Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
اختصار كتاب (دراسات في الأدب الإسلامي)
اختصار كتاب (دراسات في الأدب الإسلامي)
قديم منذ /03-05-2004, 02:25 AM   #1 (permalink)

عضو فعال

سعيد الشهري غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 43890
 تاريخ التسجيل : May 2004
 المشاركات : 38
 النقاط : سعيد الشهري is on a distinguished road

افتراضي اختصار كتاب (دراسات في الأدب الإسلامي)

ملخص كتاب (دراسات في الأدب الإسلامي)

هذه الحلقة الأولىمن سلسلة إختصار الكتب أسأل الله أن ينفع بها وبدعمكم المعنوي وكذلك التعقيبات، ستشجعني لا شك ، وأسأل الله أن يوفقني وأياكم لكل خير.

أوضح الكتاب النقاط التالية:

1- تكلم عن أثر الشعر في الثقافة لدى العرب في الجاهلية، وأنه كان بمثابة الإعلام في الوقت الحاضر.
2- لما جاء الإسلام ظهر من يهجو نبي الله صلى الله عليه وسلم و دعوته إلى دين الإسلام ، فكان يريد من يرد على أولئك الكفرة، فانبرى حسان بن ثابت إلى ذلك المنبر الذي يقابل سنانه بسنانه والمقصود هنا الشعر، وكذلك الشاعر كعب بن مالك ، وعبدالله بن رواحة رضي الله عنهم، ولقد أعجب ذلك رسول الله صلى اله عليه وسلم، وامتدح الشعر وهو لا يستطيع نظم الشعر قال صلى الله عليه وسلم ( إن من البيان لسحرا، وإن من الشعر لحكمة).
3- وذكر كذلك موقف الإسلام من الشعراء ، وصنفهم أن منهم غوغاء همج ، واستثنى منهم المؤمنين الصادقين الذاكرين الله كثيراً ، وذلك بنزول الآية في سورة الشعراء.
4- ثم ذكر دور النثر ، والخطابة سواء كانت قبل الهجرة ، أو في المدينة، أو بعد الهجرة، وكان يفخر بها حتى الجاهليون حيث قال عبيد بن الأبرص :
سل الخطباء هل سبحوا كسبحي بحور القول أو غاصو مغاصي
لساني بالنثر وبالقوافي وبالأسجاع أمهر في الغواصي

5- وحينما نزلت (وأنذر عشيرتك الأقربين) صدع رسول الله بالحق في خطبته البليغة وأنذرهم بأنه لهم نذير وبشير.
6- ثم ذكر أسماء الخطباء المسلمين كالخلفاء الراشدين، والمقداد بن عمرو، وسعد بن معاذ وعبدالله بن رواحة، أما المشركين فأبو سفيان بن حرب، وعتبة بن ربيعة، وضمضم بن عمرو الغفاري.
7- وذكر الإضفائة الرائعة على الخطابة وذلك لتأثير بلاغة القرآن على الخطباء المسلمين، وكذلك اختفاء المفاخرات الجاهلية، والتخفف من السجع أو مايسمى بسجع الكهان الذي كان مرهقاً للخطباء الجاهليين، وأنه كان يدعوا إلى معرفة الغيب والتنبؤ، وأسهمت تلك االاضفائة في الإيجاز مع البلاغة والإعجاز ، والسلاسة والوضوح.
8- ثم تحدث عن إعجاز القرآن وكيف أنه يحرك الإيمان في القلوب ، وذكر قصة النبي عليه السلام حين قرأ عليه بن مسعود حتى انغمرت عيناه من البكاء.
9- ثم تحدث عن الحملة الظالمة التي دعت إلى التهم الباطلة ضد دعوة نبي الرحمة صلوات الله وسلامه عليه ، قال تعالى ( بل قالوا أضغاث أحلام بل افتراه بل هو شاعر) وقال ( ما هذا إلا سحر مفترى وما سمعنا بهذا في آبائنا الأولين) ثم ذكر خلوه القرآن من التناقض، والحديث عن الماضي بالأنباء الصادقة، والإخبار بالغيب.
10- تحدث أيضاً عن الفخر الإسلامي وهو ذاتي عن النفس، أو جماعي للمسلمين قال قيس بن نشبة السلمي(وهو المدح الذاتي)

تابعت دين محمد وريضته كل الرضا لأمانتي ولديني
ذاك امرؤ نازعته قول العدا وعقدت فيه يمينه بيميني
قد كنت آمله وانظر دهره فالله قدر أنه يهديني
أعني أبن آمنة الأمين ومن به أرجو السلامة من عذاب الهون

وقال كعب بن مالك (وهذا اللون الجماعي):

ويوم بدر لقيناكم لنا مدد فيه مع النصر ميكال وجبريل
أن تقتلونا فدين الله فطرتنا والقتل في الحق عند الله تفضيل

11- ثم تكلم عن النقائض الإسلامية وهي المناقضة أي ينقض شاعر ما قاله الآخر، وقد بدأ هذا اللون في العصر الجاهلي، وتطور في العصر الأموي، كما قال كعب لضرار وهو يناقض شعره:

فكب أبو جهل صريعاً لوجهه وعتبة غادرنه وهو عاثر
وشيبة والتميمي غادرن في الوغى وما منهم إلا بذي العرش كافر
فأمسوا وقود النار في مستقرها وكل كفور في جهنم صائر
تلظى عليهم وهي قد شب حميها بزبر الحديدوالحجارة ساجر

12- ثم ذكر موضوع الرثاء ، وهو فن بكاء العزيز على النفس بنظم القصائد، وخصوصاً بفقد رسول الله صلى الله عليه وسلم، فهذه فاطمة الزهراء بنت رسول الله ترثيه:

ماذا علي من شمّ تربة أحمد أن لا يشم من الزمان غواليا
صبت علي مصائب لو أنها صبت على الأيام عدن لياليا

وقال حسان بن ثابت :

أمسى نساؤك عطلن البيوت فما يضربن فوق قفا ستر بأوتاد
مثل الرواهب يلبسن المسوح وقد أيقن بالبؤس بعد النعمة البادي

13- أما شعر الفتوحات الإسلامية فكان له دوراً بارزاً في الأدب الإسلامي، وقد ذكره المؤلف وضرب عليه الأمثلة منها ما قاله النابغة الجعدي حينما أراد الخروج للحهاد ، وكانت أرأته تناشده بالله أن يقعد :

باتت تذكرني بالله قاعده والدمع ينهل من شأنيهما سبلا
يا بنت عمي كتاب الله أخرجني كرهاً وهل أمنعن الله ما بذلا
فإن رجعت فرب الناس أرجعني وإن لحقت بربي فابتغي بدلا
ما كنت أعرج أو أعمى فيعذرني أو ضارعاً من ضنى لم يستطع حولا
ومعنى ضارعاً أي ضاوياً نحيلاً، وقوله ضنى : أي مرض.

14- وأخيراً تكلم عن دور الشعر في حروب الردة، حيث أمتنع بعض الناس عن دفع الزكاة، فقاتلهم ابا بكر الصديق رضي الله عنه.


وأقول إن الكتاب ممتاز وأنصح بقرائته بالتفصيل (دراسات في الأدب الإسلامي – الدكتور سامي مكي العاني.







 

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أجمل طريقة لتعليم الأطفال حفظ كتاب الله بالصوت والآية ورقم الآية واسم السورة وتفسيرها mks044 منتدى مدارس تحفيظ القرآن الكريم 10 24-07-2011 01:36 AM
الباحث الإسلامي :معلومات عن الإسلام والمسلمين والمساجد وأوقاتالصلاة والتقويم الإسلامي طير طاير المنتدى العام 0 08-08-2006 05:53 PM
اختصار كتاب (الداعية والعالم المجاهد مصطفى السباعي) سعيد الشهري المنتدى العام 0 03-05-2004 08:10 PM
أسئلة كتاب الأدب 2ث - 3ث ابو مجحود منتدى مواد اللغة العربية 1 23-02-2004 01:09 AM
فن وإبداع> دراسات في الفن الإسلامي بديع الزمان منتدى مادة التاريخ 1 04-01-2004 02:57 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 12:17 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1