Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
راصد الغياب الذكي

منتديات الشريف التعليمية
العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > المنتدى العام

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
عضوالمناصحةالدكتور محمدالنجيمي يضع النقاط على الحروف(لقاء هام جدا)
عضوالمناصحةالدكتور محمدالنجيمي يضع النقاط على الحروف(لقاء هام جدا)
قديم منذ /30-12-2005, 02:15 AM   #1

عضو فعال

الخبراوي1381 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 35796
 تاريخ التسجيل : Feb 2004
 المشاركات : 32
 النقاط : الخبراوي1381 is on a distinguished road

افتراضي عضوالمناصحةالدكتور محمدالنجيمي يضع النقاط على الحروف(لقاء هام جدا)

تواصل لجنة مناصحة الموقوفين مهامها الرئيسية الهادفة التي من خلالها زرعت الثقة في بعض من الشباب من أصحاب الفكر الضال بمجالستهم ومصارحتهم.. عن أدوار هذه اللجنة وما خرجت به حتى الآن.. التقت (الجزيرة) رئيس الدراسات المدنية في كلية الملك فهد الأمنية وعضو لجنة المناصحة الأستاذ الدكتور محمد النجيمي.. فإلى تفاصيل الحوار:
* ما الأهداف المتوخاة من مشروع لجنة مناصحة الموقوفين؟
- بعد صدور قرار من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية، وبعد موافقة سمو وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز تم اختيار لجنة عُليا يرأسها الدكتور سعود بن صالح المصيبيح مدير عام العلاقات والتوجيه بوزارة الداخلية، وتضم عدداً من المشائخ وأصحاب الاختصاص، ومن أبرز أعضاء هذه اللجنة الدكتور سعيد الوادعي المستشار بوزارة الداخلية.
والدكتور علي النفيسة مدير التوجيه والتوعية بوزارة الداخلية والشيخ عبد الله الحامد مدير عام أوقاف الرياض وسعادة الدكتور تركي العطيان رئيس قسم العلوم الاجتماعية بكلية الملك فهد الأمنية وعدد من العلماء والمشائخ.. وهذه اللجنة العامة تنبثق منها لجنة علمية منسقها الدكتور سعيد الوادعي وفيها عدد من المشائخ منها محدثكم والدكتور علي النفيسة والدكتور عبد اللطيف الغامدي والدكتور محمد بن حسن العمران، وهذه اللجنة مهمتها اختيار أصحاب الفضيلة الذين يقومون بالمناصحة وإلقاء الدروس على الموقوفين.. وهناك لجنة نفسية منسقها الدكتور تركي العطيان كذلك عدد من اللجان المتفرعة من اللجنة العليا.
* ما المعايير التي يتم على أساسها اختيار اللجان؟
- الاختيار يتم عن طريق العلاقات والتوجيه بوزارة الداخلية التي يقف على هرمها الدكتور سعود بن صالح المصيبيح، حيث إنه يتم التنسيق مع قادة القطاعات الأمنية، كذلك التنسيق مع الجهات الحكومية وبناء على ذلك يتم الاختيار وترفع الأسماء إلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية لاعتمادها رسمياً.
وعموماً فإن اختيار أعضاء اللجان يكون وفق معطيات منها سعة اطلاعهم واهتمامهم بالقضايا الفكرية المعاصرة، كقضايا الشباب وقضايا الفكر الذي وقع فيه الشباب إضافة إلى أن المناصح يجب أن تتوافر لديه الفكرة الجيدة بما سيقوم به من عمل وتكون لديه خبرة ومتمرس على الحوار والمناقشة، وان يكون لديه إلمام بالأفكار التي وقع فيها الشباب كالجهاد والولاء والبراء وإخراج المشركين من جزيرة العرب والعديد من الضوابط المؤهلة للاختيار.
* اللجان الفرعية المنبثقة من اللجنة العامة.. ما أبرز مهامها؟
- المهام متعددة فمثلاً اللجنة الفرعية الشرعية مهمتها اختيار المناصحين الذين يناصحون هؤلاء الشباب في جميع أنحاء المملكة، كذلك اختيار أعضاء هيئة التدريس الذين يقومون بتدريس الموقوفين في فصول دراسية والإشراف على أداء الإخوة المناصحين ومن منهم (يصلح) للاستمرار من عدمه.
* وهل هناك من الأعضاء مَن تم الاستغناء عنه ولم يستمر؟
- نعم هناك من لم يستمر بالمناصحة إما لكثرة أشغاله والتزاماته، وأيضاً طرف آخر وهم (قلة) تم إعفاؤهم من مهمة المناصحة كون أسلوبه ومعاملته لم تكن لائقة؛ لأن هؤلاء الشباب في بعض الأحيان لديهم شدة في بداية مناصحتهم أي لديهم شدة في التعامل والتجاوب مع المناصح، فإذا قابلهم بنفس الشدة كانت العملية سلبية لذا تم إعفاؤهم مشكورين.
* من خلال مناصحتكم واستفساراتكم لعدد من الموقوفين كيف تقيمون صدقهم من عدمه؟
- في الحقيقة نعتمد على عدة أمور منها أنه يغلب عليهم من وجهة نظري الصدق، ونحن لا نكتب لأي موقوف (خروج) إلا بعد عدة مرات متعددة من المناصحة وبعد متابعة اللجنة النفسية الموجودة.
وهناك لجنة أمنية أيضاً تتابع الموقوفين في السجن.. فبعد أن تطمئن اللجان الثلاث (المناصحة، النفسية، الأمنية) إلى صلاحية فكر الموقوف ويمكن الإفراج عنه، فإن الأمر يُرفع إلى الجهات العليا في التحقيق للنظر في الأمر وبعد اقتناع من هذه الجهات يُرفع الأمر لصاحب الصلاحية لإطلاق سراحه.
* ولكن مجموعة ليست بالقليلة بعد الإفراج عنها عادت إلى فكرها السابق؟
- قاطعني وقال: بالنسبة لمن تم الإفراج عنه من سنة تقريباً لم يعد أحد منهم إلا قليل لا يكاد يذكر، أما الذين عادوا قبل ذلك فلعل الأمر من وجهة نظري أن المناصحين في البداية لم يترسخ الفهم والإدراك لهؤلاء والمناصحة بدأت منذ سنتين ولكن لم تبدأ فعلاً إلا منذ سنة ونصف وخلال هذه الفترة تقريباً لم يخرج أحد وعاد إلى طريقه السابق، والسبب في اعتقادي أن المجتمع اصبح لديه إدراك بأن هذا الفكر ليس سوياً وبالتالي المجتمع نفسه لم يعد لديه أي نوع من التعاطف والسكوت، بل أصبح يبلغ عن المشبوهين.. وعموماً إذا ما عاد أحد فلعل الظروف المحيطة به هي التي دفعته للعودة، وليس أنه لم يكن صادقاً عندما أطلق سراحه.
* بعض الموقوفين لديه ظروف خاصة أو مشاكل عائلية ساعدته على الخوض في غمار تفكير آخر.. هل تطرقتم لذلك؟
- لدينا لجنة فرعية خاصة بالشؤون الاجتماعية وهي عن طريق لجان المناصحة ومديري السجون في جميع مناطق المملكة، والموقوفون يكتبون إلى لجنة المناصحة أو إلى مدير السجن ويتقدمون بطلبهم إذا كان لديهم ظروف عائلية فينظر في أمرهم.. وإذا كان لديهم ظروف مالية فتصرف لهم مساعدات فورية من سمو الأمير محمد بن نايف - حفظه الله - وقد رصد لذلك مبلغ أكثر من مليون ريال وإذا انتهى المبلغ يجدد الصرف مرة أخرى، وترسل المساعدات إلى
ذويهم وأهليهم.
* في حال الحاجة إلى معرفة أمر ما.. هل يتم عمل استفسارات وتساؤلات لذوي الموقوف؟
- نعم إذا احتجنا إلى ذلك نضطر إلى الاستفسار إذا كان من مصلحة الموقوف.
* من خلال الممارسة هل ترى اضمحلال الفكر بين هؤلاء الموقوفين؟
- منذ سنة ونصف تقريباً نرى أن هذا الفكر اضمحل بين هؤلاء الشباب بنسبة تصل إلى 80% أو أكثر، ولم يعد الفكر متمكناً من أغلبيتهم الساحقة، حيث أصبحوا ينظرون إلى المجتمع نظرة إيجابية وإلى الدولة أيضاً عكس السابق.
* هل هناك علاقة بين لجنة المناصحة والموقوفين بعد إطلاق سراحهم؟
- نعم يستمر الربط والمتابعة من خلال الجهات الأمنية بأخذ معلومات عن الشاب ومتابعته.. وأحب أن أوضح أن هناك فكرة على قائمة الطرح تتمحور في عقد دورات للموقوفين بعد خروجهم من السجن تتبناها إحدى الجهات الحكومية وستتمخض هذه الفكرة قريباً - بإذن الله -.
* هل هناك آلية محددة لتوزيع المناصحين على الموقوفين؟
- المناصحة خمسة أيام في الأسبوع موزعة على أربع عشرة منطقة في المملكة 13 إمارة وجدة هي الرابعة عشرة، ويتم توزيع المناصحين على كل منطقة من خلال اللجنة الشرعية بالتنسيق مع إدارة السجن. وعموماً المناصحة مرتان في اليوم لمدة خمسة أيام في الأسبوع.
* من خلال قُربك من الموقوفين كيف وجدت واقعهم؟
- الموقوف يختلف بعضهم عن الآخر منهم من أوقف في دول عربية مجاورة أو غير مجاورة، ومنهم من أوقف في دول غير عربية، وهؤلاء لما رأوا المعاملة هناك وكانوا يواجهون أنواعا وأصنافا من التعذيب ولما سمعوا ورأوا الوضع (المعاملة الحسنة) في المملكة أثر ذلك فيهم كثيراً وأبلغوا زملاءهم أن المعاملة هنا معاملة إنسانية و(فندقية) باختصار شديد.
والحمد لله منذ سنة تقريباً وتحديداً خلال الأشهر الستة الأخيرة تغيّر الوضع كثيراً وأصبح الشباب في السجون أكثر راحة ولم يعد بينهم وبين رجال الأمن تلك الخلافات التي كانت تقع في السابق.
* الكثير يتساءل عن دور الموقوفين بعد خروجهم وهل يقومون بعمل نصائح توجيهية حتى لا يقع أحد من الشباب الآخرين في الفخ؟
- في الحقيقة أرى أنه من المفترض أن يتم عمل برمجة في مثل هذا الأمر، لكي يتم توضيح العديد من المغالطات التي وقعوا فيها ولا بأس من استضافتهم في التلفزيون أو الصحف، كذلك عمل ندوات في بعض المدارس حتى يستفيد الشباب خصوصاً في المراحل الثانوية والجامعية.
* برنامج المناصحة هل أتى ثماره.. وما هو الدليل؟
- بلا شك أتى ثماره والدليل إطلاق سراح (400) موقوف في أقل من ستة اشهر وهذا عدد كبير قياساً بعدد الموقوفين، ولم يبلغنا أن أحدهم عاد إلى فكره السابق.
* كيف ترى أهمية العلاج الفكري (مقابلة الفكر بالفكر)؟
- هذا ما قاله صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية، عندما ذكر أن الفكر لا يقارع إلا بالفكر، وهذه خطة وزارة الداخلية، وقد اعتمدت من خلال لجنة المناصحة ومن حسن الحظ والتوفيق أن وزارة الشؤون الإسلامية لها دور مهم ورائع من خلال برنامج السكينة المعروف ومن خلال الأئمة والخطباء، كما أن هناك دورا مهما ومؤثرا لوزارة التربية والتعليم في هذا المجال من خلال المحاضرات والدورات التي تقيمها كدورات الأمن الفكري والمحاضرات التي تُقام في المدارس والجامعات.
* هناك مَن تطرق إلى أن المناهج التعليمية لها دور في انحراف الشباب من خلال ما تتضمنه من مواضيع.. هل من تعليق؟
- من خلال لقائنا مع عدد كبير من هؤلاء الموقوفين لم يتطرق أحد منهم للمناهج التعليمية وأن لها دورا في انحرافه، بل العكس في ذلك كان إذا استقطبهم (الإرهابيون) يزهدونهم في المناهج ويحذرونهم منها، وهذه كلمة حق يجب أن نقولها ويجب أن نتفق عليها، ونكون صرحاء صادقين في كلامنا والله على ما نقول شهيد.. وهذه براءة واضحة وقاطعة لمناهجنا ورداً على الذين يشككون في مناهجنا وان لها دورا كبيرا في انحراف البعض.
* وماذا عمّا يُشاع بأن رجال الصحوة أيضاً لهم دور في الانحراف؟
- الحقيقة الأغلبية الساحقة من الموقوفين وبالأصح أكثر من 95% منهم لا يعرفون كثيراً من رجال الصحوة، فعندما تذكر لهم الشيخ سلمان العودة مثلاً قد يقولون نسمع به سماعاً ولم نحضر له أي محاضرة أو نقرأ له أي كتاب أو نسمع شريطاً.. بل إن هؤلاء الشباب كثير منهم برَّأ رجال الصحوة من هذه التهمة إذ لم يتأثروا بهم سلباً ولا إيجاباً. اللهم عدد قليل منهم يمكن أن تكون النسبة أقل من 5% قالوا إن الحماس الذي كان عليه بعض العلماء والمشائخ له تأثير بسيط فقط.
* كتب سيد قطب والمودودي ومحمد قطب وغيرهم من قيادات الإخوان هل تطرق لها أحد من الموقوفين؟
- لم يتطرق أحد من الموقوفين لهذه الأسماء أو كتبهم.. وأحب أن أوضح أمراً مهماً أن هؤلاء الشباب شهاداتهم عادية وأعمارهم صغيرة، وقد تركوا الدراسة مبكراً وذهب بعضهم إلى أفغانستان واشتغل بعضهم في أعمال خاصة لأن أكثرهم يعتقد أن الدراسة لا فائدة منها، ثم انهم وعندما التحقوا بجماعات متعددة من أصحاب الفكر الضال قالوا لهم إن التعليم (حرام) ولا يجوز وان التعليم غير إسلامي وما إلى ذلك.
* يقال إن هناك عدداً كبيراً من السعوديين الشباب يوجدون في العراق؟
- قاطعني وقال: إن الإحصاء الذي قامت به وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) وقالت فيه: إن عدد العرب الذين يقاتلون في العراق 300 شخص ونسبة السعوديين 12% وهذه نسبة زهيدة في تقرير صدر قبل شهر من الآن.. قياسا بالجزائر وسوريا ومصر الذي تم التطرق إليهم بالإحصاء.
وأحب أن أشيد بمقولة سمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز عندما قال: إن هؤلاء (يقصد) الذين في العراق من السعوديين، عندما يأتون سنستوعبهم في المناصحة، نناصحهم ونستصلحهم وهذه استراتيجية الدولة.
* من وجهة نظرك ومن خلال ممارستكم كلجنة ما الأسباب الحقيقية وراء دخول هؤلاء الشباب هذا الفكر؟
- أول سبب رئيسي من وجهة نظري وجميعهم قالوا ذلك أنهم لما رأوا العراق وأفغانستان احتلتا جاءهم بعض الناس ممن لهم أهداف سيئة وقالوا لهم إنهم سيحتلون السعودية لاحقاً، فبدأوا يستعدون واستغل هذا الاستعداد لأهداف معينة ومن جهات خارج المملكة.
والسبب الثاني من وجهة نظري أن الجماعات التكفيرية من خلال ذهاب بعضهم إلى أفغانستان تعلموا وأقنعوا مَن في الداخل بكفر الدولة والمجتمع، وهذا مما يبيح دماءهم، فاستطاعت أن تعزل هؤلاء الشباب عن الدولة وعن المجتمع والعلماء والمدارس، وهذا سبب مهم.
والثالث أيضاً التربية حيث إن بعض الآباء والأمهات - هداههم الله - يهملون أبناءهم في جميع من الأمور، وهذا بلا شك يجعل الابن لقمة سائغة للغير.


منقول







التوقيع
الخبراوي1381
 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ملف بجميع الحروف لتمرين طلاب الصف الأول الابتدائي على كتابة الحروف رااشد الصف الأول 113 23-09-2012 12:10 AM
ملف بجميع الحروف لتمرين طلاب الصف الأول الابتدائي على كتابة الحروف. رااشد الصف الأول 39 22-10-2010 03:21 AM
مقال لكاتب بجريدة الوطن اتمنى تقرأوه عن مجلس الشورى))))مقال طريف ومؤثر مخاوي العبرات المنتدى العام 1 16-08-2007 05:11 AM
أريد مقال لان عندنا مسابقة يوم الأحد بأفضل مقال أرجو المساعده عاجل البطول منتدى النشاط المدرسي 0 26-04-2007 10:48 PM
والد شبيهة إبتهال غادة يكشف الحقيقة ويضع النقاط على الحروف!!صورته مع غادة 998 المنتدى العام 7 28-10-2006 08:31 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 04:27 PM

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الشريف التعليمية - تصميم شركة المودة

SEO by vBSEO 3.6.1