Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
يا من مر عليه تدنيس القرآن مرور الكرام
يا من مر عليه تدنيس القرآن مرور الكرام
قديم منذ /29-05-2005, 01:10 AM   #1 (permalink)

عضو فضي

خاص غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 2528
 تاريخ التسجيل : Apr 2002
 المكان : المملكة العربية السعودية
 المشاركات : 547
 النقاط : خاص is on a distinguished road

Angry يا من مر عليه تدنيس القرآن مرور الكرام

مقال للدكتور : خالد الحليبي نشر بجريدة اليوم يوم السبت 20-4-1426هـ
شاب نصراني من شرق آسيا أبوه من البروستانت ، وأمه كاثوليكية ، رحل إلى روما فتعلم بين كنائسها وأكاديمياتها التنصيرية ثلاث سنوات ونصف السنة ؛ وبعد أن أخذ درجات علمية عليا ؛ وأصبح قسيسا ، توجه في ثوب موظف في إحدى الشركات إلى بلد اسلامي ليبث التنصير فيها ، قابلا التحدي الذي وجهه إليه أصحابه في نجاحه في هذه المنطقة بالذات،
دخل وهو يحمل حلمه الكبير في إيجاد نواة لدينه بين أهل تلك الديار ، وبعد دراسة أوضاعها ، علم أن القرآن الكريم هو العائق الوحيد دون بلوغه أهدافه ، وقال لي: علمت بأنه مادام هذا القرآن موجودا في أيدي المسلمين فلن يستطيع أحد أن يصل إلى قلوبهم ويغير دينهم !! فبحثت عن نسخة تترجم معانيه إلى اللغة الإنجليزية ؛ لأبحث في المتناقضات في القرآن لأطعن فيه وأشوش على المسلمين لتكون البداية ، وبعد تعب شديد وانتظار طويل وجدتها في منزل موظف باكستاني في الشركة التي أعمل فيها، فأهدانيها ، فرحت بها ، وذهبت بها إلى منزلي ، وهناك بدأت بالفاتحة ، فقرأت أول جملة : بسم الله الرحمن الرحيم ، وقعت في قلبي موقعا عظيما .. هذا الكتاب يبدأ باسم الرب وبالرحمة ، الفاتحة تذكرني بحوار عيسى عليه السلام مع الحواريين ، حين سألوه: كيف نصلي ، المعاني نفسها ، إذن هل منزل الإنجيل والقرآن واحد ، تركت الفاتحة لأبدأ سورة البقرة ، بهرت ؛ لأنها بدأت بما قهر إرادتي التي نويتها ، وهي البحث عن متناقضات القرآن ، الآية تقول : { ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين } ، ليس هناك كتاب سماوي واحد يبدأ التحدي من الآيات الأولى ليقول لملتمسي النقص والتناقض قف ، هذا الكتاب لا ريب فيه ، لا شك فيه ، ليس فيه حرف ليس في مكانه ، لأنه تنزيل من حكيم حميد ، لن تجد أيها القسيس الذكي ـ مهما كان ذكاؤك وحرصك ـ خطأ واحدا ، لماذا ؟ لأنه منزل من الله وحده لا شريك له ، ثم تأمل : إن المؤمنين به يؤمنون بما تؤمن به من الكتب السماوية السابقة، فالآية الرابعة يقول الله تعالى فيها : { {والَّذِينَ يُؤءمِنُونَ بِمَا أُنزِلَ إِلَيءكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبءلِكَ وَبِالآخِرَةِ هُمء يُوقِنُونَ (4)} *سورة البقرة 2/4* . نعم لم أصل إلى الآية الرابعة حتى وجدت ما أقنعني بالإسلام ثم رددت .. هذا الذي بشر به عيسى في الإنجيل ( محمد صلى الله عليه وسلم ) ، واقتنعت بأن الرسل كلهم جاءوا بدعوة واحدة، لقد كانت أسعد ليلة مرت علي في حياتي ، سهرت حتى الفجر ، سمعت الأذان فخشع له قلبي ، كأني أسمعه لأول مرة في حياتي ، نهضت فاغتسلت ، وأسلمت، وذهبت للصلاة ، تذكرت أنني كنت أدعو إلى الضلالة فيما مر من حياتي ، فأخذت على نفسي أن أدعو إلى الإسلام ، ولله الحمد أسلم على يدي أكثر من سبعة وعشرين ألف إنسان ، معظمهم من أوروبا وأمريكا.
القرآن العظيم وأمريكا ، ومعتقل جوانتنامو ، أثار الحدث الفظيع في ذاكرتي حادثة وقعت في الغزو السوفييتي لأفغانستان ، قرأت تفاصيلها في إحدى الصحف قبل حوالي ربع قرن ؛ أتذكر منها أن أحد الجنود السوفييت دخل بيتا أفغانيا متواضعا ، ليفتش فيه عن نسمات الحياة في أي إنسان ليخنقها برصاصته الغادره ، لم يكن هناك سوى طفل مسلم يحمل نور القرآن بين جنبيه ، اختبأ الطفل خلف قطعة من الأثاث ، خوفا من سطوة الرشاش ، وصلادة قلب هذا الكافر المعتدي ، ولكن الجندي راح يبحث بدقة وعنجهية ، ويرمي كل شيء من حوله ، حتى وقعت يده على مصحف شريف ، رفعه وهوى به على الأرض ، فانتصب له الفتى المسلم بكل جرأة وشجاعة ، يصرخ في وجهه ، ويعنفه على فعلته الشنيعة ، والتقط المصحف وأخذ يحتضنه بكل حب وحنان ويقبله، فبهر الجندي .. كيف يعرض هذا الفتى حياته للفناء من أجل هذا الكتاب ؟
هذا ما لم يفهمه جنود أمريكا في جوانتنامو ، حين أخذوا المصاحف من الشباب المسلم المعتقلين عندهم ظلما وعتوا وألقوا بها في الأرض ، ثم وطأتها أقدامهم ، وزادوا من عتوهم وجبروتهم حين ألقوا بها في المراحيض ، وبالوا عليها ؛ استهانة بأمة المليار والنصف ، لا استهانة بسجناء قيدت أيديهم وأرجلهم وفعلت بهم الأفاعيل ، ولا يستطيعون شيئا إلا أن يتمنوا الموت ليرتاحوا من العذابات المتواصلة.
لقد تتابعت آثار تلك الحادثة المريرة ، وثارت قلوب المؤمنين في بقاع كثيرة من الأرض ، حتى عجبت المتحدثة باسم البيت الأبيض حين فقد عدد من المسلمين حياتهم بسبب ما حدث على حد تعبيرها !! ووصفت الحادثة بأنها "مثيرة للاشمئزاز"، ووعدت بمعاقبة الفاعلين. ولكن ستيفن كوك من مجلس العلاقات الخارجية، وهو مركز دراسة في نيويورك، يرى أنه "سواء كانت المزاعم كاذبة أو كانت صحيحة، فان هذه القضية كانت لها وطأة ضربة مباشرة للجهود في اتجاه العلاقات العامة الأميركية".
فهل وعت أمريكا حكومة وشعبا هذا الدرس؟!.







 

يا من مر عليه تدنيس القرآن مرور الكرام
قديم منذ /29-05-2005, 01:28 AM   #2 (permalink)

عضو نشط

الأمل البعيد غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 71568
 تاريخ التسجيل : Mar 2005
 المشاركات : 109
 النقاط : الأمل البعيد is on a distinguished road

افتراضي

اللهم عليك بهم فهم لا يعجزونك








 
يا من مر عليه تدنيس القرآن مرور الكرام
قديم منذ /29-05-2005, 03:13 AM   #3 (permalink)

عضو فعال

الـمــ خالد ـلص غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 41126
 تاريخ التسجيل : Mar 2004
 المشاركات : 54
 النقاط : الـمــ خالد ـلص is on a distinguished road

افتراضي

اللهم عليك بهم فهم لا يعجزونك







التوقيع
المـ خالد ـلص
 
يا من مر عليه تدنيس القرآن مرور الكرام
قديم منذ /29-05-2005, 03:42 PM   #4 (permalink)

عضو ذهبي

عبد الله بن سعد غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 40776
 تاريخ التسجيل : Mar 2004
 المشاركات : 1,237
 النقاط : عبد الله بن سعد is on a distinguished road

افتراضي

اللهم عليك بكل مدنس لدينك سواء بالقرآن أو بأرض الإسلام اللهم فإنهم لا يعجزونك .








التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مصيبة حقيقية في بيتنا ساحرة ------ صور من تدنيس القرآن- فيديو عنيف السيدسعود المنتدى العام 0 11-05-2007 02:14 AM
بحث لإحياء سنة الحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام وآله وصحبه الكرام همس المشاعرvip المنتدى الاسلامي 0 20-03-2007 09:59 PM
ماحل هذه المشكلة لاتمروا مرور الكرام اريج الخزامى المنتدى العام 3 21-01-2006 10:25 PM
موقفنا تجاه تدنيس المصحف والدفاع عن القرآن الكريم twins2 المنتدى العام 4 20-05-2005 10:17 PM
السلام عليكم ... أحبتي الكرام .. أريد برنامج خاص بمكافآت الطلاب ..لمدارس تحفيظ القرآن ابن الزبير 3 . منتدى برنامج معارف 4 21-03-2003 01:15 AM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 06:25 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1