منتديات الشريف التعليمية استقطاب فغسل مخ ثم تأكد من الانتماء وأخيرا تنفيذ الأوامر - منتديات الشريف التعليمية

إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اعلان ادسنس متجاوب

تقليص

استقطاب فغسل مخ ثم تأكد من الانتماء وأخيرا تنفيذ الأوامر

تقليص
هذا الموضوع مغلق.
X
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • استقطاب فغسل مخ ثم تأكد من الانتماء وأخيرا تنفيذ الأوامر

    كشفت المعلومات ان كثيراً من الشبان السعوديين المغرر بهم نجحوا في التخلص من وهم الجهاد الذي سيطر عليهم, ودفعهم للسفر الى العراق, في اعقاب اكتشافهم الحقيقة المؤلمة.

    وما ان شعر هؤلاء بغلطتهم الكبرى, وادركوا ان الوطن ما زال يحتملهم ويستوعب التائبين, وان المجتمع لن يرفضهم, حتى بادروا بالهروب من معسكرات الارهابيين داخل العراق وعادوا عبر الحدود مع دولة مجاورة للعراق وسلموا انفسهم لسفارة المملكة هناك, وتم التعـامل معهم بما يتقــضـيه الموقــف بكل انسانية ومودة, وتحــفظ على بعضهم لاكمال التحقيقات واشعــار ذويهم مع السماح لهم بزيارتهم والاطمئنان عليهم.

    واوضح باحث متخصص في الجماعات الاسلامية ان مرحلة التجنيد هي الاولى في استقطاب الشباب المراهقين الى العراق, اذ دلت الاحصائيات على ان اعمار المجندين تتراوح من 17 - 21 عاما, وتمارس مع هذه الفئة اساليب خــاصة الغرض منها اشعار الشــاب بسـخف الحياة وتعطشه للحــياة الاخرى, وان الدنيا لا تستحق التفكير فيها.

    ويلي ذلك مرحلة التذكير التي يتم خلالها اخضاع المراهق لموجة من الاسقاطات واستغلال ما يحدث في العراق, وان اخوانه هناك ينادونه لمساعدتهم في طرد المحتل, واضاف الباحث ان المرحلة الاخرى بعد ضمان (غسل المخ) التي يقع فيها الشاب تتمثل في نقله الى احدى الدول المجاورة تمهيداً لدخوله الى العراق, ويسبق ذلك تحفيظه لعناوين وارقام هاتفية للجماعات المسلحة وانصارهم, وفي الغالب يتم التعارف بكلمات سر او شفرات يتفق علــيها, وهناك تتحقق تلك الجــماعات من انتمــائه قبل ان يستمعوا منه لكلمات البيعة والولاء والسمع والطاعة دون نقاش ويتحول الشاب بعدها الى عنصر مصــلح عليه تنفـيذ كل ما يطلب منه من اوامر, واذا تقاعس او تخاذل او حتى فكر وتــدبر في احــدها تتم تصفيته.

    واوضح الباحث ان بعض الشبان يقعون في ايدي مرتزقة داخل العراق, في اعقاب تعثر وصولهم الى قياداتهم التي تحرص على تغيير مواقعها باستمرار في اطار فرارها من الملاحقات الامنية في العراق, وعندها يطالب المرتزقة السلطات العراقية او اهل الشبان بفدية مقابل تسليم من يقع تحت ايديهم.

    واشار الى أن ابرز التنظيمات التي تجند مقاتلين هي جماعة التوحيد والجهاد والتي يقودها ابو مصعب الزرقاوي واسماها جماعة قاعدة الجهاد في بلاد الرافدين, والاخرى هي الجيش الاسلامي العراقي, والجماعة الثالثة هي بقايا حزب البعث العراقي التي ليست لديها ثقافة (الانتحار) لذا تستغل ما تمتلكه من مال لتغري به افراد الجماعات الاخرى على القتال.


    جريدة عكاظ الاحد 28/8

اعلان جامعة نجران ينتهي في 11-05-2019

تقليص
يعمل...
X