغلق
جوجل اليوم يحتفل بذكري العلامة وعالمالاجتماع إبن خلدون
جوجل اليوم يحتفل بذكري العلامة وعالمالاجتماع إبن خلدون
قديم منذ /27-05-2011, 05:06 AM   #1 (permalink)

عضو مميز جداً

حاتم3333 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 661601
 تاريخ التسجيل : Feb 2011
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : المدينة المنورة
 المشاركات : 495
 النقاط : حاتم3333 is on a distinguished road

Post جوجل اليوم يحتفل بذكري العلامة وعالمالاجتماع إبن خلدون

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
جوجل اليوم يحتفل بذكري العلامة وعالم الاجتماع إبن خلدون ولد ابن خلدون في تونس عام 1332م (732هـ) بالدار الكائنة بنهج تربة الباي رقم 34. أسرة ابن خلدون أسرة علم وأدب، فقد حفظ القرآن الكريم في طفولته، وكان أبوه هو معلمه الأول [1], شغل أجداده في الأندلس وتونس مناصب سياسية ودينية مهمة وكانوا أهل جاه ونفوذ، نزح أهله من الأندلس في منتصف القرن السابع الهجري، وتوجهوا إلى تونس، وكان قدوم عائلته إلى تونس خلال حكم دولة الحفصيين

قضى أغلب مراحل حياته في تونس والمغرب الأقصى وكتب الجزء الأول من المقدمة بقلعة أولاد سلامة بالجزائر، وعمل بالتدريس في جامع الزيتونة بتونس وفي المغرب بجامعة القرويين في فاس الذي أسسته الأختان الفهري القيروانيتان وبعدها في الجامع الأزهر بالقاهرة، مصر والمدرسة الظاهرية وغيرهم [ ابن خلدون، موقع كول بيدجس]وفي آخر حياته تولى القضاء المالكي بمصر بوصفه فقيهاً متميزاً خاصة أنه سليل المدرسة الزيتونية العريقة وكان في طفولته قد درس بمسجد القبة الموجود قرب منزله سالف الذكر المسمى "سيد القبّة". توفي في القاهرة سنة 1406 م (808هـ). ومن بين أساتذته الفقيه الزيتوني الإمام ابن عرفة حيث درس بجامع الزيتونة المعمور ومنارة العلوم بالعالم الإسلامي آنذاك.


المسجد الذي درس فيه ابن خلدون خلال صباه بالعاصمة التونسيةيعتبر ابن خلدون أحد العلماء الذين تفخر بهم الحضارة الإسلامية، فهو مؤسس علم الاجتماع وأول من وضعه على أسسه الحديثة، وقد توصل إلى نظريات باهرة في هذا العلم حول قوانين العمران ونظرية العصبية، وبناء الدولة وأطوار عمارها وسقوطها. وقد سبقت آراؤه ونظرياته ما توصل إليه لاحقاً بعدة قرون عدد من مشاهير العلماء كالعالم الفرنسي أوجست كونت.

عدّدَ المؤرخون لابن خلدون عدداً من المصنفات في التاريخ والحساب والمنطق غير أن من أشهر كتبه كتاب بعنوان العبر وديوان المبتدأ والخبر في أيام العرب والعجم والبربر ومن عاصرهم من ذوي السلطان الأكبر، وهو يقع في سبعة مجلدات وأولها المقدمة وهي المشهورة أيضاً بمقدمة ابن خلدون، وتشغل من هذا الكتاب ثلثه، وهي عبارة عن مدخل موسع لهذا الكتاب وفيها يتحدث ابن خلدون ويؤصل لآرائه في الجغرافيا والعمران والفلك وأحوال البشر وطبائعهم والمؤثرات التي تميز بعضهم عن الآخر.
مما نقلت لكم







 

جوجل اليوم يحتفل بذكري العلامة وعالمالاجتماع إبن خلدون
قديم منذ /27-05-2011, 07:01 AM   #2 (permalink)

الشاطر غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 217768
 تاريخ التسجيل : May 2007
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : طيبة الطيّبة
 المشاركات : 10,073
 النقاط : الشاطر is on a distinguished road

افتراضي

موضوع مواكب للحدث وهنا تكمن روعته

استفدتُ مما نقلت شكرا جزيلا لك

بس استغربت إحتفالية قوقل بعالم مسلم!!








 
جوجل اليوم يحتفل بذكري العلامة وعالمالاجتماع إبن خلدون
قديم منذ /01-06-2011, 01:49 AM   #3 (permalink)

عضو فعال

ابوعاصم محمد غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 705765
 تاريخ التسجيل : May 2011
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 39
 النقاط : ابوعاصم محمد is on a distinguished road

افتراضي

من اقوال ابن خلدون
" والسبب في ذلك أن النفس أبدا تعتقد الكمال فيمن غلبها وانقادت اليه : إما لنظره بالكمال بما وقر عندها من تعظيمه , او لما تغالط به من أن انقيادها ليس لغلب طبيعي إنما هو لكمال الغالب. فإذا غالطت بذلك واتصل لها حصل اعتقادا, فانتحلت جميع مذاهب الغالب وتشبهت به , وذلك هو الاقتداء , او لما تراه والله أعلم من أن غلب الغالب لها ليس بعصبية ولا قوة بأس , وإنما هو بما انتحلته من العوائد والمذاهب , تغالط ايضا بذلك عن الغلب , وهذا راجع للأول , ولذلك ترى المغلوب يتشبه ابدا بالغالب في ملبسه ومركبه وسلاحه في اتخاذها وأشكالها , بل في سائر أحواله , وانظر الى ذلك في الأبناء مع آبائهم كيف تجدهم متشبهين بهم دائما , وما ذلك إلا لإعتقادهم الكمال فيهم , وانظر الى كل قطر من الأقطار كيف يغلب على أهله زي الحامية جند السلطان في الأكثر لأنهم الغالبون لهم , حتى إنه إذا كانت أمة تجاور أخرى ولها الغلب عليها فيسري إليهم من هذا التشبه والإقتداء حظ كبير , كما هو في الأندلس لهذا العهد مع أمم الجلالقة , فإنك تجدهم يتشبهون بهم في ملابسهم وشاراتهم والكثير من عوائدهم وأحوالهم , حتى في رسم التماثيل في الجدران والمصانع والبيوت , حتى لقد يستشعر عن ذلك الناظر بعين الحكمة أنه من علامات الاستيلاء , والأمر لله , وتأمل في هذا سر قولهم (( العامة على دين الملك)) فإنه من بابه , إذ الملك غالب لمن تحت يده والرعيةمقتدون به لإعتقاد الكمال فيه اعتقاد الأبناء بآبائهم والمتعلمين بمعلميهم , والله العليم الحكيم وبه سبحانه وتعالى التوفيق " أ.هـ (المقدمة 2/505 ت علي عبد الواحد وافي)







 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 11:47 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1