إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الضرب (المعتدل الغير جارح) في المدارس جائز شرعا للمربي ,,,,, ولايمكن منعه بتاتاً

تقليص

POSTQUARE

تقليص

اعلان ادسنس متجاوب

تقليص
هذا الموضوع مغلق.
X
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الضرب (المعتدل الغير جارح) في المدارس جائز شرعا للمربي ,,,,, ولايمكن منعه بتاتاً

    في السابق كان يُعَـلـَّـل سبب مَـنــْـع الضرب في المدارس

    نتيجة إلى عدم استخدامِه الاستخدام الصحيح مِن قـِـبَـل مُسْتخدِمه ،

    أو أنّ هناك و سائل تربوية أخرى علاجية غير الضرب فلا يُلجَأ إلى

    الضرب مع وجودِها و غير ذلك من التعليلات و السَّـفـْـسَـطـَة اليونانية .

    فكان علاج ظهور بعض السلبيات في الضرب هو اسقاطه و منعه .

    مع أنه من الممكن أن تتفادى أو تـُـقلل هذه السلبيات بعدة

    طـُرُق ؛ منها أن تــُـقام لجنة في المدرسة مسئولة عن الخطوات في

    معاقبة الطالب فعلياً بعد استنفاد الوسائل الأخرى ، و تكون مكونة مِن

    مجموعة من الأعضاء المشهود لهم بالكفاءة و حُسن التصرف ، فيكون

    عضو من المعلمين و آخر من الإدارة و نحو ذلك . فعندها يعاقب الطالب

    بما يستحق .

    و مع أن الضرب ممنوع تجد أن هناك بعضاً من المعلمين إن لم يكن أكثرهم

    ما زال يستخدم الضرب ــ بغض النظر عن فعله هل هو صحيح أم لا ــ

    فاستثار ذلك أحد مُدراء التعليم فأصدر تعميماً مُضاداً غريباً لم أكن

    أتصور يوماً مِنْ أن يصل بأن يُوصَـف أسلوب الضرب على

    الإطلاق بأنه من الأساليب التي لا تمت للتربية ...... بصلة !!! .

    كَوْن الضرب يُمنع ؛ لأنه يُساء استخدامه ، فهذا قد يُوافــَـق عليه .

    كَوْن الضرب يُمْنع ؛ لأن هناك وسائل تربوية أخرى يتم فيها معالجة

    السلوك السلبي ؛ فهذا قد يُوافق عليه .

    أمّا كَوْن الضرب يُمنع و مُحاولة إرهاب الآخرين فكرياً بوصفه بأنه وسيلة

    لا تـَـمُت للتربية و التعليم بصلة . فعند ذلك نقول : لا .

    لأنه مُـناقِض للعقل السليم و الشرع الحنيف .

    فهل يُقال أنّ القرآن الكريم عندما أمر في إحدى الحالات بضرب

    الناشز أنه أمر بوسيلة غير تربوية ؟؟.

    و هل يُقال أن النبي صلى الله عليه وسلم مُـعَـلـِّم البشرية عندما أمر

    بضرب الأبناء لعشر للصلاة أنّه أمر بوسيلة غير تربوية ؟؟

    و هل .. ثم هل .. و هل ... ثم هل .

    للأسف الأمر مُحزن أن يَصْدُرَ ذلك ممن ينتسب للتربية و التعليم .

    أمّا الشواهد عبر التاريخ على أن الضرب من الوسائل التربوية بضوابط

    فهي كثيرة .

    ونـجــد من بين التربويين الأوائل الذين تكلموا في هذا الموضوع:

    الإمام الفقيه محمـد بن سحنون المالكي(ت 256هـ)، ، وابن الجزار

    القيرواني الطبيب (ت 369هـ) وأبا الحسن القابسي (ت 403هـ)

    والغزالي (ت 505 هـ)، وبرهان الدين الزرنوجي (ت 640 هـ)

    و ابن جماعة الكناني (ت 733هـ) وابن خلدون (ت 808 هـ)

    وغيرهم كُـثـُر .

    و إنّ من العَجَب العُجاب أن أحد المنتسبين للتربية يقول : لا تـَرُدَّ إذا أجابَ

    الطالب ، بقولك له : ( هذا خطأ أو غير صحيح .. ) !! . و إذا تساءلنا لماذا ؟

    كان الرد أنّ هذا من النقد و التجريح !! عجباً ! ( كتاب المدرسة و تعليم

    التفكير ،ط : دار الفكر ) .

    و إني أخشى أن تتطور الحساسية و الوَسْوَسة الزائدة عند بعض

    أهل القرار من التربويين إلا أن يعمِّموا تعميماً: كُن صامتاً في الفصل

    و لا تتخاطـَب مع الطالب إلا بالإشارة ؛ لأنهُ ربما علا صوتك في شرح

    الدرس فـيُؤثـّر ذلك على نفسية الطالب ممّا يُضـْـعِف تحصيله الدراسي .

    والأيامُ حُبـْـلى بالعجائب .

    و في أثناء ذلك صَرَّحَ المُستشار في وزارة العدل وعضو مجلس الشورى

    عبد المحسن العبيكان لجريدة المدينة بأنه لا يجوز منع الضرب في المدارس .

    و علل ذلك بعدة أمور تلخيصها ما يلي :

    1ـ أنّ مَنْ ينكر عقوبة الضرب في المدارس فهو مُتأثر بالحضارة الغربية

    وما فيها من زيف .

    2ـ أنهُ مُعرِضٌ عن نصوص الوحيين .

    3ـ أن أحوال الطلاب لا تستقيم إلا بإسلوب العقاب .... عند تعثر ما سواه من

    الأساليب .

    4ـ أن يكون العقاب بطريقة يراعى فيها حال المعاقب و ما يناسب الجرم

    الذي ارتكبه .

    5ـ مَنْ نفى أسلوب العقاب بالكلية فقوله يتصادم مع ما شرعه الله عز وجل

    في كتابه الكريم و ما سنه رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام .

    6ـ أن أسلوب العقاب بالضرب مشروط بشروط .

  • #2
    من أساسيات التربية والتعليم في المملكة الأعتماد الكلي

    على القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة في تعليم الطلاب

    فكيف يصدر قرار يلغي أساس من هذه الأسس

    وتلغي الضرب من المدارس

    والنتيجة ما نسمعه كل يوم من أمتهان لكرامة المعلم من قبل طلابه

    قمة التناقض من هذه الوزارة التي سيطر عليها الطابع العلماني

    بشكل مخيف

    تعليق


    • #3
      ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

      تعليق


      • #4
        أين الاخوان لا يشاركونا الراي

        ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

        تعليق


        • #5
          يارجل وسع صدرك ،، هل من المنطق والمعقول أن نترك قال الله وقال الرسول ونستمع إلى قال الرشيد وقال العبيد إذا كان ما يقولانه يتناقض مع ما قاله الله تعالى ورسوله الكريم ،
          لا وأزيدك من الشعر بيت صاروا أولياء الأمور يأتون للمدارس يتهجمون على المدرسين وحاملين معاهم جرايد فيها تعاميم الوزارة
          ما أقول إلا على التعليم السلام

          تعليق


          • #6
            يا أخوان من المفترض عدم ضرب الطالب خاصة في المرحلة الابتدائية

            والأكتفاء بأيقافه في مكان مخصص لهذه النوعية من الطلاب خاصة الطلاب الذين يسعون لتعطيل سير الدرس بطرق شتئ

            حتى يتوقف عن هذا السلوك السئ

            تعليق


            • #7
              السلام عليكم

              بصراحه اعجبني طرح هذا الموضوع جدا فهو مهم وحساس خاصه في المرحله الابتدائيه .... وبرايي ومن خلال مشاهداتي في المدرسه رايت انه بالفعل الضرب لايمت للتربيه بصله فلم اجد معلمه تضرب طالبه على يدها برفق بل بكل عصبيه ووحشيه فاين التربيه في ذلك اما بالكتاب او بمسطره طول الطالبه المسكينه .. والنتيجه اما ان تتعقد الطالبه ويحدث لها توتر وخوف وعدم ثقه طوال حياتها ..... واذا وصلت مرحله الثانويه فرغت كل مخاوفها وعقدها على المعلمه وها نحن نرى المراهقين ومايفعلونه في الحصص الدراسيه فالظغط والضرب في الصغر هو احد اسباب ذلك ....
              وبصراحه اغلب المعلمات والمعلمين يريدونه ليس للتربيه
              بل لسد النقص الذي فيهم فلا فليس لديها سعه صدر للتدريس او تعاني من مشاكل تصبها بالمسطره والصراخ ويقولون تربيه
              رسولنا الكريم اباحه في الحياه الزوجيه وبرفق ( بالسواك ) وليس بالعصا والخيزرانه . ولااظن ان نبينا الكريم كان يطير عيناه بشراسه عند الضرب للترهيب فاقتدوا به وتذكروا الاعربي الذي بال في المسجد فنصحه ولم يقم ولم ينفعل حتى بل حدثه . فهذه هي التربيه وحاولوا توسعه صدوركم وتعلموا الحلم والصبر .

              فانا مرشده في الابتدائيه وقبلها كنت بالثانويه وتمنيت ان تكون الصغيرات بقوة الكبيرات لياخذن حقهن وليوقفن العصا بايديهن قبل ان تمد عليهن بوحشيه ...... وشكرا

              تعليق


              • #8
                الشكر للجميع

                تعليق


                • #9
                  حسنا طولو بالكم معي
                  محمد صلى الله عليه وسلم وهو المربي والمعلم الأول نعرف عن خادمه انس بن مالك قوله انه خدم عند رسول الله 10 سنين لم يقله لما فعلت هذا اولم لم تفعل هذا تخيلو لم يلمه فما بالك بالضرب وهذا وهو خادمه فما بالك وهو طالب علم...وكذا تعامله مع زوجاته وابنائه وغيرهم

                  ولكم في رسول الله أسوة حسنة فكيف نرد على مثل هذا الكلام المعتبراخواني الأعزاء واخواتي

                  تعليق


                  • #10
                    شكراً لك عاصم الفروي

                    تعليق


                    • #11
                      هناك أساليب اخرى غير العقاب الجسمي من ضرب وايقاف الطالب
                      الجأ الى الثواب بدلا من العقاب
                      أو فهم الطالب خاصة طلاب الابتدائية بأنك زعلان من تصرفه وأوحي له اذا غير من سلوكه فإنك ستعطيه هدية ولو كانت بنصف ريال
                      وأنا شخصيا جربت هذا الأسلوب مع طالب سلوكه اللفظي غير سوي وحصلت على نتيجة ممتازه
                      ابومحمد

                      تعليق

                      جوجل متجاوب

                      تقليص

                      اعلان جامعة نجران ينتهي في 11-05-2019

                      تقليص
                      يعمل...
                      X