إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اعلان ادسنس متجاوب

تقليص

حوار مع ارهابي

تقليص
هذا الموضوع مغلق.
X
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • حوار مع ارهابي

    حوار مع إرهابي


    اخي لماذا تريق دماء اناس أبرياء؟ مالذنب الذي اقترفه هؤلاء الأطفال والنساء وكبار السن والشباب ؟ لماذا التفجير و القتل والتدمير والترويع وإصابات لكثير من الناس وغيرهم؟؟؟؟؟

    لماذا!!!!!!!!!!!!!!!!!! وتسألني لماذا!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    لسبب بسيط, لأن هؤلاء الأجانب الكفار في بلادنا ولم يقتلهم أحد. لماذا لا نحاربهم ؟ لماذا لا نقتل كل أمريكي أو اجنبي كافر يمشي على أرضنا ؟ لقد رأيت انهم يمارسون كل حقوقهم و الحكام والقادة و الضباط لا يتصرفون. لماذا لا يقتلونهم؟ لقد لزموا الصمت , إذاً هم مثلهم كفار, إذاً وجب قتلهم جميعاً ومن يمشي ولو بجوارهم- حتى دون أن يعرفهم – ولا يقتلهم فهو كافر جاز قتله.

    عجباً!!!!!!!!!!!!! عجباً!!!!!!!!!!!!!
    مالذي تقوله يا أخي ؟ ما هذا الهراء! ما هذا الغلو ! هذه وسوسة شيطانيه تنتهي بالشرك... هذه فتنه تهدد وحدة امتنا . لما الغلو يا أخي وقد قال تعالى " قل يا أهل الكتاب لا تغلوا في دينكم غير الحق ولا تتبعوا أهواء قوم قد ضلوا من قبل وأضلوا كثيراً وضلوا عن سواء السبيل "
    يا أخي الا تعلم ان شريعتنا الإسلامية جاءت بحفظ الضروريات الخمس وحرمت الاعتداء عليها .
    ولا يجدر بك قتل نفس لأن الإسلام يحرم ذلك ويجرم الاعتداء على الأرواح و الأنفس و الممتلكات قال تعالى" من قتل نفساً بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعاً"
    أخي تراجع عن آرائك , فهذا دين عنف و إرهاب
    أتراجع !!!!!!!!!!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    أنا اخدم الدين .

    لا.. لا.. لا.. لا .., قد فهمت الدين خطأً , فما أنت إلا عدواً من أعداء الدين والوطن

    كيف؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ماذا!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    نعم أنت عدو للدين والوطن لأنك روعت الآمنين وبعثرت الاستقرار وعطلت مسيرة التنمية وكفرت ولاة امورنا ونحن بلد الأمن والإسلام وأرض الحرمين الشريفين فولاة امورنا يقومون في كل سياستهم على منهج الله وشريعته , لذا يجب أن تضل أرضنا آمنه كما أراد الله لها.

    الأجانب كفار وجبت محاربتهم ولو في بلادنا.

    ماذا !!!!!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ألا تعرف يا أخي أن ديننا العظيم حرم قتل النفس المعصومة التي هي كل مسلم و أيضاً كل من بينه وبين المسلمين أمان لقول الرسول صلى الله عليه وسلم " لا يحل دم امرئ مسلم إلا إحدى ثلاث ; الثيب الزاني و النفس بالنفس والتارك لدينه المفارق للجماعة"
    فلا يجوز قتل المستأمن الذي يعمل في بلاد المسلمين وقد حصل على إذن من ولي الأمر وعهد وميثاق. فالذمي له أمان. إذا قتل خطأ فيه الدية و الكفارة ,فكيف إذا قتل عمداً ؟؟؟؟فلا شك إن الإثم أعظم ويؤيد ذلك حديث الرسول عليه الصلاة والسلام " من قتل معاهداً لم يرح رائحة الجنة وأن ريحها يوجد من مسيرة أربعين عاماً"



    آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه : نعم يا أخي لم أكن ادرك ذلك . الآن ادركت وعرفت أن ديننا دين الرحمة لا دين العنف . الآن ادركت كيف انني كنت فعلاً إرهابي مجرم كيف لم يتسنى لي بالنظر واللجوء إلى القرآن والسنه قبل أن اتبع اراء الحاقدين المبغضين للإسلام . وا أسفاه . كيف سيسامحني الله على ما فعلت كيف سيستقبلني الناس ؟ قد كنت إرهابي ومنذ هذه اللحظ أعلن توبتي وأستغفر الله على ما بدر مني وسأكون مردداً لا للإرهاب ..........لا للإرهاب








    بقلم : ff15

  • #2
    يا أخى الفاضل مع كل إحترامى لك
    ما علاقة ما كتبته بمنتدى اللغة الإنجليزية

    تعليق


    • #3
      أبو انجي
      ماله علاقه بالمنتدى
      لكن....
      استغفر الله

      تعليق

      يعمل...
      X