Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية
العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > المنتدى العام

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
....©إستغلوا إجازة الدعاء فعتدوا في الدعاء ودعوا على أنفسهم.. ©!!
....©إستغلوا إجازة الدعاء فعتدوا في الدعاء ودعوا على أنفسهم.. ©!!
قديم منذ /11-04-2004, 12:45 AM   #1 (permalink)

عضو ذهبي

998 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 23020
 تاريخ التسجيل : Sep 2003
 المشاركات : 1,901
 النقاط : 998 is on a distinguished road

افتراضي ....©إستغلوا إجازة الدعاء فعتدوا في الدعاء ودعوا على أنفسهم.. ©!!

بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله رب العالمين ولا عدوان إلا على الظالمين .وأصلي على خاتم الأنبياء والمرسلين وآله وصحبه أجمعين . وبعد



لقد تجاوز بعض الأغمار العلماء الأعلام، وأئمة الإسلام، فهم أشباه علماء ولا علم -بل صغار طلبة علم- وينتقدهم من هو أقل منهم رسوخا في الطلب ، إذا فهم منسوبين زورا وبهتانا إلى الفقه ولا فقه، وهؤلاء الأشباه وصفاتهم معروفة بحمد الله عند من أنار الله أبصارهم، وبصائرهم، فمن علاماتهم الواضحة البينة أنهم يجعلون أنفسهم أقرانا لكبار علماء السنة، بل ينتقصونهم ويرمونهم بما هم براء منه، قال الإمام الصابوني ـ رحمه الله تعالى ـ:

" وعلامات أهل البدع على أهلها بادية ظاهرة، وأظهر آياتهم وعلاماتهم شدة معاداتهم لحملة أخبار النبي صلى الله عليه وسلم واحتقارهم لهم واستخفافهم بهم،



ثم نقل الصابوني ـ رحمه الله ـ بإسناده عن أبي حاتم الرازي قوله: علامة أهل البدع الوقيعة في أهل الأثر".



فكان لزاما على أهل الايمان بعامة، وعلى طلبة العلم خاصة ، وعلى الدعاة والمرشدين والوعاظ والمسؤولين عن الامور الدينية بخاصة ان يكونوا قدوة للناس حين تحدث الحوادث، وتختلط الامور، ولنا في سلفنا الصالح الاسوة الحسنة، فانهم رحمهم الله من تابعين، ومن بعدهم والصحابة ايضا كلما اتت الفتن او تقلبت الامور اوصوا فيها بما هو الحق، البعيد عن طرفي الغلو والجفاء، وهذا اصل من اصول أهل السنة والجماعة كما هو معلوم انهم أهل وسطية في الامور، ليسوا مع اهل الغلو في غلوهم، وليسوا مع اهل الجفاء في جفائهم، وليسوا مع اهل الخوف حين يخاف الناس الا من الله جل وعلا وليسوا مع اهل الأمن من مكر الله جل وعلا حين يأمن الناس ويكونون في دعة.


ان الأمة الاسلامية ايضا والمسلمين يبتلون بهذه الأمور، وهذا الابتلاء لينظر في الامر من يرجع فيه الى أمر الله جل وعلا ، معتصما بالله، متجردا، متابعا لهدي السلف، ومن تصيبه الفتنة قلت أو كثرت، فهو ابتلاء عظيم من أنواع الابتلاء للأمة، والأمة يبتليها الله جل وعلا بالتفرق فرقا، وان تكون أحزابا وشيعا اذا تركت أمر الله جل وعلا .


فيجب الاستمساك بهذا الأصل ومعرفة ان كماله هو الرجوع الى هدي النبي صلى الله عليه وسلم في احواله كلها، فالنبي صلى الله عليه وسلم وصحابته كانوا هم القدوة والأساس في الولاء والبراء، وهم في مكة، وكانوا هم القدوة، وهم في المدينة، وفي جميع الأحوال، وهذه مسألة يجب على الدعاة ان ينظروا فيها، وليس دائما الأشد والأغلظ في كل زمان ومكان هو المحقق لمعتقد الولاء والبراء.

أننا واثقون بوعد الله جل وعلا لأن وعد الله سبحانه وتعالى لا يرد، وقد قال جل وعلا:

«هو الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله وكفى بالله شهيدا»

وهذه الأيام نسمع ونرى ونشاهد أمورا وتجاوزات بدعية وأدعية ليس لها أصلا في السنة وبكاء وترنح ورفع صوت وتعدي في الدعاء ومن ذلك .



المشاهد والمسموع من بعض الأئمة و المصلين البكاء بصوت مرتفع بحيث يتسبب بإشغال جملة من المصلين الذين حوله أضف إلى ذلك الحركات المصاحبة للبكاء, والعجب كله أن بعضهم يكون بكاؤه في إثناء الدعاء و القنوت دون القراءة، فمثل هذا يقال له الأولى أن يكون البكاء والتأثر عند سماع القرآن الكريم كما ورد عن سلفنا الصالح .
ولو نظرنا في سنة الرسول صلى الله عليه وسلم وهو اتقى الناس وأخشاهم لربه تعالى،

ثم نظرنا إلى أحوال السلف الصالح عند سماعهم للقرآن وإنكارهم من خرج عن الحد المألوف، قال الإمام ألشاطبي رحمه الله تعالى: خرج سعيد بن منصور في تفسيره عن عبدا لله بن عروة بن الزبير قال: قلت لجدتي أسماء: كيف كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا فرأوا القرآن؟ قالت: كانوا كما نعتهم الله تدمع أعينهم وتقشعر جلودهم, قالت: إن ناسا هاهنا إذا سمعوا ذلك تأخذهم عليه غشية فقالت: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم, وخرج ابوعبيد من أحاديث أبي حازم, قال: مرّ ابن عمر برجل من أهل العراق ساقط والناس حوله، فقال: ما هذا؟ فقالوا: إذا قرى عليه القرآن، أو سمع الله يذكر خرّ من خشية الله, قال ابن عمر: والله إنا لنخشى الله ولا نسقط ,, وهذا إنكار من ابن عمر, قيل لعائشة رضي الله عنها: إن قوما إذا سمعوا القرآن يغُشى عليهم, فقالت: إن القرآن أكرم من أن تنزف عنه عقول الرجال، ولكنه كما قال الله تعالى (تقشعر منه
جلود الذين يخشون ربهم ثم تلين جلودهم وقلوبهم الى ذكر الله), وعن انس بن مالك رضي الله عنه سئل عن القوم يقرأ عليهم القرآن فيصعقون [[فقال: ذلك فعل الخوارج]] وخرج ابونعيم عن جابر بن عبدا لله أن ابن الزبير رضي الله عنه تعالى قال: جئت أبي، فقال: أين كنت؟ فقلت: وجدت أقواما يذكرون الله فيرعد أحدهم حتى يغشى عليه من خشية الله فقعدت معهم, فقال: لا تقعد بعدها, فرآني كأنه لم يأخذ ذلك في فقال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يتلو القرآن، ورأيت أبا بكر وعمر يتلوان القرآن، فلا يصيبهم هذا، أفترا هم أخشع لله من أبي بكر وعمر، فرأيت ذلك فتركتهم, وهذا بأن ذلك كله تعمل وتكلف لا يرضى به أهل الدين, قال ابن مفلح - رحمه الله تعالى - : والمروي عنه عليه الصلاة والسلام وعن أصحابه رضي الله عنهم عند سماعهم -آي القرآن- إنما هو فيض الدموع، واقشعرار الجلود، ولين القلوب، كما قال تعالى (الله نزل أحسن الحديث) الآية، وقرأ ابن مسعود عليه صلى الله عليه وسلم فلما بلغ إلى قوله (وجئنا بك على هؤلاء شهيدا) قال: حسبك فالتفت إليه فإذا عيناه تذرفان, رواه البخاري ومسلم، وأما الصعق والغشي ونحو ذلك فلم يروى عنهم وإلا لوصل إلينا .. ومن الملاحظات أيضا في غمرت الدعاء نجد أن بعض الأئمة يعتدون في الدعاء بقولهم : اللهم أحصهم عددا وأقتلهم بددا .. الخ وبعض الآئمة هداه الله يدعوا على نفسه من غير أن يشعر فيقول : اللهم ابرم لهذه ا لأمة أمر رشد يُعزُ فيه أهل طاعتك وبدلا من أن يقول ويعافي أهل معصيتك** يدعوا على نفسه وممن معه يؤمنون وهم يدعون على أنفسهم من حيث لا يشعرون فيدعون بالذلة على أنفسهم ومن لم يرتكب معصية ومن يقل منهم أنه معصوم كلنا خطاءون نسال الله أن يتوب علينا جميعا ويرزقنا الإخلاص والقبول و يقينا شر الفتن ويرزقنا إتباع السنة والموت على الإسلام والسنة إنه سميع مجيب وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله محمد وآله وصحبه وسلم .

https://alsaha2.fares.net/sahat?128@1...Nw.1@.1dd578a5







 

....©إستغلوا إجازة الدعاء فعتدوا في الدعاء ودعوا على أنفسهم.. ©!!
قديم منذ /16-04-2004, 06:31 PM   #2 (permalink)

عضو نشط جداً

ابولمـى غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 43051
 تاريخ التسجيل : Apr 2004
 المشاركات : 258
 النقاط : ابولمـى is on a distinguished road

افتراضي

جزاك الله خير








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
دعية إذا استفتح بها الدعاء تتفتق لها السماء تفتقا ويستجاب الدعاء عاصم 000 المنتدى العام 6 06-11-2006 05:00 AM
الدعاء دمعة حزين المنتدى العام 2 27-04-2006 12:51 PM
الدعاء الدعاء يا معشر المعلمين والمعلمات.. أرجوا من الجميع الدخول اللمبي2 المنتدى العام 1 15-10-2005 03:19 AM
لكم مني الدعاء مها.ف.ج منتدى النشاط المدرسي 1 17-04-2004 12:03 AM
اخواني الاعزاء دعمكم جزاكم الله خير بــــ ( الدعاء الدعاء ) محمد الحربي المنتدى العام 0 12-04-2002 07:10 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 03:28 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1