Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
الشيخ الخالدي يتراجع عن فتاويه.. ويعترف بارتكابه أخطاءً
الشيخ الخالدي يتراجع عن فتاويه.. ويعترف بارتكابه أخطاءً
قديم منذ /14-12-2003, 06:59 AM   #1 (permalink)

عمدة المنتدى

ابولمى غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1824
 تاريخ التسجيل : Mar 2002
 المكان : htrh
 المشاركات : 18,542
 النقاط : ابولمى will become famous soon enough

افتراضي الشيخ الخالدي يتراجع عن فتاويه.. ويعترف بارتكابه أخطاءً

الرياض - و.أ.س:
بث تلفزيون المملكة العربية السعودية في قناته الاولى مساء أمس السبت 19شوال 1424هـ مقابلة مع الشيخ أحمد بن حمود الخالدي أجراها معه الشيخ الدكتور عايض بن عبدالله القرني وفيما يلي نص المقابلة..
بدأ الشيخ الدكتور عايض القرني المقابلة بما يلي:
الحمد لله والصلاة والسلام على امام المتقين وقدوة الناس أجمعين وعلى آله وصحبه والتابعين.
سلام الله عليكم ورحمته وبركاته أيها المشاهدون الكرام.
الحق بين بيان الشمس ساطع سطوع الفجر وقد قال امامنا وأسوتنا سيد ولد ادم محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم (تركتكم على المحجة البيضاء لا يزيغ عنها الا هالك). وما مات صلى الله عليه وسلم حتى بين لنا البيان المبين وأكمل لنا الدين واستشهد من حضره من المسلمين صلى الله عليه وسلم.
بين لنا صلى الله عليه وسلم صغار المسائل فضلا عن كبارها ويستحيل في العقل والنقل أن يبين صلى الله عليه وسلم مسائل الطهارة وآداب المشي الى المسجد والغسل من الجنابة ويترك بأبي وأمي هو مسائل الدماء والاعراض والاموال والتكفير والجهاد ومسائل الايمان هذا لا يكون أبدا.
وقد نبه صلى الله عليه وسلم أن كل الطرق غير طريقه ضالة فقال عليه الصلاة والسلام (عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي عضوا عليها بالنواجذ) وحذرنا صلى الله عليه وسلم من محدثات الامور ونبهنا صلى الله عليه وسلم الى الصراط المستقيم صراط الذين أنعم عليهم ربنا سبحانه وتعالى من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.
ونحن نسأل الله عز وجل أن يثبتنا على الصراط المستقيم لا نظل ولا نظل لا نزل ولا نزل لا نجهل ولا يجهل علينا لا نظلم ولا نظلم ونحن أمة الوسط ان شاء الله.
ومعنا الشيخ أحمد بن حمود الخالدي نحاوره ونسمع منه في مراجعاته نسأل الله لنا وله ولجميع المسلمين الثبات في الدين والهداية والرشد والسداد.
حياكم الله يا شيخ أحمد وأهلا وسهلا.
حياكم الله وبارك الله فيكم وأحسن الله اليكم.
ها أنتم علمتم بلقاء الشيخ الخضير والشيخ الفهد ولكم مراجعات في هذا الباب. لكن قبل هذا أسمع منكم ماذا استفدتم من هذه التجربة التي مرت بكم تجربة الخطأ ثم الهداية الى الصواب؟
- بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله وكفى وسلام على عباده الذين اصطفى أما بعد.. فلا شك أن الانسان عرضة للخطأ ومحل للزلل الا من رحم الله عز وجل لان الانسان قد ركب من مادتين مادة الظلم والجهل الا من رحم الله سبحانه وتعالى. وكما قال النبي صلى الله عليه وسلم (كل بني ادم خطاء وخير الخطائين التوابون).ولا شك أنه تبين من بعض الفتاوى التي قد صدرت وخصوصا فتوى دفع الصائل بيان الخطأ والزلل فيها ومجانبتها للواقع والحقيقة وهي كانت في مسألة جزئية ولكن قد توسع فيها وقد تبين لنا في هذه التجربة أن هذا اجتهاد خاطئ وليس مطابقا للصواب من كل وجه ثم الفائدة التي ذكرت وهي أصل للسؤال لا شك الانسان اذا جلس مع نفسه وحاسب نفسه يعلم علم اليقين ما صنع وما قدم من قبل وبذلك أمر الله عز وجل الانسان ينظر ما قدمت يداه فيحاسب نفسه فكانت فترة السجن فترة محاسبة للنفس وأيضا ما توالت من الاحداث التي داهمت المسلمين جعلت الانسان يراجع نفسه ويحقق في أمره وحقيقة أمره ومبدأه واخره فتبين لنا في هذه التجربة أن هنالك خطأ وزللاً ارتكب نسأل الله العفو والعافية ونسأل الله أن يجنبنا وسائر المسلمين سوء الفتن ماظهر منها وما بطن فاستفدنا منها أن الانسان لا يقوم على شيء حتى ينظر ما فيه من الخير والشر.. أيضا يناصح أو يطلب النصح من المشائخ الفضلاء والعلماء الكبار حتى لا يقع في مثل هذا.
أحسنت.. الآن يا شيخ مسألة دفع الصائل لكم فتوى فيها هل تشمل مثلا رجل الامن والعسكر عموما.
- نعم هي كانت عائمة نوعا ما وشملت أيضا استطرادا رجل المباحث.
ومن باب المذاكرة يعني أنت ترى الآن أنه معصوم الدم وأنه مسلم.
- هذا لا شك حتى نحن من قبل ولكن قلت مسألة جزئية هي دفع الصائل هي مسألة مطروقة في كتب الفقه ولكن نحن نتراجع في هذه الجزئية وهي مسالة دفع الصائل المراد به رجال المباحث أو غيرهم.
الآن يا شيخ أما تشاهد النفوس التي تزهق والدماء التي تسفك في بلاد الاسلام بحجة الجهاد يسمون قتيلهم شهيدا والقتيل من الصف الآخر محارب ما موقفك الآن تفصيلا في مثل ما جرى في مجمع المحيا وغيره في بلادنا.
- لا شك أن الدماء والاموال والاعراض معصومة وهذا أمر دلت عليه نصوص الكتاب والسنة وقام عليه الاجماع ولا يخالف في ذلك عاقل فضلا عن كونه مسلماً هذا كأصل عام حتى أنه قال شيخ الاسلام رحمة الله عليه (ان الاصل أن دم الآدمي معصوم بالعصمة الاصلية وبمنع الله المؤمنين من قتله في بداية الاسلام حتى عد موسى عليه الصلاة والسلام قتل القبطي ذنبا في الدنيا والآخرة) هذا ذكره في الصارم رحمة الله عليه.
فلا شك أن الدماء كما قال النبي عليه الصلاة والسلام في خطبته في حجة الوداع حديث أبي بكرة رضي الله عنه قال النبي صلى الله عليه وسلم (ان دماءكم وأموالكم وأعراضكم عليكم حرام كحرمة يومكم هذا في شهركم هذا في عامكم هذا - وأيضا قال النبي عليه الصلاة والسلام) أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا اله الا الله ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة فاذا فعلوا ذلك فقد عصموا مني دماءهم وأموالهم الا بحقها - فهذا الاصل لا تزهق الانفس الا بحقها ثم جاء في الحديث - لا يحد المسلم الا في احدى ثلاث - فلا شك أن هذه الدماء معصومة والاموال محترمة شرعا وأيضا محرمة علينا وكذلك الاعراض فلا شك أن هذا أمر قام عليه الاجماع واستند الى نصوص الكتاب والسنة ما يخالف في هذا مسلم فضلا عن عاقل ولله الحمد أو طالب علم.
أحسنت. الباطل لا تغيره الاسماء والغي لا يصبح رشدا بالفاظ تهال عليه مثلا ما وقع في بلادنا سماه البعض جهادا وكما ذكرت وهناك شهادة وهناك محاربون.. أنا أريد أنت تبين لي علميا كطالب علم ماذا ترى الان؟
- نعم لا شك أن الجهاد له شروط لا يقوم الا عليها وبها قد قرر الفقهاء رحمة الله عليهم في كتب الفقه كما جاء في عبارة صاحب الزاد لما ذكر الجهاد قال (هو فرض كفاية ويتعين على من حضر أي حضر صف القتال أو حصر بلده عدو أو اذا استنفره الامام( هذه مواضعه أيضا لا يكون الا بعد المفاصلة والممايزة النبي عليه الصلاة والسلام لم يقاتل قريشغاً الا بعد المفاصلة والهجرة ولذلك أتت الهجرة مربوطة بالجهاد )لا تنقطع الهجرة ما قوتل العدو )وفي رواية( مابقي الجهاد( في سند سعيد بن منصور رحمة الله عليه.. فلا بد من المفاصلة.
أيضا الجهاد يجاهد من. يجاهد المسلمين أو يجاهد من. الانفس التي أزهقت هذه مسلمة أو مستأمنة أو معاهدة والمستأمن أيضا اذا كان حربي فضلا عن كونه معاهداً اذا كان مستأمناً والكلام في الاستئمان وليس في العهد أو الذمة أو الجزية عقد الجزية عقد الذمة الكلام في المستأمن الحربي ذكر العلماء ومنهم ابن قدامة رحمة الله عليه قال في كتاب الجهاد باب الامان قال ) ومن قال لحربي قد أمنتك أو أجرتك أو لابأس عليك فقد أمنه ( حتى أنه جاء في اخر عبارته رحمة الله عليه )ومن دخل دارهم بأمانهم فقد أمنه الناس).
والتأشيرة الان الذي يدخل بتأشيرة أو للعمل أو لشأن دبلوماسي اليس هذا أمان؟
- ولا شك أن استقدام العمالة والعمال والايدي العاملة أو ما أشبه ذلك بفيزة أو بأمان أو بلفظ بل حتى ان العلماء أجازوا أمان الطفل المميز.. كما في مذهب الامام أحمد فالامام أحمد رحمة الله عليه.
واختلفوا في قول (الق سلاحك أو قف أو لا بأس عليك ) حتى أنه في الحديث الذي ذكره سعيد بن منصور رحمة الله عليه عن أنس رضي الله عنه أن عمر قال للهرمزان قال (تكلم لا بأس عليك) فلما تكلم أراد أن يقتله فقال (قد أمنته وليس لك عليه سبيل ) وشهد بذلك الزبير فحقن دمه ولا شك أن شبهة الامان يعصم فيه دم الكافر ويرجع الى مأمنه "وان أحد من المشركين استجارك فأجره حتى يسمع كلام الله".
هذا هو الاصل فالاصل أن المرأة تجير كما في حديث أم هانئ (قد أجرنا من أجرت يا أم هانئ وأمنا من أمنت يا أم هانئ) .. والطفل الصغير يجير وتتعلق فيه ذمم كثيرة وتترتب عليها أمانات كثيرة كذلك فلا شك أن هذا يكون أشد حرمة وأعظم جرم أن يرتكب الانسان ويقتل من استأمنه المسلمون.
الآن يد الله مع الجماعة ومن شذ شذ في النار وقد اجمع ولاتنا وعلماؤنا وعقلاؤنا على نبذ هذه التصرفات من تكفير وتفجير اين انت من هذا الاجماع واين انت من هذا الشذوذ في التصرفات؟
- لاشك ان التكفير بغير موجب وبغير حق هذا من القول على الله بغير علم ومن التعدي على حدوده لأن التكفير حد من حدود الله ليس بأن نرجع الى الرأي والعقل وانما أسماء شرعية علقت بأوصاف وبأفعال واقوال واعتقادات متى قام المقتضى لذلك كان الاسم الشرعي مطابقا لذلك الوصف اما كون الانسان يعني يكفر هكذا مجرداً لهوى أو لعصبية او ما اشبه ذلك فهذا لايجوز شرعا.. ايضا
كما قال شيخ الاسلام رحمة الله عليه انه ذكر انه حد من حدود الله ليس ان من زنى بأهله ان يزني باهل الاخر فكذلك التكفير حد من حدود الله سبحانه وتعالى وايضا اجماع المسلمين على امر بأنه خطأ او صواب لا شك ان اجماعهم حجة.
الآن رخصت عقائد المسلمين عند بعض الناس ورخصت دماؤهم، لهم أن يكفروا من شاؤوا وان يسفكوا دم من شاؤوا فوقع فساد عظيم في الارض ودمار وخراب وحكم على عقائد الناس واصبح البريء متهما كما تشاهد واصبح هناك فتن.. ماهو الموقف الصحيح مما ترى من هذه الفتن التي نعيشها وتعصف بنا جميعاً؟
لاشك الاستمساك بالكتاب والسنة هو الاصل ثم باقوال العلماء الراسخين في العلم والمشائخ الفضلاء.. الحمد لله البلاد مليئة من هذا الصنف فضلا عن طلبة العلم المنتشرين في كل مكان ايضا الاصل ان الانسان لا يتبع كل من قال قولا ان يتبع وانما كما قال علي - اعرف الحق تعرف اهله - هذا هو الاصل وان كنا لا ندعي العصمة لأحد بعينه والخطأ جائز على كل انسان الا الرسول صلى الله عليه وسلم.. ايضا قول ابن عباس - كل يؤخذ من قوله ويرد الا صاحب هذا القبر - والمراد به النبي عليه الصلاة والسلام أما ما سواه فهو عرضة للخطأ.
لكن العلماء الراسخين هم أولى بالاصابة خاصة اذا اجتمع رأيهم من ناس لم يكن عندهم علم ولا فقه وضعيف في عقله وضعيف في رشده لا توكل اليه مسائل العقائد والدماء الست معي في هذا؟
- لاشك هذا لا أحد يخالف فيه عقلاً وشرعاً.
لكن الذي حصل من ممارسات وجد ان فيه من الناشئة ومن حديثي السن ومن الشباب من يكفر ومن يسفك الدم فهما مسألتان كما تعرف مسألة الفتية في التكفير لاهل العلم مسألة اقامة الحد لولاة أمر المسلمين هذا هو الذي تراه.
- نعم لاشك هذا ما يحتاج مني تقريرا أو خلافة لانه أظهر من أن يستدل فيه.
نعم من باب المذاكرة أنه يتضح للعام او قد يبين حتى البين حتى ممن لم يبرأوا البيان.
- نعم لا شك وهذا لا يتسلط عليه الجهال، مسائل التكفير وهي مسالك ضيقة عويصة وذكر الشيخ البابطين رحمة الله عليه في رسالة - العذر والجهل - قال إن احدهم لو سأل عن مسألة في الطهارة لم يحسنها وهو يتكلم في مسائل عظيمة لانها تترتب عليها دماء واموال واعراض واشياء لان الاسماء والاحكام هي التي ينبى عليها الدين وهو اول نزاع حدث في الامة كما ذكره شيخ الاسلام رحمة الله عليه في الخيلانية حدثت من الخوارج ثم حدثة من المرجئة ثم المعتزلة ثم الجهمية ثم توسعوا في مسائل الاسماء والاحكام.ارة لم يحسنها







 

الشيخ الخالدي يتراجع عن فتاويه.. ويعترف بارتكابه أخطاءً
قديم منذ /14-12-2003, 09:24 PM   #2 (permalink)

عضو فضي

ابولميا غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 17171
 تاريخ التسجيل : Jul 2003
 المشاركات : 768
 النقاط : ابولميا is on a distinguished road

افتراضي

اللهم اهدي شباب المسلمين








 
الشيخ الخالدي يتراجع عن فتاويه.. ويعترف بارتكابه أخطاءً
قديم منذ /15-12-2003, 09:26 PM   #3 (permalink)

عضو نشط

طربوش غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 17072
 تاريخ التسجيل : Jul 2003
 المشاركات : 148
 النقاط : طربوش is on a distinguished road

افتراضي

اللهم اعز الاسلام والمسلمين








التوقيع
ابو بــــــدر
 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مبروك الراتب الإضافي ( الحميدي يتراجع وينفي علمة بالتعميم ) كساب 2 المنتدى العام 4 17-10-2005 02:16 AM
انا ابغىمنشورات حائطية ل خالد الخالدي badoor منتدى التوجيه والارشاد 2 06-04-2005 08:08 PM
عاجل جدا ..مجلس القضاء يتراجع السهل الصعب المنتدى العام 5 15-01-2005 02:04 AM
بعد نشرة الأخبار : الدكتور القرني مع الخالدي asd المنتدى العام 1 14-12-2003 06:28 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 11:02 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1