Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر


المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

إضافة رد
هل تكره وظيفتك؟
قديم منذ /02-03-2015, 07:47 AM   #1 (permalink)

عضو فعال

sadamfakraoui غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 884750
 تاريخ التسجيل : Sep 2014
 الجنس : ~ MALE/FE-MALE ~
 المشاركات : 33
 النقاط : sadamfakraoui is on a distinguished road

افتراضي هل تكره وظيفتك؟

هل تكره وظيفتك؟

سواء أجبت بنعم أو لا، فإن كثيرا من الناس يكرهون وظائفهم. فالإنسان كائن غريب، يرفض ما يملك و يتوق إلى ما لا يملك. ودائما يعتقد أنه سيكون أكثر سعادة وقناعة لو أنه موجود في مكان آخر، أو يمارس عملا آخر. لكن هذا ليس صحيحا.

المشكلة والحل دائما في داخل الإنسان وليس في داخل المكان. فأينما رحلت وأينما حللت، فأنت هو أنت، لأنك - دائما - تحمل ذاتك معك، وتكتنز مشاعرك في داخلك.

إذا كنت تكره وظيفتك حقا .. وهذا ليس مستغربا، فإن المشكلة فيك لا في وظيفتك. فليس مهما ما يحدث لنا وما يدور من حولنا، المهم هو الكيفية التي نستجيب من خلالها لما يحدث لنا. وظيفتك أنت الذي اخترتها أو قبلتها. وإذا كنت مكره عليها، فهذا لأنك لا تملك من الخيارات والمعارف والمهارات والعلاقات ما يكفي لكي تغير وظيفتك. وأنت الوحيد المسئول عن ذلك. أليس كذلك؟

ويمكنك أن تفكر معي قيلا ..
لا توجد وظيفة رائعة ومناسبة تماما لأي إنسان. على كل منا أن يجعل وظيفته ممتعة ومناسبة له. أي عليه أن يصنع عالمه وبصناعته لعالمه يصنع وظيفته. فمهما بحثت ومهما سألت، لن تجد وظيفة مفصلة على مقاسك. وهناك مقولة مشهورة معناها أننا عندما نحب عملنا، لن نضطر للعمل أبدا. والإنسان السعيد هو من كانت مهنته هوايته، لا دراسته.

عليك أن تنهمك وتنسجم مع وظيفتك الحالية. إصنعها وأعد النظر في مميزاتها، وسعها وأسبغ عليها معنى جديدا، حسنها وأضف إليها قيمة من شخصيتك، وتكيف لكي تنسجم معها.

ولنفرض جدلا أن وظيفتك التي لم تجد غيرها لا تناسبك، ولا تنسجم مع قيمك ومبادئك، فلماذا تقبلها ثم تشكو منها. لماذا لا تستقيل من وظيفتك الحالية وتنطلق حرا في عالم الأعمال!؟ أفضل وظيفة في هذا العالم هي التي نبتكرها بأنفسنا، فنعمل فيها ونعيش منها، ونضيف إليها العشرات من الوظائف الجديدة، التي نتيحها لغيرنا من طالبي الوظائف.

فإذا واتتك الجرأة وصنعت وظيفة لنفسك ووظائف لغيرك، فلا تنس سبب رفضك لوظائفك السابقة. حاول أن تجعل الوظائف التي توفرها للآخرين ممتعة ومحببة. فبعض هؤلاء الآخرين مثلك، يكرهون وظائفهم، ومن واجبك أن تحبهم، لكي يحبوا الوظائف التي تقدمها لهم.
نسيم الصمادي
المصدر www.edara.com







  رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 12:28 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1