إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اعلان ادسنس متجاوب

تقليص

صديقتي تاخذ زوجي

تقليص
هذا الموضوع مغلق.
X
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • صديقتي تاخذ زوجي

    تسير الحياة رغم الالم والسعادة التي نراها تداعبنا البسمات تارة وتعلو وجناتنا الدموع تارة فنرتضي بما عشنا ونقول ان الله كتب لنا هذا
    فنقابله بالصبر والتحدي وشد العزيمه

    اما ان تصدمنا الايام والاشهر والسنوات فهذة قد تكون قاسية رغم تحدينا للالم ......

    قصتنا لاادري من اين ابداؤها فهي كالخيال بل اشد منه

    ترددت كثيرا وانا اكتبها اعيشها يوماً بعد يوم وانا ارى الالم يزور محياها في كل يوم وفي كل لحظه

    تخيلي ........لو ان زوجك فجأة ......اعلن انه سيتزوج واحدة اخرى ستقوم علية القيامة

    وقد ترضخين في نهاية المطاف بعد ان يلف راسك الصغير بكلامة الحنون الذي لم تعهديه من قبل

    اما ان يتزوج سرا ......فهذا يجعلك تبقين شهورا واياما وانتي تحملين في قلبك عليه الشئ الكثير

    هل هو حبك له ام غيرتك عليه ام ماذا ياترى؟

    اما ان يتزوج من صديقتك ويخفييان زواجهما رغم انها معها في نفس المدرسة وتزورها في بيتها سابقا مرات عديدة بل كثيرة

    فهذا هو اعلى درجات القهر!!!!!!!!!!!!!!! ساترك الحكم لكم ........

    هل من المعقول ان تصل الخيانة في من نسلمهم اسرارنا واحيانا حديثنا عن ازواجنا ان يطعنونا في الظهر

    هكذا بدات احداث قصة الاخت ( ن) مع صديقتها الزوجة الاخرى.....

    الزوجة الاولى تعيش مع زوجها في منتهى السعادة وتملك من الابناء والبنات مانتمنى ان يجعلهم الله هداة مهتدين نافعين بارين بوالدتهم

    والاخرى مطلقة من زوجها الاول ويبدو ان طلاقهما كان بسبب قوي

    لانها كانت تتحدث بين الجميع مرارا وتكرارا فلان عمل لي كذا فلان احضر لي كذا

    وكنا نصدقها رغم انها قد طلقت منه لاكثر من عدة اعوام ولها من الاولاد ثلاثة

    مرت السنين تقريبا السنتين وهما في مدرسة واحده وهناك ريح تعصف بينهما واحاديث جانبية لم يشأ البعض الخوض فيها لعدم تفرغهم الا للحصص والتعليم

    واذ يكتشف على لسان الزوجة الاولى ان الاخرى تزوجت من زوجها منذ سنه وهي لاتعرف الا عن طريق الصدفه واي صدفه صعقت الزوجة الاولى وبقيت اياما غير مصدقة

    اي خيانه لها من الاثنين ....................

    اما الزوج فعاطل عن العمل واما هن فمعلمات يجلبن له الرزق وهو يبقى في منزل احداهن ينتظر رغم ميله للاخرى اكثر وهو عن العدل ببعيد

    لله درك ياأم محمد اصبري فاالصبر مفتاح الفرج ولابد ان الله سياخذ لك حقك ممن هدمت بيتك وخانتك رغم طيبتك التي تتوج بالوفاء وليس بالخيانه



    ومازالت الاثنتان تعيشان معا وكل منهما تتحاشى ا الاصتدام بالاخرى ومثلها كثر اي الزوجة الاخرى في هذا المجتمع


    فعلينا ان نحذر منهن ومن هنا انهي قصتي بنصيحة ( لاتبثي اسرار بيتك لصديقتك مهما كانت)

    اعتذر عن اطالتي و اعذروني لاسلوبي القصصي البسيط ولكن احببت ان اوصل لكم معاناة زوجه واريد ان اسمع اراءكم دمتم بخير
    التعديل الأخير تم بواسطة نسيت الوعد; الساعة 18-11-2008, 12:22 PM.

  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    قالوعلامك رافع الراس
    ونشوفك قوي
    قلت العفو
    كلنا ناس بس انا هاشمي
    لا شفت ضيم الناس
    في كل البرية
    اسجد لربي الي خلقني
    ابو مجد البركاتي

    تعليق


    • #3
      حياك الله اخوي احمد وياليتني سمعت رايك بما قرأت

      هلا بك واتمنى مرورك مرة اخرىويشرفني تواجدك

      تعليق


      • #4
        نسيت الوعد ...سمعت بهذه القصة من أحد صديقاتي ....فقد كانت والدتها تسرح

        كثيرا وأشعر في بعض الأحيان بإنطوائها ...وقهر يعيش في داخلها ..ولما سألت أبنتها


        ذكرت أن أبوها تزوج منذ خمسة عشر سنة على أمها ...


        ولكن لم تصدم الأم من رغبته في الزواج عليها بل صدمت عندما علمت أن الزوجة الثانية هي أبنة خالها


        المطلقة من عدة سنوات ..والتي كانت تحضر لبيتها دائما لتشكوا لها ضعف حالتها

        وهوانها ..وأنها تحتاج لصديقة تبث لها أحزانها ...

        فتحت أم صديقتي بيتها وقلبها وليتها لم تفعل ؟!!!!


        لقد سيطرت الزوجة الثانية ع الزوج لدرجة أنه لم يعد يمر ع منزل الأولى

        وهجرها دون طلاق ...وأبناء الثانية هم المدليين ...

        ولما قالت أمها لصديقتها والزوجة الثانية لقد خنتني ردت وقالت

        أنت خسرت الرجل بغبائك وطيبتك وسذاجتك ....وأنا كنت الأذكى ..فقط

        من أجل ذالك ..

        أنصح الجميع لا تودعي أسرارك ..أحد غير أمك ولا تثقي بأي صديقة مطلقة ..أو أرملة

        لا تثقي ولم أقل لا تصادقي حادثيها ولكن بعيدا عن بيتك وزوجك ...
        التعديل الأخير تم بواسطة سااااااااس; الساعة 24-11-2008, 07:57 PM.

        تعليق


        • #5
          يسعدني مرورك ساااس وتسلمين على هالرد الوافي ويعطيك الف الف عافيه اختي

          تعليق


          • #6
            إن مثل هذه المواقف المؤلمة تشعر الإنسان بالالم ، وبما أن الأمر قد أصبح واقعا فلا يفيد البكاء على اللبن المسكوب ، بل على هذه التي قد أصيبت في عواطفها أن تلجأ إلى الله فهو المعين وكل شئ عنده في كتاب لا يضل ربي ، ولا ينسى ، ولعلّها تجعل جلّ اهتمامها بأبنئها ففيهم ستجد سلوتها ، وسيعود يوما من جرح مشاعرها إليها يلتمس الصفح ، والله لن يضيعها
            وشكرا لك يا أختنا الكريمة

            تعليق


            • #7
              الله المستعان

              فعلا يوجد بين البشر ذئاب مسعورة من الجنسين .
              سجل ....شارك ....اكسب

              للتسجيل باللغة العربية

              تعليق


              • #8
                لاتبثي اسرار بيتك لصديقتك مهما كانت)



                حكمة رائعة ياريت الكل يعمل بها

                مشكورة أختي نسيت على هذا الطرح

                بارك الله فيك ونفع بك



                تعليق


                • #9


                  نعيش في عالم تتميز فيه الخيانة وهل يوجد انسان يعيش على الكرة الارضية لا يخون صديقه او زوجته او حتى اخوانه او والديه اه 00 اه كل من منا عليه من نفسه وراحته فهو غافل عن يوم القيامة لا يعلم ان الله يجزاي على كل صغيرة وكبيرة واي شخص يتعرض للخيانة فعليه ان يصبر
                  وان الله يمهل ولايهمل
                  شـكــ ر لك اختي على هذه العظة والعبرة
                  تحياتي \ انوارالفاطمية

                  تعليق


                  • #10
                    موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية . [hide]null[/hide]

                    تعليق


                    • #11
                      شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

                      تعليق


                      • #12
                        لا يفيد البكاء على اللبن المسكوب

                        تعليق


                        • #13
                          عزيزتي إنها قصة دخلت عائلتي المترابطة
                          صديقتان إلى حد كبير... كبيرتان وكل واحدة منهما لديها خمسة من الأبناء
                          تعيشان حياة الصداقة الحقيقية... ولنقل م رمز للصديقة البريئة و س رمز الصديقة الشرسة
                          تتبادلان كلا الصديقتين الأسرار والعلاقات الاجتماعية والواجب وغيره
                          كم سهرت م على مرض صديقتها س
                          وكم نامت بالمستشفى أياماً عدة بقرب بناتها عندما يمرضن تاركة زوجها وأبنائها
                          كانت الأخت لها والأم لأبنائها وبناتها.. لن أطيل ولكن فجأة دون سابق إنذار
                          دخل فيروس الدمار بين قلبي م وحبيبها الذي عاشت معه أجمل اللحظات
                          زوجها الذي لم ترا منه ولم يرا منها إلا الحب والاحترام وتبادل الهدايا والمودة والوئام
                          كان الفيروس تلك الصديقة س التي دمرت حياة تلك الأسرة
                          فجأة جاء إلى بيت م زوج صديقتها س ليخبرها بأن اليوم تم عقد قران ابنته بزووووووجها
                          فكانت الصاعقة المفاجئة.... فإنه تم وليس سيتم
                          فماذا تتوقعين أختاه أن يحدث لهذه الأسرة البريئة...
                          (( ولكن أختاه نصيحتي لاتدعي الآلام تدمر أسرتك.. قفي وقفة المسلمة القوية
                          اصبري وصابري واجذبي زوجك إليك وإن أخطأ.. لاتكلمينه عنها.. انسيها ساعة وجوده معك
                          حببيه إليك.. ذكريه بأبنائه.. أريه إبداعاتهم وإنجازاتهم... دعيهم يكونون جنبه... يمرحون ويلعبون معه
                          يضحكون ويعانقونه.. لاتدعي في فلبهم إلا الحب والاحترام.. لا الكره والانتقام..
                          اثبتي على الحق وتوكلي على الرب... أهديه الهدايا البسيطة وإن لم يفعل...صدقيني سيكون الزمن بجنبك
                          وسيوفقك الله وسيرجع لك.. ويعترف بوفائك... ويحبك ويعوضك البسمة بعد حرقة الألم...
                          وتوكلي على الله وأكثري من الاستغفار والصلاة على النبي المصطفى... تفلحين وتسعدين... وحافظي على أبنائك أختاه))

                          تعليق

                          يعمل...
                          X