إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اعلان ادسنس متجاوب

تقليص

ملخص لدراسة حول الثواب والعقاب فى المدارس

تقليص
هذا الموضوع مغلق.
X
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الخسافي
    رد
    بما أننا في الميدان
    فهل كلم معلم مؤهل لإيقاع العقاب البدني
    إن عينة عريضة من المعلمين لدينا أرى عدم إيجابية استخدامهم لعقوبة الضرب بالعصا
    والله اعلم

    اترك تعليق:


  • قاصد المعرفة
    رد
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

    اترك تعليق:


  • ملخص لدراسة حول الثواب والعقاب فى المدارس

    لا يخفى علينا مسلسل التخبط والاهمال واللامبالاه التى
    تسود مدارسنا فى مصر فيما يتعلق بعقاب الطلاب والذى نتج عنه اخيرا مقتل تلميذ على يد او بمعنى اصح على رجل معلمه و معلم بضرب15 طالب بعصا خشبية واصابتهم اصابات مختلفة وغياب الوزارة متمثلة فى الادارات ذات الصلة وادارات المدارس التي انصرفت عن اداء اهم وظائفها وهى المتابعة والرقابة
    ولذلك رأيت ان اساهم فى توضيح بعض ابعاد المشكلة بهذه الدراسة الميدانية التى قمت بها ونفذت بعضها بمساعدة ودعم صاحب احدى مدارس الاسكندرية الخاصة حيث كنت مديرا لها


    من نتائج الدراسة:-

    1-ان الضرب كان الوسيلة الخامسة من وسائل العقاب ويستخدمها 84% من افراد العينة وهو اسوأ انواع العقاب البدنى
    2-ان للعقاب البدنى ضوابط منها:
    ا-ان يكون اخر مايلجأاليه المدرس
    ب-ان يتجنبه المدرس وقت الانفعال
    ج-عدم اتخاذه وسيلة للتشهير بالمعاقب
    د-ان تكون العقوبة على حجم الخطأ وليست على قدر الغضب
    -ان يحاط الطالب علما بخطئه قبل ان يعاقب

    التوصيات

    1ـ عمل دورات تدريبية للمدرسين لتوضيح و تصحيح بعض الاتجاهات السلبية المستخدمة في العقاب

    2ـ دراسة الحالات التى يلجأ فيها المدرس إلى العقاب و البحث عن اسبابها فنتعامل مع الأخطاء قبل أن تقع و لا نعتمد على سياسة ردود الأفعال
    إن إزالة الظروف المؤدية إلى العقاب يجب أن يكون لها الأولوية على العقاب ذاته .

    3ـ التدرج في الثواب و العقاب بشكل يتناسب مع حجم و نوع السلوك و مراعاة الظروف الشخصية و الفروق الفردية وأن يحاط الطالب بسبب العقاب أو الثواب قبل توقيعه عليه .

    4ـ الاستفادة من نظريات الدوافع في توجيه و ترشيد سلوك الطلاب فالطالب العدوانى يمكن أن نطبق عليه نظرية التسامى بالدافع بأن نوجهه إلى ألعاب الدفاع عن النفس مثلا

    5ـ ضرورة العمل على إيجاد رؤية موحدة للممارسات العقابية بين المدرسين حتى لا يترك الأمر للاجتهاد الشخصي فالخطأ فى مجال العقوبة يدوم أثره ربما إلى آخر العمر و كثير من التشوهات النفسية و المترتبة على القسوة و المهانة يصعب علاج آثارها و تداعياتها .

    6- أن أثر الثواب في التعليم أقوى و أبقى من أثر العقاب و إن الثواب غالبا ما يضمن تكرار السلوك الجيد بينما لا يضمن العقاب الكف عن السلوك غير السوى






    طارق جويد –خبير ومستشار تربوى_0182877865

يعمل...
X