إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

كلام الشيخ بن عثيمين لمن أراد أن يدفع قيمة الأضحية للجمعيات الخيرية

تقليص

POSTQUARE

تقليص

اعلان ادسنس متجاوب

تقليص
هذا الموضوع مغلق.
X
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • كلام الشيخ بن عثيمين لمن أراد أن يدفع قيمة الأضحية للجمعيات الخيرية

    وهذا كلام العلامة ابن عثيمين رحمه الله :

    أيها الناس إنني وجدت أعلاناً على شركة الراجحي لمن أراد أن يضحي أن يدفع قيمتها ويضحي وإن أقول لكم لا تفعلوا ذلك ضحوا في بلادكم فإن الأضحية في البلد أفضل وكون الإنسان يتولاها بنفسه أفضل إذا كان يحسن الذبح وإلا وكل من يذبحها وحضرها فإن ذلك أفضل وأطيب وأقوم لشعائر الله وما أصابكم من الجهد والعناء والتوزيع فإن ذلك كله أجر لكم وأنتم أيها المسلمون لا تظنوا أن المقصود بالأضاحي هو اللحم إنما هي عبادة عظيمة مقرونة في كتـاب الله بالصـلاة ( فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ) ( قُلْ إِنَّ صَلاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ) إن هذا المبدأ أعني مبدأ إعطاء الدراهم لمن يضحي ولا يدرى كيف يضحي إن هذا المبدأ أخشى أن يكون مبدأً سيئ العاقبة أخشى أن يكون ذلك وسيلة إلى ترك الأضاحي في البلدان فتصبح البلدان تصبح البلدان قفراً من هذه الشعيرة العظيمة لذلك أنا أحثكم حثاً بالغاُ أن لا تعطوا أحداً يذبح ضحاياكم لا الراجحية ولا غيره ضحوا أنتم بأنفسكم في بيوتكم يشاهدها أولادكم يشاهدون شعيرة الله تقام في هذا اليوم العظيم يوم النحر يوم الحج الأكبر لا تحرموا أنفسكم أيها الأخوة والله إنكم ستموتون وسيتمنى الواحد منكم أن يكون له مثقال ذرة في حسناته لا تحرموا أنفسكم الخير لا تتكاسلوا لا تتهاونوا ضحوا أنتم بأنفسكم أمام أولادكم و أهليكم حتى تقوم هذه الشعيرة العظيمة أما الهدي وإعطاء شركة الراجحي أو معيصي أو غيرهما فإن هذا قد يكون له وجهة نظر لأن الإنسان في منى إذا ذبح الأضحية تركها تأكلها النار أو تذهب هباء فإذا أعطي هؤلاء فقد يكون أجدى وأنفع أما الأضاحي فلا وجه لإعطائهم إطلاقا فاتقوا الله في أنفسكم وأقيموا شعائر الله وأرجو من أخوتي القائمين على شركة الراجحي أن يخلعوا هذا الإعلان من الباب وأن لا يفتحوا هذا الباب أبداً للناس بل يتركوا الناس يقيمون شعائر الله في بلاد الله

    المصدر:

    http://www.ibnothaimeen.com/all/khotab/article_27.shtml

  • #2
    بارك الله فيك نعم يجب أن تقام هذه الشعيرة أمام أولادنا

    وفي بيوتنا

    يا أخوان اليهود والنصارى يحتفلون بأعيادهم في

    بيوتهم ويأصلونها في أنفس أولادهم وهم على باطل

    فكيف بنا نحن المسلمين أهل الحق

    تعليق


    • #3
      صدقت اخي فروسي

      تعليق


      • #4
        وهذا كلام العلامة ابن عثيمين رحمه الله :

        أيها الناس إنني وجدت أعلاناً على شركة الراجحي لمن أراد أن يضحي أن يدفع قيمتها ويضحي وإن أقول لكم لا تفعلوا ذلك ضحوا في بلادكم فإن الأضحية في البلد أفضل وكون الإنسان يتولاها بنفسه أفضل إذا كان يحسن الذبح وإلا وكل من يذبحها وحضرها فإن ذلك أفضل وأطيب وأقوم لشعائر الله وما أصابكم من الجهد والعناء والتوزيع فإن ذلك كله أجر لكم وأنتم أيها المسلمون لا تظنوا أن المقصود بالأضاحي هو اللحم إنما هي عبادة عظيمة مقرونة في كتـاب الله بالصـلاة ( فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ) ( قُلْ إِنَّ صَلاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ) إن هذا المبدأ أعني مبدأ إعطاء الدراهم لمن يضحي ولا يدرى كيف يضحي إن هذا المبدأ أخشى أن يكون مبدأً سيئ العاقبة أخشى أن يكون ذلك وسيلة إلى ترك الأضاحي في البلدان فتصبح البلدان تصبح البلدان قفراً من هذه الشعيرة العظيمة لذلك أنا أحثكم حثاً بالغاُ أن لا تعطوا أحداً يذبح ضحاياكم لا الراجحية ولا غيره ضحوا أنتم بأنفسكم في بيوتكم يشاهدها أولادكم يشاهدون شعيرة الله تقام في هذا اليوم العظيم يوم النحر يوم الحج الأكبر لا تحرموا أنفسكم أيها الأخوة والله إنكم ستموتون وسيتمنى الواحد منكم أن يكون له مثقال ذرة في حسناته لا تحرموا أنفسكم الخير لا تتكاسلوا لا تتهاونوا ضحوا أنتم بأنفسكم أمام أولادكم و أهليكم حتى تقوم هذه الشعيرة العظيمة أما الهدي وإعطاء شركة الراجحي أو معيصي أو غيرهما فإن هذا قد يكون له وجهة نظر لأن الإنسان في منى إذا ذبح الأضحية تركها تأكلها النار أو تذهب هباء فإذا أعطي هؤلاء فقد يكون أجدى وأنفع أما الأضاحي فلا وجه لإعطائهم إطلاقا فاتقوا الله في أنفسكم وأقيموا شعائر الله وأرجو من أخوتي القائمين على شركة الراجحي أن يخلعوا هذا الإعلان من الباب وأن لا يفتحوا هذا الباب أبداً للناس بل يتركوا الناس يقيمون شعائر الله في بلاد الله

        تعليق


        • #5
          الشيخ الفوزان يرد على الجمعيات الخيرية في مشروع الأضحية لتذبح خارج البلد


          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

          أيها المسلمون : الأضحية سنة مؤكدة في حق من يستطيعها تذبح في البيوت ويأكلون منها في بيوتهم ويهدون منها لجيرانهم ،ويتصدقون منها على من حولهم من الفقراء .

          واما ما أحدثه بعض الناس من دفع ثمن الأضحية للجمعيات الخيرية لتذبح خارج البلد وبعيداً عن بيت المضحي ،فهذا خلاف السنة وهو تغيير للعبادة،فالواجب ترك هذا التصرف وأن تذبح الأضاحي في البيوت وفي بلد المضحي ،كما دلت عليه السنة ،وكما عليه عمل المسلمين من عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى حصل هذا الإحداث فإني أخشى أن يكون بدعة،وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم "من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد"،وقال عليه الصلاة والسلام : "وإياكم ومحدثات الأمور ،فإن كل محدثة بدعة، وكل بدعة ضلالة".
          ومن أراد أن يتصدق على المحتاجين فباب الصدقة مفتوح ،ولا تغير العبادة عن وجهها الشرعي باسم الصدقة – أعوذ بالله من الشيطان الرجيم((وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا واتقوا الله إن الله شديد العقاب)) (الحشر:7 ) .

          بارك الله لي ولكم في القرآن العظيم .


          فضيلة الشيخ الدكتور صالح بن فوزان الفوزان عضو هيئة كبار العلماء
          وعضو اللجنة الدائمة للإفتاء
          عضو مجمع الفقه الإسلامي .

          مجلة الدعوة –العدد1878-في 27/11/1423

          تعليق


          • #6
            جزيت خيرًا

            تعليق


            • #7
              المفتي العام : التصدق بالقيمة النقدية للأضاحي مخالف للسنة

              ردّ سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبد العزيز بن عبد الله ال الشيخ على من يقولون ان التصدق بالقيمة النقدية للاضحية انفع للفقراء لان اللحوم كثيرة قائلا : إن هذا القول مخالف للسنة ، لان النبي صلى الله عليه وسلم خلال بقائه في المدينة المنورة لم يكتف يوما بالقيمة مكان الذبح لان ذبح الاضاحي عبادة لله ومعاكسة للمشركين الذين يذبحون لغير الله وفي الذبح احياء لسنة أبينا ابراهيم في رؤياه في المنام ان يذبح ابنه اسماعيل ففديناه بذبح عظيم.
              واضاف سماحته انه يجب ان تذبح الاضاحي لاظهار الشعيرة وتعظيما لها ، وأورد سماحته السنة في الاضحية بأن يذبح المسلم شاة عن أسرته قلّوا أو كثروا ، وأن الاضحية تكون من بهيمة الانعام "الابل والبقر والغنم"وان تبلغ الاضحية السن وان تكون خالية من العيوب فلا تكون مريضة المرض البيّن ولا عوراء العوار البيّن ولا عرجاء العرج البيّن ولا كسيرة او عجزاء ، واضاف: يجب ان تكون الاضحية خالية من كل العيوب ولو كان عيبا يسيرا ، فلا يجب ان يتقرب المرء الى الله بما هو ناقص.وعن نقل الاضحية الى بلد آخر قال سماحته : الافضل ان يذبح المسلم في مكانه ويرسل ما يشاء من صدقات احسانا لأي مكان فيه مسلمون. وطالب المفتي العام خلال خطبة الجمعة أمس بجامع الامام تركي بن عبد الله بالرياض حجاج بيت الله الحرام بأداء المناسك بيسر وسهولة وطمأنينة كما وردت عن رسول الله ووجه سماحته نصيحة للحجاج بأن يتقوا الله ويخلصوا إليه ، ويقبلوا على طاعته ولا ينساقوا وراء الأقوال والدعوات الساقطة والدعايات المضللة التي تستهدف تفريق الامة ولا تجمعها ، واوصاهم بالرفق واللين وعدم المزاحمة والادب في السعي والطواف والتنقل بين المشاعر.(المدينة)

              تعليق


              • #8
                بارك الله فيك

                تعليق


                • #9
                  جزاك الله كل خير ونفع بك

                  تعليق


                  • #10
                    للرفع
                    وكل عام وانتم بخير

                    تعليق

                    جوجل متجاوب

                    تقليص

                    اعلان جامعة نجران ينتهي في 11-05-2019

                    تقليص
                    يعمل...
                    X