Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية
العودة   منتديات الشريف التعليمية > المنتديات العامة > المنتدى العام

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
بنات عفيف .. مأساة العذارى!!(رائعة الأديب الشمري). .شاركونا
بنات عفيف .. مأساة العذارى!!(رائعة الأديب الشمري). .شاركونا
قديم منذ /16-04-2006, 04:10 PM   #1 (permalink)

عضو جديد

أورنس المغربي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 144603
 تاريخ التسجيل : Apr 2006
 المشاركات : 3
 النقاط : أورنس المغربي is on a distinguished road

افتراضي بنات عفيف .. مأساة العذارى!!(رائعة الأديب الشمري). .شاركونا

* مجموعة مقالات لأبي عبدالله بن الحميدي الشمري بعنوان (بوح.. ليس للنشر) لازال مخطوطـًا.
هذا المقال: تعليق على اغتيال (4) معلمات وسائقهن (احتراقا) في حادث , بالاضافة الى اصابة (5) أخريات في نفس الحادث حالة اثنتين منهن حرجة. الخبر نشر في غير ما صحيفة منها ( آلو ـ وطن) في 29/4/1426هـ.ولقد حاول أبوعبدالله بن الحميدي نشره بعد أن اتصل بأكثر من صحيفة لنشره لكن كل محاولاته باءت بالفشل ، وللحفاظ على حقوقه المعنوية والأدبية رفض نشره عبر النت ، إلا أني أصريت فاستجاب مشكورا.. ورحم االله من رد الحق لأهله..
إني اتصل بوطني.
ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــ


:عند( آلوـ وطن) .. أتسمعُنِي يا وطن؟! *



أتسمعُني يا وطن؟!
عَفّت (عفيف) عن الزاد ، إذ شمّتْ رائحةَ (الاحتراق)..
لم يكن (الاحتراق) عاديّـًا ولا (المُحتَرِق) عاديـًا.


(العُتبان): تعوّدوا على (الإحراق) وَ (الاحتراق): كَرَمـًا..
خَشَبُ(الغضا)..
ورائحةُ( المعاميل)..
وشحمُ (المفاطيح)..
للضيف .. والغريب .. والزائر: إحراقها لمثل هؤلاء يبدو عاديا .. وعاديا جدًا.
مابدا مهولا..
احتراق (الآمال)..وممن؟
من(الوطن)!!

مالكَ يا وطن!!
مالك سكتَّ..



رائحة (الورق).. المحتَرِق..
دفاترُ(التحضير) .. وشنط (المعلمات).. و(ثيابهنَّ) .. و(شعرهنَّ) المُتـشَبِّث بتلك الأجساد الطاهرة..
اخترقتْ أنوفَ ( الآملين) ، فاستقرّتْ في قلوبٍ أحرقها (الأسى واللوعة)..
والاحتراق: ولادةً .. وتربيةً .. وكُلفةً .. و(وظيفةً) بلا مقابل .. وأخيرًا...
وأخيرًا أصبحَ (الحُلم) .. وأصبحتْ (فلذات الأكباد) رمادًا في رماد ، تذروه رياح المكر والخيانة ؛ لتخفي معالم الجريمة.

لا تُشح بوجهك يا وطن!
التفتْ إليّ .. تكلمْ!!


رياح(النّعي) ، و(التأثر) ، وعزاء(المسئول) ، وَ(الوعد بعلاج الجرم) ، تأمُلُ بـ(أحرف مجاملة) أن تذرَّ رمادَ أجسادهنّ الطاهرةِ ؛ طهرََ الطهرِ نفسه في أعين المكلومين وأحبابهم!!لتخفي معالم (جُرمٍ) خُطِّطَ له بدقة .. وطُبِّق (بحرفنة).
أقل ما هنالك أن يتخففوا من تأنيب (الضمير) ؛ إن كان...
عبر خطب التعازي والمواساة..
ألا يعلمون أنهم قتلوا ضميرهم منذ سنين ، حين سمحوا لأنفسهم بالسكوت عن مسلسل وأد (الأحلام).


لم تبدأ الجريمة بـ (تهاني) ولم .. ولن تنتهي بـ (عواطف)..
القائمة تطول بطول (الكيلومترات) التي تقطعها فلذات الأكباد ، وأناثي الطهر والعفاف ، شرقـًا وغربـًا بحثـًا عن: (2500) ريال .. عفوًا (مِنّة)..
بل بطول تاريخ (إجرامهم)..
إذ تاريخهم أطول.. وجرمهم أعظم..


لكم الله أيها المكلومون..
كل نار يوقدونها ستنكأ جراحـًا لم ولن تندمل..
عذرًا أيها الآباء..
عذرًا أيتها الأمهات..
عذرًا أيها الآملون..
أوَ تنفعُ (عذرًا) ؛ وجراحكم في أعز ما تملكون: فلذات الأكباد؟!


ربّما..
ربّما تلتئم جراحكم حين تركب (الطريقَ) نفسه: ابنةُ .. وزوجةُ .. وأختُ سمو ومعالي (المسئول).
مالهن لايركبن (الطريق) نفسه..
و(البند) نفسه..
و(العدل) المزعوم نفسه..
و...
و(الاحتراق) نفسه؟!


أيها المسئول (ميّت الضمير) قد قرأنا في الأخبار: (كلكم راعٍ وكلكم (مسئول) عن
رعيته.
الرعية ؛ ليست كما تظن وتزعم: زوجك .. أختك .. أو ابنتك.
لا..
بل وحتى بنات عفيف .. هن من الرعية.
أليس كذلك سمو ومعالي المسئول ، وأنت المصرح دومـًا بهكذا (كذبات): الوطن يعامل (مواطنيه) بالسوية.
أو لأن دماء من (تعول) أطهر.. أعز.. وأنقى من دماء من نعول؟!
إن كانت هذه ..
فحجة اليهود نفسها التي أوردتهم الموارد..


عجيبة هي صنائع الأقدار..
بخطٍّ كله ألم وأمل ، وجّهتْ (عواطف) وقبيل سويعات من (اغتيالها) همّها لمن (يهمّه) الأمر؟!
قلبها الطاهر مملؤ براءةً حين عقدت العزمَ على مَن لاعزمَ له.
لم تكتفِ بالرسالة وحدها ، اتصلت لتتأكد من وصول: (الرسالة:الأمل).


لا أظنها كانت رسالة أمل أو رجاء بقدر ما كانت (شاهدًا) تعمّدتْ عواطف خطّهُ
ليبقى (كابوسـًا) يقضُّ مضاجع الخونة..
لا أشك لحظة أنها كانت تعلم أن جريمة اغتيالها وزميلاتها يخطط لها بدقة ، ولذا أرادت أن تكون رسالتها الحجّة عند (العدل) الذي لا يظلم.
هناك ..
فقط هناك .. ستسعد وصويحباتها حين يسحب (المسئول) الذي حرمها حياتها وبنيها على منخره إلى نار هي أهون بكثير من النار التي احترقت بها..
وعند الله تجتمع الخصوم..


رمادٌ..
وفُتاتْ..

دفاترُ ..
وأنفس..
وآمالٌ محترقاتْ..

بكاءٌ..
وعويل..
وعجائزُ مفجوعاتْ..

بقايا..
بقايا من حلم و ..
وضحكاتْ..

بقايا ..
قالوا: هنّ عواطف ..
وتهاني ..
وجمع من صويحباتْ..


كنّ أملاً..
كنّ حلمـًا وأمنياتْ..


ذهبنَ ـ هكذاـ بلا ثمنْ..
احترقن..
فاحترقت معهنّ قلوبٌ..
مفجوعاتْ..



عواطف..
تهاني..
سارةُ..
والبقياتْ..


أنتنَّ ذكرى وحلم..

دمٌ..
دمع..
ورماد..
نستعيدها..
كلما أشعلنا الخشباتْ..


كتبه أبو عبدالله بن الحميدي الشمري .. الشرقية .. الدمام ..







 

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة رائعة يرويها الأديب الراحل الشيخ علي الطنطاوي يرحمه الله بخيت الزهراني المنتدى العام 7 10-08-2008 04:39 PM
مأساة يالها من مأساة كن واثقا منتدى مواد اللغة العربية 0 18-03-2007 08:19 PM
ترقبوا قريباً ... صور رائعة لمدرسة " بنات " ... بالعاصمة المقدسة القنبلة الذكية منتدى الادارة المدرسية 0 28-02-2007 06:21 PM
بنات عفيف .. مأساة العذارى!!(رائعة الأديب الشمري). .شاركونا مسافرمع التعليم المنتدى العام 0 20-04-2006 08:04 PM
بنات عفيف .. مأساة العذارى!! أورنس المغربي المنتدى العام 2 12-04-2006 07:23 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 08:06 AM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1