Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
كثر الحديث عن الخوارج...... فمن هو الخارجي
كثر الحديث عن الخوارج...... فمن هو الخارجي
قديم منذ /19-11-2005, 08:16 AM   #1 (permalink)

عضو جديد

فرحان الكاتم غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 93920
 تاريخ التسجيل : Sep 2005
 المشاركات : 14
 النقاط : فرحان الكاتم is on a distinguished road

افتراضي كثر الحديث عن الخوارج...... فمن هو الخارجي

ربما لم يرد في السنة النبوية من الأحاديث المحذرة والمبينة لفرقة من الفرق مثلما ورد في الخوارج، إذ تواترت الأحاديث الواردة فيهم مبينة صفاتهم ومحذرة من أفكارهم ومواقفهم.
وذلك لما تمثله هذه الفرقة من خطر فكري وخطر مادي على أمة الإسلام . فخطرها الفكري يتمثل في سقم منهجها في التعامل مع النصوص، وما يستتبع ذلك من فهوم خاطئة تقوم عليها سلوكيات غاية في البشاعة، وليس هذا فحسب بل إن اتصاف هؤلاء الخوارج بصفات التعبد والتأله، من كثرة الصيام والصلاة وقراءة القرآن ربما يغري بعض الناس فيحسنوا الظن بهم إحسانا يدفعهم إلى اعتقاد صحة أفكارهم وأعمالهم، لذلك كان اهتمام النبي صلى الله عليه وسلم ببيان شأنهم وحالهم تنبيها للأمة ورحمة بها لئلا تنزلق في حومة أفكارهم وسوء فعالهم.

عقائد وأفكار الخوارج :

لم يكن للخوارج عند بدء ظهورهم منظومة أفكار تشكل مذهبهم الذي فارقوا به أهل السنة، فقد كانت مفارقتهم للمسلمين متعلقة باعتراضهم على مسألة التحكيم، إلا أن مذهب الخوارج اتسع في بِدَعِه ومخالفاته، نظرا لما استتبع اعتراضهم الأول من التزامات، ولما استجد عليهم من محدثات، فمن أبرز آرائهم:

1. تكفير أصحاب الكبائر.

2. التبروء من الخليفتين الراشدين عثمان وعلي رضي الله عنهما.

3. إسقاط حد الرجم عن الزاني، وإسقاط حد القذف عمن قذف المحصنين من الرجال دون من قذف المحصنات من النساء .

4. إنكار بعضهم سورة يوسف، وهو من أقبح أقوالهم وأشنعها، وهذا القول ينسب إلى العجاردة منهم، حيث قالوا لا يجوز أن تكون قصة العشق من القرآن !!

5. القول بوجوب قضاء الصلاة على الحائض، فخالفوا النص والإجماع .

6. تأويل صفات الباري تأويلا يخرجها عن معناها الحقيقي.

وأبرز صفة لهم تميزهم وتزيل الشك عمن التبس عليه أمرهم هو أنهم سلم على أهل الكفر حرب على أهل الإسلام : فقد روى البخاري ومسلم في صحيحيهما عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه عن النبي صلى الله أنه قال في وصفهم ( يقتلون أهل الإسلام ويَدَعُون أهل الأوثان ) .

وقبل أن أذكر ماأريد أن أقوله آمل من كل مسلم يقرأ كلامي أن يفهمه حق الفهم قبل أن يرد.... وله أن يسأل عما يشكل عليه.... ومعاذ الله أن يظن ظان أني أدافع عن شخص معين لكني أبين مايجب على المسلم تجاه من وصفوا بأنهم خوارج من العدل في التعامل والقول الحسن في الوصف:

إن المتأمل بانصاف لحال من يجاهدون الكفار يجدهم من أبعد الناس عن صفة الخوارج والذي يقرأ عقيدتهم من خلال مواقعهم يتبين له بجلاء أنهم براء مما نبزوا به ولاسيما وهم يقاتلون عباد الصليب .

ولا أحد – من خصومهم - يستطيع أن يتهمهم بشيء مما ذكر من صفات الخوارج آنفة الذكر عدا الأولى منها – تكفير أصحاب الكبائر – تلك الفرية التي يرددها دائما أحد رجلين :

جاهل سمع الناس تقول فردد مايقولون .

أو حاقد علم أنهم براء من ذلك ولكنه لبس وزور على الدهماء.

وأنا أتحدى من يتهمهم أن يأتي بنص صريح عن واحد منهم يذكر أنه كفر فلانا بكبيرة من الكبائر

أقول ذلك وأنا أعلم أن الكثيرين سيجلبون عليّ بخيلهم ورجلهم قائلين بأن فلانا كفر فلانا .... وذاك ليس

بخاف علي وقد لاأكون مؤيدا له فيما ذهب إليه لكن السؤال الذي يطرح نفسه والذي لن يجيب عنه أولئك الناعقون ....

هل هذا الذي كفر من شهدنا بإيمانه كفره بارتكاب كبيرة أو ناقض ؟.

بمعنى آخر هل قال إنه كافر خارج من الملة لأنه شرب الخمر أو أكل الربا أو قتل المسلمين ؟.

أو كفره لأنه ارتكب ناقضا من نواقض الاسلام ؟.

والجواب : هو الثاني

وكتابات القوم معلومة ظاهرة مقررة في مواقعهم.

وحسبك استدلالهم بأقوال ابن تيمية وعلماء نجد.

نعم لنا أن نختلف معهم ونخالفهم في كون ماذكروه من نواقض واقع أو غير واقع لكن يبقى العدل والانصاف أنهم لم يكفروا بالكبيرة بل بالناقض.

لك أن تسميهم بغاة إذا بغوا

ولك أن تسميهم معتدين إذا اعتدوا

لكن ليس لك أن تظلمهم وتصفهم بأنهم خوارج

وقفة : من اعترض على ماكتبت فليجب على هذا السؤال فإن لم يجب ففي انتسابه لأهل السنة والجماعة نظر.

إذا تقابل الخوارج وعباد الصليب في معركة من المعارك فما الموقف الشرعي تجاههم ؟

هل نقف موقف المتفرج ؟

أو نعين عباد الصليب عليهم ؟

أو نقف مع الخوارج ؟.

ولعلي أختم بلفتة جميلة ذكرها معالي الشيخ صالح الفوزان معلقا على فتاوى شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله:

قال حفظه الله :

ثم بين الشيخ - رحمه الله - من هم الخوارج فقال‏:‏ والخوارج هم أول من كفّر المسلمين، يكفرون بالذنوب - يعني التي هي دون الشرك - ويكفرون من خالفهم في بدعتهم ويستحلون دمه وماله، وهذه حال أهل البدع؛ يبتدعون بدعة ويكفرون من خالفهم فيها‏.‏

هذا ما قاله الشيخ - رحمه الله - في بيان حقيقة الخوارج‏.‏ وأقول بهذه المناسبة‏:‏

لما كانت حقيقة الخوارج أنهم يكفرون من المسلمين من ارتكب كبيرة الشرك‏.‏ فإنه قد وجد في هذا الزمان من يطلق هذا اللقب لقب الخوارج على من حكم بالكفر على من يستحقه من أهل الردة ونواقض الإسلام كعباد القبور وأصحاب المبادئ الهدامة كالبعثية والعلمانية وغيرها، ويقولون‏:‏ أنتم تكفرون المسلمين فأنتم خوارج؛ لأن هؤلاء لا يعرفون حقيقة الإسلام ولا يعرفون نواقضه، ولا يعرفون مذهب الخوارج؛ بأنه الحكم بالكفر على من لا يستحقه من المسلمين، وأن الحكم بالكفر على من يستحقه بأن ارتكب ناقضاً من نواقض الإسلام هو مذهب أهل السنة والجماعة‏.


منقول من الساحة السياسية







 

كثر الحديث عن الخوارج...... فمن هو الخارجي
قديم منذ /19-11-2005, 06:23 PM   #2 (permalink)

عضو فعال

سمحا غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 31715
 تاريخ التسجيل : Jan 2004
 المشاركات : 62
 النقاط : سمحا is on a distinguished road

افتراضي

أخي العزيز
تحية طيبة وبعد
إن من تحاول أن تنصفهم وتبعد عنهم صفة الخروج ، هم الخوارج فكرا وعملا.
وسأفند لك صفاتهم التي ذكرت .
أولا : التبرؤ من عثمان وعلي رضوان الله عليهم ليست هي الوصف الصحيح حتى وإن وردت على لسان بعض علماء السلف ، لأن المقصود هنا خوارج ذلك الزمن ، إنما يجب أن تقول ( إنكار البيعة ونزعها من أعناقهم ) كما فعهلها أسلافهم مع عثمان وعلي رضوان الله عليهم . فهم الآن يخرجون على ولاة الأمر في كل بلد بحجة عدم تطبيق شرع الله .

ثانيا : إنكارهم لسورة يوسف أو بعض منها ، هم الآن ينكرون بعض القرآن من خلا إنكارهم لأوامره ، قال تعالى (( يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم )) وهي في سورة النساء .فهم لا يطيعون ولي الأمر بل ويكفرونه ، وهذه كبيرة من كبائر الفتن . وإنكار حكم القرآن إنكار له . وإن كانوا لا ينكرون هذه الآية وحكمها ، لماذا خرجوا على من أجمعت عليه أمة المسلمين في بلد الإسلام ؟!
ثالثا : أليس من قوادهم من كان على رأس الإخوان المسلمين الذي يقول مبتدع هذه الجماعة (فلنتفق فيما اتفقنا عليه ، وليعذر بعضنا البعض على ما اختلفنا فيه) يهمه أن يتحد مع أصحاب البدع والرافضة والصوفية و غيرهم من أهل البدع دون أن ينكر أيا منها بل ويعذرهم عليها .
ألم يصبحوا في نظرك حتى الآن من حماة أهل البدع ؟

كما أن منهج أهل السنة والجماعة هو تكفير العمل إطلاقا ، وتكفير صاحبه بإقامة الحجة عليه واستتابته ثلاثة أيام إلا الساحر فلا يستتاب ولكن يجب أن تقام عليه الحجة . أما هم فيطلقون التكفير على الناس دون إقامة الحجة وهم أكثر من يحكم على الناس بالشبهة وسوء الظن .

وعموما حين نبأ الرسول صلى الله عنهم لم يذكر عنهم هذه الصفات ، بل عرفهم بأنهم يخرجون على ولاة الأمر
يقول الرسول صلى الله عليه وسلم ذاما لهم ( كلاب النار ) وقال ( يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية )وقال (طوبى لمن قتلهم أو قتلوه )
وقال عن عبادتهم ( لتحقرن صلاتكم عند صلاتهم) ومن يتصفون بالخوارج هم من يدعون أنهم خير من يعبد الله على هذه الأرض اليوم ، ولكنهم أبعد الناس عن الدين

فمن تقصدهم يا أخي خرجوا على ولاة أمرهم ، وكفروا الولاة والعلماء والعامة ، بل ويثيرون الفتنة أينما حلوا . وأخذوا من حرب الكفار شعارا لهم ، و تركوا الكفار وأخذوا ينهشون جسد الأمة في الجزائر والسعودية والأردن وأفغانستان ، وغيرها .
فهل يا ترى سيقف مسلم عاقل مع من نشر الفتنة في بلاد الإسلام ؟
وهل سيساند مسلم من كفره على الملأ وكفر علماءه وأئمته ؟
يجب أن يكون موقف كل مسلم أن يحاربهم أينما وجدوا فطوبى لمن قتل كلاب النار أو قتلوه .
اللهم انصر الإسلام والمسلمين . ودمر أعداء الدين








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اذا اردت ان تعرف الحديث (( صحيح / ضعيف )) فقط ادخل جزء من الحديث وتطلع نتيجته سالم المالك المنتدى العام 3 09-10-2008 07:16 PM
الخوارج من التكفير والتفجير إلى قتل الأباء...عقيدة الخوارج المتجددة؟؟! مرشد1424 المنتدى العام 12 02-05-2004 03:23 PM
أصول منهج الخوارج وسماتهم العامة الكريمي المنتدى العام 13 09-04-2004 05:10 AM
التمييز بين معاملة الخوارج ومعاملة الكفار الكريمي المنتدى الاسلامي 0 31-12-2003 01:13 PM
أحكام الخوارج وقتالهم عند الفقهاء الكريمي منتدى المرحلة الثانوية (تربية اسلامية ) 0 31-12-2003 01:08 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 10:07 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1