Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
قضـــــية تحـــــت المجهــــــر رقم 1 ( ساهـــر)
قضـــــية تحـــــت المجهــــــر رقم 1 ( ساهـــر)
قديم منذ /10-11-2011, 10:09 PM   #1 (permalink)

عطاء بلا حدود
 
الصورة الرمزية المفكر التطويري

المفكر التطويري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 280415
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : الريــاض
 المشاركات : 4,439
 النقاط : المفكر التطويري is on a distinguished road

افتراضي قضـــــية تحـــــت المجهــــــر رقم 1 ( ساهـــر)

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نظام ساهر الالكتروني لضبط المخالفات المرورية

هو نظام للضبط الالكتروني الذي يستخدم تقنية شبكة الكاميرات الرقمية المتصلة بمركز للمعلومات والذي بدوره يقوم بالتحقق من المخالفة فنياً ومن ثم طلب معلومات المالك من قاعدة البيانات ومن ثم إصدار المخالفات المتعلقة بالسرعة وقطع الإشارة بهدف تحسين مستوى السلامة المرورية.
مميزاته


الالتزام بتحقيق أفضل معايير السلامة المرورية على الطرق من خلال استخدام أحدث التقنيات المتقدمة وتمكين العاملين من أداء أعمالهم ، ورفع مستوى أدائهم في مجال العمل المروري من خلال أنظمة ساهر المتكاملة التي تقدم :
  • إدارة حركة المرور
  • سرعة معالجة الحالات المرورية
  • رصد حي للحالات والحوادث المرورية
  • ضبط المخالفات وإشعار المخالف بالمخالفات في أسرع وأقصر وقت ممكن
أهداف نظام ساهر
  • العمل على تنفيذ أنظمة المرور بدقة واستمرارية
  • رفع مستوى السلامة
  • رفع كفاءة شبكة الطرق المتوفرة حالياً
**********************************
اختلفت الآراء في نظام ساهر بين مؤيد ومعارض .. و متفائل ومتشائم ..
وكل يتحدث من زاوية يقف عندها وينظر من خلالها ..
ونتابع اخر الاخبار ونسعد بمشاركاتكم

**********************************

إطلاق نار على مركبة لـ «ساهر» يؤدي إلى احتراقها ووفاة قائدها
الخميس 10, نوفمبر 2011







نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
لجينيات : تعرّضت إحدى المركبات التابعة لنظام «ساهر» في محافظة القويعية، إلى اعتداء من مجهول، أدى إلى احتراق المركبة بالكامل ووفاة قائدها، فيما أوضحت شرطة منطقة الرياض أن الأجهزة الأمنية باشرت التحقيق في الحادثة لمعرفة أسبابها.

وقالت شرطة منطقة الرياض ـ بحسب صحيفة الحياة في عددها الصادر اليوم الخميس ـ: «إن الأجهزة الأمنية تباشر التحقيق في حادثة احتراق إحدى المركبات التابعة لشركة ساهر في القويعية، والعاملة على طريق مكة المكرمة السريع، ما تسبب في احتراق السيارة بالكامل ووفاة قائدها على الفور، وبعد تلقّي الجهات الأمنية البلاغ، اتجه إلى الموقع عدد من المختصين، يرافقهم خبراء الأدلة الجنائية والطبيب الشرعي، فيما لا تزال الأجهزة الأمنية تواصل جهودها البحثية في سبيل كشف ملابسات الحادثة وتحديد أسبابها».

وتشير مصادر مطلعة إلى أن الحادثة عبارة عن إطلاق نار من مجهول، وأن التحقيقات جارية للتوصّل إليه.







 

قضـــــية تحـــــت المجهــــــر رقم 1 ( ساهـــر)
قديم منذ /11-11-2011, 08:38 PM   #2 (permalink)

عطاء بلا حدود
 
الصورة الرمزية المفكر التطويري

المفكر التطويري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 280415
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : الريــاض
 المشاركات : 4,439
 النقاط : المفكر التطويري is on a distinguished road

افتراضي

مطالب بمحاكمة المحرّضين على النظام بعد حادثة القويعية

شقيق "قتيل ساهر": رصاصة في الرأس قتلت أخي قبل احتراقه


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
متابعة – الرياض: بينما سُلّم أمس جثمان "قتيل ساهر" الذي غُدر به خلال تأدية عمله إلى أسرته في القويعية، بطلق ناري، طالب مواطنون بمحاكمة دعاة حرضوا على النظام وانتقدوه في وقت سابق، بحسب تقرير أعده الزميلان عبد السلام الثميري، وفهيد الغيثي ونشرته "الإقتصادية".
من جهته، قال شقيق "قتيل ساهر" منصور الميمون إنه في تمام الساعة الحادية عشر من مساء أمس الأول وعندما كان أخي حمود يؤدي عمله داخل سيارة ساهر تعرض لوابل من الرصاص من سلاح رشاش كان يحمله شخص، وأطلق النار بشكل عشوائي على جميع أجزاء السيارة، مما أدى إلى انفجار خزان الوقود واحتراق السيارة بالكامل وتفحم أخي بالكامل، وأصابته رصاصة قاتلة في الرأس قبل أن يتمكن من الخروج من السيارة.
وفقا لتقرير نشرته "الجزيرة".
وأوضح الرائد فواز الميمان مساعد الناطق الإعلامي لشرطة منطقة الرياض، أنه لم يتم القبض على الجاني، وأنه لا تزال الأجهزة الأمنية تواصل جهودها في سبيل كشف ملابسات الحادث وتحديد أسبابه








 
قضـــــية تحـــــت المجهــــــر رقم 1 ( ساهـــر)
قديم منذ /12-11-2011, 12:38 AM   #3 (permalink)

عضو ذهبي

معلم ترخ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 47702
 تاريخ التسجيل : Oct 2004
 المشاركات : 1,904
 النقاط : معلم ترخ is on a distinguished road

افتراضي

لاحول ولا قوة الا بالله








التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اللهم اجعلنا ممن يورثون الجنان ويبشرون بروح وريحان ورب غير غضبان..آمين
 
قضـــــية تحـــــت المجهــــــر رقم 1 ( ساهـــر)
قديم منذ /12-11-2011, 05:18 AM   #4 (permalink)

 
الصورة الرمزية الفواز السعيد

الفواز السعيد غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 12617
 تاريخ التسجيل : Mar 2003
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 5,144
 النقاط : الفواز السعيد is on a distinguished road

افتراضي

لاحول ولا قوة الا بالله ،،،،،
إنا لله وإنا اليه راجعون ،،،،








التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
قضـــــية تحـــــت المجهــــــر رقم 1 ( ساهـــر)
قديم منذ /17-11-2011, 02:34 AM   #5 (permalink)

عطاء بلا حدود
 
الصورة الرمزية المفكر التطويري

المفكر التطويري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 280415
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : الريــاض
 المشاركات : 4,439
 النقاط : المفكر التطويري is on a distinguished road

افتراضي

شركات تأمين تستغل «ساهر» وترفع الأسعار على المخالفين
الأربعاء 16, نوفمبر 2011







نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
لجينيات : تستعد شركات تأمين في المملكة للبدء في نظام جديد يتضمن رفع أسعار التأمين على كل شخص لديه سجل مليء بالمخالفات المرورية، التي يجري تسجيلها عن طريق نظام ساهر أو عن طريق الضبط الميداني من خلال المرور وأمن الطرق، بالإضافة إلى حوادث السيارات.

وفق ما ذكرت صحيفة عكاظ في عددها الصادر اليوم الأربعاء,أجرت تلك الشركات عددا من الاتصالات مع الجهات الحكومية ذات العلاقة خلال الفترة الماضية، للوصول إلى اتفاق مشترك يمكنها من الربط الإلكتروني للحصول على كافة المعلومات المرورية عن الراغبين في الحصول على الخدمة التأمينية.

يتضمن النظام الجديد، الذي تسعى شركات التأمين إلى التعامل به خلال الفترة المقبلة بعد الانتهاء من كافة إجراءاته النظامية والقانونية، النص على حق الشركات في رفع أسعار التأمين على كل راغب في التجديد، بنسبة لا تقل عن 50 في المائة من القيمة الأساسية في حال ثبت لديها أن طالب الخدمة خلال فترة التأمين عليه ارتكب مخالفات مرورية داخل المدن أو على الطرق السريعة، أو سجل بحقه نسبة خطأ مرتفعة في حادث مروري، على أن تكون الزيادة المفروضة موازية لعدد المخالفات أو لنسبة الخطأ أو لعدد الحوادث المرورية.

واستثنت تلك الشركات من الزيادة كل من يثبت التزامه بأنظمة المرور خلال ثلاثة أشهر، من خلال عدم تسببه في أي حادث مروري أو عدم حصوله على مخالفة مرورية في تلك المدة.

وتسعى شركات تأمين إلى محاولة ربط تأمين المركبات والأشخاص بالتأمين الطبي نتيجة وقوع حوادث سير ناجمة عن تعرض قائد المركبة لعارض صحي خلال القيادة، على أن تظل في الفترة الحالية مكتفية بالاطلاع على سجلات تأمينه الطبي والوقوف على حالته الصحية للتأكد من أحقيته في صرف مبلغ التأمين.

هذه الخطوة جاءت في إطار محاولة تغطية الخسائر المالية السنوية التي تتكبدها شركات التأمين، في تغطيات حوادث السيارات بسبب المخالفات المرورية التي ينجم عنها حوادث مروعة أودت بحياة الكثيرين. يشار إلى أن شركات تأمين أنهت ملف إمكانية مقاضاة البلديات على الخسائر السنوية التي تتكبدها بسبب الأعطال الميكانيكية الناجمة عن ما وصفته بـ«سوء أحوال الشوارع» داخل نطاقات المدن والمحافظات في المملكة وسيجري رفعه إلى الجهات المختصة من أجل الحصول على الموافقات الرسمية بشأنه.








 
قضـــــية تحـــــت المجهــــــر رقم 1 ( ساهـــر)
قديم منذ /17-11-2011, 12:21 PM   #6 (permalink)

عطاء بلا حدود
 
الصورة الرمزية المفكر التطويري

المفكر التطويري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 280415
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : الريــاض
 المشاركات : 4,439
 النقاط : المفكر التطويري is on a distinguished road

افتراضي

مو معقول "الأكثرية" رافضة لأسلوب تطبيق النظام ولا نزال نكابر دون علاج للسلبيات

هل تؤيد إيقاف «ساهر» مؤقتاً؟

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
تهشيم سيارة ساهر ردة فعل غاضبة من النظام

الرياض21 ذو الحجة 1432هـ، تحقيق- منـاحي الشيبـاني
بدأت إدارات المرور في مناطق ومحافظات المملكة في تنفيذ العديد من البرامج التوعوية وأسابيع المرور لدعوة المواطن للتقيد بالسرعات المحددة؛ حفاظاً على سلامته وسلامة الآخرين، والحد من آثار الحوادث المرورية الناتجة عن السرعة العالية، وقد صاحب تلك التوعية المرورية إقامة الحملات المرورية من خلال سيارات المرور التي كانت ترصد السرعة داخل المدن، وأيضاً من خلال مشاركة إدارة دوريات أمن الطرق في رصد السرعة والقبض على المخالفين مباشرةً، إلى جانب إيداعهم داخل السجون وفرض غرامات عليهم جراء مخالفتهم للسرعة المرورية.


المواطن متذمر من قيمة المخالفة ومضاعفتها وعدم توعيته مسبقاً وغياب اللوحات وتحديد السرعات ومصير الأموال المحصلة!

وخلال تلك الفترة لم يكن هناك معارضة على تلك الآلية، لأن العلاقة بين المخالف والمعاقب تتم بصورة مباشرة، من خلال المواطن ورجل المرور، وبعد سنوات ظهر "نظام ساهر" لمساندة جهاز المرور في رصد تلك المخالفات، لكن ما أصبح ملاحظاً بعد تطبيق هذا المشروع هو ظهور معارضة كبيرة من المجتمع ورفضه له، من خلال الحديث في المجالس أو في المواقع الالكترونية، على أساس أن المخالف لابد أن يسدد عاجلاً قيمة المخالفة وإلاّ تضاعفت، ليمتد هذا الرفض ويأخذ صوراً خطيرة، بدأت بتدمير منشآت ساهر في الشوارع، وكتابة عبارات "أمامك ساهر" وانتهاء بمقتل أحد موظفيه في محافظة القويعية، بعد إطلاق النار عليه من أحد الرافضين للنظام؛ ليعطي ذلك مؤشراً خطيراً لفتح ملف هذا النظام، ويطرح السؤال: لماذا رفض معظم المجتمع هذا النظام؟.
"الرياض" تُسلط الضوء على الموضوع بعد حادثة "شهيد ساهر"، وتلتقي بعض المختصين في علم الاجتماع والجريمة وعلم النفس وحقوق الإنسان؛ للتعرف على الأسباب الحقيقية التي تقف خلف هذا الرفض.
منافع هامة
في البداية قال "د.إبراهيم بن محمد الزبن" -أستاذ علم اجتماع الجريمة المساعد بجامعة الإمام محمد بن سعود-: إن "نظام ساهر" جاء كوسيلة لضبط وإدارة حركة المرور آلياً، باستخدام نظم إلكترونية تغطي المدن الرئيسية في المملكة، مضيفاً أنه بحسب ما ذكر في الموقع الالكتروني لهذا النظام، فهو يستخدم تقنية "شبكة الكاميرات الرقمية" المتصلة بمركز المعلومات الوطني التابع لوزارة الداخلية، ولهذا النظام العديد من المهام التي تسهم في حل المشكلات المرورية ويحقق العديد من المنافع الهامة للمجتمع، مشيراً إلى أن ساهر يهدف إلى تحسين الانسيابية المرورية آليا من خلال التحكم في الإشارات الضوئية المرورية، معتمداً على رصد حي لعدد المركبات في كافة الاتجاهات لكل تقاطع بما يسمى بالموجة الخضراء (Green Wave)، وهو أيضاً يتتبع مواقع مركبات جهاز المرور لتوجيهها لسرعة التعامل مع الحالات المرورية المختلفة وإدارة الفرق الميدانية، مبيناً أنه يسهم في النواحي الإحصائية والأمنية، من خلال التعرف على المركبات الداخلة والخارجة من المدينة، فيرصد على سبيل المثال السيارات المسروقة من خلال التعرف على لوحاتها، كما أنه يسهم في التخفيف من مشكلة الازدحام المروري من خلال توجيه قائدي المركبات إلى تجنب الاختناقات المرورية على الطرق.



د.الحــريـري



تهيئة المجتمع


د.الحريري: مستفز وغير أخلاقي!

وتساءل "د.الزبن": ما هي الإشكالية التي نواجهها في التعامل مع هذا النظام المروري طالما أنه يحقق كل هذه المنافع؟، مضيفاً: "أعتقد أن ذلك يعود إلى الصورة النمطية الشائعة عن هذا النظام بأن المهمة الوحيدة له هي رصد وضبط المخالفات المرورية آلياً، لذا فلا نستغرب هذه الحوادث الإجرامية التي ترتكب بشكل مستمر نحو هذا النظام، في ظل غياب الرؤية الواضحة له في ذهنية المواطن قائد المركبة"، مشيراً إلى أنه يوجد عوامل أخرى يجب عدم إغفالها لتحليل واقع المجتمع في التعامل مع ما يستحدث من أنظمة سواء ساهر أو غيره، والتي لم يعتد على التعامل معها، وخاصةً في مجال التقنيات الحديثة، حيث ان أي أنظمة أو تشريعات يفترض أن تمر بمراحل حتى يتم تطبيقها، ولعل أهم هذه المراحل تهيئة المجتمع لتقبلها والتفاعل معها بشكل ايجابي، وذلك من خلال العديد من الأساليب والآليات التي تسهم في الإعداد النفسي والاجتماعي وأحيانا الاقتصادي لأفراد المجتمع.
تربية الأبناء
وأوضح "د.الزبن" أن السلوكيات العدائية لنظام ساهر تعطينا مؤشرات اجتماعية لا يمكن إغفالها على الاتجاهات السلبية لأفراد المجتمع نحو المتغيرات المعاصرة، فالمجتمع لم ينشأ أفراده سواء من خلال المؤسسات الأولية كالأسرة أو المؤسسات الثانوية كالمدرسة والمسجد والحي والإعلام وغيرها على الأساليب التربوية الملائمة للتعبير عن رفضه لفكرة ما أو موقف، أو الاختلاف حول قضية أو موضوع سواء على المستوى الفردي أو المجتمعي، مشدداً على ضرورة إعادة النظر في تربيتنا لأبنائنا وطلابنا نحو تقبل الفكر أو السلوك الذي يتعارض مع رؤيتنا أو يتناقض مع ما ألفناه في مجتمعنا، مطالباً بإعادة النظر في آلية تعاملنا مع هذا النظام سواء فيما يتعلق بإعادة تهيئة المجتمع لتقبله، أو فيما يتعلق بنوعية الأساليب والاستراتيجيات المستخدمة في هذا الإعداد.
لا يمكن تبريرها

وقال "د.صالح الخثلان" -نائب رئيس الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان-: أولاً لابد من إدانة صريحة لجريمة القتل التي حدثت قبل أيام وراح ضحيتها أحد الأفراد العاملين في ادارة ساهر، وندعو الله له بالرحمة والمغفرة، ونعزي عائلته والمجتمع على مصابهم فقد كانت فاجعة لنا جميعاً، مضيفاً أن هذه الجريمة لا يمكن تبريرها على الاطلاق مهما كان التحفظ على تطبيق النظام والاستياء منه، مشيراً إلى أن سبب رفض غالبية المجتمع فكرة تطبيق ساهر، راجع إلى طريقة تطبيق النظام، وليس النظام ذاته، فالجميع يدرك ويتقبل أهداف ساهر للحد من السرعة وضبطها بهدف تقليل الحوادث المرورية، مبيناً أنه على يقين أن جميع أفراد المجتمع متفق مع هذا الهدف السامي، ولكن يجب علينا أن لا نتجاهل حالة الاستياء المنتشرة تجاه آلية وكيفية التطبيق، ذاكراً أنه كان المأمول أن يسبق ساهر حملة وطنية واسعة ولمدة لا تقل عن السنة، تستخدم فيها كافة وسائل الاعلام وبطريقة احترافية لتهيئة المجتمع، مؤكداً على أن أحد الحجج التي تبرر الاستياء من ساهر تتمثل في عدم تهيئة الطرق، خاصةً بالعلامات الارشادية التي توضح السرعة، ونلحظ أن ادارة المرور قد استدركت مؤخراً هذه الملاحظة، وكذلك عدم معرفة السرعات القصوى قد تكون السبب الرئيس في حصول المخالفات، وأظن أن دراسة شاملة للمخالفات التي رصدت ستظهر أن غالبية هذه المخالفات قد حدثت في طرق فرعية وليس في طرق سريعة.



د.الــزبـــن



حماية العاملين


د.الزبن: المجتمع لم يتهيأ للتطبيق

وذكر "د.الخثلان" أن هناك سبباً آخر يفسر رفض غالبية أفراد المجتمع لساهر، ويتعلق بغياب الشفافية بخصوص الجهات المشغلة للنظام وعلاقتها بإدارة المرور، وكذلك مصير الأموال المحصلة كمخالفات، وهل تذهب لخزينة الدولة، أم للجهة المشغلة؟، مبيناً أن هناك عددا كبيرا من الأسئلة من هذا النوع طرحت منذ بداية تطبيق النظام، ولكن للأسف لا يوجد إجابات، مؤكداً على أن الأهمية تتطلب حماية موظفي ساهر من كافة الاعتداءات، وهذا حق مشروع لهم، وأظن أن ضمان هذه الحقوق وخاصةً الحق في الأمان لا يمكن أن يتحقق دون معالجة لمشكلة رفض فئات من المجتمع للنظام، وخاصةً الشباب الذين قد يتورط بعضهم في اعتداءات على موظفي ساهر كتعبير عن استيائهم من النظام، وهذا بلاشك أمر مرفوض، مضيفاً أن هؤلاء الموظفين يؤدون وظيفة ذات طابع أمني، ولكن بصفة مدنية وهو ما يزيد من حساسية وضعهم أنهم يصنفون كموظفي قطاع خاص يتداخلون مع المجتمع بطريقة توصف بغير الإيجابية في بعض جوانبها -تحصيل الأموال-.
أنظمة آلية
وقال "د.أحمد الحريري" -المعالج النفسي والباحث في الشؤون النفسية والاجتماعية-: إنه لا أحد ينكر أن "نظام ساهر" ساهم في التقليل من الحوادث المرورية، مضيفاً أن هناك دولاً تعتمد بشكل شبه كلي -مرورياً وأمنياً- على "كاميرا المراقبة"، وهناك كثير من المتخصصين في الشأن الاجتماعي أصبحوا يؤمنون أن الضوابط الاجتماعية التقليدية مثل العادات والدين والتقاليد والأعراف لم تعد تنفع في ضبط سلوك الناس، وأن الضوابط الاجتماعية الحالية يجب أن تكون كاميرا المراقبة الالكترونية، والأنظمة الآلية التي تحاسب الأشخاص على أخطائهم، مؤكداً على أن هذه الضوابط التقنية تتميز بالحيادية والموضوعية وعدم التحيز، مع إمكانية تغطيتها لمساحات كبيرة، فمن المعروف أن القيم الأخلاقية المرورية مثل الالتزام بالوقوف عند الإشارة الحمراء بدافع ذاتي، لم يعد مكترثاً لها لدى كثير من الناس، وأصبح لابد من وضع كاميرات ترصد كل من لا يلتزم بالوقوف عند الإشارة الحمراء، جازماً أن الضوابط الالكترونية مثل "كاميرات المراقبة" و"أنظمة المتابعة السلوكية الالكترونية"، سوف تُسهم بشكل غير مباشر في تنمية القيم الأخلاقية، وقيم الالتزام بالقواعد العامة، وسوف تربي جيلاً مؤتمناً على القواعد والنظم، وهذا ما حدث في المجتمعات المتقدمة، فلم يكن التعليم والتربية بحد ذاتها كافية بل كانت هناك أنظمة واضحة مطبقة تعكس ما هو نظري ومقروء.



د.الخثـلان



ضبط مفاجئ


د.الخثلان: حالة استياء بين الجميع

وأوضح "د.الحريري" أنه عندما تتحول الأنظمة الالكترونية وتصبح تحت السيطرة البشرية الفردية أي تحت سيطرة الإنسان، فإنها تفقد فاعليتها وقبولها لدى الناس؛ لأنها هنا تخضع للاتجاه الإنساني والميول الشخصية التي لا تتصف بالحيادية ولا الموضوعية، بل ولا العدالة ولا الإنصاف؛ لأن هذه الأنظمة إذا كانت تحت سيطرة الأشخاص مباشرة فقد يحوّل الإنسان غضبه ونقمته من النظام الالكتروني إلى الشخص الذي يتحكم به، وهذا ما حدث مع كاميرا المراقبة في نظام ساهر المروري، عندما أصبحت تحت سيطرة أشخاص معينين بعضهم لا يملك الجنسية السعودية، وهنا قد تزيد النقمة، مضيفاً أن بعض تطبيقات ساهر أصبحت تعتمد على "التجسس" و"الخديعة" و"الضبط المفاجئ" و"الوقيعة بالناس"، وبالتالي رفض هذه التطبيقات كثير من الناس، مشيراً إلى أن سيارات ساهر التي تترصد للسائقين بسرعة في بعض الشوارع داخل أو خارج المدينة، تعمل كمن يخدع الناس ويسعى للوقيعة بهم، وهذا تطبيق غير أخلاقي لنظام الكتروني مروري أخلاقي، غايته وهدفه في الأساس تنمية القيم الأخلاقية المرورية وحماية الناس، ذاكراً أن في بريطانيا والصين وفي الشمال والجنوب، وفي كل أنحاء العالم المتقدم، التنبيه بوجود كاميرات يعطي الصبغة الشرعية والقانونية لاستخدام كاميرا المراقبة، وهذا التنبيه للتوضيح يعني وجود علامات وإشارات مرورية مرسوم عليها صورة كاميرا-، وفي الحقيقة لا اذكر أني رأيت هذه العلامات المرورية على شارع توجد فيه سيارة ساهر المترصدة، موضحاً أن أي نظام يعتمد على التجسس والترصد والمباغتة والوقيعة بالآخر قد لا يحظى باحترام الشخص المستهدف.


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
إحراق جهاز ساهر لرصد السرعة في مدينة الرياض








 
قضـــــية تحـــــت المجهــــــر رقم 1 ( ساهـــر)
قديم منذ /28-11-2011, 08:19 PM   #7 (permalink)

عطاء بلا حدود
 
الصورة الرمزية المفكر التطويري

المفكر التطويري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 280415
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : الريــاض
 المشاركات : 4,439
 النقاط : المفكر التطويري is on a distinguished road

افتراضي

لم يُشعّر عن طريق الجوّال وطالب بإلغاء المبالغ المضاعفة

مواطن يشتكي: تأشيرة خادمة كشفت مخالفات ساهر المضاعفة!


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
عبد الله البرقاوي- سبق- الرياض: قادت محاولة مواطنٍ لاستخراج تأشيرة خادمة، إلى كشف مخالفةٍ مروريةٍ سُجِّلت عليه وتمت مضاعفتها دون علمه حتى وصلت للحد الأقصى 900 ريال. يقول المواطن إبراهيم الشليل إنه راجع لاستخراج تأشيرة خادمة، قبل أن يُفاجئه الموظف، بوجود مخالفةٍ مروريةٍ مسجلة عليه، ولم يتم سدادها.

المواطن يقول بعد المراجعة تبيّن لي أن المخالفة من نظام ساهر، وسُجِّلت خلال شهر شعبان الماضي ولكن لم يتم إشعاري بها، ما جعلها تتضاعف حتى وصلت إلى الحد الأعلى دون علمي.

ويشير المواطن إلى أن إدارة المرور ادّعت أنه تم إشعاره برسالة جوّال، نافياً هذا الأمر، ومطالباً بالتحقق من ذلك عن طريق شركة الاتصالات، قائلاً: "جميع مخالفات ساهر السابقة كانت تردني عبر الجوّال وأسددها فوراً، سوى
هذه المخالفة التي فُوجئت بها دون إشعارٍ ما جعلها تتضاعف".

وطالب المواطن بإلغاء المخالفة أو تخفيضها للحد الأدنى وإلغاء المبالغ المضاعفة كونه لم يشعر بها.








 
قضـــــية تحـــــت المجهــــــر رقم 1 ( ساهـــر)
قديم منذ /29-11-2011, 02:35 PM   #8 (permalink)

عطاء بلا حدود
 
الصورة الرمزية المفكر التطويري

المفكر التطويري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 280415
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : الريــاض
 المشاركات : 4,439
 النقاط : المفكر التطويري is on a distinguished road

افتراضي

للنقاش: "ساهر".. ما له وما عليه؟



هل تعتقد أن الوقت حان لتقييم نظام "ساهر" المروري؟

  • نعم
  • لا
صوت

https://www.aleqt.com/2011/11/29/article_602567.html



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الاقتصادية الإلكترونية من الرياض
ناقش مجلس الشورى في جلسته الـأخيرة تخفيض قيمة المخالفات المرورية ونسب الزيادة على تأخير سدادها أو ما اصطلح على تسميته "تدبيلها"، مدعوما برغبة شعبية في تعديل بعض الأنظمة المرورية التي طفا الحديث عنها على السطح مع إطلاق ساهر الذي يواجه –ولا يزال- موجة من الترحيب والانتقاد على حد سواء.
مؤيدو النظام يؤكدون أن الإيجابيات كبيرة، أبرزها خفض نسب الوفيات جراء الحوادث المرورية بنحو 31% ، ناهيك عن الإصابات والحوادث بمجملها.
السلبيات كما يراها الآخرون، ارتفاع قيمة المخالفات بالإضافة إلى حدود السرعات ونقص حملات التوعية، ووصل مستوى الرفض حد التطرف الأقصى مع قتل موظف ساهر في القويعية مطلع الشهر الجاري.
بعد نحو عام ونصف على تواجده معنا، برأيك: "ساهر" ما له وما عليه؟
ما الرسالة التي ترغب بإيصالها إلى القائمين على النظام؟
ما أبرز السلبيات التي تعتقد أنه لا يمكن الاستمرار بالعمل بها؟








التعديل الأخير تم بواسطة المفكر التطويري ; 29-11-2011 الساعة 02:43 PM
 
قضـــــية تحـــــت المجهــــــر رقم 1 ( ساهـــر)
قديم منذ /30-11-2011, 10:19 PM   #9 (permalink)

عطاء بلا حدود
 
الصورة الرمزية المفكر التطويري

المفكر التطويري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 280415
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : الريــاض
 المشاركات : 4,439
 النقاط : المفكر التطويري is on a distinguished road

افتراضي

الشرطة قبضت أحدهما

شابان اعتديا على «ساهر » جدة..

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

جدة – علي الفارسي
القت الجهات الامنية بمحافظة جدة القبض على أحد الجناة حين قام بالاعتداء يوم الاثنين 28/11/201م على احد أجهزة رصد المخالفات المرورية "كاميرات ساهر التابعة للنظام المروري" على بداية طريق جسر الخير باتجاه الغرب.
وكانت الدوريات الامنية قد تلقت البلاغ وتفاصيله بأن أحد المارة تعمد الدخول على الجهاز بسيارته الخاصة، وأدى ذلك الى تعطل أحد اطاراتها مما اجبره على التوقف بجوار الجهاز، وتوجه شخصان إلى الجهاز وقاما بالعبث والتكسير بمحتوياته ما أدى إلى كسر البابين العلوي والخلفي للجهاز وكذلك بعض الأضرار التي لحقت بالكاميرا والفلاش .
الدوريات الامنية والأدلة الجنائية باشرت الحادث على الفور وتم القبض على أحد الجانيين في موقع الحدث، وتمت إحالته للجهات المختصة للتحقيق معه وحصر الأضرار والتلفيات التي تسبب بها المعتدي.
يشار إلى ان هذا الحادث يعد الثاني خلال اسبوعين تتعرض له كاميرات ساهر في محافظة جدة للاعتداء، وفي الاولى بلغت التلفيات ما يقارب 60 الف ريال .








 
قضـــــية تحـــــت المجهــــــر رقم 1 ( ساهـــر)
قديم منذ /06-12-2011, 11:07 PM   #10 (permalink)

عطاء بلا حدود
 
الصورة الرمزية المفكر التطويري

المفكر التطويري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 280415
 تاريخ التسجيل : Feb 2008
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المكان : الريــاض
 المشاركات : 4,439
 النقاط : المفكر التطويري is on a distinguished road

افتراضي

اشتعال النيران بكاميرا "ساهر" قرب كوبري العزيزية بالرياض

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
أحمد البراهيم – سبق - الرياض: تشتعل الآن النيران في الكاميرا الثابتة لنظام ساهر، والواقعة على امتداد طريق البطحاء الحائر، بالقرب من كوبري العزيزية وسوق الغنم جنوب الرياض.

وأشارت مصادر "سبق" إلى أن الحادثة وقعت بفعل فاعل إثر سكب بنزين عليها وإشعال النيران فيها.








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 07:08 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1