Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > المنتدى العام

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
عَزَاءٌ وَبَيْعَةٌ في وفاة الملك فهد رحمة الله ومبايعة خادم الحرمين الشريفين_شعر
عَزَاءٌ وَبَيْعَةٌ في وفاة الملك فهد رحمة الله ومبايعة خادم الحرمين الشريفين_شعر
قديم منذ /05-08-2005, 02:57 AM   #1 (permalink)

عضو نشط

الأمل البعيد غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 71568
 تاريخ التسجيل : Mar 2005
 المشاركات : 109
 النقاط : الأمل البعيد is on a distinguished road

افتراضي عَزَاءٌ وَبَيْعَةٌ في وفاة الملك فهد رحمة الله ومبايعة خادم الحرمين الشريفين_شعر

في وفاة الملك فهد رحمة الله ومبايعة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله أيده الله..

شعر: صالح بن علي العمري - الظهران




مَضَى عَنْكِ يَا دُنْيَا نَبِيٌّ وَمُرْسَلُ * * * وَكلُّ عِبَـادِ اللهِ للهِ رُحّــلُ!!

قَضَى اللهُ أَلاَّ خُلْدَ إلاّ لِوِجْهِـهِ * * * وَكلٌّ لَهُ فِي سَاحَةِ المَوْتِ مَنْزِلُ

فَمَا مُدْلِــجٌ إلاّ إلى اللهِ آيبٌ * * * وَلا فَارِسٌ إلاّ الصَرِيعُ المُجَنْدلُ

وَلا سَائرٌ إلاّ لَهُ عَيْنُ رَاصـدٍ * * * وَفي دَرْبِهِ يَسْطُو القَضَاءُ المُؤَجَّلُ


هوَ المَوْتُ فتّاكٌ عَلى حِيْنِ غَفْلةٍ * * * وَمَا للمَلا عَنْ وِرْدِهِ مُتَحَوّلُ !!

هوَ الحَتْفُ مِثْلُ السَّيفِ في حَدّهِ الرَّدى * * * إذا غَاصَ في آمَالِهِ المُتَأمِّلُ

هوَ الحَقُّ لا تَفْسِيرَ في غَدَواتِهِ * * * وَقَدْ حَارَ في تَفْسِيرهِ المُتَأوِّلُ !!

تَخَطَّى رِقَابَ المُلْكِ والجَاهِ والغِنَى * * * فَإنْ حَانَ لاتَسْألْهُ مِنْ أينَ يُقبِلُ !!

فَمِنْ كفّهِ كَمْ أُوْتِرَ الخِلُّ خِلّـهُ * * * وَرُوّعُ مِنْهُ الآمِنُ المُتَسَرْبِلُ !!

أَيَا فَهْدُ قَدْ شُيّعتَ فِي سُننِ الهُدَى * * * مَضَى أوّلٌ منَّا عَليْهَا فأوّلُ

جِنَازَتُك السُّنيّةُ اليَومَ عِبْرةٌ * * * يُجَلّلُهَا الإيْمَانُ والدَّمعُ مُسْبَلُ

تُظَلِّلُها سُحْبُ الخُشُوعِ كأنَّهَا * * * مَوَاعِظُ يَتْلُوهَا الرَّدى المُتَرَّجِّلُ

تَسِيرُ عَلَى الأكْتَافِ مِثْلَ غَمَامةٍ * * * وَخَلفَكَ مِنْ شَوْقِ المُحبّينَ جَحْفَلُ

فللّهِ كَمْ فَاضَتْ عَلَيْهَا مَدَامِعٌ * * * وَأشْجَانُها للحُبِّ والبِرِّ مَحْفَلُ

وَمَا شَابَهَا فينَا غُلُوٌ وَ بِدْعَةٌ * * * وللوَحْي فِيَهَا مَشْهَدٌ مُتَسَلْسِلُ

وَمَا قُرِعَتْ فِيهَا طُبُولٌ ومَا جَرَتْ * * * خُيُولٌ.. وهَدْيُ اللهِ أَزْكَى وأَجْمَلُ

وَمَا نُصِبتْ فِيَهَا قِبَابٌ وَمَرْمَرٌ * * * وإنَّ عَطَاءَ اللهِ للعَبْدِ أَجْزَلُ

وَمَا جُصّصَ القَبْرُ الوَطِّيُّ وإنَّمَا * * * يَسُرُّ الفَتَى في القَبْرِ مَا كانَ يَعْمَلُ

فَنَعْشُكَ أجفانٌ، وَرَكْبُكَ أَعْيُنٌ * * * وَما زَهْرُنا إلاّ دُعَا وَ تَبَتُّلُ


وَذِكْرَاكَ تِمْثَالٌ زَهَا فِي قُلُوبِنَا * * * وَفي الذِّكْرِ عُمْرٌ للأَبرّينَ أطْولُ

رَحَلْتَ ولِلعِلمِ انْتِشَارٌ وَنَهْضَةٌ * * * وآيُ الهُدَى فينا تَقُولُ وَتَفْعَلُ

رَحَلْتَ وللصَحْراءِ وَجْهٌ مُفَرْدَسٌ * * * وفي الرَّوضِ مِنْ جَدْوَاكَ زَرْعٌ وُسُنْبُلُ

رَحَلْتَ وللبَيْتَينِ بَعْدَكَ أَمْنَةٌ * * * يَؤمُهُمَا مِنْ كُلِّ فَجٍّ مُؤَمِّلُ

رَحَلْتَ وللدَّاعِينَ للهِ حُظْوَةٌ * * * وهُمْ فِي دَيَاجِينَا سِرَاجٌ وَمِشْعَلُ

رَحَلْتَ وللآراءِ حَوْلَكَ مَجْمَعٌ * * * وَلِلحَالِ إِصْلاحٌ هُنَا وتَجَّمُّلُ

فَفِي ذِمَةِ الرَّحْمَنِ جُوْدَاً وَرَحْمَةً * * * لَهُ الأَمْرُ.. جلَّ المُنْعمُ المُتَفَضِّلُ

وَقَفْنَا نُدَارِي فِي العَزَاءِ قُلُوبَنَا * * * وفي البَيْعَةِ العَصْمَاءِ نَرْجو ونَأْمُلُ

نُبَايعُ عَبْدَاللهِ سَمْعَاً وَطَاعَةً * * * مَليكاً.. بإذن اللهِ نِعْمَ المُؤَمَّلُ..

حَمَلتَ لِوَاءَ العَهْدِ فِي الدَّهرِ حِقْبَةً * * * وَحِمْلُكَ فِينَا اليومَ أعْتَى وَأَثْقَلُ

فَيَا مَنْ لَهُ حُكْمُ المَقَادِيرِ صُنْ بِهِ * * * جَنَابَ الهُدَى يَا مَنْ عَليهِ المُعَوَّلُ

وَشَيّدْ بِهِ رُكْنَ العَدَالةِ وَالتُّقى * * * فَإنَّ حُصُونَ العَدْلِ أَقَوَى وَأطْولُ

وبَطّنْهُ مَنْ تَرْضَاهُ تَقْوى وَحِكْمَةً * * * فَمِنْ خِلِّهِ يَعْلُو الخَلِيْلُ ويَسْفُلُ..

وأَحْي بِهِ فِيْنَا كِتَـاباً وَسُنَّــةً * * * عَلَى نُوْرِهَا تَصْفُو القُلُوبُ وَتَنْهَلُ

وَأَيْقِظْ بِهِ رُوَحَ التَّضَامُنِ والفِدَا * * * وَأَظْهرْ بِهِ مِنْ عِزِّنا مَا يُؤَمَّلُ

فَكَمْ للأَعَادِي في الإخِا مِنْ مَذلَةٍ * * * إذا نَسْنَسَتْ رِيْحُ الأُخُوّةِ زُلْزِلوا

وَحَررّ بِهِ الأَقْصَى، وَحَقِّقْ به مُنى * * * يُسَرُّ بِهَا جَارٌ وَعَانٍ وَ مُثْكِلُ

وأَيدْ بِهِ عِلْمَاً وَشُوْرَى وَحِسْبَةً * * * وَفِي العَمَلِ الخَيْريِّ مَجْدُ مُؤَثَّلُ

وأمّنْ بِهِ ضَيْفَ المَنَاسِكِ، واكْشِفَنْ * * * بَطَالَتَنَا.. فَالعُسْرُ قَيْدٌ مُكَبِّلُ

وصُنَّا عَنْ التَّغْرِيبِ فِي صَوْلةِ العِدَا * * * فَفِي نَزْعَةِ التَّغْريبِ صَدْعٌ وَمَقْتَلُ

وَأَصْلِحْ بِهِ شُبَّـانَنَا وَنِسـَـاءَنا * * * فقد جدَّ في إفسادهنَّ المُضَّلِلُ

أَبَا مُتْعِبٍ : أَلْقَى لكَ اللهُ بِالعُرَى * * * وَمَا للمَلا عَنْ شَرعِهِ مُتَحَوَّلُ

بَسَطْنَا لكَ اليُمْنى إِمَامَاً وَرَاعِيا * * * وَفِي أَمْرِنَا أنْتَ الحَفِيظُ المُوّكَّلُ

فَقُدْهَا بِشَرْعِ اللهِ حُكْمَاً وَ دَعْوَةً * * * كَمَا قَادَهَا القَرْنُ الأَغَرُّ المُفَضَّلُ..







التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
 

عَزَاءٌ وَبَيْعَةٌ في وفاة الملك فهد رحمة الله ومبايعة خادم الحرمين الشريفين_شعر
قديم منذ /05-08-2005, 08:26 PM   #2 (permalink)

عضو نشط جداً

blacky غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 71578
 تاريخ التسجيل : Mar 2005
 المشاركات : 163
 النقاط : blacky is on a distinguished road

افتراضي

جزاك الله خير








 
عَزَاءٌ وَبَيْعَةٌ في وفاة الملك فهد رحمة الله ومبايعة خادم الحرمين الشريفين_شعر
قديم منذ /06-08-2005, 10:47 PM   #3 (permalink)

عضو نشط جداً

نيرمين غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 62863
 تاريخ التسجيل : Feb 2005
 المشاركات : 170
 النقاط : نيرمين is on a distinguished road

افتراضي

الله يغفر له








التوقيع
اللهم إنا نسالك العفو والعافية
 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تحية الى خادم الحرمين الملك فهد (رحمة الله ) دستورالحب منتدى مواد اللغة العربية 3 01-05-2008 07:21 PM
كلمة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله معلم متفائل المنتدى العام 1 13-08-2005 04:56 PM
تواريخ وانجازات ـــ رحم الله خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز أبوأنمار المنتدى العام 10 05-08-2005 08:24 PM
وفاة أم رشيد عندما بكت بكاء عميق علي وفاه خادم الحرمين الشريفين رحمهما الله الأمل البعيد المنتدى العام 8 05-08-2005 07:57 PM
مرثية رائعة في خادم الحرمين الملك فهد رحمه الله بعنوان (غاب الكوكب) أبو محمد السهلي المنتدى العام 0 03-08-2005 12:16 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 07:00 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1