إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اعلان ادسنس متجاوب

تقليص

يهوي هو وسيارته في بئر عمقا بين 60 - 80 متر - يوجد صور -

تقليص
هذا الموضوع مغلق.
X
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • يهوي هو وسيارته في بئر عمقا بين 60 - 80 متر - يوجد صور -


    كتب سهيل التميمي
    قصة مخيفة سمعتها مساء هذا اليوم من أحد الإخوة نقلاً عن شخص قريب من صاحب القصة
    القصة اجمالاً تدل على لطف الله وعنايته ورحمته فلولا كل ذلك لكان في عداد المفقودين .....
    الحادثة وقعت قريبا من حفر الباطن قبل خمسة ايام تقريبا حيث خرج مجموعة الى البر ولحق بهم الأخ زياد الرمالي ولم يكن هناك بث للجوال الا في اماكن متفرقة فهو يريد ان يتصل على زملائه ليحدد مكانهم ويلحق بهم فكان يبحث عن مكان مرتفع فوجد ذلك المكان المرتفع ولم يعلم بما وراءه .... ويقول كان الجوال بيدي لألتقط إشارة اتمكن من خلالها الاتصال والسيارة ترتفع قليلا والمحاولات تزداد فأحسست بأني أنزل إلى قاع الأرض .....يإلهي خسف بي وبسيارتي الدنيا ظلام والسيارة تهوي بمقدمتها ثم بعد فترة ترتطم وتعتدل قليلا ثم تهبط شيئا فشيئا حتى ارتطمت بماء ثم بجسم حديدي فلما استقرت علمت أنني بداخل بئر يتراوح طوله بين 60_80 متر وحينما انتبهت لنفسي وجدت جرحا ينزف في حاجبي فربطته وإذا ببطارية السيارة في طريقها للإشتعال فلم اقف مكتوف الأيدي قفزت اليها محاولا اطفائها فيسر الله لي ان خلعت ثوبي فبللته بالماء ووضعته عليها فانطفأت بحمد الله فعدت ادراجي الى داخل السيارة منتظرا الفرج من الله أو الموت المحتوم داخل سيارتي في ظلمة هذا البئر وبخاصة حينما رفعت رأسي إلى الأعلى فهالني منظر السماء من فوهة البئر حيث تبدولي بعيدة جداً ومالبثت قليلا إلا وصت فحيح الأفاعي التي تملأ البئر فلففت جسمي المتعب والمنهك بفروة كانت معي وجلست في شنطة الجيب وأنا أتفكر في مصيري وهل سيكون كما هوصاحب هذه السيارة التي يجثم (الجيبvxr97) فوقها في قاع بئر مهجورة !!!!
    يإلهي طافت بي الذكريات في ساعة انتظار المجهول ...عقارب الساعة تشير الى الثانية صباحا الظلام يشتد والخوف والهلع يزداد وصوت الأفاعي يرن في المسامع ...لازلت قابعا في مؤخرة الجيب ملتفا بفروتي أستدعي النوم وأنى لي به ...كيف ينام من ينتظر لحظات الحسم يزداد الأمل كلما تذكرت رحمة ارحم الراحمين ثم أفقد الأمل بضعفي الفطري حينما اقلب بصري بتلك المساحة الضيقة التي اقبع سجينا بها ...ثم يضعف الأمل حينما انظر الى فوهة البئر فأحسها كما ثقب ابرة ثم تزداد ضربات القلب ويتعاقب الشهيق والزفير حتى أحسه يخرج من بين ضلوعي ....
    مرت علي ساعات أحسها سنوات ...فإذا بأصواتٍ بشرية تقترب من مسامعي حينها كانت الشمس للتو ترسل اشعتها الذهبية فلم أحس بنفسي الا وانا على (تندة)الجيب وأنادي بأعلى صوت واقوى نفس....فجاء الصوت من الأعلى هل انت انسي ام جني فلم أملك الا ان قلت وبأعلى صوت أنني انسي وانا فلان بن فلان ......فتواصلت مع من بالأعلى فلم يقصروا الأجواد بلغوا الجهات الأمنية وبحثوا عن رفاقي فوجدوهم وجاء الجميع وجاء الدفاع المدني لكن الحبل لم يصل لي مما جعل الإنقاذ يتأخر حتى وصلني الحبل ومعه جندي الدفاع فلم املك الا أن ربطت نفسي بطوق النجاة تاركا المنقذ يأخذ دوري ولو لدقائق .... فخرجت قريبا من الساعة الثانية عشر ظهرا ... يإلهي حمداً لله وشكرا على فضله وإنعامه ..عشر ساعات كانت كأنها عشر سنوات مابين ظلمة الليل والبئر وفحيح الأفاعي وخطر اشتعال السيارة وانتظار الموت ...حسب مافهمت من ناقل القصة ا، الأخ زياد خرج من المستشفى والسيارة لازالت في قاع البئر
    من هنا نقول له الحمدلله على سلامتك وستر الله عليك وعلى اخواننا المسلمين






    [/quote]
    اللهم اغفر لي ولوالدي





  • #2
    الحمد لله على سلامته
    sigpic
    تخيل نفسك تـموت وأنت ناشر لهذا المـوقع

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة مبخوت مشاهدة المشاركة
      الحمد لله على سلامته
      مشكور اخوي مبخوت ع المرور
      اللهم اغفر لي ولوالدي




      تعليق


      • #4
        السلام عليكم
        اخي اذا كنت تعرف صاحب القصه
        فان عليه دين لابد ان يوفيه لان الله تعالى انقذه
        والحمد لله على سلامته
        والدين هو شكر الله تعالى على ذلك
        و ان يقوم بعمل سد حول البئر لو بمسافه طابوقتين فوق بعض او ان يحاوط البئر باعمده
        وهذا اقتراح له ويعتبرها دفعة بلاء عن نفسه
        واخيرا الحمد لله تعالى على سلامته

        تعليق


        • #5
          الحمد لله على سلامته

          تعليق


          • #6
            الــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــف الــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــف الحمد لله على السلامه

            تعليق


            • #7
              [align=center]
              يا ساتر يارب .. اللهم لك الحمد
              والله اني شعرت باني انا صاحب القصة
              فعلاً قصة مؤثرة
              [/align]
              [align=center]





              [align=center][/align]
              تحميل صور[/url]





              [/align]

              تعليق


              • #8
                الحمد لله على سلامته
                وجه التشابه بين قضية فلسطين و قضية المعلمين:
                1- الظالم ( اليهود _ الوزارة )
                2- استخدام الحرب النفسية دليل ذلك ( التعاميم _ الصحافة _ الخ .. )

                3- مغالطة للحقوق ( التحسين حسب الراتب )
                3-عدم الخوف من الله كزططط

                تعليق


                • #9
                  الحمد لله على سلامته


                  تعليق


                  • #10
                    لاتلتهي بالجوال في اي مكان

                    تعليق


                    • #11
                      شكله كان يمشي على مهل بس ضايع بالمنطقة والله مسافة طويلة وخوف وبير معزولة ،،،

                      الحمد لله على سلامته





                      سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

                      اللهم إنك عفو تحب العفو فاعفو عنا

                      تعليق


                      • #12

                        يا ساتر يارب .. اللهم لك الحمد
                        والله اني شعرت باني انا صاحب القصة
                        فعلاً قصة مؤثرة
                        اللهم أنصر أهل السنة في كل مكان

                        تعليق


                        • #13
                          قصة عجيبة

                          الحمد لله على السلامة

                          تعليق


                          • #14
                            اخي الحبيب ....
                            ما العجيب في الحادثة......
                            ولم العجب,,,,,,,,,,,,؟؟؟؟
                            أنعجب من قدرة الله . . . . ؟؟؟؟
                            ["][SIZE="5"]
                            من الذي جعل النار بردا وسلام على ابراهيم_- - - واخرج ذا النون من بطن الحوت بعد 40 يوما----- وفلق البحر لموسى وانجاه من فرعون وعمله-----ومن حفظ موسى وهو في اليم ورده ألى امه ------ ومن آثر يوسف على اخوته واعاده لأبيه وابصرت عيناه ------ومن انطق عيسى وهو في المهدورفعه للسماء -----ومن بشرى سارة (امراة نبينا ابراهيم) بالحمل وهي عجوز عقيم على كبر سنها ايضا عقيييييييييييييييييييم ------من اعمى اعين كفار قريش عن نبينا محمد اطهرمن وطأت الأرض قدماه عندما كان هو وصاحبه بالغار ...ابا بكر رضي الله عنه .......ومن..........ومن.......ومن.......اليس هو [SIZE="6"]الله.....................[/SIZE]؟؟؟؟
                            [COLOR="darkred"][="=""]
                            فما اعظمك ربي وما ارحمك
                            فوالله ما نحن به من مصائب وما نلا قية من حوادث انما هي تحذير من رب العالمين ليرجع كل عاصا عن ذنبه ويستغفر الله ويتوب ويعزم على ان لا يعووووود بعد ان انجاه الله منها........وليزداد الذين آمنوا بربهم إيمان


                            اخي صاحب الجيب .. . . .احمد الله كلماتذكرت هذه الحادثة وما لاقيته داخل البئر الموحشة ..... فوالله لقد انجاك الله منها بعنايته الإلاهية ومنى عليك بعمرا جديد......فورب من انزل القرآن وارسل نبيه للأنام......كم من الضحايا سمعنا عنهم وشاهدناهم سقطوا بها ولم يخرجوا منها ......إلا إلى القبر

                            ان كنت تقرا رسالتي هذه فأقول لك..........حمد الله على سلامتك وان لا يريك الله مكروه في نفسك ولا من تحب

                            تحياتي..........والمعذرة على الاطالة........فوالله استوقفتني وجبرتني دموعي بأن اكتب ما كتبت

                            فأن اصبت فمن الله وان اخطأت فمن نفسي والشيطان........
                            التعديل الأخير تم بواسطة بلا....ميعاد; الساعة 16-11-2008, 03:18 PM.

                            تعليق


                            • #15
                              الحمد لله على سلامته
                              اللهم ارحم والدي واشف والدتي يا ارحم الراحمين

                              تعليق

                              يعمل...
                              X