Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي

المنتدى الاسلامي المنتدى الاسلامي

موضوع مغلق
الإنكار على مَنْ يحرك سبابته في الصّلاة .
الإنكار على مَنْ يحرك سبابته في الصّلاة .
قديم منذ /21-01-2004, 01:06 AM   #1 (permalink)

عضو فضي

الكريمي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 23754
 تاريخ التسجيل : Sep 2003
 المشاركات : 529
 النقاط : الكريمي is on a distinguished road

Exclamation الإنكار على مَنْ يحرك سبابته في الصّلاة .

إنَّ الحَمْدَ للهِ؛ نَحْمَدُهُ، وَنسْتَعِنُهُ، وَنَسْتْغْفِرُهُ، وَنَعُوذُ باللهِ مِنْ شُرُورِ أَنْفُسِنَا، وَمِنْ سَيِّئَاتِ أَعْمَالِنَا، مَنْ يَهْدِه اللهُ فَلا مُضِلّ لـَهُ، وَمَنْ يُضْلِلْ فَلا هَادِيَ لَهُ. وَأَشْهَدُ أَنْ لا إِلَهَ إِلا اللهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ. وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّداً عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ. (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلا تَمُوتُنَّ إِلا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ} .
(يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً}.) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً}.
أَمَّا بَعْدُ:

فَإِنَّ خَيْرَ الحَدِيثِ كِتَابُ اللهِ ، وَأَحْسَنَ الهَدْي هَدْيُ مُحَمَّدٍ –صلى الله عليه وسلم- ، وَشَرَّ الأُمُورِ مُحْدَثَاتُها ، وَكُلَّ مُحْدَثَةٍ بدْعَةٌ، وَكُلَّ بدْعَةٍ ضَلالةٌ، وَكُلَّ ضَلالَةٍ فِي النَّارِ.
ثم أمـا بعـد :-

ثبت في ((مسند أحمد)) : (4/318) و ((المجتبى)) للنسائي : (2/126 -127) و ( 3/371) و ((سنن أبي داود)) : رقم (713) و ((صحيح ابن خزيمة)) رقم (480) و (714) و ((المنتقى)) لابن الجارود : رقم (208) و ((صحيح ابن حبان)) : رقم (1851 – موارد) و (( السنن الكبرى)) للبيهقي : (2/27 و 28 و 132) و ((المعجم الكبير)) للطبراني : (22/35) عن وائل بن حُجر ـ رضي الله عنه ـ قال : لأنظرنّ إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم كيف يصلّي ؟
فنظرت إليه ، فكبَّر ، ورفع يديه … إلى أن قال : ثم قعد … ثم رفع أصبعه ورأيتُه يُحركها ، يدعو بها .
فهذه رواية صحيحة صريحة في تحريك الأصبع ، وجاء وصف فعله صلى الله عليه وسلم بـ (( يحرِّك )) وهو فعل مضارع ، يفيد الاستمراريّة حتى تسليم المصلّي و فراغه من صلاته ، ويدل على ذلك ، قوله :
((يدعو بها)) ، فما قيّده بعض الفقهاء من أن الرفع يكون عند ذكر لفظ الجلالة أو الاستثناء ، مما لا دليل عليه البتة (1) .
قال الشيخ العظيم آبادي معلقاً على الحديث : وفيه تحريكها دائماً(2) .
وثبت في ((صحيح مسلم)) : (2/90) وغيره عن عبد الله بن الزّبير ـ رضي الله عنهما ـ قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قعد في الصّلاة ، جعل قدمه اليسرى بين فخذه وساقه ، وفرش قدمه اليمنى ، ووضع يده اليسرى على ركبته اليسرى ،ووضع يده اليمنى على فخذه اليمنى ، وأشار بأصبعه .
فإن قيل : أليس العمل بهذا الحديث مقدّم على العمل بالحديث الأوّل ، لا سيما :
أولاً : أنه وردت في بعض الروايات زيادة في حديث ابن الزبير : ((يشير بأصبعه إذا دعا ، ولا يحركها)) كما في ((سنن أبي داود)) : رقم (989) .
ثانياً : أن البيهقي في ((سننه)) : (2/130) قال : يحتمل أن يكون المراد بالتحريك : الإشارة بها ، لا تكرير تحريكها ، فيكون حديث وائل موافقاً لحديث ابن الزبير .
قلت : لم تثبت زيادة ((ولا يحركها)) ، لأن الحديث من رواية محمد بن عجلان عن عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه ، وابن عجلان متكلم فيه ، وقد رواه عنه أربعة من الثّقات دون قوله : ((لا يحركها)) وكذلك رواه ثقتان عن عامر ، فثبت بذلك شذوذ هذه الزيادة وضعفها ، وحسبك دلالة على وهنها أن مسلماً أخرج الحديث – كما سبق – دونها من طريق ابن عجلان أيضاً(3) .
قال ابن القيم : ((وأما حديث أبي داود عن عبد الله بن الزّبير أنّ النبيّ صلى الله عليه وسلم كان يشير بأصبعه إذا دعا ولا يُحركها ، فهذه الزّيادة في صحتها نظر ، وقد ذكر مسلم الحديث بطوله في ((صحيحه)) عنه ، ولم يذكر هذه الزّيادة ، بل قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قعد في الصّلاة ، جعل قدمه اليسرى بين فخذه وساقه ، وفرش قدمه اليمنى ، ووضع يده اليسرى على ركبته اليسرى ، ووضع يده اليمنى على فخذه اليمنى ، وأشار بأصبعه .
وأيضاً فليس في حديث أبي داود عنه : أن هذا كان في الصلاة(4).
وأيضاً لو كان في الصّلاة ، لكان نافياً ، وحديث وائل بن حُجر مثبتاً ، وهو مقدَّم . وهو حديث صحيح
)) (5) انتهى .
ولو ثبتت هذه الزّيادة ، لكان يمكن العمل بها ، مع الإبقاء على ظاهر حديث وائل ، ويجمع بينهما ، بأنه كان تارةً يحرك ، وتارةً لا يحرك ، كما ذهب إليه القرطبي ، فقال :
((اختلفوا في تحريك أصبع السبابة ، فمنهم من رأى تحريكها ، ومنهم مَنْ لم يره ، و كل ذلك مرويٌّ في الآثار الصحاح المسندة عن النبي صلى الله عليه وسلم ، وجميعه مباح ، والحمد لله)) (6) .
وهذا اختيار الأمير الصنعاني في ((سبل السلام)) : (1/187 – 188) ومن قبله : الرافعي ، كما حكاه المباركفوري عنه ، ومن ثم أيّده بقوله :
((والحق ما قال الرافعي ومحمد بن إسماعيل الأمير)) (7) و الأرجح وفقاً للقاعدة الفقهية : ((المثبت مقدَّم على النافي)) التحريك ، و العجب من بعض شراح ((المنهاج)) للنووي ، عندما قال بعد ذكر حديث وائل وحديث ابن الزّبير ، ولحظ الترجيح السابق ، إلا أنه عدل عنه ولم يرتضه ، وتحكم في ذلك ، فقال : ((وتقديم الأول ـ النافي ـ (أي أنه لا يحركها) على الثاني ـ المثبت (أي كان يحركها) لما قام عندهم في ذلك ، ولعله طلب عدم الحركة في الصّلاة)) (8) .











التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 

الإنكار على مَنْ يحرك سبابته في الصّلاة .
قديم منذ /21-01-2004, 01:11 AM   #2 (permalink)

عضو فضي

الكريمي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 23754
 تاريخ التسجيل : Sep 2003
 المشاركات : 529
 النقاط : الكريمي is on a distinguished road

افتراضي



قلت : وزاد بعض المتأخرين ، فقال : ((ولا يحركها لعدم وروده)) !!
وقال أيضاً : ((وفي وجه : أنه حرام ! مبطل للصّلاة !! حكاه النووي في ((شرح المهذب )) (9).
وهذا من التعصب المذهبي ، إذ من طباع البشر و أخلاقهم : أن يألفوا ما أخذوه بالرّضا و التّسليم ، و يأنسوا به ، فإذا وجدوا لهم مخالفاً فيه ، تعصّبوا له ، ووجّهوا قواهم إلى استنباط ما يؤيّده و يثبته ، ويدفع عنه حجج المخالفين لهم فيه ، لا يلتفتون إلى تحري الحق ، واستبانة الصّواب ، فيما تنازعوا فيه .
وذكر النووي في ((شرح المهذب)) ثلاثة وجوه في تحريكها : لا يحركها ، ويحرم تحريكها ، وقال ما نصه : ((يحرم تحريكها ، فإن حركها بطلت صلاته ، حكاه عن أبي علي ابنُ أبي هريرة ، وهو شاذ ضعيف)) .
ومن ثم قال نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة(يستحب تحريكها ، حكاه الشيخ أبو حامد و البندنيجي و القاضي أبو الطيب وآخرون . وقد يحتج بحديث وائل بن حجر : ((ثم رفع أصبعه ، فرأيتُه يحركها ، يدعو بها))
رواه البيهقي بإسناد صحيح)) (10).
والقول بالبطلان لتحريك الأصبع شاذ ضعيف ، كما قال النووي ، و يردده بعضهم بناء على أنه إذا تحرك المصلّي ثلاث حركات تبطل صلاته !! وهو مما لا دليل عليه البتة ، قال الشيخ ابن باز فيه : (( أما تحديد الحركات المنافية للطمأنينة و للخشوع بثلاث حركات ، فليس ذلك بحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم ، وإنما ذلك من كلام بعض أهل العلم ، وليس عليه دليل يعتمد )) (11).
وأما حديث ابن الزبير الذي فيه الإِشارة فحسب ، فليس نصّاً في نفي التحريك ، لما هو
معهود في الاستعمال اللغوي ، أنه قد يقترن معها التحريك في كثير من الأحيان ، فنَصْبُ الخلاف بينهما غير سليم لغةً و فقهاً (12) .
والصواب الجمع بين الروايتين ، والأخذ بالتحريك والعمل به ، فتكون السنّة : الإشارة بالسبابة وتحريكها حركة شديدة ، كما قال الإمام أحمد في ((مسائل ابن هانىء)) : (1/80 ) ، والله تعالى أعلم .
وأخيراً . . . لا بُدَّ من التّنبيه على ما يلي :
أولاً : أنه قد ورد في بعض الروايات : ((رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو قاعد في الصلاة . . . . رافعاً إصبعه السبابة ، وقد حناها شيئاً ، وهو يدعو)) .
ولكنه ضعيف الإسناد ، لأن فيه مالكاً بن نمير الخزاعي وقد قال فيه ابن القطان و الذهبي :
((لا يعرف حال مالك ، ولا روى عن أبيه غيره)) .
قاله الألباني ، وقال أيضاً ولم أجد حني الإِصبع إلا في هذا الحديث ، فلا يشرع العمل به بعد ثبوت ضعفه ، والله أعلم )) (13) .
ثانياً : ورد في بعض الروايات أن النبي صلى الله عليه وسلم أشار بالسبابة ثم سجد ، فتكون الإِشارة بين السجدتين مشروعة أيضاً !! ولكن هذه الرواية تخالف جميع الروايات الأخرى التي لم تذكر فيها السجدة بعد الإِشارة ، فتكون الرواية السابقة شاذة ، وعليه فلا يشرع للمصلّي تحريك سبابته بين السجدتين(14) .
ثالثاً : تكره الإِشارة بمسبحة اليسرى ، حتى لو كان أقطع اليمنى ، لم يشر بمسبحة اليسرى ، لأن سنّتها البسط دائماً (15) .
.









التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
الإنكار على مَنْ يحرك سبابته في الصّلاة .
قديم منذ /21-01-2004, 01:13 AM   #3 (permalink)

عضو فضي

الكريمي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 23754
 تاريخ التسجيل : Sep 2003
 المشاركات : 529
 النقاط : الكريمي is on a distinguished road

افتراضي

من كتاب القول المبين في أخطاء المصلين تأليف أبو عبيدة مشهور بن حسن بن محمود بن سلمان

المراجع :
(1) مقدمة محقق ((الخشوع في الصلاة)) لابن رجب الحنبلي : ( ص 7 ) .
(2) عون المعبود : (1/374) .
(3) تمام المنّة : (ص 218 ) .
(4) يشير بذلك إلى أنه مطلق في خارج الصلاة ، كما في قوله صصص : ((… و الاستغفار أن تشير بأصبع واحدة )) رواه أبو داود في (( سننه)) رقم (1489) بإسناد صحيح .
(5) زاد المعاد : (1/238 – 239) .
(6) تفسير القرطبي : (1/361) .
(7) تحفة الأحوذي : (1/241 – ط الهنديّة) . وهذا اختيار الشيخ عبد العزيز بن باز في ((الفتاوي)) : (1/75) .
(8) مغني المحتاج : ( 1/173 ) .
(9) كفاية الأخيار : ( ص 74 ) .
(10) المجموع شرح المهذب : ( 3/454 ) .
(11) الفتاوى : ( 1/87 ) .
(12) تمام المنة : ( ص 219 – 220 ) .
(13) تمام المنة : ( ص 223 ) .
(14) انظر تفصيلاً مستطاباً للروايات ، و بيان الشذوذ المشار إليه في (( تمام المنة )) : ( ص 214 – 217 ) .
(15) روضة الطالبين : ( 1/262) و فتاوى النووي : ( ص 35 ) .








 
الإنكار على مَنْ يحرك سبابته في الصّلاة .
قديم منذ /21-01-2004, 02:30 AM   #4 (permalink)

عضو فعال

الفائز غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 2455
 تاريخ التسجيل : Apr 2002
 المشاركات : 76
 النقاط : الفائز is on a distinguished road

افتراضي

الخلاصة سلمك الله
هل الصحيح تحريك السبابة أو لا .. ومتى تكون ؟








 
الإنكار على مَنْ يحرك سبابته في الصّلاة .
قديم منذ /21-01-2004, 02:41 AM   #5 (permalink)

عضو فضي

الكريمي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 23754
 تاريخ التسجيل : Sep 2003
 المشاركات : 529
 النقاط : الكريمي is on a distinguished road

افتراضي Re: الإنكار على مَنْ يحرك سبابته في الصّلاة .

اقتباس:
كاتب الرسالة الأصلية : الكريمي
ثبت عن وائل بن حُجر ـ رضي الله عنه ـ قال : لأنظرنّ إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم كيف يصلّي ؟
فنظرت إليه ، فكبَّر ، ورفع يديه … إلى أن قال : ثم قعد … ثم رفع أصبعه ورأيتُه يُحركها ، يدعو بها .
فهذه رواية صحيحة صريحة في تحريك الأصبع ، وجاء وصف فعله صلى الله عليه وسلم بـ (( يحرِّك )) وهو فعل مضارع ، يفيد الاستمراريّة حتى تسليم المصلّي و فراغه من صلاته ، ويدل على ذلك ، قوله :
((يدعو بها)) ، فما قيّده بعض الفقهاء من أن الرفع يكون عند ذكر لفظ الجلالة أو الاستثناء ، مما لا دليل عليه البتة (1) .
قال الشيخ العظيم آبادي معلقاً على الحديث : وفيه تحريكها دائماً(2) .
وثبت في ((صحيح مسلم)) : (2/90) وغيره عن عبد الله بن الزّبير ـ رضي الله عنهما ـ قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قعد في الصّلاة ، جعل قدمه اليسرى بين فخذه وساقه ، وفرش قدمه اليمنى ، ووضع يده اليسرى على ركبته اليسرى ،ووضع يده اليمنى على فخذه اليمنى ، وأشار بأصبعه .
.









التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
الإنكار على مَنْ يحرك سبابته في الصّلاة .
قديم منذ /18-03-2004, 01:29 AM   #6 (permalink)

عضو فضي

الكريمي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 23754
 تاريخ التسجيل : Sep 2003
 المشاركات : 529
 النقاط : الكريمي is on a distinguished road

افتراضي

؟؟؟؟؟؟؟؟








التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
متى يدرك المدراء أن المدارس ليست ملك أبوهم !! هبنقة المنتدى العام 17 28-03-2007 05:08 PM
متى يدرك الطفل جنسه ؟ rhal المنتدى العام 0 05-01-2007 07:15 PM
تجارب الأمّهات الّتي نجحت في ترغيب أطفالهن في الصّلاة الشريف الحسني المنتدى العام 6 16-12-2005 09:50 PM
( مَنْ - بَعْدَ ) الميثاق منتدى مواد اللغة العربية 2 07-03-2004 07:19 PM
الإنكار على من يقول قولاً ولا يصدقه بالفعل تحضير سورة الصف ظافر منتدى المرحلة المتوسطة (تربية اسلامية) 0 23-02-2003 01:54 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 08:54 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1