Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Armco FX هي شركة وساطة واستثمار عالمية مرخصة ومتخصصة في أسواق المال العالمية.
برنامج مدرستي نت - عصر التحول الرقمي
العسل الحر


المنتدى العام يمكنكم في هذا القسم المشاركة في كافة المواضيع التي تهم التعليم وغيره

موضوع مغلق
التعليم التعاوني
قديم منذ /27-08-2006, 08:49 AM   #1 (permalink)

موقف من قبل الادارة

ابوجنى غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 18474
 تاريخ التسجيل : Aug 2003
 المشاركات : 479
 النقاط : ابوجنى is on a distinguished road

افتراضي التعليم التعاوني

[B][COLOR="DeepSkyBlue"]حضي التعلم التعاوني باهتمام كبير من قبل التربويين ، إذ أن له تأثير إيجابي وفاعل في بقاء أثر التعلم لدى المتعلمين ، ومن هذا المنطلق ظهرت الحاجة إلى اتباع طريقة التعلم في مجموعات توافقا مع إدخال نظام التعليم الأساسي ، فما المقصود بالتعلم التعاوني ؟ ..
يعرف ( Johnson Johnson & Smith)التعلم التعاوني على أنه " استراتيجية تدريس تتضمن وجود مجموعة صغيرة من الطلاب يعمل أفرادها سويا بهدف تطوير الخبرة التعليمية لكل عضو فيها إلى أقصى حد ممكن " .
أما ( Mcenerney ) فتورد التعريف التالي : " التعلم التعاوني استراتيجية تدريس تتمحور حول الطالب حيث يعمل الطلاب ضمن مجموعات غير متجانسة لتحقيق هدف تعليمي مشترك .
إذا فالتعلم التعاوني يحث الطالب في المجموعة على الالتزام والإحساس بمسئوليته تجاه أفراد مجموعته والعمل على تبادل الخبرات والمصادر فيما بينهم بأقصى كفاءة ممكنة " . يعتقد البعض أن التعلم التعاوني بسيط سهل التنفيذ وهو مجرد اجتماع عدد من التلاميذ على طاولة واحدة بغرض إنجاز مهمة جماعية ينفذها بعض أفراد المجموعة أو واحد منهم في حين يكتفي بقية أفراد المجموعة بالمتابعة ، وهذا خطأ إذ على المعلم أن يشرف على عمل المجموعات ومساعدتها على تقسيم العمل فيما بين الأعضاء بحيث تعم الفائدة جميع الطلبة .
هناك فرق بين التعليم الجماعي التقليدي والتعلم التعاوني والجدول التالي يبين الفرق بينهما:

التعليم التقليدي الجماعي التعليم التعاوني
1- كل طالب مسؤول عن نفسه 1- مبني على المشاركة الإيجابية بين أعضاء كل المجموعة
2- لا يتحمل الطالب مسؤولية أداء المجموعة 2- تظهر مسؤولية كل عضو تجاه بقية الأعضاء
3- تماثل في قدرات أعضاء المجموعة 3- تباين في قدرات أعضاء المجموعة


أظهرت كثير من الدراسات أن التعلم التعاوني له أثر إيجابي على تعلم الطلاب في مراحل التعليم العام وفي الجامعات والكليات ، ويعتبر من أساليب التدريس الحديثة . في دراسة قامت بها الأستاذة ليلى بنت عبدالله المخيني موجهة اللغة العربية بالمنطقة الشرقية جنوب بعنوان " كيفية تفعيل نظام العمل في المجموعات " تطرقت فيه لعدد من الجوانب التي تستحق المتابعة وقد تركزت مشكلة الدراسة حول الإجابة على سؤالين :
1ـ كيف يمكن تفعيل العمل في مجموعات ؟
2ـ لماذا تفشل بعض المعلمات في تفعيل المجموعات ؟
أما أهمية الدراسة فتأتي نظرا لأهمية التعلم التعاوني خاصة في مدارس التعليم الأساسي ومن مبدأ أن الطالب مسؤول عن تعلمه وتعلم أقرانه .
ومن أهداف الدراسة : تحديد المسئول المباشر عن ضعف نتائج تفعيل المجموعات ، وإيجاد استراتيجية مناسبة للعمل في مجموعات ، تجاوز عملية الإحباط عند الطلاب والمعلمات ، وإعادة الثقة للمعلمات حول أهمية العمل في مجموعات .
لقد وضعت الباحثة عدة فرضيات للبحث منها :
1ـ وجود علاقة وثيقة بين فهم التلميذ في مرحلة التعليم الأساسي ( ح1 ) وتفعيل المجموعات بشكل صحيح .
2ـ يزيد اقتناع المعلمة بنظام العمل في مجموعات بحضور مشاغل حول كيفية تفعيلها .
3ـ ضرورة القيام بزيارات متبادلة بين المعلمات لملاحظة كيفية تفعيل المجموعات .
4ـ هناك علاقة بين ما اكتسبه الطالب من مهارة وبين تفعيل المجموعات .
5ـ هناك علاقة بين حجم الصف وعدد التلاميذ وشكل المجموعة والأنشطة المطبقة .
6ـ هناك علاقة بين العمل التعاوني ومهارة التدريس التي يقدمها المعلم للطالب .
7ـ دور المعلم يؤثر بشكل كبير في نجاح وفشل المجموعة .
8ـ نظام العمل في مجموعات يكون الشخصيات القيادية .
وقد شمل مجتمع الدراسة مدارس التعليم الأساسي ( ح1) " الشراع ـ العفية ـ صور ـ البهجة ـ مجان ـ منبع الخير ـ جعلان " إضافة لمدرسة عبد الرحمن بن عوف الصفين الأول والثاني فقط.
أداة الدراسة كانت استبيانا وزع على عدد من المعلمات وبعض الموجهين بدائرة الإشراف الذين يشرفون على معلمات التعليم الأساسي مع الاستعانة بالملاحظة خلال الزيارات للمعلمات .
وقد تناول الاستبيان المطروح في الدراسة نظام التعلم التعاوني من عدة محاور أولا " نظام المجموعات كأسلوب تدريس " أعطي بعض الأمثلة على عبارات الاستبانة :
* التعلم في مجموعات يعكس أساليب التعلم المختلفة .
* التعلم في مجموعات يهمل الطالب الكسول .
* التعلم في مجموعات يهمل الطالب المتميز .
* التعلم في مجموعات يساعد على تبادل الأفكار والمعلومات
* التعلم في مجموعات لا يمكن المعلم من السيطرة على الطالب المشاغب .
* في نظام المجموعات الطالب مسؤول عن تعلمه وتعلم أقرانه .

ثانيا " شكل المجموعة " :
* المعلم هو من يختار شكل المجموعة وعدد أعضائها .
* نظام العمل في مجموعات يسبب صعوبة حركة التلاميذ .
* الأثاث المدرسي لا يساعد على تكوين شكل مناسب للمجموعات .
* أفضل عدم تغير المجموعة يوميا بل أسبوعيا .
* أفضل شكل للمجموعة هو على شكل الحرف U

ثالثا " المعلم " :
* نظام العمل في مجموعات يساعد على مراعاة ذوي الاحتياجات الخاصة
* نظام المجموعات يخلق جو من المنافسة .
* أجد صعوبة في تفعيل المجموعات لتدارك زمن الحصة .
* أجد صعوبة في تفعيل المجموعات نظرا لعدم تدريبي على هذا النظام .
* أشعر برغبة لحضور مشغل تدريبي فيه .
عند تطبيق الاستبيان لاحظت الباحثة تباين واضح بين استبيان المعلمات والطلبة لعدم إدراك الطلبة للبنود بشكل واضح ولتقليد بعضهم وجاءت استجاباتهم بدرجة عالية بنسبة 85 % و90 % و100 % بالإيجاب على عدد من البنود مثل :
ـ يكتسب الطلاب شيء من الاستقلالية في التعليم .
ـ يكتسب الطلاب مهارة القيادة .
ـ يتسبب في تدني مستوى الطلبة المتميزين .
ـ يعيق النشاط الجماعي سير الحصة مع وجود الزمن المحدد لها .
أما بالنسبة للبنود التي تم الاتفاق عليها بالسلب أو المعارضة بنسبة 90 % و100 % هي :
ـ يحرص الطلاب على التقيد دائما بالسلوكيات المرغوبة .
ـ يتبع كثير من الطلاب سلوكيات مرغوبة .
كما تم الاتفاق على أن أفضل شكل للمجموعة هي على هيئة الحرف U وأن المعلم هو من يختار شكل المجموعة ، وأن الأثاث المدرسي لا يساعد على تكوين الشكل المناسب للمجموعة .
أما عن توصيات الدراسة فبعد تحليل نتائج الاستبيان تم الخروج بالنتائج التالية :
1) التعلم التعاوني ذو أهمية بين الأساليب التدريسية المتبعة .
2) العمل على إثراء مهارات الطلاب الاجتماعية .
3) إجراء مزيد من الدورات والمشاغل حول التعلم التعاوني .
4) تغيير الأثاث المدرسي بما يتناسب مع شكل المجموعة المراد تكوينها .
5) العمل على رعاية الطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة .


تنويع الأنشطة في الدرس الواحد يعني تنويع الوسائط التعليمية المستخدمة لنجاح الموقف التعليمي يجب ان يشعر الطالب بقدر كبير من سعة صدر معلمه
ولكي ينجح المعلم في تفعيل المجموعات داخل فصله يجب أن يخطط جيدا للأنشطة التي سوف يقدمها لكل مجموعة .. والمشكلة اليوم مع بعض المعلمين توزيع نفس النشاط على كل المجموعات وهذا خطأ كبير .. حيث يفترض تنويع الأنشطة المقدمة للطلبة ، أولا كي تستفيد المجموعات من بعضها البعض أثناء العرض ، وثانيا لأن التنويع يبعث إلى التجديد والنشاط ويطرد الملل من تكرار عرض نفس النشاط .
كما يفترض من المعلم أن يتأكد من مشاركة جميع أفراد المجموعة في النشاط الموزع لأن إهمال هذا الجانب يؤدي لتركيز العمل على طالب أو طالبين فلا يستفيد البقية من النشاط ومن الضروري هنا الإشارة لأهمية إعطاء مضمون النشاط حقه من اهتمام المعلم فلا يكون مجرد عمل يجب القيام به بل يجب أن يتوفر فيه عامل إثارة اهتمام الطالب وخياله وإعمال الفكر والشعور بالتسلية ، على المعلم أن يعطي إعداد الأنشطة الوقت الكافي من اهتمامه مع الالتزام بعدد من النقاط :
1ـ الالتزام بالزمن المحدد لإنجاز النشاط حتى لا يعيق النشاط الجماعي سير الحصة .
2ـ تنويع الأنشطة في الدرس الواحد وبالتالي تنويع الوسائط التعليمية المستخدمة .
3ـ توزيع الأدوار بطريقة صحيحة وعدم إهمال أي طالب سواء كان متميزا أو ضعيفا .
4ـ تحفيز المجموعة الأكثر اتقانا للعمل .
ثم نأتي للحصة الدراسية إن أول ما يجب أن يفكر به المعلم قبل الدخول لقاعة الدرس هو كيفية جذب انتباه الطالب وتشويقه للمادة المعروضة وتحقيق ذلك يتعدى المبالغة في استخدام الوسائل التعليمية ، فبعض المعلمين يعتقدون أن هناك علاقة طردية بين الوسيلة التعليمية ونجاح الموقف التعليمي ، أي كلما زادت الوسائل التعليمية وامتلأت طاولته والسبورة الصفية بها كلما وفق في تشويق الطلبة وانجاح العمل .
لا أنكر القيمة الشكلية والضمنية للوسيلة التعليمية سواء التقليدية ( الكتب ، السبورة ، الورقية .. كالصور و بطاقات الكلمات والخرائط ، .. الخ ) أو الحديثة ( مجسمات ، ملصقات ، المسجل ، التلفاز ، أشرطة الفيديو ، الكمبيوتر ، .. ) وهانحن نعيش اليوم عصر الإنترنت أو طريق المعلوماتية السريع ، ولكن هذا الجانب الإيجابي للوسيلة التعليمية يعتمد على مدى قدرة المعلم على توظيفها بالشكل الصحيح والتفضيل بين الأنسب من مجموع الوسائل الموجودة لديه بمعنى أن " الوسيلة المناسبة في الوقت المناسب " واستغلال الوقت فيما يخدم العمل خاصة أن تطوير التعليم يحث الطالب على أن يكون له دور حيوي وفاعل في قاعة الدرس . أن يكون الطالب مجرد متلقي أو وعاء يجب أن يمتلئ زمن ولى دون رجعة ، اليوم الطالب باحث ومشارك ومناقش







 

التعليم التعاوني
قديم منذ /27-08-2006, 08:50 AM   #2 (permalink)

موقف من قبل الادارة

ابوجنى غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 18474
 تاريخ التسجيل : Aug 2003
 المشاركات : 479
 النقاط : ابوجنى is on a distinguished road

افتراضي

.
إن قدرة المعلم على قيادة العمل في الفصل تساعده على إنجاز الموقف التعليمي على أكمل وجه ، ولا يعني حرية الطلبة في التعبير أن تتحول الحصة إلى هرج ومرج ، فالإدارة الجيدة من أبرز سمات العمل الناجح .
أما عن دور المعلم في التعلم التعاوني يتمثل في النقاط التالية :
1) يهيئ بيئة تربوية مناسبة لنمو المتعلمين تثير دافعيتهم للعمل الجماعي .
2) يعد الأدوات والوسائل الأولية اللازمة لعمل المجموعات .
3) تزويد التلاميذ بالتوجيهات المناسبة قبل البدء بالعمل ضمن المجموعات الخاصة بهم .
وتطبيقا لما ورد آنفا ، أسوق إليكم نموذجا لدرس تم فيه تحقيق التعلم التعاوني في مادة الدراسات الاجتماعية للصف الرابع الأساسي بعنوان " التلوث " : قامت المعلمة بتقسيم طلبة الصف ( 30 طالبا ) لست مجموعات بحيث تحوي المجموعة الواحدة على خمسة طلبة أما زمن الحصة ( 40 دقيقة ) فقد قامت بتقسيم العمل فيها إلى ثلاثة مراحل :
( تقديم المعلم - نشاط المجموعات - التغذية الراجعة والنشاط المنزلي )
تقديم المعلم ( 5 دقائق ) : أعطت المعلمة بإيجاز فكرة عامة عن موضوع الدرس وهو ما يجب القيام به بداية الحصة الدراسية ويفضل أن يبرز مدى إلمامه به بإعطاء معلومات خارجية من قراءته ومطالعاته تمس الجوانب المرتبطة به وهنا تبرز أهمية ثقافة المعلم .
نشاط المجموعات (30 دقيقة ) : وهو من مرحلتين ، المرحلة الأولى "10 دقائق "يتم فيها توزيع العمل على المجموعات وتباشر في إنجازه والتفكير في أفضل عرض له ، والمرحلة الثانية " 20 دقيقة " لعرض عمل المجموعات ومناقشتهم فيه .
في درس " التلوث " هناك مجموعة من الأنشطة التي أقترحها مع الوسائل المناسبة لكل مجموعة :
المجموعة الأولى : قامت بذكر تعريف واضح للتلوث ، وليتم ذلك كلفت المعلمة طلاب المجموعة الأولى في اليوم السابق للدرس بجمع معلومات عن التلوث سواء من مجلات الأطفال التي يتابعوها أو من الصحف اليومية مع استغلال مركز مصادر التعلم بالمدرسة أو حتى مكتبة الفصل حيث يسهم توفرها على تشجيع القراءة ، ثم عرض العمل على شفافية بإستخدام جهاز
" البروجكتر " .
المجموعة الثانية : عرضت أسباب التلوث باستغلال الصور الموجودة في الكتاب المدرسي مع استغلال بعض الملصقات التي تطرقت لأسباب التلوث و رسم صور لمسببات التلوث وقد لاحظت المعلمة مدى حب الطلبة لهذا النشاط مما يضفي على التعلم جو من التسلية .
المجموعة الثالثة : قامت بذكر نتائج التلوث على شفافية ( اتباع طريقة استمطار الأفكار مثلا الإجابة على السؤال التالي : تخيلوا ماذا سيحدث في حالة حدوث تلوث ) وقد أعطت المعلمة الطلبة حرية التعبير والتحدث لتنمية هذا الجانب .
المجموعة الرابعة : قامت بتمثيل دور مرتبط بالدرس ، و تمثيل الأدوار من الأنشطة المحببة لدى الطلبة خاصة المجموعات المتابعة فهو يجذب الجميع لمتابعة ما ستقوم به المجموعة .
المجموعة الخامسة : قامت بشرح المصطلحات التي ورد ذكرها في الدرس .
المجموعة السادسة : تم تكليفها كتابة ورسم لافتات إرشادية تدعو للحفاظ على نظافة البيئة وهو نشاط يبدع الطلبة في إنجازه .
كما هو ملاحظ في درس التلوث قامت المعلمة بتنويع الأنشطة بحيث تحتوي على العناصر الأساسية فيه وكل مجموعة تعطي معلومة مختلفة لقريناتها وبالتالي لا يضيع وقت الحصة سدى ولا يضطر المعلم للشرح المطول بل يكون دوره إرشاد وتوجيه عمل المجموعات ، ثم أن الطالب عندما يتوصل لأسباب التلوث ، مثلا ، بنفسه تثبت المعلومة في ذاكرته أكثر من أن يقدمها المعلم عل طبق جاهز .

التغذية الراجعة والنشاط المنزلي ( 5 دقائق ) : يجب أن يتلقى الطلبة تغذية راجعة ويتأملوا في كيفية جعل أعمالهم أكثر فاعلية ويخططوا لزيادة مهاراتهم . لذا فقد قامت المعلمة بطرح أسئلة عامة عن الدرس وتلقي الأسئلة والأجوبة من الطلبة مع بيان ملخص ما توصلوا إليه . ثم قامت بتعزيز المجموعة التي أحسنت العرض وأجاد أفرادها المشاركة والتعاون فيما بينهم .
أما عن النشاط المنزلي فقد كلفت الطلبة بكتابة دوره في الحفاظ على بيئة نظيفة ، ودوره كمستفيد من موارد البيئة وخيراتها .

أخيراً :
لنجاح الموقف التعليمي يجب أن يشعر الطالب بقدر كبير من سعة صدر معلمه ورحابة فكره والاحترام المتبادل الذي يربط بين علاقتهما .. أحيانا لا يشعر المعلم بدوره السابق كمصدر للمعلومة أو دوره الجديد كمرشد وموجه .. كل شيء يسير بشكل طبيعي .. الهدف الأسمى أن يتعلم الطالب ويقبل على درسه .. وينطلق منه إلى آفاق المعرفة الواسعة .
إن العلاقة القوية التي تجمع بين المعلم وطلابه هي أول ما يجب أن يفكر به المعلم عند اتجاهه إلى المدرسة وآخر ما يجب أن يتوصل إليه وهو يخرج منها . [/color][/b]








 
التعليم التعاوني
قديم منذ /27-08-2006, 03:14 PM   #3 (permalink)

عضو ذهبي

عادلـ غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 143559
 تاريخ التسجيل : Apr 2006
 المشاركات : 1,464
 النقاط : عادلـ is on a distinguished road

افتراضي

جزاك الله خير








التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اللهم انصر المسلمين في كل مكان وارفع الفقر والجهل عن جميع المسلمين والمسلمات اللهم آمين
 
التعليم التعاوني
قديم منذ /04-03-2011, 09:46 AM   #4 (permalink)

عضو نشط جداً

barhoma37 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 50301
 تاريخ التسجيل : Nov 2004
 المشاركات : 187
 النقاط : barhoma37 is on a distinguished road

افتراضي

عرض مميز جدا مشكور عليه وجزيت خيرا








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التعليم التعاوني عمريس منتدى الرياضيات 3 20-02-2008 12:16 AM
التعليم التعاوني rhal المنتدى العام 0 07-04-2007 01:48 AM
التعليم التعاوني أم ندوش منتدى مادة اللغة الانجليزية 4 21-10-2005 05:52 AM
يا أهل التعليم التعاوني قواعد الصف الأول 7 16-10-2003 02:50 PM
دروس محضره بطريقة التعليم التعاوني وما هو التعليم التعاوني....من له سابق خبرة ودريه ي أبوحهاد الألبان منتدى مواد اللغة العربية 3 02-09-2002 10:44 PM

جامعة نجران

Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
الساعة الآن 02:51 PM

  • روابط هامة
  • روابط هامة
LinkBack
LinkBack URL LinkBack URL
About LinkBacks About LinkBacks

SEO by vBSEO 3.6.1