Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
عودة الشيخ عائض القرني عوداً مبارك إنشاء الله
عودة الشيخ عائض القرني عوداً مبارك إنشاء الله
قديم منذ /18-02-2006, 11:39 PM   #1 (permalink)

عضو فعال

شمس الحياة غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 83012
 تاريخ التسجيل : Aug 2005
 المشاركات : 41
 النقاط : شمس الحياة is on a distinguished road

افتراضي عودة الشيخ عائض القرني عوداً مبارك إنشاء الله

كشف فضيلة الشيخ الدكتور عائض القرني في حديث خاص أسرار اعتزاله الحياة العامة واعتكافه في منزله، وقال إنه يمر بظروف دعته إلى اتخاذ هذا القرار وإنه سيعتكف في منزله بالرياض لمدة شهر في مكتبته بين أكثر من عشرة آلاف كتاب لكبار علماء الأمة، ولن يخرج من منزله إلا لأداء صلاة الجماعة، وأضاف قائلا: سوف أصل بعد فترة اعتكاف الشهر إلى قرار مدروس عن مستقبل حياتي في المجال الدعوي ومشروعاتي الأخرى.

وكان هناك لقاء مع الشيخ عائض بن عبدالله القرني جاء فيه :

* فضيلة الشيخ: لماذا قرار اعتزال الحياة العامة؟

ـ لقد أوضحت الأسباب في قصيدتي التي نشرتها، وعموما هو قرار يخصني شخصيا ومستقبلي الدعوي.

* ولماذا الآن؟!

ـ إنها حالة أمر بها، وعلى الجميع أن يقدر ظروفي..

* ولكنها مفاجئة وجديدة وأثارت الجدل!!

ـ ليست جديدة، وإن كانت مفاجئة فقد مر بها كبار العلماء أمثال ابن الجوزي والطنطاوي والسيوطي.

* مررت بظروف كثيرة وواجهتك صعوبات كبيرة، ولكن لم تعلن اعتزال الحياة العامة رغم كل ذلك، فلماذا الآن؟

ـ نعم هذا صحيح، لقد مررت بصعوبات كثيرة، وصراعات كبيرة، وتعرضت لكدمات ليست بالهينة، ولكن هذه المرة هي دعوة للمراجعة والتوقف.

* ولكنك لم تصدر بيانا توضيحيا لمحبيك وطلابك!!

ـ آثرت أن يكون هذا القرار في قصيدة شعرية قلت فيها كل شيء.

* لماذا؟

ـ أردت ذلك وأتمنى أن تصل إلى جميع المحبين وغيرهم، ولذا أتمنى نشرها في كل مكان.

* ولماذا الشهر؟

ـ أردت أن يكون الاعتكاف لمدة شهر كامل وبعد ذلك أقرر.

* هل ستذهب إلى بلاد بلقرن حيث مكانك المحبب الذي بدأت به القصيدة، أم ستبقى في منزلك بالرياض؟

ـ لن أغادر الرياض، وسأبقى في بيتي..

* أليس شهرا كاملا صعبا على داعية مشهور ملء السمع والبصر؟

ـ إنه شهر، أردت أن أبقى فيه معتكفا داخل مكتبتي بين أكثر من عشرة آلاف كتاب لكبار علماء الأمة.

* هل هو اعتكاف في داخل المنزل؟

ـ نعم فلن أخرج إلا لأداء صلاة الجماعة فقط.

* وماذا بعد الشهر؟

ـ سوف أصل بإذن الله إلى قرار مدروس يحدد مستقبل حياتي في المجال الدعوي وسائر المشروعات الأخرى الخاصة بي.

* وهل مسموح لأحد من طلابك أو من الدعاة زيارتك خلال الشهر؟!

ـ لقد اعتذرت من الجميع..

* وماذا عن من فوجؤوا بالقرار؟

ـ لقد تفهموا القرار..

* وهل اتصل بك العلماء والمشايخ؟

ـ جزى الله علماءنا ومشايخنا وطلاب العلم والدعاة والمسؤولين على اتصالهم والسؤال عني والوقوف على الحقيقة.

* نراك في معنويات مرتفعة جدا وأنت تتخذ قرارا صعبا!!

ـ الحمد لله المسلم صلته بالله عز وجل، وهذا قرار يخصني شخصيا وقد درسته جيدا قبل الإقدام عليه.




قصيدة الشيخ عائض القرني:






يــا أرضَ بالـقـرن مــا زلـنـا محبـيـنـا
لا البعـدُ ينـسـي ولا الأعــذارُ تثنيـنـا

فسائلي الغيمَ كم أسقى معاطفَنـا
وسائلـي البـرقَ كـم أحـيـا مغانيـنـا

لي فيكِ يـا دوحـةَ الأمجـادِ ملحمـةٌ
محـفـورةٌ فــي كـتـابٍ مــن لياليـنـا

يـوم الصبـا كقميـصِ الـخـزِ ألبـسُـه
والــروضُ اخـضـرُ مـمـلـوءٌ رياحـيـنـا

والرملُ لوحي وأقلامي غصـونُ نـدا
والـربـعُ يمـطـرهُ القـمـريْ تلاحـيـنـا

يا ارضَ بالقرن لو فتشتِ في خَلَدي
وجـــدتِ فــيــه أخــاديــدًا وتـأبـيـنـا

جرحٌ من الحبِ يا بالقرن مـا اندملـتْ
أطـرافُــهُ بـــاتَ يُقـصـيـنـا ويُـدنـيـنـا

قد زرتُ بعدكِ يـا بالقـرن كـلَّ حمـى
وطرتُ في الجـو حتـى جئـتُ برلينـا

فما رضيتُ سواكم في الهـوى بـدلاً
لأنـنــي عـاشــقٌ دنـيــاك والـديـنـا

رأيـتُ باريـسَ فــي جلـبـابِ راهـبـةٍ
شمطاءَ قد بلغتْ في العمرِ سبعينا

وأنــتِ فــي ريَـعَـان العـمـرِ زاهـيــةٌ
في ميعةِ الحسـن إشراقـاً وتكوينـا

أتـيـتُ واشنطـنًـا لا طــاب مربـعُـهـا
رأيتُ ساحتَهـا فـي الضيـقِ سجِّينـا

فــلا نسـيـمَ كـأرضــي إذ يُصبِّـحـنـا
ولا ندى الطلِ فـي الـوادي يمسِّينـا

ارضُ السنـابـلِ لا ارضَ القنـابـلِ يــا
سِحْـرَ الـوجـودِ ويــا حــرزَ المحبيـنـا

يـا روضــةً طالـمـا هــزَّتْ معاطفَـهـا
كــأنــهـــا بـتـبـاشــيــرٍ تـحـيــيــنــا

وربــوةٍ كــم درجـنـا فــي ملاعبـهـا
عهـدُ الطفـولـة يـزهـو مــن أمانيـنـا

والأربـعـون عـلـى خـــدي مـروِّعــةٌ
يـا ليـت أنـي أهـادي سـنَّ عشرينـا

والغبـنُ يكتـب فـي أضلاعنـا خطـبًـا
مـــدربُ الـقـلـف يعطـيـنـا تـمـاريـنـا

يقتـاتُ مـن لحمـنـا غصْـبًـا ويجلُـدنـا
ويـسـتـقـي دَمَــنــا زورًا ويظـمـيـنـا

وإن نظَمْنـا بـيـوتَ الشـعـرِ نمـدحـه
يـظــل بالـشَّـعَـر المـفـتـولِ يلـويـنـا

إذا اقتـرحـنـا عـلــى أيـامـنـا طـلـبًـا
ذقنـا المنايـا الـتـي تـطـوي أمانيـنـا

آهٍ عـلـى قـهـوةٍ سـمـراءَ نشـربُـهـا
في غرفةٍ من ضميمِ الطيِـن تؤوينـا

سِجادُهـا بحصـيـرِ النـخـلِ ننسـجـه
وريشُـهـا بـنـقـي الـصــوفِ يدفـيـنـا

بـعـنـا الـهـمـومَ بدنـيـانـا صـيـارفــةً
لـسـنـا جـبــاةً ومـــا كـنــا مرابـيـنـا

لــم نـدّخِـرْ قوتَـنـا بـخـلاً لـيـومِ غــدٍ
لـكـل يــومٍ طـعــامٌ ســـوف يأتـيـنـا

ونـمــلأُ الـضـيـفَ تـرحـابًـا لننـسـيَـهُ
مـا غـابَ مـن أهلـه عـنـه ويُنسيـنـا

أمـام غرفتِنـا يـجـري الغـديـرُ عـلـى
صـــوتِ الـحـمـامِ بـأبـيــاتٍ يُغـنـيـنـا

قـلـوبُ أصحابِـنـا طُـهْـرٌ وسيـرتُـهـم
مثلُ الزلالِ الـذي فـي القيـظِ يروينـا

أيـــامَ لا كـدلــكٍ يــعــوي بـحـارتـنـا
ولا الـبـواري تــدوّي فـــي نـواديـنـا

والـيــومَ أمـوالُـنــا بــاتــتْ تـؤرقُـنــا
هــمًــا وأولادُنــــا بـالـغــمِّ تـؤذيـنــا

إذا رفــعــنــا بـــآيـــاتٍ عـقـيـرتَــنــا
قـالـوا: غـلـوٌ وهــذا خـالــفَ الـديـنـا

وإن همسنـا بحـبٍّ فــي مجالِسـنـا
قــالــوا: يــدبــر أعــمــالاً لـتـرديـنــا

وإن لبسنـا بشـوتًـا عـرَّضـوا سفـهًـا
بـأنـنــا نــزدهــي فـيـهــا مـرائـيـنــا

وإن تـقـشَّــف مــنــا صـــــادقٌ ورِعٌ
قـالــوا: يخـادِعُـنـا عـمْــدًا ويغـويـنـا

إذا صمتنا اقضَّ الصمـتُ مضجعَهـم
وإن نطقـنـا شربـنـا كـأسَـنـا طـيـنـا

إذا أجبْـنـا عـلـى الـجــوالِ أمـطَـرَنـا
بالـسـبِّ مَــنْ كــان نغلـيـه ويغليـنـا

وإن أبـيـنـا أتـتـنــا مــــن رسـائـلــه
مثل السعيرِ على الرمضـاء تشوينـا

قلـنـا لـهـم هــذه الأشـيــاءُ حلَّـلَـهـا
أبــو حنيـفـة بــل سُقـنـا البراهـيـنـا

قالوا: خرقتَ لنا الإجماعَ فـي شُبَـهٍ
مِــن رأيِــك الـفـجِّ بالـنـكـراءِ تأتـيـنـا

وإن ضحـكـنـا أضـافـونـا بـسـخـريـة
صـفــراءَ تـمـلـؤنـا غـبـنًــا وتـذويـنــا

وإن بكـيـنـا لـظـلـوا شامـتـيـن بـنــا
كأنـهـم وحـدَهُــم صـــاروا مـوازيـنـا

تــفـــردوا بـخـطـايـانـا وأشـغـلَـهُــم
عن ذكرِ سُوئِهُـمُ المُـرْدي مساوينـا

ويـفــرحــون إذا زل الـنــعــال بــنـــا
ويـهــزؤون بـمــن يـــروي معـالـيـنـا

ولا يـــرون ســـوى أغـلاطِـنـا أبـــدًا
فنقدُهُـمْ صـارَ فــي أهوائـهـم ديـنـا

وشتْمُهُمْ هو محضُ النصحِ عندهـمُ
وردُّنــــا هــــو زورٌ مــــن مـغـاويـنـا

لحومُـهُـم عنـدنـا مسـمـومـةٌ أبـــدًا
ولحمُنـا صـارَ تـحـت النـقـدِ سرديـنـا

فـنـحـن عـنــد الحداثـيـيـن قـافـلـةٌ
مــن الـخـوارج نقـفـو النـهـجَ تاليـنـا

أمــا الـغـلاةُ فـإنـا عـنـد شيخـهـمـو
لسـنـا ثـقــاتٍ ومـــا كـنــا موامـيـنـا

ونحـن فـي شـرعِـهِ خُـنَّـا عقيدتَـنـا
مـــن بائـعـيـن مبـاديـنـا وشـاريـنــا

حتى السياسي مرتابٌ ولـو حلفـتْ
لــنــا مـلائـكــةٌ جـــــاءوا مـزكـيـنــا

كـم مولَـعٍ بخـلافـي لــو أقــولُ لــه
هــذا النـهـارُ لـقـالَ اللـيـلُ يضـويـنـا

إذا طـلـبـنـا جـلـيـسًــا لا يـوافـقُـنــا
واديــه لـيـس عـلـى قــربٍ بواديـنـا

فـتـاجــرٌ لاهــــثٌ ألـهـتْــهُ ثــروتُـــه
عبدَ الدراهـمِ قـد عـادى المساكينـا

وجاهـلٌ كافـرٌ بالـحـرفِ مــا بـصُـرَت
عـيـنـاه سِـفْــرًا ومـــا أمَّ الـدواويـنـا

ومـعْـجَــبٌ صَــلِــفٌ زاهٍ بـمـنـصـبـه
تـواضـعٌ مـنـه فـضــلاً أن يماشـيـنـا

فـالآن حـلَّ لنـا هجـرُ الجميـعِ وفـي
لــــزومِ مـنـزِلِـنـا غُــنْــمٌ يـواسـيـنـا

نصـاحـبُ الكُـتُـبَ الصـفـراءَ نلْثِـمُـهـا
نشكـو لهـا صخَـبَ الدنيـا فتشكيـنـا

تضمُّنـا مـن لهـيـبِ الهـجـرِ تمطِـرُنـا
بـالـحـبِّ تُضحِـكُـنـا طـــورًا وتُبْكـيـنـا

مـا فـي الخيـامِ أخـو وجـدٍ نطارِحُـه
حـديــثَ نـجــدٍ ولا خـــلٌ يصـافـيـنـا

فـالـزمْ فديـتُـك بيـتًـا أنــتَ تسكُـنُـه
واصمـتْ فكـلُّ البرايـا أصبحـوا عيـنـا

شكـرًا لكـم أيهـا الأعــداءُ فابتهـجـوا
صـــارت عـداوتُـكُـم تـيـنًـا وزيـتـونــا

علَّمتمونـا طِـلابَ المجـدِ فانطلـقـتْ
بـنــا المـطـامـحُ تـهـديـنـا وتعـلـيـنـا

جزاكـم اللهُ خـيـرًا إذْ بـكـم صلـحـت
أخطاؤنـا واستَفَقْـنـا مــن معاصيـنـا

دلَلْتُـمـونـا عــلــى زلاتِــنــا كــرمًــا
وغيـرُكُـم بِـسُـكـارِ الـمــدحِ يُعمـيـنـا

فسامِـحـونـا إذا سـالــتْ مدامـعُـنـا
مـن لـذعِ أسياطِكُـم كنتـم مصيبينـا

تـجـاوزوا عــن زفـيـرٍ مــن جوانِحـنـا
حلمًـا علـى زفـراتٍ فـي حواشيـنـا

ثـنــاءُ أحبـابِـنـا قـــد عـــاقَ همـتَـنـا
ولــومُ حسـادِنـا أذكـــى مواضـيـنـا

مــاذا لقيـنـا مــن الدنـيـا وعشرتِـهـا
عشاقُهـا نحـنُ وهـي الدهـرَ تقليـنـا

عـلـى مصائبـهـا نـاحــتْ مواجـعُـنـا
ومـــن نـكـائـدِهـا ذابــــتْ مـآقـيـنـا

تـغـتـالُـنــا بـدواهـيــهــا وتـنـحــرُنــا
صــارتْ مخالـبُـهـا فـيـنـا سكاكـيـنـا

والآن فـي البيـتِ لا خِـلٌّ نُـسَـرُّ بــه
إلا الـكـتــابُ يـنـاجـيـنـا ويـشـجـيـنـا






المصدر ( الوفاق) منقول
وأنا أحب أن أقول كلمة شيخنا العزيز نحن في حاجتك في حاجة لوقفة علمائنا ومشايخنا لإنقاذنا من هجمة همجية من علمانين أرضنا ومن أعداء ديننا نحن في حاجة لوقفة جادة منكم في أمور تخصنا في أرضنا أرض الحرمين الشريفين ودمتم : أمل الحياة


نسأل الله التوفيق للشيخ وأن يسدد خطاه على الحق وأن يجعله مِن مَن يعزون دينه القويم وأن ينفع به الإسلام والمسلمين .
__________________







 

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشهيد صدام حسين يرثيه الشيخ عائض القرني وفقه الله الشمري 2007 المنتدى العام 49 25-12-2007 03:58 PM
الشيخ عائض القرني في ابها يوم .................... محبوووووب المنتدى العام 10 20-08-2007 01:54 PM
رأي الشيخ عائض القرني في الخميني لعنه الله ( محاضره في مقاطع صوتيه ) samba1 المنتدى العام 4 08-08-2006 03:40 AM
من هو الشيخ عائض القرني؟ الرونق المنتدى العام 12 04-01-2006 12:21 AM
استمرار درس الشيخ /عائض القرني فلوماستر المنتدى العام 5 06-04-2005 01:57 AM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 03:57 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1