إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اعلان ادسنس متجاوب

تقليص

في أمسية قل حضورها وارتفعت وتيرة إبداعها:

تقليص
هذا الموضوع مغلق.
X
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • في أمسية قل حضورها وارتفعت وتيرة إبداعها:

    في أمسية قل حضورها وارتفعت وتيرة إبداعها:
    غاصب واللهيب والثبيتي يمطرون الطائف شعراً!



    الطائف - خلف سرحان

    أقامت لجنة (إبداع) بنادي الطائف الأدبي مؤخرا أمسية شعرية أحياها كل من الشعراء: أحمد اللهيب وزينب غاصب وعايض الثبيتي وأدارا دفة الحوار فيها ماجد الثبيتي وصالحة القرني.

    ألقى فيها كل شاعر منهم عددا من قصائده وتميز إلقاء الشعراء بالجودة وسلامة اللغة وتنوعت موضوعات قصائدهم وأيضا أشكالها فاستمع جمهور الأمسية محدود العدد لقصائد عمودية وأخرى نثرية ومن شعر التفعيلة.

    زينب غاصب استهلت قصائدها بقصيدة (للأعراس وجهها القمري) ومنها قولها:

    ويسري صوتك النهري في جسدي

    أحدث عنه أسئلتي

    وأفتح في دمي

    عرقا من الكلمات

    أيا هذا المضيء لنا

    من ديوانها المعنون بالعنوان نفسه واتبعتها بقصيدة (دعوة للحب) وقصيدة موجهة للأم وعدد آخر من القصائد.

    أحمد اللهيب هذا القصيمي القادم للطائف من البحرين وصف الطائف والأمسية بفرصة للالتقاء بالجمال، تمنى أن يكون في ما يلقيه من شعر شيء من (الحلاوة البحرينية). ومن القصائد التي ألقاها قصيدة (قربان لحزن لا يبصر) و(جمرة من صدى صوتها) و(بحرين هذا حزن) وأخرى عن (لبنان) و(روحه في الرمال).

    عايض بن مستور الثبيتي ألقى قصيدة طويلة نسبيا امتدح فيها النادي الأدبي بالطائف يقول مطلعها:

    بيت القصيد ومعجم الثروات وصدى الحروف ونشوة الكلمات

    نادٍ يفوح الشعر من أرجائه

    ومعارف شتى بكل ثبات

    وأتبعها بعدد من القصائد منها (وداع وعتاب) و(بين المساء والورد).

    وقصيدة (شموع ودموع) وأخرى عبر فيها عن شوقه واعتزازه بالأماكن المقدسة في بلادنا الغالية.

    جريدي: الغربة في بريدة والأنس في البحرين!

    أعقبت الأمسية عدد من التعليقات والمداخلات استهلها الدكتور جريدي المنصوري رئيس النادي وأكد في البداية أنه شخصيا لم يتوقع أن يدعى أو يطلب منه التعليق لكن مقدم الأمسية زج به في ذلك.وأكد أنه استمتع كثيرا بالأمسية (طولا وعرضا) على حد قوله ووصف الشاعر عايض الثبيتي بأنه مذيع رغم أنه موظف في شركة الكهرباء وأنه استثمر الفرصة وعرض تجربة ثرية.

    أما اللهيب فقال المنصوري عنه: عجبت لتركه ملتقى القصيم الأدبي المقام حاليا وتواجده بالطائف ولكن مرحبا به على كل حال واستغرب المنصوري أن يكون اللهيب في البحرين ويعاني الغربة وقال له مازحا: (الغربة في بريدة!) وأضاف تقول (ولا أنيس) وأنت في البحرين! المنصوري سمى بعد ذلك بعض شوارع وأماكن بالبحرين كفيلة بتحقيق الأنس وانتقل بعد ذلك للحديث عن الأمسية التي وصف مستواها بالأفق الذي يرتفع إلى الأعلى وذكر أن جرعة الشعر لدى زينب غاصب مرتفعة وليس لها سقف وأشاد بتدفق الشعرية لديها وهذا ما يتماشى مع طبيعة الشعر الجديد لأن منطق الشعر على حد قوله يتجاوز منطق العقل أحيانا.

    المنصوري أضاف أن لدى زينب غاصب حساسية شعرية عالية في عمق سياجي جديد وأنه (أي المنصوري) يفهم الشعرية عند زينب في قلبها لحقائق الأشياء في مثل قولها (للأعراس وجهها - للأسارير انبساط) وغير ذلك.

    بهجات: زينب صوت مبشر وتفعيلة اللهيب

    أفضل من عموديه!

    ثاني التعليقات كان من نصيب الدكتور عاطف بهجات الذي ثنى على كلام أول المعلقين بأن شاعرية زينب ليس لها سقف وأنها صوت نسائي شعري مبشر في قادم الأيام وأضاف بأن لديها صور تقابلية تشبه التحولات في الزمن مستشهدا بتعابيرها الطفلة التي تعيش - الكوميديا السوداء - سخرية مرّة والتي تشي بعدم رضاها عن الواقع.

    عاطف بهجات أشاد باختيار غاصب لعناوين قصائدها وأكد أنها تتعب في ذلك كثيرا لكنها تبدع وتوفق فيه.

    بهجات ذكر أن اللهيب في شعر التفعيلة أفضل منه كثيرا في الشعر العمودي ووصفه بأنه صاحب وجهة نظر فلسفية واستشهد ذلك بمفهوم الغربة الذي يتكرر في قصائده.

    عاطف وصف شعر الثبيتي بالأصالة ودعاه للقبض على بدايات القصائد وذكر عنه أنه لا يتجلى إلا في الغزل لا سيما في آخر قصيدة ألقاها ووصف البحر المستخدم فيها بمناسبته للمعنى.

    الأزوري: الثقافة الحقة لا تفرق بين صغير في سنه أو كبير!

    سارة الأزوري أكدت في مداخلتها أن الثقافة الحقة لا تفرق بين صغير ولا كبير وتساءلت عن مزج الشعراء للشعر الحديث مع العمودي هل هو قناعة أم اختيار!

    قاري: أين الطائف يا زينب!

    خديجة قاري تساءلت عن غياب الطائف في شعر زينب غاصب رغم أنها عاشت فترة بالطائف!

    الثبيتي: أهنئ زينب على دعوتها للحب!

    الدكتور صالح الثبيتي ذكر في مداخلته أن الحياة مدرسة وانه استمتع بتجارب الشعراء الإبداعية وذكر أن زينب غاصب شاعرة تستحق الإعجاب والتقدير وهنأها على دعوتها للحب في زمن مات فيه الحب على حد قوله.

    الثبيتي وصف شعر اللهيب بأنه مزج بين الفرح والحزن وقال (نتطلع لعالم شعري يدخلنا للفرح)

    الثبيتي ذكر أن تجربة عايض الشعرية تمتاز بالمحسنات آل بديعية وابدي إعجابه بقصيدته (أم القرى).

    الغامدي: لا مسوح للرهبان ولا للنقاد!

    الشاعر محمد محسن الغامدي أبدى إعجابه بالأمسية ومستواها الشعري وقال (سعدنا بما سمعنا وكما انه لا مسوح للرهبان فإنه لا مسوح للنقاد). الغامدي أثنى على أول قصيدة ألقاها اللهيب وأكد على ما قاله الدكتور عاطف من أن اللهيب أفضل في شعر التفعيلة منه في العمودي وأشاد الغامدي بغزارة الصورة وتدفق الشعرية لدى زينب غاصب وأوصاها بضرورة الحفاظ على نوع من الموسيقى داخل الشعر.

    تركية الثبيتي: هل الحب خطر وما علاقة الإبداع بالجنون!

    الأستاذة تركية الثبيتي وجهت سؤالا للشاعرة وللشاعرين: لو كان كل منكم غير نفسه ماذا يتمنى أن يكون؟ تركية الثبيتي تحدثت عن علاقة الإبداع بالجنون وأكدت على جمال الحب ولكنها تساءلت هل الحب خطر؟

    منى المالكي: هذه المفردة تستخدم شعريا لأول مرة!

    الأستاذة منى المالكي أكدت في مداخلتها على شعرية زينب غاصب ووصفتها بالشاعرة الحقيقية وان شعرها يدخلنا في دهشة وأعجبت بقول الشاعرة (اقتني جوالا دون معرف ولا أتسول كل المعارف) وأضافت المالكي أن زينب سباقة باستخدام مفردة (المعرف) شعريا لأول مرة. تساءلت المالكي هل تصالحت زينب غاصب مع نفسها وتساءلت أيضا عن عدم توظيف الأسطورة لدى شعرائنا السعوديين باستثناء الشاعر محمد الثبيتي.

    الحارثي: الأمسية استثنائية وزينب مبدعة وثقافة الأمسيات غائبة!

    الأستاذ منصور الحارثي وصف الأمسية بالاستثنائية ووصف زينب بالجرأة وأنها جرأة محمودة لأن شعرها يحمل قضية على حد قوله وقال نحن أمام شاعرة متمكنة نصوصها تربطنا بأفكار واستخدمت تكثيف الصورة لأن لديها رؤية ذات صبغة عمومية.

    الحارثي وصف غزل الشاعر الثبيتي بالغزل المتحفظ والذي لا يتجاوز وصف اليد والوجه وعن نصوص اللهيب قال (تحمل غربة وشكوى غريب والغربة هنا غربة الذكريات. الحارثي دعا الشعراء للاهتمام بما اسماه ثقافة الأمسيات وأكد على أهمية اختيار القصائد الملائمة للأمسية فليس كل قصيدة تتناسب والإلقاء في الأمسية على حد تعبيره.

    الطفلة غادة: متى كتب اللهيب أول قصائده!

    غادة الغامدي طفلة صغيرة في حدود العاشرة من العمر سألت الشاعر اللهيب عن عمره عندما كتب أول قصائده.

    زينب غاصب: خلقنا لنحب ولم أصالح نفسي بعد!

    وفي نهاية الأمسية ردّ الشعراء على مجمل التعليقات وقالت الشاعرة زينب غاصب بعد شكرها للنادي وللحضور وللمداخلين إن الطائف هو قصيدتها القادمة وما قيل عن شعرها شهادة تعتز بها وترفع القبعات احتراما للمداخلين وخصوصا الدكتورين جريدي وبهجات. وأضافت إن الشاعر عليه أن يجرب وان لا يظل أسير تجربة واحدة وإلا انتهى وقالت أيضا: الحب هو الحياة ولا يعني فقط الارتباط بشخص واحد بل بالحياة عموما وبالناس وخلقنا لنحب واستشهدت ببيت نزار الشهير:

    الحب في الأرض بعض من تصورنا

    لو لم يكن فيها لاخترعناه

    والحب على حد قولها جميل متى ما كان عطاء وتقديرا وليس احتقارا أو تدنيسا وقالت إن الرواية تتسع لما لا يتسع له الشعر كونها نثرية وأنها حاولت أن توسع من مجال الشعر وأنها لا تعتقد أنها وصلت للمصالحة مع نفسها ولكنها تحاول. وقالت لو لم أكن زينب غاصب لتمنيت أن أكون زينب غاصب.

    قالت الشاعرة إن شهادة منصور الحارثي في شعرها بمثابة تاج على رأسها.

    اللهيب: يا ليتني كنت نبيا!

    الشاعر اللهيب قال إن الشعر المسموع يختلف عن الشعر المقروء وان اختياره للنصوص اختيار زمني فكل ما ألقاه من قصائد هي قصائد جديدة لم يسبق له إلقاؤها أو نشرها. وأضاف لو تعاملت مع النصوص بمعيار آخر لكنت ربما أضفت أو استبعدت أو أخرت.اللهيب قال انه هو من مارس الجنون ولم يمارسه الجنون. وأضاف لو لم أكن أحمد اللهيب أتمنى لو كنت نبيا. وقال انه اعتزل العمل الإداري الثقافي لأنه متعب ويشل من حركة المبدع وقال أخيرا الحب خطر في كل النواحي.

    اللهيب أبدى سعادته بسؤال الطفلة وأجابها بأن أول قصيدة كتبها وهو في الصف الثالث المتوسط وهي من القصائد التي تمشي كما تمشي الإبل والفضل في توجهه الأدبي لأحد مدرسيه حيث إن المدرس قد يزرع في نفس الطالب ما لا يمكن أن يزرعه الوالد أو غيره.

    اللهيب ذكر أن المرأة حاضرة في قصائده وان نبرة الحزن لديه عالية حقا لأن الحزن مكون شعوري وأنه لا يعرف سببا لحزن عباراته.

    الثبيتي: السالمي أخذ بيدي نحو الإبداع!

    عايض الثبيتي قال بعد شكره للمداخلين والمعلقين إن الأستاذ حماد السالمي هو من أخذ بيده ذات زمن نحو طريق الإبداع وأنه يدين له بالفضل والشكر وكل من يفعل الخير يلقى جزاءه.

    الثبيتي أضاف أن التواضع سمة حميدة وكل شاعر يكتب فيما يجد فيه نفسه.

    لقطات:

    - مقدم الأمسية الأستاذ ماجد الثبيتي تعمد إغفال ذكر لجنة (إبداع) كمنظم للأمسية ولدى سؤاله عن ذلك بعد الأمسية ذكر أنه فعل ذلك استجابة لتعليمات عليا قبل بدء الأمسية!

    - حضر هذه الأمسية من أعضاء مجلس إدارة النادي بجانب رئيس النادي الأستاذ حماد السالمي نائب الرئيس والأستاذ أحمد البوق والدكتور عايض الزهراني والأستاذ علي خضران القرني وتواجد هناك أيضا الأستاذ مناحي القثامي.





    اللهم إنا نسألك باسمك الاعظم أن تحفظ مليكنا خادم الحرمين الشريفين لنا وللأمة الإسلامية ملكا عادلا وقائدا مظفرا وإماما موفقا.يارب يارب يارب استجب دعائنا :1098_p39022::1098_p39022:



    الموقع الشامل لتطوير المناهج
يعمل...
X