Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر


المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

إضافة رد
واتسيات
قديم منذ /11-02-2014, 11:20 PM   #1 (permalink)

عضو فضي

muteb غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 55582
 تاريخ التسجيل : Jan 2005
 المشاركات : 975
 النقاط : muteb is on a distinguished road

افتراضي واتسيات

هذي الرساله ترسل لجميع الازواج
كل وحده ترسله لزوجها وهي رافعة رأسها. وصيه من ابن حنبل رحمه الله

من احسن ماوصلني!!

وصية ابن حنبل لابنه يوم زواجه
أي بني: إنّك لن تنال السعادة في بيتك إلا بعشر خصال تمنحها لزوجك فاحفظها عني واحرص عليها:

أما الأولى والثانية )لأهميتها ):
.فإنّ النّساء يحببن الدلال ويحببن التصريح بالحب، فلا تبخل على زوجتك بذلك،فإن بخلت جعلت بينك وبينها حجابًا من الجفوة ونقصًا في المودة.

وأما الثالثة:
فإن النساء يكرهنَ الرجل الشديد الحازم ويستخدمن الرجل الضعيف اللين فاجعل لكل صفة مكانها فإنه أدعى للحب وأجلب للطمأنينة.

وأما الرابعة:
فإنّ النساء يُحببن من الزوج ما يحب الزوج منهنّ من طيب الكلام وحسن المنظر ونظافة الثياب وطيب الرائحة فكن في كل أحوالك كذلك.

أما الخامسة:
فإنّ البيت مملكة الأنثى وفيه تشعر أنّها متربعة على عرشها وأنها سيدة فيه، فإيّاك أن تهدم هذه المملكة التي تعيشها، وإياك أن تحاول أن تزيحها عن عرشها هذا، فإنّك إن فعلت نازعتها ملكها، وليس لملكٍ أشدّ عداوةً ممن ينازعه ملكه وإن أظهر له غير ذلك.

أما السادسة:
فإنّ المرأة تحب أن تكسب زوجها ولا تخسر أهلها، فإيّاك أن تجعل نفسك مع أهلها في ميزان واحد، فإمّا أنت وإمّا أهلها، فهي وإن اختارتك على أهلها فإنّها ستبقى في كمدٍ تُنقل عَدْواه إلى حياتك اليومية.

والسابعة:
إنّ المرأة خُلِقت مِن ضِلعٍ أعوج وهذا سرّ الجمال فيها، وسرُّ الجذب إليها وليس هذا عيبًا فيها "فالحاجب زيّنه العِوَجُ"، فلا تحمل عليها إن هي أخطأت حملةً لا هوادة فيهاتحاول تقييم المعوج فتكسرها وكسرها طلاقها، ولا تتركها إن هي أخطأت حتى يزداد اعوجاجها وتتقوقع على نفسها فلا تلين لك بعد ذلك ولا تسمع إليك، ولكن كن دائما معها بين بين.

أما الثامنة:
فإنّ النّساء جُبلن على كُفر العشير وجُحدان المعروف، فإن أحسنت لإحداهنّ دهرًا ثم أسأت إليها مرة قالت: ما وجدت منك خيرًا قط، فلا يحملنّك هذا الخلق على أن تكرهها وتنفر منها، فإنّك إن كرهت منها هذا الخلق رضيت منها غيره.

أما التاسعة:
فإنّ المرأة تمر بحالات من الضعف الجسدي والتعب النفسي، حتى إنّ الله سبحانه وتعالى أسقط عنها مجموعةً من الفرائض التي افترضها في هذه الحالات فقد أسقط عنها الصلاة نهائيًا في هذه الحالات وأنسأ لها الصيام خلالهما حتى تعود صحتها ويعتدل مزاجها، فكن معها في هذه الأحوال ربانيا كماخفف الله سبحانه وتعالى عنها فرائضه أن تخفف عنها طلباتك وأوامرك.

أما العاشرة:
فاعلم أن المرأة أسيرة عندك،
فارحم أسرها وتجاوز عن ضعفها تكن لك خير متاع وخير شريك .







  رد مع اقتباس

واتسيات
قديم منذ /11-02-2014, 11:24 PM   #2 (permalink)

عضو فضي

muteb غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 55582
 تاريخ التسجيل : Jan 2005
 المشاركات : 975
 النقاط : muteb is on a distinguished road

افتراضي

يقول خليف سمران العنزي الله يرحمه :

ياليت عند خلييف اربع ملايين
واربع عماير كلهن بالعليا..
واربع جموس مخططات بلونين
واربع بنوز مثلهن ماتهيا ..
واربع بنات كل ابوهن مزايين
ارداهن اللي مثل نجم الثريا ..
ابي اﻻ منه غدى الليل ليلين
كلً تقول خليف عندي هنيا..

رد عليه عايد ضافي العنزي رحمه الله

العافية ياخليف تسوى ملايين
وتسوى جميع أملاك حي العليا..
وتسوى المزارع كلهن والبساتين
وتسوى المواتر كلها لو تهيا..
وتسوى البنات اللي ذكرتو مزايين
واللي تقارن زينها بالثريا..
وش فايدة ياخليف كثر الملايين
لاصرت مرضانن والشفا ماتهيا..
قم و اطلب المعبود بالعسر واللين
جزل العطايا غافرن كل سيا..
لاصرت متعافي وسالم من الدين
كنك أميرن ساكنن بالعليا..

أبيات حكمة!








  رد مع اقتباس
واتسيات
قديم منذ /11-02-2014, 11:30 PM   #3 (permalink)

عضو فضي

muteb غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 55582
 تاريخ التسجيل : Jan 2005
 المشاركات : 975
 النقاط : muteb is on a distinguished road

افتراضي

من الذي تجاوز الأربعين سنة؟
" عذرا .. للسؤال "
* هل أنت في الأربعين ؟
* هل قاربتها ؟
* هل تجاوزتها بقليل ?
# فالأربعين

من الذي تجاوز الأربعين سنة؟
" عذرا .. للسؤال "
* هل أنت في الأربعين ؟
* هل قاربتها ؟
* هل تجاوزتها بقليل ?
# فالأربعين هو السن الوحيد الذي خصه القرآن بدعاء مميز، حتى إذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنة قال :-
" ربي أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت علي وعلى والدي وأن أعمل صالحا ترضاه وأصلح لي في ذريتي إني تبت اليك وإني من المسلمين "
# فهو دعاء مؤثر يتضمن الشكر عما مضى، والدعاء للآتي وإعلان الولاء لهذا الدين .

�� أكد العلماء على أهمية هذا الدعاء وخاصة لمن بلغ الأربعين وأنه سبب لقبول الأعمال فقد قال سبحانه بعد هذه الآية (أولئك الذين نتقبل عنهم أحسن ماعملوا.....)

�� في الأربعين يشعر الواحد منا وكأنه على قمة جبل، ينظر الى السفح الأول فيرى طفولته وشبابه .
ويجد أن مذاقهما لا يزال في أعماقه ، وينظر إلى السفح الآخر .
فيجد ما تبقى من مراحل عمره ويدرك كم هو قريب منها.

�� إنه العمر الذي يكون الإنسان قادراً فيه على أن يفهم كل الفئات العمرية ويعايشها ويتحدث بمشاعرها.

��في الأربعين يبدأ الشيب إن لم يكن قد بدأ سابقا، ويبدأ كذلك ضعف البصر فيقبل كل منا على نظارة القراءة وتصبح جزءاً من محمولاته اليومية .

�� وفي الأربعين نسمع لأول مرة من ينادينا في الأماكن العامة (تفضل يا عم) ..
ليجد وجوهنا مستغربة للنداء الجديد .

�� في الأربعين يلتفت لنا من هم في الستين ليقولوا لنا :-
هنيئآلكم مازلتم شباباً ، فيزداد استغرابنا.

��في الأربعين تبدأ أزمة منتصف العمر، يبدأ السؤال القاسي بالظهورأمام الإنسان :- * ماذا أنجزت في عملك؟
* ماذا أنجزت لأسرتك؟
* ماذا أنجزت في حياتك؟
* ماذا أنجزت في علاقتك مع ربك؟
* فإذا لم ترجع لربك وقد بلغت هذا العمر فمتى ترجع يا بن آدم !!!؟؟
إنه سؤال يهز القلوب ويشغل التفكير، فالمشكلة أن الأيام مرت أسرع مما توقعنا ، فأثناء طفولتنا كنا ننظر لمن في الأربعين على أنهم شبعوا من دنياهم ، أما اليوم فنرى أننا لم نحقق الكثير مما وضعناه لأنفسنا ، وأن السنوات تجري بنا ولا تعطينا فرصة لكي نصنع ما نريد .

�� في الأربعين ندرك القيمة الحقيقية للأشياء الرائعة التي تحيط بنا ، ننظر إلى والدينا إذا كانا موجودين أو أحدهما فنشعر أنهما كنز وعلينا أن نؤدي حقهما ونبر بهما . كذلك ننظر إلى أبنائنا فنراهم قد غدوا كإخوان لنا ينتظرون صحبتنا .
كذلك ننظر إلى الإخوان والأصحاب فنشعر بسرور غامر لوجودهم حولنا، كما ننظر إلى تقصيرنا وأخطائنا فنرى أنها لا تليق بمن هو في الأربعين حيث يفترض منّا فيه الحكمة والتوازن .

�� في الأربعين يبدأ الحصاد ، نشعر حقيقة أننا كنا كمن كان يجري ويجري، واليوم بدأ يخفف من جريه . ويلتفت إلى لوحة النتائج ليقرأ ملامحها الأولية ، وهو يعلم أن النتائج النهائية لم تحسم بعد ، إلا أن التغيير بعد الأربعين ليس بسهولة ما قبلها .

تحية لكل من جاوز الأربعين أو دنا من الأربعين اقرؤوها بتمعن وخاصة الآية لتجدوا أنه ليس لنا عمل من بعد هذا السن إلا الرجوع إلى الله والتحضير للقاء الله سبحانه وتعالى وشكره على ما أعطانا. هو السن الوحيد الذي خصه القرآن بدعاء مميز، حتى إذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنة قال :-
" ربي أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت علي وعلى والدي وأن أعمل صالحا ترضاه وأصلح لي في ذريتي إني تبت اليك وإني من المسلمين "
# فهو دعاء مؤثر يتضمن الشكر عما مضى، والدعاء للآتي وإعلان الولاء لهذا الدين .

�� أكد العلماء على أهمية هذا الدعاء وخاصة لمن بلغ الأربعين وأنه سبب لقبول الأعمال فقد قال سبحانه بعد هذه الآية (أولئك الذين نتقبل عنهم أحسن ماعملوا.....)

�� في الأربعين يشعر الواحد منا وكأنه على قمة جبل، ينظر الى السفح الأول فيرى طفولته وشبابه .
ويجد أن مذاقهما لا يزال في أعماقه ، وينظر إلى السفح الآخر .
فيجد ما تبقى من مراحل عمره ويدرك كم هو قريب منها.

�� إنه العمر الذي يكون الإنسان قادراً فيه على أن يفهم كل الفئات العمرية ويعايشها ويتحدث بمشاعرها.

��في الأربعين يبدأ الشيب إن لم يكن قد بدأ سابقا، ويبدأ كذلك ضعف البصر فيقبل كل منا على نظارة القراءة وتصبح جزءاً من محمولاته اليومية .

�� وفي الأربعين نسمع لأول مرة من ينادينا في الأماكن العامة (تفضل يا عم) ..
ليجد وجوهنا مستغربة للنداء الجديد .

�� في الأربعين يلتفت لنا من هم في الستين ليقولوا لنا :-
هنيئآلكم مازلتم شباباً ، فيزداد استغرابنا.

��في الأربعين تبدأ أزمة منتصف العمر، يبدأ السؤال القاسي بالظهورأمام الإنسان :- * ماذا أنجزت في عملك؟
* ماذا أنجزت لأسرتك؟
* ماذا أنجزت في حياتك؟
* ماذا أنجزت في علاقتك مع ربك؟
* فإذا لم ترجع لربك وقد بلغت هذا العمر فمتى ترجع يا بن آدم !!!؟؟
إنه سؤال يهز القلوب ويشغل التفكير، فالمشكلة أن الأيام مرت أسرع مما توقعنا ، فأثناء طفولتنا كنا ننظر لمن في الأربعين على أنهم شبعوا من دنياهم ، أما اليوم فنرى أننا لم نحقق الكثير مما وضعناه لأنفسنا ، وأن السنوات تجري بنا ولا تعطينا فرصة لكي نصنع ما نريد .

�� في الأربعين ندرك القيمة الحقيقية للأشياء الرائعة التي تحيط بنا ، ننظر إلى والدينا إذا كانا موجودين أو أحدهما فنشعر أنهما كنز وعلينا أن نؤدي حقهما ونبر بهما . كذلك ننظر إلى أبنائنا فنراهم قد غدوا كإخوان لنا ينتظرون صحبتنا .
كذلك ننظر إلى الإخوان والأصحاب فنشعر بسرور غامر لوجودهم حولنا، كما ننظر إلى تقصيرنا وأخطائنا فنرى أنها لا تليق بمن هو في الأربعين حيث يفترض منّا فيه الحكمة والتوازن .

�� في الأربعين يبدأ الحصاد ، نشعر حقيقة أننا كنا كمن كان يجري ويجري، واليوم بدأ يخفف من جريه . ويلتفت إلى لوحة النتائج ليقرأ ملامحها الأولية ، وهو يعلم أن النتائج النهائية لم تحسم بعد ، إلا أن التغيير بعد الأربعين ليس بسهولة ما قبلها .

تحية لكل من جاوز الأربعين أو دنا من الأربعين اقرؤوها بتمعن وخاصة الآية لتجدوا أنه ليس لنا عمل من بعد هذا السن إلا الرجوع إلى الله والتحضير للقاء الله سبحانه وتعالى وشكره على ما أعطانا.









التعديل الأخير تم بواسطة muteb ; 11-02-2014 الساعة 11:45 PM
  رد مع اقتباس
واتسيات
قديم منذ /11-02-2014, 11:49 PM   #4 (permalink)

عضو فضي

muteb غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 55582
 تاريخ التسجيل : Jan 2005
 المشاركات : 975
 النقاط : muteb is on a distinguished road

افتراضي

من هو الأب ؟ عبارات أبكتني !!!!!!
===========
سؤال تم طرحه على طلاب الماجستير وكانت الإجابات جميلة ومنها إجابات عادية

ولكن أفضل إجابة أعجبتني هذه الأجابة :

الأب..
تلبس حذائه فتتعثر من كبر حذائه لصغر قدمك
تلبس نظارته تشعر بالعظمة
تلبس شماغه فتشعر بالوقار
تطلبه مفتاح سيارته وتحلم أنك هو وأنك تقودها.
يخطر في بالك شيء تافه فتتصل عليه وقت دوامه ويرد ويتقبلك بكل صدر رحب ولاتعلم ربما مديره وبخه أو زميله ضايقه أو مصاريفكم أثقلته

وتطلبه بكل هدوء :
"بابا جيب معاك طلب ما"

ويرد :
من عيوني!

يأتي البيت وقد أُرهق من الدوام والحر والزحمة ونسي طلبك.

فتقول :أين ماطلبت؟
فيتعنى ويخرج ليحضر لك طلبك التافه بكل سعادة متناسيًا إرهاقه!!!.

واليوم .........
لاتلبس حذائه ؛بسبب ذوقه القديم!!!.
تحتقر ملابسه أغراضه وسيارته- التي كنت تباهي بها أصحابك- ؛لأنها لاتروق لك،
وكلامه لايلائمك! !!.
وحركاته تشعرك بالاشمئزاز! !!، ويصيبك الإحراج منه لو قابل أصحابك !
تتأخر فيقلق عليك ويتصل بك!!!، فتشعر بأنه يضايقك وقد لا ترد عليه إذا تكرر الإتصال والقلق!!!!.
تعود للبيت متاخراً فيوبخك؛ ليشعرك بالمسؤولية، ويستمر في مشوار تربيتك ؛لأنه راع،
وكل راع مسؤول عن رعيته، فترفع صوتك عليه، وتضايقه بكلامك، وردودك فيسكت
ليس خوفاً منك بل صدمةً منك!

بالأمس في شبابه يرفعك على كتفه، واليوم أنت أطول منه بكثير! !!.
بالأمس تتلعثم في الكلام وتخطيء في الأحرف واليوم لايسكتك أحد! !!!.
تناسيت..
مهما ضايقك فهو وااااالدك..
كما تحملك في طفولتك، وسفهك، وجهلك؛
فتحمّله في مرضه ،و شيخوخته
أحسن إليه ..
فغيرك يتمنى رؤيته من جديد.

سألوني أي رجل تحب؟

فـقلت :
من انتظرني تسعه أشهر
واستقبلني بفرحته،
ورباني على حساب صحته.

هو الذي سيبقى أعظم حـب بقلبي للأبد! !!.

عذراً لـجميع الرجال فـلا أحد يشبه أبي !!!!

إلهي:
من مات والده:
فاغفر له،
وارحمه،
وأسكنه فسيح جناتك آمين.
ومن كان والده حيا:ً
فأطل عمره على طاعتك،
وفرج همه،
وارزقه من حيث لا يحتسب،
وأمطره برحمةٍ منك .








  رد مع اقتباس
واتسيات
قديم منذ /12-02-2014, 09:43 AM   #5 (permalink)

عضو فضي

muteb غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 55582
 تاريخ التسجيل : Jan 2005
 المشاركات : 975
 النقاط : muteb is on a distinguished road

افتراضي

اُهرب حيث شئت :
...﴿ إنّ إلى رَبِّكَ الرُّجْعى ﴾ ...

- وأعمَل ماشئتَ فهناك كتابٌ :
﴿ لايُغادرُ صغيرةً ولا كَبِيرَة ًإلا أَحصَاهَا ﴾ ..

- اليوم :
﴿ يُقبل ﴾ منك ﴿مِثقاَل ذَرة ﴾ ..

- و غداً :
﴿ لن يُقبل ﴾ منك
﴿ملءَ اﻷرضِ ذَهباً﴾ ..

ف اَتقوا الله وتأَملوُها بعمق ..
﴿ ليسأل الصادقين عن صدقهم ﴾
يقول ابن القيم :
عجبًا والله
سُئلوا و حوسبوا وهم صادقين !!
فكيف بالله بالكاذبين ؟؟

اللهم اجعلنا ممن صدّق قوله عمله
كتب الحسن البصري إلى عمر بن عبدالعزيز رحمهما الله تعالى : إن الدنيا حلم والآخرة يقظة والموت متوسط ، ونحن في أضغاث أحلام . من حاسب نفسه ربح ، ومن غفل عنها خسر ، ومن نظر إلى العواقب نجا ، ومن أطاع هواه ضل ، ومن حلم غنم ، ومن خاف سلم ، ومن اعتبر أبصر ، ومن أبصر فهم ،ومن فهم علم، ومن علم عمل .فإذا زللت فارجع ،وإذا ندمت فاقلع ،وإذا جهلت فاسأل ،وإذا غضبت فامسك. فاللهم أصلح لنا شأننا كله.
ربما مكرره ولكن للتذكير








  رد مع اقتباس
واتسيات
قديم منذ /12-02-2014, 10:14 AM   #6 (permalink)

عضو فضي

muteb غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 55582
 تاريخ التسجيل : Jan 2005
 المشاركات : 975
 النقاط : muteb is on a distinguished road

افتراضي

أمر بالقبض على ثلاثة أشخاص في تهمة وأمر بوضعهم

في السجن ثم أُمر عليهم أن تُضرب أعناقهم وحين قدموا أمام السيَّاف

لمح الحجاج إمرأة ذات جمال تبكي بحرقة

فقال : أحضروها

فلما حضرت بين يديه

سألها: ما الذي يبكيك؟

فأجابت: هؤلاء الذين أمرت بضرب أعناقهم

هم زوجي وشقيقي وابني فلذة كبدي فكيف لا أبكيهم؟

فقرر الحجاج أن يعفو عن أحدهم أكراماً لها

وقال لها: تخيري أحدهم كي أعفو عنه

وكان ظنه أن تختار ولدها.

خيم الصمت على المكان وتعلقت الأبصار بالمرأة في انتظار من تختاره

ليعفى عنه.

فصمتت ثم قالت: أختار « أخي ».

ففوجئ الحجاج من جوابها وسألها عن سرِّ اختيارها لأخيها ؟

فأجابت : أما الزوج فهو موجود

" أي يمكن أن تتزوج برجل غيره "

وأما الولد فهو مولود

" أي تستطيع بعد الزواج إنجاب الولد "

وأما الأخ فهو مفقود

" لتعذر وجود الأب والأم ".

فذهب قولها مثالاً وحكمة وأُعجب الحجاج بحكمتها وفطنتها

فقرر العفو عنهم جميعاً.

..سبحان الله..

الخلاصة

الأخ لا يعوض ولا يشعر بقيمة الأخ والأخت إلاّ من فقد أحدهم..

فحافظ على العلاقة بينك وبين أخوتك لأنها الشئ الذي لا يعوض

☀کــــــــــلام من ذهــــــــــب


_☀ عسى تأخيرك عن سفر. خير

☀_ وعسى حرمانك من زواج بركه

☀_ وعسى ردك عن وظيفه. مصلحه

☀_ وعسى حرمانك من طفل خير

☀'وعسى أن تكرھوا شيئاً وهو خيرٌ لكم'

💖•• لأنه يعلم وأنت لا تعلم ••

💖.. فلا تتضايق لأي شئ يحدث لك
💖•• لأنه بإذن الله هو خير ••

يُقآل ؛-
☀لا تكثر من الشكوى فيأتيك الهم

☀ولكن أكثر من الحمد لله تأتيك السعاده

💜••* فالحمدلله ثم الحمدلله ثم الحمدلله *••

حتى يبلغ الحمد منتهاه

☀نحنُ بخير مَا دُمنٱ نستطيع ٱلنوم بدُون مُسكنٱت !

☀ۉلآ نَستيقظ عَلى صَوت جھآز طِبي مَوصُول بـ ٱجسٱدنٱ !

💜••* فالحمدلله ثم الحمدلله ثم الحمدلله *••

حتى يبلغ الحمد منتهاه

☀_ لا تنظر الَى الْخلف فَفِيه مَاض يزعِجك

☀_ ولَا تنظر الَى الْامام فَفِيه مُسْتقبل يُقلقك

_ ☀لَكن انظر الَى الاعلـْى فَهناك رَب يُسعدك

حكمة أعجبتني..

☀ليس بالضروري ان يكون لديك أصدقاء كثيرون لتكون ذو شخصية معروفه ...

فالأسد يمشي وحيداً ..

والخروف يمشي مع الجميع...

الخنصر - البنصر - الوسطى - السبابة .. بجانب بعضها . .

إلّا « الإبهام »بعيد عنها . .

💖و تعجّبت عندما عرفت أن» الأصابع «لآ تستطيع صنع شيء دون إبهامها البعيد

📝جرّب أن تكتب أو أن تغلق أزرار ثيابك . .

فَـتَـأكّـد أنه ليست العبرة بَكثرة الآصْحَآبْ حولك

💖إنما العبرة أكثرهم حُبَاً و مَنْفَعَةً لك حتى وإن كان بعيدآ عنك

☀كلام من ذهب☀

💞الاستغراق في العمل ينقذك من ثلاث مشاكل: الملل والرذيلة والفقر..

💞لا اعرف قواعد النجاح ولكن اهم قاعدة للفشل ارضاء كل الناس

💞الصديق كالمصعد , اما يأخذك الى الأعلى او يسحبك الى الأسفل , فاحذر اي مصعد تأخذ

💞الحياة مستمره: سواء ضحكت أم بكيت ... فلا تحمل نفسك هموما لن تستفيد منها

💞لا تجعل أحداً يعرف سر دمعتك لأنه سيعرف كيف يبكيك

صافح وسامح .. ودع الخلق للخالق . {{{{{{{{فأنت}}}}}}}} . و {{{{{{{{هم}}}}}}}} . و {{{{{{{{نحن}}}}}}}} . راحلون

🌻لا تترك صلاتك أبدا فهناك الملايين تحت القبور يتمنون لو تعود بهم الحياة ليسجدو ولو سجدة واحدة🌻

🌱احلى كلام مر علي اليوم
حكمة لمدى الحياه
لآتعتمد على [آلآنسان] فهو مغآدر.. ولكن أعتمد على [الله] فهو آلقادر🌱








  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 12:18 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1