Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية
العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > رمضان في الشريف

رمضان في الشريف رمضان كريم شهر الخير

 
مع الرسول في رمضان الحلقة السابعة و العشرون الشيخ / عائض القرني
مع الرسول في رمضان الحلقة السابعة و العشرون الشيخ / عائض القرني
قديم منذ /16-08-2012, 01:19 PM   #1 (permalink)

الأستاذ أبو يوسف غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 448770
 تاريخ التسجيل : Nov 2009
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 2,688
 النقاط : الأستاذ أبو يوسف is on a distinguished road

Thumbs up مع الرسول في رمضان الحلقة السابعة و العشرون الشيخ / عائض القرني






القرني للأئمة: خففوا من القراءة في صلوات التراويح والقيام
جاء ذلك في الحلقة 27 من برنامجه الرمضاني "مع الرسول في رمضان"، والذي ، حيث قال القرني: "كان من هدي الرسول - صلى الله عليه وسلم- قيام الليل في رمضان، وكان أكثر قيامه والذي يشد فيه المئزر ويوقظ أهله ويهتم في العبادة أكثر بالقيام، هو في العشر الأخيرة من رمضان".

وأضاف: "وصيتي للمؤمنين أن يعتصموا بحبل الله، وأن يتعاونوا على البر والتقوى، وأن يصلوا صلاة التراويح أو القيام جماعة، يقول صلى الله عليه وسلم: "مَنْ قَامَ مَعَ الإِمَامِ حَتَّى يَنْصَرِفَ كُتِبَ لَهُ قِيَامُ لَيْلَةٍ"، إذا بقيت وصبرت حتى تنصرف مع الإمام، الله يكتب لك كأنك صليت حتى الفجر".

ونصح الشيخ القرني قائلاً: "نصيحتي أن نذهب للمساجد، أن نصلي التراويح أو القيام، المقصود لأن هذا أعون، لأن بعض الناس الآن يجتهد يقول: أنا أصلي في بيتي أجمع لقلبي، لا، صلّ مع المسلمين تكثر سواد المسلمين وصلاة جماعة وتسمع التلاوة وتجتمع أرواح المؤمنين، ويكون أسمع لدعائهم، وإن شاء الله إنه أقرب إلى الإجابة".

وقال: "أرجو من الأئمة أن يأخذوا بالأولى في صلاة التراويح، فإنه كان من هديه - صلى الله عليه وسلم- أن يصلي 11 ركعة، تقول عائشة في الصحيح: "ما زاد - صلى الله عليه وسلم- في رمضان، ولا غير رمضان، على إحدى عشرة ركعة". فعلى الإمام أن يأخذ هذا العدد؛ لأنه الأبرك والأقرب، ولو زاد فلا حرج في ذلك، لكنه خالف الأولى، هديه - صلى الله عليه وسلم- أولى، سنته أحرى وأقرب، وهي فيها البركة وفيها الكفاية".

وأضاف قائلاً: "آمل أيضاً أن الإمام يراعي في صلاة التراويح الناس على قدراتهم، يعني يقرأ ما تيسر، ويراعي الضعيف وذا الحاجة والصغير والمريض؛ حتى يكثر العدد معه؛ لأنه إذا طول أحياناً كثيراً فقد خسر الناس، حتى يقول بعض الناس: الذي يريد أن يبقى يبقى، ومن يريد أن يذهب يذهب. طيب أليس من الأحسن لو صلى معك ستة صفوف أحس من أن يصلي صف واحد؟ طيب ألف الناس قربهم، ليس المقصود بتر الصلاة أو العجلة فيها، لا، الاقتصاد والقراءة والأناة، ولكن خفف من القراءة حتى تكسب الكثير من الناس وتراعي ظروفهم؛ لأنهم يريدون أن يصلوا معك التراويح والقيام، ولكنهم لا يستطيعون القيام، فيتركون الصلاة معك، ويفوتهم الأجر، فتكون أنت سبباً في حرمانهم هذا الثواب والأجر".








التوقيع
قال تعالى(وقليل من عبادي الشكور )
(قول النبي صلى الله عليه وسلم: (من لا يشكر الناس لا يشكر الله)، يعني أن من كان من طبيعته وخلقه عدم شكر الناس على معروفهم وإحسانهم إليه فإنه لا يشكر الله؛ لسوء تصرفه ولجفائه، فإنه يغلب عليه في مثل هذه الحال أن لا يشكر الله .....من فتاوى بن باز رحمه الله

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



[/CENTER]
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 

 

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 11:36 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1