Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

منتدى شؤون المعلمين والمعلمات ييهتم بكل حقوق وواجبات وقضايا المعلم والمعلمة

موضوع مغلق
مدارس بلا اسوار من اسرار تطور الغرب ونهضتهم ورقيهم عن العرب
مدارس بلا اسوار من اسرار تطور الغرب ونهضتهم ورقيهم عن العرب
قديم منذ /24-02-2012, 10:44 PM   #1 (permalink)

عضو فعال

عيسى الصبحي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 682883
 تاريخ التسجيل : Mar 2011
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 79
 النقاط : عيسى الصبحي is on a distinguished road

افتراضي مدارس بلا اسوار من اسرار تطور الغرب ونهضتهم ورقيهم عن العرب

لم اكن اتخيل اطلاقا عندما قدمت الى السويد منذ مدة طويلة , لم اكن اتوقع ان هذه الابنية الفخمة جدا وذات الشكل الجميل انها مدارس , والشيء الذي لم اكن اتخيله اطلاقا ان تكون تلك المدارس بلا اسوار , وحينها حضرتني مناظر المدارس في بلداننا والتي هي صورة عن القلاع الضخمة , بل وان اسوار بعض المدارس هي اكثر حصانة من اي قلعة قديمة , والتي تكون في العادة محمية ومراقبة بشكل ممتاز حيث يمثل الاعتداء عليها اعتداء على الذات المقدسة للرب الحاكم في تلك البلاد , وهذا السور العالي جدا يمثل همّا لدى الطلبة الدارسين حيث ينحصر تفكير غالبية الطلاب في الكيفية التي يقفزون فيها خارج هذا السور , فالاسوار لاتقام الا للسجناء ,


وحتى السجناء في الغرب لم يعد لهم سور , والاعداد الكبيرة التي تسجل في حالة لكسر الرجلين او اليدين او الشلل بسبب هذا القفز هي اعداد وحالات كثيرة, ومه ذلك فان حالات الهروب والتسرب من هذه المدارس المحصنة تشهد تزايدا وتصاعدا , في الوقت الذي تكاد نسب التسرب ان تنعدم في المدارس الاوروبية الغير مسورة والمفتوحة من كل الجهات , وهذا يدل دلالة واضحة على ان هذه الاسوار والتي في العادة تكلف اربعة اضعاف المدرسة الاصلية وتزيد , هيء عبء في المصاريف , وفشل في التفكير , ونقص في خبرات التعليم والذي تصر قيادات البلدان التعليمية في البلدان العربية على انها اساليب متطورة , وان الاساليب المستخدمة في هذه المدارس هي اساليب في الغالب مترجمة حرفيا من الاساليب التعليمية والتربوية في بلدان الغرب مع تغيير الاسماء الاجنبية الى عربية, ومع هذا الفشل الشديد في الارقام فان الاجهزة الحاكمة غير مستعدة ابدا في دراسة تطوير التعليم الفاشل في بلدان البط السعيد , وهو امر لااعتقد انه سيكون في يوم ما وذلك لان فاقد الشيء لايعطيه , وذلك لان الفشل في التعليم ليس قاصرا على المناهج العرجاء التي ترجمت من الغرب والقيت على رؤوس ابناء امتنا دون مراعاة للثقافة التي يتلقاها الطفل في المجتمع والتي تختلف عن تلك الثقافة المترجمة ولهذا فان المتلق لهذه الثقافة سيحس بالفارق المباشر , مما يخلق لديه نوعا من انواع ازدواج الشخصية منذ بداية تكوينه العلمي , وانتشار الفساد التعليمي في هذه المدارس كان سببا هاما في عدم وصول اصحاب المؤهلات ووضعهم في مكانهم الطبيعي , ولن ننس ابدا ان المقعد الدراسي والذي يحتاج من الطالب ان يجلس عليه سجين هذا المقعد فانه يحتاج الى عامل الجذب الذي يجعل من هذا المقعد كرسي راحة واستقطاب وليس كرسي تعذيب يتوق للدقيقة التي يغادر فيها هذا الكرسي , ولهذا فقد تفننت الاجهزة التربوية الغربية ومن ورائها الدولة في التطوير الدائم والمستمر , وابحاث تطوير التعليم متوالية لاتنقطع واحدث طرق تجريب كافة صنوف هذه الطرق تجرب في مخابر طلابية خاصة , وطرق اغواء واغراء التلميذ متنوعة , ولهذا فليس غريبا ابدا ان تجد الطفل الاوروبي هو من يسعى لهذه المدارس , فتراه يصحو باكرا بالرغم من ان درجات الحرارة في بعض البلدان قد تنخفض الى مادون الثلاثين درجة تحت الصفر , ومع هذا فان النشاط وحب الذهاب الى المدرسة هو هاجس الطلاب , ومن المؤسف ان نجد ان مستوى العطاء لدى المعلم العربي قد يتجاوز مستوى العطاء لدى المعلم الغربي واحيانا باضعاف مايمنحه المعلم الغربي , ومع ذلك فان نسب الهروب والتسرب هي في ازدياد , ولقد ساهمت وسائل الايضاح والالعاب ووجبات الطعام المدرسية في الحفاظ على الطفل في مدرسته حتى ان دولة كالسويد تجعل وجبات الاغذية من اشهى الوجبات ,ومعها الحليب كوجبة شبه اجبارية توضع في غالبية المدارس السويدة في براميل ضخمة, فيفتح التلميذ صنبور الحليب ليشربه بدلا من الماء , في الوقت الذي مازالت فيه قيم العصا لمن عصا هي القيم السائدة في مجتمع البط السعيد , ليعامل اطفالنا في تلك المدارس على انهم مجرمين ليس لهم الا العصا لانها وكما يقول خبراء التعليم في بلدان البط السعيد ومعهم رجال الشرطة ان العصا خلقت من الجنة , وحشروا في سجون كتب عليها وزارة التربية مرافقة لأسم شهيد او زعيم , وكان من المفروض ان تسمى الاسماء بمسمياتها ليكتب عليها سجون وزرات التربية ومعها اسم لشارون او بيرز او ليفني او ايهود باراك او بوش او بريمر او جواد المالكي او صولاغ جبر .
والغريب ان هم التعليم في الدول الاوروبية هو هم لايدخل في المناقشات الحامية لبرامج الدول الغربية باعتبار ان تعليم وتطوير برامج التعليم هي امور مشتركة بين كافة الاحزاب ولاتقبل ابدا المساومة , حيث ان الاستثمار الحقيقي للحكام وللدولة هو في المواطن المتعلم , وتحرص هذه الدول على استيراد خيرة المعلمين من مختلف انحاء العالم من اجل رفع مستوى التعليم وتطويره , وهو امر لاتقف هذه الدول ابدا في طريقه , حتى ولو مسّ أمنها الديمغرافي او الوطني , فالتعليم في الدول الغربية ليس سجونا , وليس عصيا , وليس دعوات الى فرنسة المعلمين , او انكلزة التعليم , او المنة التعليم كما يحصل في بلدان البط السعيد لنجد ان مستويات التعليم والتي ارتفعت قليلا منذ اكثر من ثلاثة عقود وكل فيها التعليم لبعض رجالات متنورين , لتنخفض الى مستويات دنيا بعد الدعوات الاقليمية الضيقة والتي تعبر عن عنصرية وجهل وضيق افق وشعارات جوفاء لم تثمر الا عن تدمير الاجيال الجديدة من الطلاب , فالدعوات الى سعودة او مصروة او كتوتة او قطرنة او بحرنة او جحشنة التعليم ليس إلا نوع من انواع الترف الاقليمي والفراغ الذهني الغير محسوب العواقب , فكم من معلم مختص طرد من عمله في دولة عربية بسبب ان خريج جديد من تلك الدولة عديم الخبرة واسع الطومح لاي منصب حمل شهادة بتقدير مقبول ودون خبرة , وكأن الدولة اجتازت في قوتها كل وسائل التطور لتطرد اصحاب الخبرات وتضع بدلا منهم حملة الشهادات من اهل البلد وليس لشيء الا من اجل شعارات دمرت وحدة امتنا ورسخت الاقليمة البغيضة فلاهم نجحوا في اقليميتهم , ولاهم طوروا التعليم , ولاهم نفعوا غيرهم , وانهوا البلاد الى خراب شديد وقتلوا بايديهم ابنائهم وابناء وطنهم وجلدتهم فقط من اجل ان ينعموا بنعمة التخلف مضافا اليها اشعال افكار الاقليمية والتجزئة في شعب رفعه الله بالاخوة ومزقوه بالاقليمية , فقاتل الله الجهل , وقاتل الله طلاب الفتنة ودعاتها , وقاتل الله من ساهم في تفريق هذه الامة وتعميق حدودها بعد ان كانت بلدا واحدا تجمعهم قبلة واحدة , ولاادري كيف يدعي هؤلاء التطور والعلم وهم صندوق الجهل وعفنه , بل وهم ابو الجهل وابو لهب وسوطه, ونحن بهؤلاء لن نتقدم الى الامام وذلك لان قادة الامة وحكامها قد استسلموا تماما لاحاديث النفاق ولبطانات السوء ولسياسات الجهل والتخلف واخضعوا نفوسهم لتقارير الاجهزة المخابراتية والتي لايهمها ابدا رقي البلد, بل أن التقدم هواعدى اعدائها , ورضوا من الدنيا بمال الشعب يسرقونه ويكدسونه في البنوك الغربية وبناء القصور التي لايسكنوها , ولا يهمهم من الشعب شيء الا ان يخرج في مسيرات التاييد تدعوا لهم بطول البقاء , تسير مكرهة مجبرة , بعد ان جاعت البطون واقفرت البيوت , وفتحت السجون لمن لايمش في تلك المسيرات او يهتف لحاكم فاشل تافه , وهذا كله من اجل ان يرض عنهم اعداء امتنا الذين يخافوا من ان يستفيد ابناء الامة من نور العلم وهدي النور فتستفيق الامة وتعود الى مجدها فتسود الامم , وهو الخطر الذي يحسب له الغرب الف حساب ولهذا فاننا نجد ان الغرب هو من يساند هذه الانظمة الاقليمية المتخلفة والتي صديقها الجهل وعدوها العلم وسلاحها السجون , ومتعتها في الركوع امام قادة الغرب , ولذتها في افساد هذه الامة الواحدة التي فرقها شيطانهم .
ماهي مؤسساتهم التعليميه التي تفتقر الى الخدمات الاساسيه بغض الطرف عن الخدمات الثانوية؟؟؟ اترك الإجابة للقاريء !!!
د.محمد رحال. السويدglobalrahhal@hotmail.com
منقول من الكاتب مباشرة








التعديل الأخير تم بواسطة عيسى الصبحي ; 24-02-2012 الساعة 11:08 PM
 

مدارس بلا اسوار من اسرار تطور الغرب ونهضتهم ورقيهم عن العرب
قديم منذ /27-02-2012, 10:50 AM   #2 (permalink)

عضو نشط

احلي اللحضات غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 797522
 تاريخ التسجيل : Feb 2012
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 83
 النقاط : احلي اللحضات is on a distinguished road

افتراضي

جزاك الله كل خير
ويعطيك العافيه








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 07:37 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1