إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ما أجمل العيش بلا عقل

تقليص

POSTQUARE

تقليص

اعلان ادسنس متجاوب

تقليص
هذا الموضوع مغلق.
X
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ما أجمل العيش بلا عقل

    ما أجمل العيش بلا عقل



    بقلم / نبيل الصبحي

    1432/9/14




    بعد سفر وترحال دخلت قبل يومين لأتصفح المنتديات التي كنت أشارك فيها، وأول هذه المنتديات قصيمي نت ومررت على بعض المواضيع الجيدة ولكن الذي لفت نظري موضوع الكاتب/ نبض الشارع "ورقه سقطت على الرصيف"

    فأعجبت بأفكاره وطرحه وتشخيصه للواقع المؤلم بأسلوب رااائع، فوجدت نفسي تنقاد لمشاهدة ملفه الشخصي والبحث في مواضيعه التي كتبها، والذي استوقفني في ملفه توقيعه الحائر" ما
    أجمل العيش بلا عقل" فأخذت أتأمل هذه العبارة وقتا طويلا وقد سرج بي الخيال إلى الوراء قليلا واستعراض صورا من التاريخ الماضي وصورا أخرى من واقعنا المعاصر،




    في حقيقة الأمر أخذت أقرا بتمعن كبير وتركيز شديد في بعض مواضيع الكاتب لعلي أجد مفتاحا لفتح طلاسم هذه العبارة التي شتتت الذهن والتفكير، ولكن اصبحت طلاسم تعذر عقلي لفك شفرتها والتنبؤ بما يحمله هذه التوقيع من معاني خفية، فاخذت أسأل نفسي

    هل ياترى حقا من كان ذا عقل فهو بائس الحال مدفوع بالأبواب خطير على الزمان والمكان.

    تاملت السؤال على جميع المستويات السياسية والاجتماعية والدينية وغيرها

    فوجدت بقدر ما تمتلك من عقل بقدر ما تقبع خلف القضبان والسجون من سنين على المستوى السياسي وربما القتل والتشريد

    فعش بلا عقل تهنأ بحياة كريمة

    وعلى المستوى الاجتماعي من كان ذا عقل فهو معرض للحسد والبغضاء وربما التبنيد والتفطيش حتى ينسل قلمه من يده وتبتعد حروفه عن عقله فتحاك حوله قصصا من الخيال وأوهاما من الجبال ليصبح عقلا لا وزن له ولا قيمة له.

    فعش بلا عقل تهنا بحياة كبيرة



    وعلى المستوى الديني لربما اتهمت في نيتك وحبك للشهرة والظهور، بل الأدهى والأمر إذا اتهمت في عقيدتك وأخلاقك وربما أظهرت من حياض الدين عنوة من قبل العاطلين مشلولي التفكير والضمير.

    مأساة كبيرة في واقعنا المعاصر فاعمال العقل مصيبة كبرى وطامة عظمى ترديك إلى أسفل سافلين في ظل الأنظمة المعاصرة ، فكن كالطفل المؤدب الذي لا يعارض كلام والديه ولا مكان له لاختراع أو حتى رأي في أصغر الأمور وأتفهها عندها ستكون مواطنا صالحا تحظى بالعديد من الامتيازات والترقيات.



    لا أريد أن استطرد كثيرا حتى لا أغيب في غياهب الجب، وقليل القول يغنى عن كثيره، والعاقل لماح فطن، والقلوب أوعية فخيرها أوعاها للخير دون الشر والضير.





    وصدق المتنبي حين قال:

    ذو العقل يشقى في النعيم بعقله
    وأخو الجهالة بالشقاوة ينعم
    لا يخدعنك من عدو دمعه
    وارحم شبابك من عدو ترحم
    لا يسلم الشرف الرفيع من الاذى
    حتى يراق على جوانبه الدم
    والظلم من شيم النفوس فأن تجد
    ذا عفة فلعلة لايظلم
    ومن البلية عذل من لا يرعوي
    عن غيه وخطاب من لا يفهم
    ومن العداوة ما ينالك نفعه
    ومن الصداقة ما يضر ويؤلم






    وفي ختام المقال اعتذر لأخي الكاتب المتميز/ نبض الشارع على تطفلي على توقيعه وإقحامه في مقال يشاهده الجميع





    دمتم سالمين

جوجل متجاوب

تقليص

اعلان جامعة نجران ينتهي في 11-05-2019

تقليص
يعمل...
X