Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى الاسلامي المنتدى الاسلامي

موضوع مغلق
لا يفوتك تحميل // الدروس اليومية من السنن والأحكام الشرعية
لا يفوتك تحميل // الدروس اليومية من السنن والأحكام الشرعية
قديم منذ /17-01-2005, 02:12 AM   #1 (permalink)

عضو نشط جداً

متبع غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 24761
 تاريخ التسجيل : Oct 2003
 المشاركات : 227
 النقاط : متبع is on a distinguished road

افتراضي لا يفوتك تحميل // الدروس اليومية من السنن والأحكام الشرعية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الدروس اليومية من السنن والأحكام الشرعية


من هنا

https://www.tttt4.com/mktba/open.php?cat=6&book=151







 

لا يفوتك تحميل // الدروس اليومية من السنن والأحكام الشرعية
قديم منذ /17-01-2005, 02:14 AM   #2 (permalink)

عضو نشط جداً

متبع غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 24761
 تاريخ التسجيل : Oct 2003
 المشاركات : 227
 النقاط : متبع is on a distinguished road

افتراضي

وهذا نموذج (( درس من الدروس اليومية ))

الدعاء ( )
قال الله تعالى : {وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ} ( ).
وقال تعالى: {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ} ( ).
وعن النعمان بن بشير رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "الدعاء هو العبادة" أخرجه أبو داود والترمذي ( ).
عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: "قال: رسول الله صلى الله عليه وسلم : "أفضل العبادة الدعاء"أخرجه الحاكم ( ).
عن سلمان الفارسي رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "لا يرد القضاء إلا الدعاء ولا يزيد في العمر إلا البر" أخرجه الترمذي ( ).
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من لم يسأل الله يغضب عليه" أخرجه الترمذي ( ).

الشرح:
الدعاء عبادة عظيمة تظهر فيها روح العبادات كلها وهي الذل والخضوع والافتقار إلى الله تعالى، بالإضافة إلى ما فيه من التعرض لرحمة الله وفضله، فلذلك كان الدعاء أفضل العبادة وما من عبادة إلا وهي متضمنة للدعاء، والله سبحانه يحب من يدعوه ويلح في دعائه ويظهر الافتقار إليه.

الفوائد:
- عظم منزلة الدعاء حيث عده الرسول صلى الله عليه وسلم هو العبادة، أي الركن الأعظم فيها.
- أنه أفضل العبادة لما فيه من ذكر الله والالتجاء والرغبة إليه، والاعتماد عليه وإظهار الافتقار إليه تعالى.
- أن الدعاء عبادة لا يجوز صرفها لغير الله، ومن صرفها لغير الله فقد أشرك.
- أن الله جعله سبباً لتبديل القضاء، وهو من القضاء ( ).
- محبة الله لمن يدعوه وغضبه على من لم يدعه.
من آداب الدعاء ( ).
قال الله تعالى عن زكريا عليه السلام: {إِذْ نَادَى رَبَّهُ نِدَاء خَفِيًّا} ( ).
وقال تعالى : {ادْعُواْ رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ} ( ).
عن عائشة رضي الله عنها قالت: "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يستحب الجوامع من الدعاء ويدع ما سوى ذلك" أخرجه أبو داود ( ).
عن جابر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "لا تدعوا على أولادكم، ولا تدعوا على أموالكم لا توافقوا من الله ساعة يسأل فيها عطاء فيستجيب لكم" رواه مسلم ( ).
وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "إذا دعا أحدكم فلا يقل: اللهم اغفر لي إن شئت، ارزقني إن شئت، وليعزم المسألة، إنه يفعل ما يشاء لا مكره له" متفق عليه ( ).
(ومعنى ليعزم المسألة: أي ليجزم في طلبه ويتيقن الإجابة).

الشرح:
الدعاء عبادة عظيمة شرع الله لها آداباً تقرب الداعي إلى الله وتجعله أحرى بالإجابة، ينبغي للداعي الحرص عليها فمن ذلك خفض الصوت لما فيه من الخشوع والتذلل، واختيار الجوامع من الدعاء وهو الكلام القليل الذي يشمل الخير الكثير، كذلك على المسلم أن يتجنب الدعاء على نفسه أو ولده أو ماله لأنه قد يوافق ساعة إجابة فيستجاب له، ومن الأمور التي ينبغي تجنبها في الدعاء تعليقه بالمشيئة لما في ذلك من إظهار الاستغناء وعدم الإلحاح في الطلب.

الفوائد:
- استحباب خفض الصوت في الدعاء لما فيه من التذلل والخشوع لله.
- استحباب الدعاء بجوامع الكلام، وهو الذي يجمع الخير الكثير في كلمات قليلة.
- التحذير من دعاء الإنسان على نفسه أو ماله أو ولده.
- وجوب الجزم في الدعاء وعدم تعليقه بالمشيئة لأن ذلك يشعر بعدم اهتمامه بالمطلوب وضعف الافتقار إلى الله ( ).

الدعاء بظهر الغيب
قال الله تعالى : {وَالَّذِينَ جَاؤُوا مِن بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالإِيمَانِ وَلا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلاًّ لِّلَّذِينَ آمَنُوا} ( )، وقال إخباراً عن إبراهيم عليه السلام: {رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ} ( ).
وقال تعالى عن نوح عليه السلام: {رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَن دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ} ( ).
وقال تعالى لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم: {وَاسْتَغْفِرْ لِذَنبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ} ( ).
وعن أبي الدرداء رضي الله عنه أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "ما من عبد مسلم يدعو لأخيه بظهر الغيب إلا قال الملك: ولك بمثل" أخرجه مسلم ( ).
وفي رواية أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول: "دعوة المسلم لأخيه بظهر الغيب مستجابة، عند رأسه ملك مؤكل كلما دعا لأخيه بخير قال الملك الموكل به: آمين ولك بمثل".

الشرح:
الدعاء بظهر الغيب هو أن يدعو المسلم لأخيه المسلم في غيبته، وهذه سنة حسنة درج عليها الأنبياء والصالحون، فهم يحبون لإخوانهم المؤمنين الخير، ويدعون لهم حال غيبتهم عندما يدعون لأنفسهم، ولما في ذلك من المحبة للمؤمنين وإرادة الخير لهم والإخلاص لله في ذلك فإن الملائكة تؤمن على الدعاء، وتدعو للداعي بمثل ما دعا لأخيه.

الفوائد:
- فضل الدعاء للمسلمين بظهر الغيب وأنه من عمل الأنبياء والصالحين.
- أنه أقرب للاستجابة لتحقيق الإخلاص فيه لله والمحبة للمؤمنين، ولتأمين الملك عليه.


أوقات إجابة الدعاء ( )
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد، فأكثروا الدعاء" أخرجه مسلم ( ).
عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد" أخرجه الترمذي ( ).
عن سهل بن سعد رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "ثنتان لا تردان – أو قلما تردان – الدعاء عند النداء وعند البأس حين يلحم بعضهم بعضاً" أخرجه أبو داود ( ).
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "ينزل ربنا تبارك وتعالى في كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول: من يدعوني فأستجيب له، من يسألني فأعطيه، من يستغفرني فأغفر له" أخرجه مسلم ( ).
عن جابر رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "إن في الليل ساعة لا يوافقها رجل مسلم يسأل الله خيراً من أمر الدنيا والآخرة إلا أعطاه إياه، وذلك كل ليلة"أخرجه مسلم ( ).

الشرح:
للدعاء أوقات ترجى فيها الإجابة أكثر من غيرها، ينبغي للمسلم الحرص على اغتنامها والإكثار فيها من الدعاء، فمن ذلك: وقت السجود حيث المسلم أقرب ما يكون من ربه، وما بين الأذان والإقامة حيث يكون المسلم في انتظار الصلاة، وعند ملاقاة الأعداء في الحرب، وفي آخر الليل حيث ينزل ربنا عز وجل فيه كل ليلة.

الفوائد:
- أن هناك أوقاتاً ترجى فيها إجابة الدعاء أكثر من غيرها.
- الحث على اغتنام هذه الأوقات والحرص على كثرة الدعاء فيها.
- من هذه الأوقات: في السجود وبين الأذان والإقامة، وفي آخر الليل، وعند لقاء العدو في الحرب.


موانع إجابة الدعاء ( )
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "لا يزال يستجاب للعبد ما لم يدع بإثم أو قطيعة رحم، مالم يستعجل" متفق عليه ( ).
وعن عبادة بن الصامت رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "ما على الأرض مسلم يدعو الله تعالى بدعوة إلا آتاه الله إياها أو صرف عنه من السوء مثلها ما لم يدع بإثم أو قطيعة رحم" أخرجه الترمذي ( )، وفي رواية: "أو يدخر له من الأجر مثلها".
وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "إن الله تعالى طيب لا يقبل إلا طيباً، وإن الله أمر المؤمنين بما أمر به المرسلين فقال تعالى: {يَا أَيُّهَا الرُّسُلُ كُلُوا مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَاعْمَلُوا صَالِحًا}، وقال تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُلُواْ مِن طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ}، ثم ذكر الرجل يطيل السفر أشعث أغبر، يمد يديه إلى السماء: يا رب، يا رب ومطعمه حرام، ومشربه حرام، وملبسه حرام، وغذي بالحرام، فأنى يستجاب له"أخرجه مسلم ( ).
وعن حذيفة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "والذي نفسي بيده لتأمرن بالمعروف، ولتنهون عن المنكر، أو ليوشكن الله أن يبعث عليكم عقاباً منه، ثم تدعونه فلا يستجاب لكم"أخرجه الترمذي ( ).

الشرح:
للدعاء موانع تمنع الإجابة ينبغي للمسلم تجنبها حتى يكون دعاؤه أقرب للإجابة، لكن لا يلزم من عدم تحقق المطلوب أن الدعاء لم يستجب، بل إن الله وهو العليم بما يصلح الناس قد يدخرها لصاحبها يوم القيامة، أو يصرف عنه من السوء مثلها، فينبغي للمسلم إذا دعا ألا ييأس من الإجابة حتى لو لم يتحقق ما يريد.

الفوائد:
- أن أكل الحرام ولبس الحرام من موانع الإجابة.
- أن الاستعجال في طلب إجابة الدعاء يمنع الإجابة لأنه نوع من القنوط من رحمة الله.
- أنه لا يلزم من إجابة الداعي تحقيق ما طلبه.
- أنه لا يستجاب للداعي بإثم أو قطيعة رحم.








 
لا يفوتك تحميل // الدروس اليومية من السنن والأحكام الشرعية
قديم منذ /04-02-2005, 03:51 AM   #3 (permalink)

عضو فعال

الفانوس2005 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 52830
 تاريخ التسجيل : Dec 2004
 المشاركات : 31
 النقاط : الفانوس2005 is on a distinguished road

افتراضي

جزاك ألف خير على هذا الجهد الطيب








 
لا يفوتك تحميل // الدروس اليومية من السنن والأحكام الشرعية
قديم منذ /04-02-2005, 06:45 PM   #4 (permalink)

عضو نشط جداً

متبع غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 24761
 تاريخ التسجيل : Oct 2003
 المشاركات : 227
 النقاط : متبع is on a distinguished road

افتراضي

وإياك أخي ،،،، الفانوس2005








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
استمارة تحليل الدروس من أجل اعداد جدول المواصفات د.علي منتدى العلوم 2 07-11-2010 09:26 PM
مواضيع ربط الدروس بحياة اليومية صانعةالابتسامة منتدى الرياضيات 1 19-09-2007 07:03 AM
تفعيل السنن omar_200632 المنتدى الاسلامي 2 02-04-2005 01:45 AM
النصائح والأحكام الشتوية والأيام الممطرة الكريمي المنتدى العام 11 26-12-2003 02:08 AM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 10:53 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1