Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
العسل الحر

منتديات الشريف التعليمية

المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
سهم في قلب العلمانية ودعاة التحرر ((قوافل العايدات))
سهم في قلب العلمانية ودعاة التحرر ((قوافل العايدات))
قديم منذ /20-05-2006, 09:40 PM   #1 (permalink)

عضو فضي

فراس222 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 135856
 تاريخ التسجيل : Mar 2006
 المشاركات : 720
 النقاط : فراس222 is on a distinguished road

افتراضي سهم في قلب العلمانية ودعاة التحرر ((قوافل العايدات))

تــــــــــوبة خـلــــــــــود



خلود .. خلود .. هيا يا ابنتي لقد تأخرنا على السوق ..



أسرعت في لبس العباءة .. أعتنيت كثيراً بالنقاب

نظرت إلى المرآة نظرة أخيرة... هكذا أبدو أجمل



أسرعت نحو أمي .. كانت غاضبة مني بسبب التأخير

وزاد غضبها وحنقها عندما رأتني ألبس عباءتي الجديدة ونقابي المطرز ..



ما هذا ياخلود هل ستخرجين بهذا اللباس



وماذا في هذا اللباس .. أمي أنت لا تثقين بي وما كنت كذلك

فلن أذهب معك إلى السوق

ولن أذهب إلى فرح ابنة خالي ..



تظاهرت بالبكاء .. وقبل أن أعود كانت أمي تعلن الاستسلام



تنقلنا بين المحلات التجارية .. كانت لحظات من الفرح

تمكنت خلالها من شراء كل ما أحب ..



وفجأة .. شعرت بأن قدماي لم تعودا قادرتين على حملي



لبثت لحظة في مكاني .. صوت أمي يستحثني على السير



حاولت التقدم .. ولكنني لم استطع ؟



حاولت أن أتكلم .. تعثرت الكلمات في شفتيّ ..



أقبلت أمي نحوي



خلود .. لماذا توقفتِ ؟ .. هيا يا بنتي لم يبق لنا إلا شراء الحذاء ..



أمي .. نطقت بها بكل صعوبة .. أشعر بتعب شديد .. لا استطيع المشي أكثر ..



حسناً .. انتظري هنا .. لن نتأخر ..



وقفت في وسط السوق أراقب المتسوقين

وأقلب نظري في واجهات المحلات التجارية



شعرت بتحسنٍ بسيط ، وقدرة على السير



قمت من مكاني اقتربت من إحدى اللوحات الدعائية ..



تناهى إلى سمعي صوت شاب يقترب مني .. لم التفت نحوه



اقترب أكثر فأكثر ..



تظاهرت بعدم السماع ..



تشاغلت بمراقبة المعروضات ..



خطواته تقترب وكلماته بدت واضحة لي ّ ..



وقف أمامي .. أمطرني بالكلمات الرقيقة ..



أعرضت عنه ..



واصل محاولاته لأتحدث إليه



لم أمنحه الفرصة للحديث معي ..



أخــــــــــذ يصــــــــــف جســـــــــدي



شعرت برعشة تسري في أطرافي .. قطرات العرق تصببت على وجهي

شعرت بالخوف الشديد ..



واصل هو الوصف بأسلوبٍ حقير وقذر



شعرت بأنني أقف أمام هذا الشاب عارية .. وأن عباءتي المخصرة

منحته الفرصة ليتعرف على أجزاء جسدي ..



توجهت إلى الله وسألته أن يصرف عني هذا الشاب



تضرعت إليه .. سقطت دموعي على خدي .. بكيت بحرقة ..



كدت أن أصرخ .. تمنيت أن تنشق الأرض وتبتلعني ..



أنا السبب .. أنا من منحه الفرصة ليصفني بهذه الطريقة ..



وفجأة .. أطلق الشاب آخر سهامه وسبابه قبل أن ينصرف



الظاهر ما لنا فيك نصيب .. وأتبعها بكلمة قبيحة ..



ابتعد عني .. وأخذت أنا أبكي بحرقة



لقد كانت كلماته سهام مسمومة تخترق جسدي ، تصل إلى قلبي

أحرقتني .. زلزلتني .. كدت أن أسقط على الأرض

توجهت إلى الله .. انبعثت الكلمات من أعماق وجداني



يارب .. يارب أغفر لي .. يارب سامحني



كم كنت مغرورة بنفسي .. ليتني سمعت كلام أمي

ليتها ضربتني .. ليتها صرخت في وجهي

أنا لا أثق بك ما دمت تلبسين هذه العباءة ..



تذكرت خالتي .. وهي تنصحني كلما رأتني بهذه العباءة



" خلود يا ابنتي رب كاسية في الدنيا عارية في الآخرة "



" خلود احذري من غضب الله عليك "



خلود .. تذكري حديث النبي صلى الله عليه وسلم

( صنفان من أهل النار .. نساء كاسيات عاريات مائلات مميلات

لا يجدن ريح الجنة)



خلود .. هذه العباءة تعرضك للذئاب

الكل يحتقرك الكل ينظر إليك على أنك ...... خلود أنا لا استطيع أن أنطق بها ..



نظرت إلى عباءتي .. حذائي .. غطاء رأسي .. نقابي

جلست في أقرب مقعد .. وأخذت أبكي ..



أقبلت أمي ومعها أختي .. عيناي المتورمتان من البكاء بعثت الخوف في قلبها

أسرعت نحوي .. سألتني :



خلود لماذا تبكين ؟ .. هل نذهب بك إلى المستشفى ؟



رفعت رأسي نحو أمي .. مسحت دمعتي ..



لا .. لا داعي للذهاب إلى المستشفى .. لقد ذهب المرض

ذهب المرض .. الحمد لله .. لقد ذهب ولن يعود بإذن الله ..



وقفت إلى جانب أمي التي قالت :



لقد انتهينا لنعد إلى البيت ..



لا .. لم ننته بعد .. أريد أن أشتري الدواء

نعم يا أمي .. هيا إلى بائع العباءات .. أريد شراء عباءة رأس

إنها الدواء لمرضي ..



أحتضنتني أمي وأخذت تردد

الحمد لله .. الحمد لله
منقول من موقع الشيخ الفاضل ((خالد الراشد اطال الله في عمرة ونفع بة جميع المسلمين))







التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رأيت خيال الظل أكبر عبرةٍ
لمن هو في علم الحقيقة راقي
شخوص وأشباح تمر وتنقضي
جميعآ وتفنى والمحرك باقي
 

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تحضير العاديات والزلزلة والبينة نموذجي أم عمرالسعيد الصف الأول 10 11-02-2012 08:43 PM
ملتقى قوافل الاحبة نبض الوفاء المنتدى الاسلامي 0 05-12-2007 12:30 PM
فصل تعليم البنين عن البنات في أمريكا .. أين دعاة التحرر والدمج rhal المنتدى العام 0 09-11-2007 09:31 PM
*القصيبي*..... يعلنها ,,,, [بدأ عصر التحرر] أنــــا *الــوزيــر* المنتدى العام 2 01-04-2007 03:37 PM
سورة العاديات saeed1386 منتدى المرحلة الثانوية (تربية اسلامية ) 2 07-05-2004 01:44 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 12:35 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1